المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
لماذا لا يثور شعب السودان؟
لماذا لا يثور شعب السودان؟
08-05-2011 10:20 PM


لماذا لا يثور شعب السودان؟

تاج السر حسين
[email protected]

فى مقالى السابق تداخل قارئ كريم وكتب تعليقا يستوجب توضيح وهو أن (الدين) ليس (الشريعه)، كما يظن الكثيرون واذا كانت الشريعه (دستورا) يطرحه البعض بحسب فهمهم للدين وبحسب ثقافتهم والبئيه التى نشاءوا فيها حيث لا يعقل أن تكون اهتمامات وطموحات راكب (الحمير) مثل الذى نشأ فى مجتمع يركب البصات والسيارات الفارهه، واذا كانت الدساتير قابله للتعديل والتغيير بحسب تطور الحياة وظهور مشكلات غير معهوده، فهذا يعنى أن التفكير فى دستور (انسانى) هو الحل!
والأنسان وتفكيره وعقله يرجعون لله ولا يفعلون شيئا بغير ارادته، وألأنسان كرمه الله على جميع مخلوقاته ومن بينهم دون شك (الشريعه)!
نحن نرى اقحام الدين فى السياسه دليل ضعف وضيق بعض الجماعات بكلما انتجه العقل البشرى خلال مسيرة وتجارب طويله، ولأنهم يدركون اذا طرحوا انفسهم من خلال برامج ورؤى اجتماعيه وأقتصاديه فلن يحصلوا على نسبة 1% من الأصوات لذلك يلجاءون لسلاح (الدين) خداعا للبسطاء وأرهابا للمفكرين، وبمرور الزمن يتحول الأمر الى فساد وأستبداد وتشبث بكراسى الحكم من أجل الدنيا التى دخلوها يرتدون ثوب الدين، كما حدث فى السودان، والحديث يطول فى هذا الجانب.
اما للأجابه على السؤال الذى سمعته يردد على لسان عدد كبير من المثقفين العرب الذين نلتقيهم فى الندوات والذى يقول (لماذا لا يثور شعب السودان)، كما حدث فى مصر تونس وليبيا وسوريا واليمن؟ ومن حقهم أن يطرحوا ذلك السؤال.
نرد عليهم بأن السودان واجه أكبر تآمر من المجتمع الدولى والأقليمى (العربى) بالتحديد، ولم يسمح الأعلام العالمى للتتعرف على الأزمات السودانيه الا بالقدر القليل جدا، ولا ندرى ما هو السر فى ذلك؟
لكن رغم ذلك كله، الا يعتبر أستقلال الجنوب أو انفصاله (ثورة) وصلت بجزء من مواطنى بلد حدا أن ينفصلوا ويعلنوا استقلالهم وتأسيسهم لدوله جديده؟
الا يعتبر ما يدور فى دارفور منذ وقت طويل وظهور عدد من الحركات التى تواجه النظام بالسلاح وتصل الى أكثر من 30 حركه (كبيره وصغيره) نوعا من الثوره ؟ وهل الثورات لابد أن تنطلق كلها من ميدان التحرير وأن تخرج على ذات السيناريو التونسى والمصرى؟
الا تعتبر انتفاضات الشرق من وقت لآخر وأستشهاد الكثير من ابنائه وما حدث فى السدود وأعتصامات مزارعى الجزيره والمفصولين تعسفيا، ثورات وضيق وتذمر من نظام يحكم السودان رغما عن انف اهله، بثقافة لا تتوافق مع ثقافة أهل السودان؟
وهل ينجح سلاح الأرهاب والقمع والتعذيب والكذب والتضليل الممنهج وشراء ضعاف النفوس فى جميع المجالات خاصة الأعلاميه والصحفيه والى الأبد ويبقى النظام آمنا ومطمئنا فى بلد عرف الثورات والأنتفاضات قبل الكثيرين؟
صحيح (الثوره) فى الوسط والعاصمه بالتحديد ضعيفه ولا ترقى لحجم ربيع الثورات العربيه، لكن ثورات الهامش والأطراف لا مثيل لها فى اى بلد عربى ولا بد أن تتكامل مع المركز فى يوم من الأيام - لا اظنه يطول - وتطيح بالنظام، وليت المستبدين وعوا الدرس واستفادوا من تجارب اصدقائهم وحلفائهم الطغاة الآخرين وكيف انهم سقطوا وتهاووا وأهينوا رغم ما كان متوفر لديهم من اجهزة امنيه وأستخباراتيه وعلاقات دوليه.
آخر كلام:-
• الذين يفاوضون نظاما فاسدا وقاتلا ومستبدا، لا يستحقون احتراما وتقديرا من شعب السودان وسوف لن يرحمهم التاريخ.
• الحل يمشى يعنى يمشى .. يرحل يعنى يرحل.


تعليقات 13 | إهداء 0 | زيارات 3142

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#191315 [الفزاعه]
0.00/5 (0 صوت)

08-07-2011 12:47 AM
الذين يدّعون ان بقاء (النظام) افضل من عودة الميرغني والمهدي ..
يا ساده .. ذهاب هؤلاء لا يعني ان يكون البديل (اشخاص) !!!!!!
البديل .. ليس شخص او آخر كما (روّج) النظام وهي نظريه بئيسه ، البديل هو (الديمقراطيه) ، البديل (نظام حكم) .
إن شباب الثورة في مصر ، يملي شروطه علي المجلس العسكري و الحكومه المؤقته وهو (قاعد) في ميدان التحرير .
(فزاّعه) الاحزاب الطائفيه ـ وإن كانت افضل مما نحن فيه الآن ـ الا انها باتت لاتنطلي علي احد .
مع ان الميرغني او المهدي لم نعرف انهم قد (ورثوّا) احد ابناءهم ، او عينوه (رئيساً) ، خاصة وان هذا الأمر لا يمكن حدوثه في
الانظمه (الديمقرطية) ، بل يمكن ذلك في الديكتاتوريات ( حيث لا مساءلة والكل تابع )!!!!


#191100 [Nagi]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 02:23 PM
نحن نرى اقحام الدين فى السياسه دليل ضعف وضيق بعض الجماعات بكلما انتجه العقل البشرى خلال مسيرة وتجارب طويله، ولأنهم يدركون اذا طرحوا انفسهم من خلال برامج ورؤى اجتماعيه وأقتصاديه فلن يحصلوا على نسبة 1% من الأصوات لذلك يلجاءون لسلاح (الدين) خداعا للبسطاء وأرهابا للمفكرين، وبمرور الزمن يتحول الأمر الى فساد وأستبداد وتشبث بكراسى الحكم من أجل الدنيا التى دخلوها يرتدون ثوب الدين، كما حدث فى السودان،

هى دى الحقيقه


#191038 [عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 12:36 PM
لماذا لا يثور شعب السودان ؟ بسيطه .. عشان ما يعين الميرغنى ولده رئيس للبلاد والصادق المهدى يعين اولاده وبناته وزراء ...


#191037 [عادل]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 12:35 PM
شغب جبان عشان كدة ما بتحرك فية سكن واهو بيتقسم قدام عوننا وكاننا مشلولين خيبة علينا كلنا


#190990 [طة احمد ابوالقاسم]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 11:12 AM
الاخ تاج السر نحترم وجهة نظرك ..ولكن هذة الفقرة مستفزة لمشاعر قوى اخرى .

.....نحن نرى اقحام الدين فى السياسه دليل ضعف وضيق بعض الجماعات بكلما انتجه العقل البشرى خلال مسيرة وتجارب طويله، ولأنهم يدركون اذا طرحوا انفسهم من خلال برامج ورؤى اجتماعيه وأقتصاديه فلن يحصلوا على نسبة 1% من الأصوات لذلك يلجاءون لسلاح (الدين) خداعا للبسطاء وأرهابا للمفكرين، وبمرور الزمن يتحول الأمر الى فساد وأستبداد وتشبث بكراسى الحكم من أجل الدنيا التى دخلوها يرتدون ثوب الدين، كما حدث فى السودان، والحديث يطول فى هذا الجانب.

فى الواقع نحن الذين نضعف انفسنا ..الاسلام مشارك فى الحضارة وعضو اصيل ..من هم المفكرين الذين يرهبهم البسطاء ..فى مصر هم الذين حرموا ..كذلك فى تونس ..وتم الغاء الانتخابات فى الجزائر ..وماذا عن التجربة التركية
كذلك الم يقل العقل البشرى والمفكرين ..وفى مقدمتهم جيسكارد الفرنسى ..اوربا نادى مسيحى ممنوع دخول تركيا قبل ان يعتلى طيب رجب اوردقان السلطة


#190970 [الجعلى البعدى يومو خنق]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 10:31 AM
المكرم تاج السر ..

(الدين) ليس (الشريعه)
(اقحام الدين فى السياسه دليل ضعف وضيق)


( الثوره فى الوسط والعاصمه بالتحديد ضعيفه ولا ترقى )

( ثورات الهامش والأطراف لابد أن تتكامل مع المركز )

آخر كلامك:-

الذين يفاوضون النظام الفاسد القاتل المستبد لا يستحقون احترام شعب السودان

وسوف لن يرحمهم التاريخ.

( الحل يمشى يعنى يمشى .. يرحل يعنى يرحل )

( الحل يمشى يعنى يمشى .. يرحل يعنى يرحل )

( الحل يمشى يعنى يمشى .. يرحل يعنى يرحل )


أخشى أن نرتحل نحنُ للرفيق الأعلى.. ولا يرتحل هؤلاء القوم .. ولا يمشون ..

ونتساءل مع الحيارى : من أين جاء القدر بهؤلاء الذين لايستحون..؟

نتساءل مع الحيارى : من أين جاء القدر بهؤلاء الذين لايستحون..؟

أو كما قال الصحفى الرقم ( الطاهر ساتى )



الجعلى البعدى يومو خنق من الجماعه المكنكشه ديل ( كنكشه شديدا)


أنه من الدندر القويسى فى ال6 من رمضان وكل رمضان والجماعه قاعدين ما ماشين أمشوا انتو يا تاج السر ( الشعب السودانى موزع بالمنافى والمهاجر والشتات ) والباقى مجرد ( جاليات ) تنتظر بواقِ النيفاشات كى نتسلم (الاعلام) فى ج كردفان والنيل الازرق والشرق نورو وازدان .. ونردد يومها

الحل النهائى حانمشى نحنا حانمش ... حانرحل يعنى حانرحل


وكما قال (فتحى الضو) ناعياً زوجه بكيف الارتحال؟ فنسأل تاج السر
فكيف الارتحال وبكيفية المشى؟ وين خارطة الطريق ولا نمشى نشوف (فكى) كارب من ( فقراء) الدندر كى يفتحوا لنا (كتاباً) أى كتاب المهم مانمش ما نرتحل

أنا هاهنا قاعدون (ع قلبهم)


#190929 [nabil mansour]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 05:16 AM
عزيزى تاج السر تحياتى ،

الرسول ص جاء مكملاً ومتمماً لعمل بدأه رسل وأنبياء قبله ، وأولئك لم نسمع عن أى أحد منهم أنه جاء بقوانيين ليحتكم إليها الناس ، كانت دعواهم لتوحيد الله وإشاعة قيم الخير والعدل والمساواة حتى لا يفسد الناس وتسفك الدماء ، تلك هى شريعة الله وتلك هى \" الدولة \" التى طلب منّاإقامتها فى \" النفس \" حيث لن تزر وازرة وزر أخرى ، لن يسأل فى ذلك لا الترابى ولا نافع ولا سيد قطب، فمن أراد أن يكفر بعد ذلك فليكفر . الحاكم مهمته الفصل بين الناس فى أمور هذه الحياة . من ناحية أخرى فإن من طبيعة القوانيين التطور والتبدّل وعدم الإستقرار على حالة واحدة لأن حاجات الناس عبر الزمن تتبدل وتتطور وتتغير وعلى ذلك لكان الله قد إحتاج لإرسال رسل وأنبياء بين كل فترة وأخرى لإداء تلك المهة ولما أكتفى بمحمد ص ’ أو لحسم ذلك الجدل منذ آدم وإنتهى الأمر .
محمد ص جاء ليكّمل مكارم الأخلاق \" أدواته \" لذلك العمل القرآن ، أذن القرآن يتحدث عن ويشرح ما هى تلك الأخلاق وما الطرق إليها والفرق بين التى تقودك إلى الهلاك . ومن خواص ذلك القران أنه كل يوم هو فى شأن مختلف ،يسير معنا ثانية إثر ثانية حذو النعل بالنعل ، يطوّر نفسه بنفسه عبر اللغة التى أنزل بها ليناسب التطورات التى تحدث فى حياة الناس وإلا لأصبح مثله مثل أى كتاب آخر يمكن تلخيصه أو إيجازه فى نقاط . وكل من قال أنه مجدّد له هو كذّاب أشر و مدّعى ليس إلا، اما شارحاً ذلك أمر مختلف.
الثورة عزيزى تاج السر تحتاج إلى شئ من الأخلاق .
ولك الود


#190911 [ASHREF]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 03:45 AM
لماذا لا يثور الشعب

اولا لان الكيزان اذكياء وعندهم خطط طويله الامد قتلوا بخططهم الاراده فى الانسان وهذه الخطط ليست جديده هى خطط قديمه تم استخداماها فى كل الدكتاتوريات فى العالم.منها

استخدام الدين و قتل الوعى فى الشباب وتفقير الناس والاستيلاء على اموال الدوله وجعل ثقافه الانانيه والسرقه والفساد هى القاعده.

وثانيا البنيه الاجتماعيه الضعيفه عند الشعب السودانى فالشعب السودانى شعب عنصرى قبلى هش يمكن بسهوله تفككيكه بغرز فتنه القبليه.

ثالثا ضعف الشخصيه السودانيه وعاطفتها الشديده وعدم اتخاذها للعقل والمنطق فى احكامها





#190898 [سودانى جدا]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 02:32 AM
السؤال الحقيقى لماذا يثور شعب السودان وماذا سيجنى نحن لدينا تجربتين ماذا كانت نتائجهما 0 قبل ان نثور هل يضمن احد ان لا يمتطى احد او كل الزعماء الربعة (الصادق0الميرغنى0الترابى0نقد) او من على شاكلتهم صهوة خيل الثورة- ثم ياتى الجيش الفاشل عسكريا و سياسيا وينتزع الغنيمة0 ثورتنا يجب ان تبدا بانفسنا التى لولا فسادها لما استمرت هذة الشرذمة فى الحكم ولو استمر الوضع عندنا كما هو الان فلاثورة ولاهم يحزنون


#190873 [مشروع التكبيل ]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 01:23 AM
يثور كيف ؟؟
الناس بتطلع ـ عن بكره ابيها ـ فجرا حتى تلّقط ما (يجدّعه) لهم (اللصوص) هؤلاء من (فتات) ثم تعود كالطيور في الثامنه مساء (مهدودة الحيل) ، من اجل (حفنه) ملاليم وتجي جاريه تنوم ، وبكرة .. !!!!!!
هكذا فعل ـ حداد - المشروع الحضاري ، هذا ما اطلقوا عليه ذلك القول القبيح ( اعاده صياغة الانسان السوداني) و كان الهدف شيئاً آخراً كما اتضح فيما بعد ، كان الهدف « التكبيل » لا غيره !!!!!!

ولكن سيأتيهم من حيث لا يحتسبون ..


#190869 [kamal]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 01:18 AM
المقال متكامل حقيقة وفعلا لماذا لايثور الشعب؟ لان بكل صراحة الابالسة دخلوا كل منزل فى السودان فاذا انت وانا ليس من محسوبى المؤتمراللاوطنى فلابد ان يكون اخوك او اخوى من لحمك ودمك منهم اذا كان فى الشرطة ولا فى الجيش ولا فى الامن ولا فى اى سجم رماد من موقع يتبع لهم فانك تجد نفسك سوف تخوض معركة مع من تحبهم فى هذه الدنيا الزائلة وفى النهاية هو نزال لابد منه ولكل ثورة تجتث الظلم والفساد ولا نصر ياتى بلاش


#190861 [عصام حسن]
0.00/5 (0 صوت)

08-06-2011 12:58 AM
هذه يا سيدى ثورات جهويه الثوره الحقيقيه هى التى تقلع النظام من جذوره وتبدا فى العاصمه


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة