مجرد اقتراح ..!ا
08-02-2011 02:25 AM

مجرد اقتراح ..!!

عثمان ميرغني

أتمنى أن يجد مقترحي هذا أذناً صاغية.. وعقولاً صافية.. ونيات بيضاء.. رمضان شهر الخير.. لا على المستوى الشخصي والفردي فحسب.. بل حتى على المستوى القومي.. هل لنا أن ننتهز بركة شهر رمضان لنبتدر مشروعاً قومياً لـ(التسامي الوطني).. إعلان (تصفير) المواقف وإلغاء الغبائن.. وتأسيس منصة الانطلاق. خطة عمل رمضانية تحفها البركات.. أول ركن فيه وقف العدائيات أو التحرش السياسي من كافة الأطراف.. والركن الثاني تأسيس (آلية) وليس لجنة لإعداد الدستور الدائم.. والثالث.. الإصلاح السياسي العام. وقف العدائيات مطلوب فوراً، لأن التصريحات السياسية والتصريحات المضادة ما عادت تغير من الواقع السوداني.. بل تزده وقوعاً.. ولتمهيد أرض الملعب لمباراة جديدة نحتاج إلى كبح التوتر بأدنى ما هو متاح.. أما تأسيس (آلية) لوضع الدستور.. لأن التجربة القديمة ما عادت تجدي. تجربة تكوين لجنة لوضع الدستور ستكون هي نفسها المعركة الأولى.. طريقة تكوينها وتوزيعها السياسي والجغرافي و الجهوي وربما القبلي.. أما (الآلية) فهي وصفة غير تقليدية تسمح باستنباط الأحكام الرئيسية في الدستور (محل الاختلاف دائماً) دون الحاجة لـ (شخصنة) لجنة الدستور.. هذه الآلية عبارة عن معادلة مرنة وفعالة تضمن مبدأ (لجنة الـ لا لجنة).. ألاّ تكون هناك لجنة إعداد الدستور الدائم بالصورة التقليدية.. رئيس ومقرر وعضوية.. واجتماعات تخلص لمسودة.. وكل ما شابه ذلك.. فهي مجموعة منسقين يستخلصون الأسس العامة التي تبني عليها الدستور من سياق اجتماعات حزبية وسياسية ومنظمات المجتمع المدني والأكاديميين ومراكز الأبحاث والمبادرات الجمعية والفردية.. مجموعة التنسيق تسمح لكل هذه المكونات تبادل الأفكار والأطروحات لتأسيس أقرب خط التقاء بينها.. ثم تحال المرحلة الأخيرة .. إلى آلية استبيان علمي وعملي ترجح الخيارات المطروحة.. وتبقى بعد ذلك الصياغة النهائية لخبراء محايدون.. وتكتمل المرحلة الأخيرة بالترتيبات العادية والإجراءات تحت قبة لبرلمان ثم يعرض الدستور كله للاستفتاء الشعبي العام. هذه الطريقة تضمن ألاّ يتحول الدستور القادم.. إلى محطة خلاف قادم.. فالمكونات السياسية شديدة الحساسية تجاه بعضها وما أسهل إطلاق دعاوي وتهم التلاعب بمقررات لجنة الدستور والتأثير الأحادي عليها وتمرير الأجندة الحزبية.. ولتجنب كل ذلك. فالمطلوب هو الإفلات من فخّ (لجنة الدستور) فهي دائماً موطن الخلاف قبل أن يبدأ الخلاف على بنود الدستور نفسه.. موسم رمضان فرصة لا تعوض لجبر الكسر الوطني.. لكن لو استمرت يوميات رمضان مثل غيره من الشهور.. ثم في العشر الأواخر سافر ثلاثة أرباع الحكومة للعمرة.. فإن الحال يستمر على ماهو عليه.. وليس من متضرر سوى الوطن الكبير..

التيار


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 3466

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#189853 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

08-03-2011 06:15 PM
تانى رجعت يا باشمهندس للكلام النظرى والامنيات الطيبة خليك رجل واقعى كيف تصفى النفوس وتتوقف العدائيات فى جو مكفهر كهذا ؟ انت بتحلم والله جاد فى كلامك ؟ الاخلاق السيئة القذرة لا يصلحها رمضان ولا صيام الدهر أراك تطلب سكرا من حنظل هؤلاء لا يصلح معهم الا لغة الجبخانة التى يتعنترون بها ويهددون بقسف اى واحد يرفع راسو ! ! ! انظر كيف استلم الشعب حقه المسلوب بعد ان ضحى بالدماء والشهداء ضد الطاغية وهل نحن اقل وعى من الشعب المصرى ؟؟ لا والف لا سوف ترى قريبا انشا الله هؤلاء اللئام خلف القضبان الحديدية مكبلين بالاصفاد اولهم مشيرك الشرير وهارون ونافع وباقى الشلة الحرامية والفسقة


#189754 [صلاح محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

08-03-2011 03:04 PM
اتغطى كويس يا عثمان، صدقني الإعصار القادم لن يكون مثل أبريل أو ثورة المصريين بل هي الثورة الفرنسية الصالح على الطالح وأرجو الراجيكم

إنت قايل وكلكم قايلين الشعب خلاص نسي وصبر والحكاية حتكون زي محاكمات ناس نميري وحسني مبارك وإنو الجماعة حيطيروا ماليزيا يتفسحوا بالفلوس .. كضباً كاضب أولاً محاكمات مافي لحس كوع طوالي
ثانياً رأس مال أي واحد سافر ديتو طلفة بثلاثة قروش محل ما يكون مش انتو الدخلتو ثقافة الكتل دي أرجو الراجيكم


#189499 [سيد إبراهيم محجوب]
0.00/5 (0 صوت)

08-03-2011 12:45 AM

بالله كم رمضان مر عليكم يا عثمان يا منافق

22 رمضان مر عليكم ما طلبت فيه عفو ولا غفران من الشعب ولم تحترموا إرادة الشعب بل قتلتم أشرف خلق الله في 28 رمضان ولا ندري حتى هذه اللحظة أين وريت جثامينهم الطاهرة ..............................
تقولي نتصافي في الرمضان

لقد فات عليكم فرصة العفو والتسامح ، لقد ضيعتم الفرصة تلو الفرصة

ولن يرحكم الشعب السودان ، فالقصاص وجب عليكم جميعاً أيها المجرمون


#189316 [بت الخرطوم]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 03:30 PM
مجرد اقتراح الاقتراح مقبول منك لكن ما وريتنا لمنو لنا نحن الذين ابتلنا الله بارائكم اما لنافع وجماعتو وعلى وجماعتو اما كرتى وجماعتو للمرة الف بعد المليون قلنا ليك سيب الرجفة وما تخاف الا من الخالق يا ود ميرغنى صاحب ود الخدر


#189297 [طافش الطفشان]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 03:05 PM
عفى الله عما سلف دي تاني مافي والدايارها يلحس كوعو فالشعب السوداني الفضل لن يسامح أحد بعد اليوم.
يجب محاسبة ومحاكمة كل من اجرم في حق الشعب والوطن
وما حسنى مبارك وبن علي عنكم ببعيد !!؟؟؟


#189286 [يحيى العمدة]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 02:58 PM
الاستاذ عثمان
بلا مقدمات وبلا رتوش مقترح ايجابى لكل ذى عقل ولكن الاخوة المكنكشين واصحاب الرؤى الصمدية كيف نتعامل معهم بلغة التصفير اذا كانوا يتعاملون بلغة التضخيم ، اننا فى ورطة حقيقية وشبح التدخل الاجنبى ماثل امامنا ، هذه هى الحقائق التى نتغافلهاجميعا ، فالوطن اذا ترك امره لمجموعة الاقصائيين حتما سيحدث التفتت والتطاير ، واقحام الشريعة فى السياسة والتلويح بتطبيقها بمناسبة وبدون مناسبة ، يجعل منها مركز صراع ، مع العلم ان كل المسلمون يسعون لتطبيق شرع الله الحق وليس القوانين التى حشرت حشرا ولا علاقة لها بالاسلام من بعيد او قريب كتلك التى تعاقب الناس قبل وقوع الجرم والتى تنتقى من يقع عليهم الحساب ومن هم فوق الحساب ، ان الوضع لا يحتمل المراوغات
يحيى


#189188 [zahi]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 12:46 PM
انت يا استاذ رومانسي جدا ؟ ولا الليله ما عندك موضوع تكتب فيهو ؟ ولا بتستعبط ؟ قال تصفير المواقف والتسامي الوطني ...... التسامي الوطني ده ما اخو المؤتمر الوطني ؟؟؟؟؟؟؟ انا اقترح عليك موضوع للكتابه و شايفك طولت ما كتبت عن حبيبك ( علي بن عثمان بن محمد طه رضي الله عنه ) لذلك اديك راس موضوع للكتابه عنه ..........(أكد على عثمان محمد طه – نائب الرئيس السودانى - ان كل من يتطاول على المنهج والشعب والرئيس عمر البشير، سيواجه بالقطع بالسيف\".) اها يا شيخنا لسه في تاني تسامي وتصفير و اليه وضع دستور ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ تفوووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو


#189167 [شنقيطى]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 12:02 PM
إعلان (تصفير) المواقف وإلغاء الغبائن.. وتأسيس منصة الانطلاق. خطة عمل رمضانية تحفها البركات.

بالله دا كلام دا

موش مفروض تدعو اول حاجة نا صاحبك ود الخضر اول حاجه قبل تصفير المواقف يرجعو للزول الما انتحر كشكو ويحاحو ليو اولادو من الطششان
وبعدين الزول الكان داير ينتحر امس قال طلع كيت ناس الزكاه عملوها ليو كسور وبواقى
والاهم من ديل كلهم ربنا بسألكم من الصحفى ابو ذر
يعنى قضى الحكم الظالم وصبر وتانى ترجعو السجن !!!!!!!!!!!!!!!1
وتقول لينا تصفير مواقف!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عليلكم الله عليلكم الله ما خافتو لمن ام اولادو قالت سكتو وبقوا متجهيين لى الله
والله الواحد شال ليكم الهم
الشفع اتجهوا لى الله وفى رمضان وهم صايمين ومظلومين ولشتكوكم
قبلكم وحدكم


#189108 [سودانى طافش ]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 10:10 AM
اكتب عثمان


#189100 [عكاشة]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 09:43 AM
أحسن الكشك! اكتب في الكشك احسن.


#189071 [قرفان خالص]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2011 05:35 AM

يا زول انت بجدك !!

قصدك ندكها ونبدأ من جديد !!

وببساطة كدا نقول عفا الله عما سلف !!

يا راجل !!! وحقنا الانداس بالجزمة ووطنا الاتفرتق حتت والناس الكتلوهم والشرفاء

العذبوهم والمناضلات الاغتصبوهم والصحة والتعليم الدمروها عن قصد والزراعة الشلعوها

وقلعوا بذورها والملايين الشتتوهم في قبل الدنيا الاربع !!!

دي كللللللها نخليها لي الله ساكت !!

انا غايتو عن نفسي حقي ما بخلي ليهم ولو طارو السماء ... وانت لو عايز تقنع باقي

التلاتين مليون (عدا افراد العصابة) امشي ليهم واحد واحد بيت بيت وحاول اقنعهم يتخلوا

ساكت كده لله لله ساكت كده لله لله..

أخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة