المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
همساتي الي كالو كدلو : ما هذا الكلام الغلط في المكان و الوقت الخطأ ..!
همساتي الي كالو كدلو : ما هذا الكلام الغلط في المكان و الوقت الخطأ ..!
08-01-2011 02:25 AM

همساتي الي كالو كدلو : ما هذا الكلام الغلط في المكان و الوقت الخطأ ..!

ايليا أرومي كوكو
[email protected]


الحكمة تعلمناها منذ البدء فقد كانت تقول لنا
لكل شي تحت الارض مكان و مقال
و لكل أمر تحت السماء و زمان و مقام
يوجد وقت للغضب ووقت للخصومة و العداواة
ووقت للحرب و الاقتتال و نزف الدم و ذرف الدموع
و في هذا الوقت لا يوجد مكان للطبل والغناء و الطرب
فالرقص فوق جثث القتلي في الاديان و الاعراف حرام

2
يوجد وقت لتصفية الخصوم و النهب و السلب
في زمن التنكل و التدمير و هدم البيوت او حرقها
في أزمنة التشريد المنظم و الترحيل الجبري القصري
و في مثل هذه الازمنة اللعينة يعز السلام و يغيب الامان
يتحول المكان الي بلقع دمار و خراب يقيم فيها الاشباح
هنا لا يسكن الحمام او اليمام بل يستوطن الغربان و البوم
فلآجل ها الزمان و ذا المكان ابكوا مولولين و نوحوا

3
للسكوت وقت و للتكلم زمان وهذا زمن السكوت من الذهب
فللكلام الحق الذي يبني و قت . وهذا وقت الزيف و سرقة الادوار
ليس هذا وقت قول الحق فالساحة مجال للتدليس والتغبيش
فلا تكسروا قلوب بعضكم بعضاً بسموم كلامكم المعوج
الرؤي الناقصه و قول انصاف الحقائق و نصف الكوب الفارغ
الظهور في الوقت الخطأ و التنظير بغرض في المكان الغلط
البوح بما في قلوب مليانه بالضغائن وعيون المغطاة بغيرة و حسد

4
ها هو يهوذا اخر الزمان يطل طالباً ثمن القبض علي المسيح
أن يهوذا اخر الزمان ً تلهف ليقبض فضة الخذلان والخزي و العار
أن يهوذا التائه وسط مقابر بلا شواهد سقيبض اثمان ارواح الابرياء
فكم سيثمن الاطفال اليتامي والمشردين و النساء الارامل الثكالي
كم من المجد و الجاه سيأخذ .. و يعلم الله بأن المجد عنه قد زال
كم من اللعنات و بئس سوء المصير سينال منهم جيل بعد جيل
ليت يهوذا يثوب الي رشده قبل فوات الاوان و الندم ثم الانتحار

5
خضع بيلاطس البنطي لضغوط و ابتزاز الكهنة قيافه و صهره حنانيا
سلم بيلاطس المسيح ليصلبه الكهنة مع انه كان علي علم اليقين ببرائته
قال الكهنة لبيلاطس دمه علينا و علي اولادنا فسلمهم المسيح ليصلب
هذا و قد قضي بيلاطس باقي عمره في غسل يديه من عقده دم المسيح
فما اشبه الليله بالبارحة يهوذا و بيلاطس بيننا بنفس الملامح و الشبه
شهوة السلطة و حب المال تبيح هذا الكلام المبتور فيا لها من فضيحة
لا تدعوا طلب المجد و السلطة و المال تميت بصائركم وتعمي ابصاركم
فاليوم يوم نوح يوم بكاء وعويل اليوم يوم لدفن الموتي و تعزية الاحياء .
ومن يعلم سيأتي وقت و يجئ زمان قريب يوم للغناء والفرح و الرقص ..!


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 990

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




ايليا أرومي كوكو
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة