بيان حول احداث النيل الازرق
09-03-2011 04:54 PM

الحركة الشعبية لتحرير السودان
ولاية جنوب كردفان
بيان حول احداث النيل الازرق


جماهير شعبنا الشرفاء

ظل نظام المؤتمر الوطنى وكعادته يعمل على اثارة الحروب من اجل البقاء فى السلطة بامر الطوارئ وتكميم الافواه لحماية نفسه من الثورات الشعبية التى تجتاح الشرق الاوسط.

ولقد تابعتم الاستفزازات المتكررة للبشير وزمرته الى الحركة الشعبية فى كل السودان ظنا منه ان الاصوات التى تنادى بحقوق الشعوب سيرهبها صوت السلاح وهيجان البشير واخيرا ورغم اصرار حاكم النيل الازرق وشعبه بان ليس هناك مجالا للحرب هاجمت قوات المؤتمر الوطنى قوات الجيش الشعبى بالنيل الازرق والتى تواردت اخبارها حتى الان باستيلاء الجيش الشعبى على ثلاث محليات تمثل اضافة للارض المحررة من ارض السودان .
نحن فى الحركة الشبية بجنوب كردفان نؤكد بان الاعتداء على النيل الازرق هو اعتداء على كل الهامش السودانى ونعلن وقفتنا جنبا الى جنب مع شعب النيل الازرق وكل شعوب الهامش السودانى من اجل تغيير النظام العنصرى المتجبر الذى فتت الوطن بسياساته العرجاء ونناشد كل الشعوب المهمشة بالانضمام الى الثوار وعدم المشاركة فى الحرب لصالح طغمة المؤتمر الوطنى
والنضال مستمر
محمدين ابراهيم
الناطق الرسمى باسم الحركة الشبية جنوب كردفان
3:9:2011


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2537

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#203053 [غيور علي وطني ]
0.00/5 (0 صوت)

09-04-2011 10:41 AM
نحنا شعب فاهم وعاقل بدل ما نقعد نخرب في وطنا نبقي نخلي وطنا امن وما بي السلاح وقتل الابرياء بنقول نحنا ثورة عاوزين نحرر البلد هسي لو اي قبيلة قالت كدة بيبقي السودان دويلات صغيرة ودا العاوزه الغرب نحنا مسلمين حرام البيحصل دا زنبهم شنو الناس الماتت دي منعول ابو الحكم ومنعول ابو الطمع كل زول بيقول كدة لي نفسو ما لي الناس بألله خلونا من كلامكم الفارغ دا وخلو لينا بلدنا زي ما هي بلاش خراب وقتل ناس زيادة


الحركة الشعبية لتحرير السودان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة