اتحاد تيتاوي والعار
08-24-2011 04:48 PM

اتحاد تيتاوي والعار

محمد كامل عبدالرحمن
[email protected]

من المهم ان يعرف الزملاء الصحافيين في كل مكان ان الاتحاد العام للصحافيين السودانيين هو اتحاد لا يعبر عن الصحافيين الشرفاء بل يعبر عن تيتاوي فقط فهذا الاتحاد العار ظل صامتاً طيلة الازمة بيني وبين بلطجية منبر السلام العادل ولم ينبت ببنت شفة وقد سألني العديد من الزملاء والمراقبين عن السبب في هذا السلوك المشين من الاتحاد تجاه واحد من العضوية ..وللحقيقة لم استطع السكوت ومداراة النهج المشين للاتحاد فقد ظل اتحاد تيتاوي منذ ان قرر بعض الاخوان تمديد فترة رئاسته علي الاتحاد يضع سمعة الاتحاد في الوحل ويمارس الجبن الفاضح تجاه ما يحدث للزملاء من انتهاكات واعتقالات وضرب واعتداءات ، لقد ظل المأفون متلفحاً بالجبن والصمت طيلة السنوات الماضية من ةعمر الاتحاد والصحافيون يعانون الامرين من اعتقال وضرب ومصادرة للصحف ومصدر العيش كما هو معروف ومشهور وظل الجبان الرعديد غائباً عن ازمات الصحافة السودانية يمسك العصا من المنتصف حتي اذا جاءه احد الصحافيين يستفسر عن شئ قال له ان الحكومة لا تساعدنا وهو في ذات الوقت لا يستطيع اتخاذ قرار داخل الاتحاد دون الرجع الي الحكومة واولياء نعمته من منسوبي النظام والاجهزة الامنية .
لقد حدث اعتداء بلطجية منبر السلام يوم السابع عشر من رمضان الموافق السابع عشر من اغسطس وقد اصدرت العديد من الجهات والتنظيمات بيانات شجب وادانة ضد انتهاكات حرية النشر والعمل الصحفي ولكن اتحاد تيتاوي لم يفتح الله عليه بكلمة الي تاريخه وهو بتلك الفعلة يسقط تماماً من اعين الشرفاء ويلطخ هامته بالعار وستكتب له هذه الفعلة في كتاب التاريخ الذي لا يرحم وسترافقه سوءته الي قبره غير مأسوف عليه ولن يصلي عليه احد من الاتقياء ، نعم صمت تيتاوي عن جريمة المنبر لانه يكتب في صحيفة المنبر وصمت مسؤول لجنة الحريات لانه يخاف من جماعة المنبر الذين يتزعمهم الطيب مصطفي خال الرئيس وربما صمت لانه يخشي ان ينشروا عنه ما يخاف ويحذر وربما صمتوا جميعاً لانهم يعتقدون ان المشكلة خاصتي اكبر من اتحادهم وهم لا يستطيعون مواجهة الطرف الاخر لانه جهة متنفذة وهذا برأي العذر الذي هو اقبح من الذنب بيد انني ارسلها من هذا المنبر رسالة قوية لجميع الجبناء سواء اؤلئك البلطجية من منسوبي المنبر والمتدثرين بجلباب الطيب مصطفي او اؤلئك الجبناء ممن ياكلون بكرامة وجوههم بعض الدراهم ويخونون امانة التكليف..نعم عليكم جميعاً ان تفهموا ان الجبن والتآمر عار عليكم يلحق بكم حتي بعد مماتكم .
ان الدنيا هكذا تعج بالجميع الشرفاء من جهة والانذال من الجهة الثانية ولذلك تجدني اقف اجلالاً واحتراماً لجميع الشرفاء الذين عبروا عن وقفتهم معي فهذا ديدنهم وطبعهم الذي جبلوا عليه وانا جد شاكر وساكتب اسماء الذين وقفوا معي كلما سنحت الفرصة واناديهم باحسن اسمائهم وفي ذات الوقت انا ألعن اعدائي وادعو عليهم بألا يعمروا اكثر مما عمروا لان باطن الارض خير لهم من ظاهرها. ولا نامت اعين الجبناء


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 881

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#199676 [الجمالي]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2011 02:18 AM
احييك ايها الناطق نارأ ولهباٌ يحرق كل الجبناء ...
احييك علي هذه الاحرف التي طال بنا الانتظار لسماعها ,, وها قد ان الاوان لنقول لمن هو جبان وظالم في وجهه دون خوف او تراجع ... وها قد بداء المد والي الامام ...
سنظل نقول وندعو كل الشرفاء علي قول الحق دون خوف ولا ننسي ان الجبناء يتربصون لقتل الاخيار الشرفاء فطالما ان الموت يتربص بكم فمرحي بموت علي المبداء والحق ومن العار ان تموت جباناٌ تحت الجبناء والانذال ..
الي الامام فقد بداء ضؤ الحرية يلوح من اخر النفق المظلم ...
والشكر لشجاعة كاتب المقال واحترامي الخالص لتصويبه مباشرة دون رمز بحرف او بمفهوم فقه السترة ( و حقيقة انت طعنت الفيل مباشرة ) ولا نامت اعين الجبناء


#199630 [اسامة شريف]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2011 11:29 PM
لك التحية انت وجميع شرفاء بلادى والخذي والعار لتيتاوى وزمرتة من اذيال النظام الظالم والخذى والعار لما يسمى منبر السلام وهو منبر الدمار الشامل
من هو تيتاوى حتى تنتظرو منه موقفا انه فار رعديد يمسح احذية سادتة من الضغاة
فاليذهب الى الجحيم وليتذكر ان التاريخ لايرحم والشعب السودانى لاينسي ولن نسامح هولاء عليهم اللعنة والعار سيلاحقهم فى قبورهم فهم صفحات سوداء فى تاريخ الصحافة السودانية


#199542 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2011 05:16 PM
عن اى اتحاد تتكلم ياعزيزى لقد اندثرت الاتحادات والنقابات منذ التاسع والعشرين من يونيو المشؤوم 1989 وتكونت محلها اتحادات وهمية ونقابات اسمية يتكــون اعضاءها ورئاستها كلها من الكيزان اصحاب السلطة وهم من يعينون هؤلاء الاشخاص فاصبحت توابع تدور فى فلك السلطة الكيزانية المشؤمة وأصبحت تدافع عن النظام وتعارض حقوق المواطنين . واصبح على رأسها المنتفعين والطبالين للنظام الفاسد .


محمد كامل عبدالرحمن
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة