المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الكيزان هم الشيطان
الكيزان هم الشيطان
07-13-2011 12:12 PM

الكيزان هم الشيطان

عبد الوهاب همت
[email protected]

بصوت خافت وبنبرة حزن لاتخطيء الاذن أتاني صوته ومن خلال الرقم الذي ظهر على شاشة الموبايل عرفت أن الرقم يخص استراليا والتي يتواصل فيها معي الصديق العزيز والوطني الجسور والضابط السابق في الجيش السوداني نقيب معاش عصام مصطفى.

وقبل أن يتواصل الحديث عقب التحيه أحسست أن هناك من يقاسمني الالم الذي أعاني منه وهو ألم من النوع الذي لايمكن وصفه , وحينها ووفقا لتوقيتهم ربما كانت الثالثه صباحا , ولم أتجاسر لاقول له لماذا لاتنام لانني مررت بنفس الحاله في ليلة سابقه.

أعلم أن الصديق عصام مصطفى وطني بغيرما تصنع ومقاتل دونما خوف واجه في سنوات عمره الباكر بعد تخرجه ظروف اقل مايمكن ان يقال أنها تهد الجبال والرجل وقبل أن يدخل العقد الثالث من العمر رأى الموت بعينيه , وشاهد زملائه الضباط الذين شاركوا في هبة رمضان 1990 ميلاديه والتي لم يكتب لها النجاح يذبحون ويسحلون بشكل لايليق بكرامة الانسان والذي كرمه القران , لكن الوحوش المنفلته قدمتهم لمحاكم صوريه انحصرت في سؤالين للمتهمين وهي مشارك أم غير مشارك؟ مذنب أم غير مذنب؟ وقبل أن تستمع الى اجاباتهم كان السونكي يخترق ظهور بعضهم وتم توثيقهم مع بعضهم البعض واطلق الرصاص من على ظهورهم وطمروا في مكان حفرة واحدة وأكد شهود عيان أن منهم من كان يسمع أنينه ولكن قساة القلوب مصابون بطرش مزمن.

قضى النقيب معاش سنوات عقوباته في سجون مختلفه الى أن أكمل فترة الحكم, وبعدها غادر السودان واختار أن يكون من المؤسسين لقوات التحالف السودانيه والتي كان اسمها يدخل الرعب في قلوب أهل النظام , ولكن لظروف مختلفه لم يكتب لقوات التحالف أن تكمل مسيرتها وتحقق الاهداف التي قامت من أجلها.

ساهم ولازال عصام مصطفى يساهم بالراي والوقت والمال في سبيل اي دعم مناهض للنظام لانه مؤمن بأنه لامناص سوى اعادة الوطن السليب.

ولان قلبه الكبير احتمل الكثير ينفعل الرجل كلما سمع كلمة السودان ومن استراليا البعيدة يتابع وبدقه متناهيه اخبار الوطن.

اليوم جاءني صوته الحزين طارحا سؤاله الصعب كيف يمكن للانسان ان يكون فرحا و حزينا في لحظة واحدة أو كيف يمكن للانسان أن يبكي ويضحك, كان يقصد مايجري لحظتها من فرحة عارمة عمت الاخوة في جنوب السودان, بينما كانت بعض القلوب تنزف نزفا غير منظور وهم يرون جزء عزيزا وعظيما من الوطن يذهب بعيدا عنه وهناك مناطق أخرى ربما تلحق بنفس المصير, :

جاء اليوم الموعود وظن البعض أن هناك معجزة ستحدث وان الانفصال لن يقع ولكن ساء ظنهم و حدث ماهو متوقع وذهب الجنوب الى حال سبيله واحتفى شعبه وعبر عن سروره بالشكل الذي اراد , لكن ماذا كان نصيبنا من ذلك الانفصال والانفصالات القادمه.

تحول الوطن الى فسيفساء.

مصر سطت على حلايب ووطنت أمرها وفقا لذلك , أثيوبيا توغلت وضمت الى حدودها منطقة الفشقه ربما اكتفت وربما توغلت أكثر, طالبت امريكا ببعض المعلومات وجاء الرد سريعا (انبهلت) أمامها الملفات التي طالبت بها والتي لم تطالب.

وختم ليقول : الكيزان ديل ممكن يعملوا أي حاجه يجمعوا الحزن والفرح .. الرقص والبكاء وهذا يقودني الى حقيقة واحدة توصلت اليها بعض تفكير مضن ووصلت الى ان الكيزان هم الشيطان


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 3093

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#177953 [elghefari]
0.00/5 (0 صوت)

07-13-2011 09:38 PM
لا اريد ان اذكر ابيات امل دنقل التي يمجد فيها ابو الشياطين( ابليس) الذي رفض ان يسجد لادم فينبري احدهم ويكفرني !!! غير انني متاكد )بمثلما انا متاكد باني اجلس الآن امام جهاز الكمبيوتر واكتب) اقول باني متاكد بانه ان حكمنا الشيطان الرجيم لكان اكثر من هؤلاء رأفة بآدميتنا ببساطة لان هؤلاء ( منافقون) والمنافقون اشد خطرا علي الاسلام وعلي البشرية من الشيطان الرجيم نفسه او كما قال احد المعلقين فالشيطان راس ماله ان تستعذ بالله منه فيهرب اما هؤلاء فانني ادعوا الله صادقا بحق الدماء الطاهرة الزكية التي انهمرت من ابناء وطني من الشهداء ضباط حركة رمضان ومن شهداء بورتسودان وكجبار ودارفور وغيرهم ان يرينا فيهم عظيم قدرته وان يسلط عليهم من يأخذ لنابثارنامنهم ويريح الشعب السوداني العظيم من كيدهم امين


#177916 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

07-13-2011 08:08 PM
ياخى حرام عليك تظلم الشيطان بهذه الدرجة
الشيطان يوسوس فقط واذا ذكرت الله سيخلى سبيلك
اما هؤلاء الاوغاد فيذبحون ويقتلون وينهبون ويغدرون ويكذبون ويفجرون
وعليهم اللعنة الى يوم الدين


#177879 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

07-13-2011 06:51 PM
الا تعلم اخى ان هؤلاء الكيزان هم الاخوان الشياطين وعرفوا بهذا الاسم منذ ان اطلقه عليهم الرئيس السابق نميرى وحلف بأنهم (( الاخــوان الشياطيــن )) والان تطورا اكثر فى الكفر والظلم واصبحوا الاخــــوان المنافقيـــــــن .


#177725 [نار الغربة ]
0.00/5 (0 صوت)

07-13-2011 02:21 PM
الشيطان والكيزان وجهان لعملة واحدة
الشيطان يمكن بالتحصين وسورة البقرة بما فيها آية الكرسى أن تقصم ظهره
ولكن الكيزان ديل نسوى فيهم شنو ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

كنا نعتقد أن مايو أسو أ كابوس مر على السودان ولكن بعد الإنقاذ والله مايو رحمة من ربنا علينا !!!!!!!!!!!
تجدني أفكر نحن السودانيين ديل العشنا وسط أخوالنا وخالاتنا وجيراننا لوقت قريب البيوت كلها كانت مفتحة في بعض وفطور رمضان مع بعض والطيبة والسماحة الكانت فينا لم أصدق أن الكيزان ديل ناس خرجوا من صلب كل هذه الأشياء الجميلة التي ذكرتها ولن أرهق نفسي بالتفكير في هذا الأمر فقط سوف أسأل كما سأل الطيب صالح من قبل من أين أتي هؤلاء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بتفكيري البشري البسيط يمكن أن يكونوا أبناء الشيطان أو أولاد عمه !!!!!!!
لكن أية الكرسى بتسوي ليهم حاجة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟(؟) (؟) (؟)


عبد الوهاب همت
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة