المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
مبروك انتصار الوجود الاجتماعي للشعب الليبي
مبروك انتصار الوجود الاجتماعي للشعب الليبي
08-24-2011 11:34 PM

مبروك انتصار الوجود الاجتماعي للشعب الليبي

عبدالله رمرم
[email protected]

١ـ الرحمة اولاً لشهدا الثورة والشكر والتقدير لتضحية الشعب الليبي بالغالي والنفيس لثورتهم والتحية لوحدتهم الجبارة التي اطلت بالنصر قاعدة وقيادة لوحدتهم في جبهة عريضة مدنيين و عسكريين رجالا ونساءاً شيباً و شباباً،ومثقفبين وطنيين من كافة قِطاع الشعب الليبي،ممثلاَ في منظمات مجتمعه المدني و الاهلي عمالا و طلاباً وزراعاً وخدمة مدنية وعسكر.التحية لهم جميعا والتهنئة العظيمة عند انتصارهم بتحرير عاصمة البلاد طرابلس بتاريخ ٢٣ اغسطس ٢٠١١ من الطاغية معمر القزافي و ابنائه و زمرته بمعقله في حصنه المتين بباب العزيزية، هاربين شاردين من غضب هبة الشعب الليبي من اجل الحرية ولدعم وتحقيق الديمقراطية في ربوع البلاد اجمع، ولاقامة دولة الحق و العدل و المساواة ونهاية حكم الفرد الشمولي العسكري القزافي العائلي ابد الدهر في مزبلة التاريخ.
حقاً الشعوب العربية عامة فرحة بنصركم وانتم تنشدون و ترقصون بنشوة النصر بالساحة الخضراء التي اطلقتم عليها ساحة الشهداء حبا و تقديرا لشهدائكم، الرحمة لهم والجنة مثواهم والصبر لزويهم اجمعين.

٢ـ سبق ان اوضحت علي صفحات جريدتكم الموقرة ـ نهاية مارس بداية ابريل مقالان تحت عنوان ( اكتمال الوجود الاجتماعي لثورتي اليمن وليبيا) ـ موضحا فيه ان الاحكام الشمولية الاحادية والعسكرية الفردية في البلدين قد اوصلا فقراً ووعزاً لشعبيهما نتيجة للفساد المالي و الاداري و الاخلاقي و انتهاك حقوق الانسان الذي مارسته اقلية ظالمة بالبلدين علي عامة شعبيهما مما سيوقع حتماَ بداية انتفاضة ونهاية ثورة. وهاهي الثورة تحققت بليبيا بشرود الطاغية وابنائه وزمرته خوفاً من غضب الثورة عليهم ـ فالف مبروك والعاقبة للاخوة اليمنيين وانشاءالله تتبعها سوريا ايضاُ في انتفاضته، حتي يسقط اي نظام عسكري شمولي في اي وطن عربي ونهاية اخر نظام عسكري او مدني او ملكي طاغي بالبلاد العربية اجمع.

وللعلم والحقيقة ان اي بلد عربي يريد ان يتحرر ماعليه الا ان يدرس اكتمال الوجود الاجتماعي وتطوره وتطبيقه بوعي لواقعه عند الاحتقان السياسي.

عاش نضال الشعوب العربية اجمع.

عبدالله رمرم ـ لندن
[email protected] 24/8/2001


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 954

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#199658 [مواطن]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2011 01:24 AM
مبروك وقرت عيونكم ياالعرب وياالمسلمين
محمد الصقر الجبوري
في البداية لا بد من أقول أن الإسلام الذي جاء به الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ليس هذا الدين الآن- ليس الدين الإسلامي من يبيح طلب العون من الأعداء والصليبيين بحجة أو بغير حجة –ليس الدين الإسلامي الصحيح من يبيح القتل والسرقة والنهب عند دخول مدن الأعداء فما بالك بمدننا وثرواتنا وأهلنا.
ليس الدين الذي يبيح كل المحرمات والمنكرات لآجل الوصول إلى الحكم وبحجة الحرية والقضاء على الدكتاتورية وبمساعدة الصهاينة والصليبيين ويكون بعدها البلد والعباد والمقدرات رهن لهؤلاء الأعداء؟.
اللهم إني أعلن البراءة أمامك وأمام رسولك وخلقك جميعاً من هكذا دين ومن أتباعه فهو ليس ديننا الإسلامي هو دين جديد وملة جديدة تسمي نفسها ما تشاء غير الدين الإسلامي.
وكذلك البراءة من هكذا أمة هزيلة خانعة للغرب والصهاينة فالعروبة انتهت فلا نخوة ولا كرامة لهذه الآمة المهانة التي كانت ترمي بضعفها وخنوعها على الحكام ,لكن حقيقة الأمر أن المشكلة في الشعوب فلا عقل يميز أو يمحص – بل تسير من غير هدى وخلف مسيريها من أعداء الأمة والإسلام من الصهاينة والصليبيين.
فهذا يوم اسود أخر في تاريخ هذه الأمة العربية التعسة الجاحدة, هذه الأمة الناكرة للجميل السائرة بلا عقل ولا فهم خلف أسيادها وولات نعمتها الغرب وأمريكا, كنا نتهم الحكام بهذه الصفات ولكن الحقيقة هي أن هذه الصفات هي لهذه الشعوب الخانعة المقززة للنفس التي تتصف بكل صفة سيئة (كيفما تكونوا يولى عليكم), التي ليس لها عقل أو فكر وتسير في اتجاه التيار والمخطط الذي يرسم لها وتتحرك كقطيع من الأغنام - والأغنام اعز منها – على الأقل لها فائدة – أما هذه الشعوب العربية الحقيرة المنحطة إلى درك لم يصله احد من الشعوب الأخرى.
فنحن الخيانة تسير في دمائنا منذ بداية الإسلام وما سقوط الدول إلا بالخيانة ومن داخلنا- وتاريخنا حافل بالخونة؟ ولكن هل رأيتم صليبي أو صهيوني يخون دينه أو بلده من أجل المسلمين؟؟؟؟- نحن نخون ونفتخر بذلك وأننا حققنا النصر – وأن الغاية تبرر الوسيلة؟.
لماذا ينتقد الحكام ويعاب عليهم السير خلف الغرب وننعتهم بأبشع الصفات , أليس الشعوب العربية تتبع هذه الدول وتنفذ مخططاتها دون تفكير, هاهم المصريون نفذوا المخطط المراد لهم وهم يبتسمون ومن كل عقولهم أنها ثورة وأنهم أطاحوا حسنى مبارك – وليس الغرب وأمريكا والماسونية هي التي تسيرهم وهم من خططوا والمصريون من نفذوا- ونفس الشيء في تونس وليبيا وسوريا واليمن وبمساعدة ودعم من أذناب الغرب من الأخوان المجرمين عملاء الغرب المطيعون- ممن يطمحون للسلطة ولو بوضع رقابهم تحت أحذية الغرب, ولا فرق بينهم في اليمن أو مصر أو سوريا أو ليبيا.
ها هي ليبيا العز والكرامة تسقط بمساعدة عراب الشعوب العربية (برنارد ليفني) الصهيوني قائد الأمة العربية الجديد؟.
هنيئاً لقطعان العرب قيادة ليفني الصهيوني لهم – هنيئا تدمير بلادهم ورهنها باستعمار جديد تحت مسمى الثورة والحرية, هنيئا لهذه القطعان من المتخلفين الأغبياء على تدنيس أرضهم بالصليبيين.
كل هذا بكفة وتكبيرهم بكفة أخرى – أنت أيها العميل الخائن للدين والوطن والأمة وتتعامل مع الصليبيين والصهاينة وتحت أمرتهم وتكبر وتقول (الله اكبر) والله بريء منكم إلى يوم الدين- لكن هذه سنة الحياة البقاء للأقوى- والقوة الآن بيد الصهاينة والغرب, لذلك يتحقق لهم ما يريدون.
أما من قاتل في ساحات العز والمجد في ارض ليبيا فلهم الجنة بإذن الله وجزائهم عند ربهم جنات عدن تجري من تحتها الأنهار خالدين فيها- لأنهم لم يخونوا الدين ولا الوطن وقاتلوا الغزاة الصليبيون وأعوانهم من الجرذان المتمردة المنقادة تحت قيادة الصليبيين من الناتو والصهيوني ليفني عراب ثورتهم.
وهاهم يلعبون نفس الدور في سوريا من اجل التغيير ليس كما تريد الشعوب بل كما يريد أسياد الشعوب الصليبيين.
لذلك لن نستغرب بعد اليوم سقوط سوريا واليمن ثم الحبل على الجرار طالما هناك الخونة من هذه الأمة التعسة – والمنتمين لدين جديد ويطلقون عليه الإسلام وهو بريء منهم كبراءة الذئب من يوسف.
والله سيأتي يوم لا محالة ولو بعد دهر من الزمان سينتقم الله من دويلة قطر شر انتقام, لان الله عدل ولا يرضى بالظلم ولكن يمدهم في طغيانهم يعمهون—هذه الدويلة التي تلعب دور الخيانة والعهر بكل درجاته – فهي من أسقطت العراق بماكنتها الإعلامية المسيرة لتحقيق هذه الأجندة,وطائرات الشر الأمريكية التي كانت تنطلق من القاعدة الأمريكية في قطر (السلية)- وهي من أججت وأشعلت وألهبت الأمور في مصر--- مع العلم أني أقول اللهم لا شماتة بحسني مبارك—فهو لا يستحق إلا أن نشمت به وبأولاده على الدور الذي لعبه وبكل خسة في إسقاط العراق ومن أول يوم لازمة العملاء الكويتيون- فهو من أدى أن تصل الأمور إلى ما وصلت إليه وبحرب ما يسمى تحرير الكويت وقبض الثمن – فهو من دمر العراق منذ اليوم الأول وساعد على سقوط العراق واحتلاله بالتالي.
لذلك أقول أن قطر وجزيرتها (لعنهما الله) هما السبب فيما حصل بمصر وتونس واليمن وفي إسقاط ليبيا الآن – وإشعال الفتنة في سوريا واليمن.
هناك ملاحظة أخرى وهي أني لم أزر ليبيا وليس لي علاقة بها لا من قريب أو بعيد حتى يقال إني أدافع عنها لمصلحة شخصية, فالله الشاهد أني لا مصلحة لي لا بليبيا أو سوريا أو اليمن أو تونس ومصر.
ومع تغيير الحكام ولكن ليس بيد وبتحريك من الصليبيين والصهاينة- ولا لوصول العملاء (الأخوان المسلمين أو من يدعون الدين القذرين)- ولا باستقبال ليفني اليهودي المتصهين وليس يقصف الناتو وليس بتقبيل أيدي الغرب وساركوزي وبرلسكوني وأوباما.
وبالنسبة لمن يدعون الدين من المشايخ والدين منهم بُراء فأسال الله عز وجل أن يعجل لهم عذابهم في دنياهم وان يرينا عجائب قدرته فيهم فهم مشائخ الحكام وفتاويهم جاهزة لمن يدفع ولمن مصلحتهم معه.
ضاعت الكلمات وعجز القلم عن الكتابة, فهذه الأمة امة خانعة مسيرة لا عقل لها , والله انه لا يشرفني أن انتمي لأمة تنتصر بالصليبي والصهيوني- وان تسمح باحتلال بلادها ونهب خيراتها.
أخيراً أقول اللهم عليك بمن سار بهذه الفتنة – وأججها ومدها بالمال أو السلاح أو الدعم المعنوي- اللهم عليك بهم –اللهم أرنا عجائب قدرتك فيهم –ودمرهم وزلزل الأرض تحت أقدامهم.ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.



عبدالله رمرم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة