المقالات
السياسة
الشكر لجايكا اليابان
الشكر لجايكا اليابان
02-09-2016 03:33 PM


بسم الله الرحمن الرحيم


مدخل: أدب ياباني.
مما قرات قديما أن أحدهم احتاج لمساعدة ياباني وفعل الياباني المطلوب منه. وسأله طالب الحاجة كيف أرد لك هذا المعروف؟ كان رد الياباني: أينما وجدت يابانياً في حاجة لمساعدة فساعده ويكون هذا رد الجميل لي.
يا اخوانا العالم ديل كان عرفوا الإسلام بحق سيسيدون العالم وهم أهل لذلك. ليست المرة الأولى ولا الثانية التي أكتب فيها عن (جايكا) jica وهي الوكالة اليابانية للتعاون الدولي Japan International Cooperation Agency فمتى ما ذكرت جايكا ذكر الخير كله.
جايكا كما قال لنا مديرها السابق يوما في منزل السفير الياباني قبل عدة سنوات قال: جايكا تعلم الناس وتقدم النماذج ولكنها اليوم تجاوزت ذلك وقدمت لولاية الخرطوم كل شيء من الدراسة الى التشغيل.
في حفل مفرح (ولكنه ليس بهيج وذلك للإزعاج الشديد الذي سبق حضور الضيوف. ما رأيت منْ طرِب للمغنين الذين ملأوا الدنيا ازعاجاً قبل الحفل. والسبب ليس هم فقط ولكن أجهزة الصوت كانت في أقصى علو لها مما صعب معه التحدث مع جار أو صديق والغريب ليس هناك من تشكو له وليس معلوما من هو مدير المسرح).
تحسبا لعدم تقدير الزمن كانت الدعوة الموجهة لنا تقول ان الاحتفال يبدأ عند العاشرة صباحاً والتزمنا بالزمن لنتفاجأ بأنه يبدأ في الحادية عشرة. (بسيطة ساعة بس!) وكان أسوأ ما في هذه الساعة الازعاج او الضوضاء بالمناسبة الضوضاء يحسب تلوثاً.
إنه حفل مفرح ذلك الذي عرض فيه المجلس الأعلى للبيئة والترقية الحضرية والريفية برئاسة اللواء عمر نمر المنحة اليابانية المتمثلة في آليات نظافة الخرطوم وهي عبارة عن 86 عربة نظافة مختلفة التصاميم عربات ضاغطة وأخرى حاملة حاويات وآليات تزحيف وحفر وخلافه (كراكات ودوزرات).
ليست هذه المرة الأولى التي تقدم فيها اليبابات منحة آليات نظافة سبق ان قدمت في عام 1986 آليات نظافة لولاية الخرطوم وعرضت واحدة منها مما جعل السفير الياباني في كلمته يشير لاستغرابه كيف ظلت هذه العربة تعمل حتى الآن (انت شفت حاجة يا سعادة السفير بكاسي تويوتا موديل 1978 لسا شغالة وبعشرة أضعاف سعرها يوم كانت جديدة شعب يعشق اليابان والصناعة اليابانية).
الأمر ليس آليات فقط ولكنها دراسة متكاملة بدأت منذ 2010 واستمرت عدة سنوات لتجيب على سؤال (كيف تصبح الخرطوم نظيفة؟) وهذه العربات والآليات ستعمل بنظام متطور جداً وكما قال د. مصعب برير مدير هيئة نظافة الخرطوم (والذي رأيناه لأول مرة في هذا الاحتفال) وهو رجل تستشف من خطابه انه مهني بحق وليس له في السياسة نصيب والدليل (بلاش مش وقته). مما يثلج الصدر ان خطاب د. مصعب كان مطمئناً جداً وليس هناك ما هو خارج السيطرة الا سلوك المواطن وهذا ما نتمنى من اعماقنا ان نشارك فيه جميعاً تربويون وإعلاميون لنفرد من وقتنا لتوعية مواطن ليغير من كثير من السلوك الخطأ.
أكون مقصرا لو وقفت في استعراض هذا الاحتفال بكلمة د.مصعب فكلمة سيشي كويتي مدير جايكا كانت تتحدث عن دور جايكا في هذا المشروع ومن وقفوا معها وجعل شعاره على العربات هو (كابتن ماجد) ليكون كل سوداني كابتن ماجد ويسدد هدفه في حاويات النظافة وليس خارجها.
تحدث اللواء نمر وشكر الابطال الحقيقيين الذين هم خلف المسرح المخرجون والمنفذون والذين قاموا بالدراسات واقنعوا جايكا وساعدوها لتقوم بما قامت به. وركز هو والوالي على تجاوز اليابان لضغائن السياسة والعقوبات الغربية سيئة المقاصد. وتركيز اليابان على الجانب الإنساني ضاربة بعقوبات الغرب ومقاطعته للسودان عرض الحائط.
وجاء دور السفير الياباني هيديكي ايتو الذي لم يكلف المنصة ترجمة كلمته فقد كان يتحدث اللغة العربية بسهولة (هكذا يختار السفراء. السفير المناسب في المكان المناسب. بالمناسبة سؤال: اليابان فيها مؤتمر وطني؟).
وهلَّ الهلال وجاء د.حسن عبد القادر هلال وزير البيئة والبيئة العمرانية. ومن أجمل ما قاله ان البيئة متكاملة إذ لا معنى لنظافة الخرطوم دون الصرف الصحي وكأني به زار جنوب الخرطوم حيث النهر الأخضر يعطر الأجواء بنتانة الصرف الصحي ويصيب جنوب الخرطوم بالأمراض ويقلق مضاجع ساكنيها. وأعقبه الوالي الذي شكر اليابان وشعبها وركز على تجاوز اليابان للعقوبات الدولية وتغليب البعد الإنساني كما ذكرنا آنفاً.
في الأمر جديد هناك مكبات أو مرادم في اطراف العاصمة للنفايات وجديد آخر هو عزل النفايات الطبية ومعالجتها معالجة خاصة تبدأ من داخل المستشفيات. وهناك نفايات ضارة وهناك نفايات الكترونية وما أكثر هذه ولا يخلو منها بيت (كمبيوتر قديم شاشات قديمة فديوهات قديمة وأجهزة كثيرة تجاوزها الزمن أين نذهب بها؟) أفيدونا افادكم الله.
هناك عدة مستويات لخدمة النظافة على مستوى الاحياء خدمة مكان ثابت زمان ثابت وللأسواق خدمتها وللأحياء المكتظة خدمتها. وكلو ما جيب مريسة تام زينو لو لم يتعامل المواطن بسلوك حضاري.
من جديد هيئة نظافة الخرطوم تخصيص رقم هاتف هو 1956 لتسجيل البلاغات. ما على المواطن الا الاتصال بهذا الرقم ليحدد خلل نظافة في مكان ما ويقوم موظفو البلاغات بفتح بلاغ لا يغلق هذا البلاغ الا بعد إزالة الضرر ومعالجته ويظل مفتوحا ويرتفع من مستوى الى مستوى أعلى ليعرف القائمون على الأمر من المقصر.
واذيعكم سراً أني سجلت بلاغا صباح الأحد 7/2/2016 لأرى ماذا يحدث؟ وكيف سيتعاملون مع هذا البلاغ. عموما الرد كان سريعا وليس ك 4848 غفر الله لها. مضت حتى هذه اللحظة 1:07 حين كتابة هذا العمود أكثر من 30 ساعة على البلاغ ولم يتغير شيء. أتمنى أن أجد موجبا اعرضه عليكم غداً في هذا البلاغ.
كما قال باقان أموم يوم الانفصال باي باي وسخ الخرطوم. هل تصدقوا ان وسخ الخرطوم هو بين 5000 طن الى 7000 طن يومياً. طبعا هذا غير الوسخ السياسي دا نفايات بس.

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2876

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1412713 [الاختشوا ماتو]
0.00/5 (0 صوت)

02-10-2016 07:32 AM
الموضوع الاهم هو عدم الاعتماد على العمالة السودانية فى نظافة ولاية الخرطوم اذا اراد الوالى نظافة حقيقية اما هشك بشك فشماشة السوق المركزى والشعبى على قفا من يشيل .

[الاختشوا ماتو]

#188621 [wahid aref]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2011 04:15 AM
رافعي راية الجهاد ضد الفن وبرامج الترفيه هم هيئة عملاء السلطان وجهاز الدعوة للبعد عن طريق الله....فتأمل ؟؟؟

[wahid aref]

#188607 [استثنائي !!!]
0.00/5 (0 صوت)

08-01-2011 03:26 AM
كاتب المقال يقول : « ساءها ان نتستمد فرحتنا فى هذا الوطن التعيس من برنامج يقدمه شخص قامة استثنائ لولاه لهجر بقية الشعب هذا الوطن »
بالله ؟؟؟؟؟ قدور لولاه ولولا ضحكاته .. لهجر الناس البلد !!!!!!!!! عجيب !!!
نقترح على عمنا شوقي بدري ان يضيف (قدوراً) هذا لمحن السودان ،
ده كلام شنو ؟؟؟
لهذه الدرجة اصبح قدور وبرنامجه ذاك ؟؟؟

بالفعل الرماد « كال » البلد !!!


[استثنائي !!!]

ردود على استثنائي !!!
[البرفكس] 02-10-2016 12:21 PM
ركز يا زول !!!! انتا بتعلق على ياتو مقال ؟


احمد المصطفى ابراهيم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة