المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
عبد الفتاح يونس..دمٌ.. بين السيف والرمح !ا
عبد الفتاح يونس..دمٌ.. بين السيف والرمح !ا
07-30-2011 08:19 AM

عبد الفتاح يونس..دمٌ.. بين السيف والرمح !

محمد عبد الله برقاوي..
[email protected]

عاصمتان اقتسمتا أرض الجماهيرية التي غربت شمسها سريريا..وكلتا العاصمتين بلا حكومة بالمعني المتعارف..
في طرابلس تاج سقط تحت أرجل ملك لايحكم ولكنّه يملك الثروة..وفي بنغازي ثورة غير متوجة تحكم ولا تملك الثروة!
شرعية آفلة في الغرب..تطايرت عنها الاعترافات لتسقط في الشرق علي الأخري..والمساحات مشتتة بينهما كرا وفرا..وكأن التاريخ في حربهما يحاول اعادة الجغرافيا الي سابق عهد اماراتها الثلاث قبل أن يوحدها الملك ادريس السنوسي كتلة واحدة في ملكية عرفت بليبيا ..فانقلب عليها القذافي ليفتت كيان الدولة في مسخ يعود حق الملكية فيه لجنونه الفكري وحده دون منازع..!
العاصمتان ..طرابلس وبنغازي .. تتبادلان كرات اللهب تباعا..فيخترق ما تبقي من ذراع نظام طرابس الأمنية عاصمة الثوار التي أطمأنت لبعدها عن الغرب ..فيهتز سكونها وتصحو علي أصوات انفجارات ينفذها مزروعون وسط أمان القلعة الثورية..
بنغازي بدورها تعجل بايقاظ خلاياها النائمة في عقردار النظام المتهالك لترد التحية لقادته المجتمعين بصواريخ تدلف الى سراديب مخابئهم في العزيزية..!
القذافي يرقص مذبوحا بسيف الثوار وبالتقسيط غير المريح ورغم أن جناحيه احترقا بشموع الناتو فافتقد القدرة علي التحليق..لكنّه تحرك في غمرة احتضاره الطويل والبطيء فقذف برمحه الي قلب بنغازي وأصابها في مقتل غريمه المنشق عنه اللواء عبد الفتاح يونس..ففتح جرحا في خاصرة الثوار تطايرت دماؤه في ثوب القبيلة التي أعلنت تجديد ولائها للثورة ولكنّها لن تغسل قميص عثمانها علي مايبدو قبل الثأر له..
مقتل عبد الفتاح في آواخر شعبان و رمضان علي الأبواب ربما لن يكون بمثابة ( خم الرماد القتالي ) في سجال الميدان بين فريق السيف الذي لم يتسلم براءة النصر النهائي حتى الان .. و فريق الرمح وهو يرفض التسليم بحقيقة الهزيمة التي تتنزل عليه جمرا من الجو ..وتندفع نحوه لهيبا عبر جهات البر الأربع..!
فهل يصوم الشعب الليبي هذا العام ويفطر علي وهم بلح القذافي الذي ضربه سوس الزمن .. أم انه سيحسم امره ليتجرع عصير عنب الثورة الطازج..!
فيحتفل بعيد الفطر علي غير الاربعين عاما الماضية..؟!الله وحده من يعلم..!
انه المستعان..
وهو من وراء القصد


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1619

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#187482 [Nagi]
0.00/5 (0 صوت)

07-30-2011 10:14 AM
المشكله نشيل ناس القذافى

يجونا الفاشست المسلمين

لو قارنا احسن القذافى


#187457 [مواطن ]
0.00/5 (0 صوت)

07-30-2011 09:36 AM
ما يحدث في ليبيا ليس بثورة ......وانما فتنة أشعل فتيلها شيخ قطر وقناة الجزيرة
الأخوانجية وبدعم من عمرو موسى خائن العرب الذي روج لقرار الحظر الجوي على
ليبيا وجلب التدخل الأوروبي _ الأمريكي ( الناتو ) تحت مزاعم حماية المدنيين ( اسطوانة الغرب المعهودة ) ........


ردود على مواطن
Sudan [مواطن ] 07-30-2011 05:11 PM
هؤلاء الذين يسمون ثوارا رفعوا السلاح واستولوا على مخازن الذخيرة .......وهم في
الغالب من الجماعات الاسلامية هذه هي الحقيقة وليس كما سمعت أنت من قناة الجزيرة الاخوانجية .......أم أن وجودك في قطر يمنعك من التعرض لنقد قناة الجزيرة
وشيخ قطر الذي أتى بانقلابه على أبيه بدعم من الأخوان المسلمين ........وأنت ارجع
لليوتيوب في فيديو لم تبثه قناة الجزيرة يفضح هؤلاء الأدعياءحيث أسروا مجموعة من الضباط وقتلوهم ذبحا بالأسلحة البيضاء وفي فيديو آخر مثلوا بجثة جندي .....

Qatar [الريس] 07-30-2011 12:02 PM
كالعادة يا اخ مواطن،تعليقاتك غير منطقيه ومعلوماتك ناقصه ،التدخل الغربي لم يحدث الا بعد شهر وبعد رفض اكتر من طيار ليبي قصف بنغازي وانزال اكثر من طائره ليبية في الصحراء ومالطا وراجع الصحف اذا كنت غائب في تلك الفترة وبعد ان جهز معمر جحافل لدخول مدينة بنغازي ،ارجع لليوتيوب وشوف كلام سيف عن دخولهم مشارف بنغازي والموضوع سوف يحسم خلال 24 ساعة ،قبل التدخل الغربي تم القبض علي عناصر من وحدة ال SAS البريطانية كانت تريد التعرف علي هوية الثوار مما يدحض اي كلام عن المؤامرة وتاخرت امريكا وبريطانيا في الاعتراف بالمجلس والثوار ولايزال عندها هاجس من موضوع تسليحهم ،اما مقتل اللواء عبد الفتاح يونس فهو تعرض لاكثر من محاولة اغتيال والقذافي كرر اكثر من مرة انه علي اتصال مع عبدالفتاح وان تنظيم القاعده محتجز عائلة يونس وقام تلفزيون القذافي ببث لقاءات قديمه ليونس والقذافي ليقنع الناس ان عبد الفتاح هرب من بنغازي..الخ ، الثوار ليسوا تحت مظلة واحدة وليسوا منظميين تحت قيادة واحدة وبنغازي مليئه بطوابير خامسة وناس عندها ثأر مع عبدالفتاح بسبب قتل ابناءهم من قبل قوات الامن الليبية عندما كان وزير للداخلية وقام بقمع الانتفاضات والثورات الليبية في الماضي ، الله اعلم بهوية قاتله ولكن يبقي السؤال المهم من المستفيد؟


#187433 [SaifAlhag]
0.00/5 (0 صوت)

07-30-2011 08:53 AM
سمعت رايا اخر يقال انو الثوار هم من صفوا عبد الفتاح يونس وليس القذافى!!! وانه كان يجب ان ياتى ويمثل امام لجنة تحقيق ماذا لا ادري!!!

ماذا اذا كان التيار الكيزانى هو الذى صفى يونس من الان لأجل ان لا يزاحمهم بعدين فى السلطة- كلها أراء تحتاج مزيد من التقليب...وفى تقديرى ان هناك اجنحة متصارعة تحاول ان تصفى بعضها البعض من الان منهم كيزان وسلفيون وناس عاديين عاوزين الحرية ولكن لا يعلموا بانتهازية وعنجهية وتكبر وتسلط وعناد وجبروت ودموية الجماعة اياهم....
فما رأيك؟
لك التحية استاذنا برقاوى


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة