لمه تور
07-14-2011 07:42 AM


لمه تور
محمد مدني
[email protected]

بينما كنا جلوسا مع احد أصدقائي ممن حظوا بتعليم خارج البلاد في إحدى كبرى مدن أوربا وشاء القدر أن يتزوج بإحدى حسناواتها الشقراوات وفى زيارة تعريفية للمدام الخواجية بمعالم مدينة الفاشر وبعد أن جابا المدينة شرقا وغربا ،وزارا متحف قصر السلطان كعادة الزوار الأجانب أو حتى لاى شخص يزور فيه الفاشر لأول مرة ومن ثم السوق أو بالأحرى الأسواق والمدام تسأل عن ما بدا لها بفضول كعادة الخواجات وكأنها تكتشف مجهولا من مجاهل أفريقيا وصاحبنا يرد ويشرح ويعلل وكأنه مرشد أو دليل سياحي وفجأة توقف لسؤال لم يكن يتوقعه كاد يلجمه بل الجم لسانه الفصيح ولم يجد مبررا يسوقه أو مكرا يحبكه فوقف حمار الشيخ في العقبة ورد بعد برهة ليست بالقليلة وتمعن وتفكر بأنه لا يدرى ،ولكنه لا يرى نفسه قد أفتى كما يقول علماء الفقه الاسلامى وظل ذاك السؤال شغله الشاغل ولغزه المحير وكل ما استحضره كان حاله كالطالب الذي يحل امتحان بمدرسة خور طقت أو رسام أعياه التفكير في فك طلاسم شفرة دان فينشى وصديقي هذا من الذين لا يحبون الانهزام في مثل هذه النوعية من الأسئلة فسألني وبدون مقدمات بعد رشفة للقهوة بمقهى شوبا الشهير بسوق الفاشر قائلا (انت تعال نسألك ياخى الفاشر دا كيف بقى مدينة )؟؟؟؟والناس اتلمت هنا على إيه أساس ؟؟؟؟؟؟؟؟
فقلت له كعادة أهل الفاشر بالرد على هذا السؤال إن توراً من تيران قبيلة الأسرة (بكسر السين وتشديد الراء ) ضل مراحه وأثناء ذلك وجد الفولة الكائنة حاليا بوسط المدينة فشرب منها وعندما عاد إلى مراحه أدرك أصحابه انه يوجد ماء، فتتبعوا أثره إلى أن وجدوا الماء فطاب لهم المقام فقاموا وهكذا حتى استأذن منهم السلطان عبد الرحمن الرشيد بنقل عاصمته إليها بعد أن توسع المملكة وأصبح يشمل كردفان .ولكنى والحق يقال لاحظته كمن يستمع لقصة معاده أو لفلم هندي عرض لأكثر من مرة ،ففال لي بعد أن اخذ نفسا طويلا (مافى كلام أو رواية أخرى )؟؟؟؟؟؟؟
فقلت له مستشهدا بكلام الأفلام الوثائقية الفاشر واحد من عشرة أقدم مدن بإفريقيا وهى موجودة في خرائط الرحالة بن عمر التونسي والالمانى براون ولكن لماذا هذا السؤال؟؟
فأجاب سألتني المدام بعد أن طفنا الفاشر زنقة زنقة كما يقول القذافى ولم تر مصنعا يضم إلف أو ألفين عامل فأدركت أن المدينة ليست بالصناعية ومررنا بإطراف المدينة فلم تلمح مزارعا أو مزارع ألبان فأيقنت ان المدينة ليست بالزراعية ولا الحيوانية ولم تر أيضا سوقا كبيرا أو بورصة ناهيك عن ميناء برى ضخم يضم عدة حاويات تدلل على إن المدينة تجارية فقالت متسائلة بالانجليزية فيما معناه (ناس المدينة ساكنين هنا بيسوا شنو)؟؟
فخجلت أن أقول لها الناس ديل (لماهم تور) لذلك سألتك هذا السؤال.
حينئذ أدركت أننا ما زلنا في لمه تور.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 845

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد مدني
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة