المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الأبالة فرسان دارفور فى المعركة الغلط
الأبالة فرسان دارفور فى المعركة الغلط
09-08-2011 11:02 AM


الابالة فرسان دارفور فى المعركة الغلط

الغالى يحى شقيفات
[email protected]

تظل قضية دارفور حية متقدة بعدالتها ومشروعة مطالبها السياسية والتنموية وهى قضية سياسية فى المقام الاول وليست صراعا بين الرعاة والمزارعين او عرب وزرقة او نزاع حول الاراضى كما يردده دائما عملاء النظام من وراء حجاب .
تمر الان بلادنا بمنعطف تاريخى خطيرجراء سياسات نظام المؤتمر الوطنى التى مزقت الوطن واورثته الحروب البينية والفتن والجهل والمرض والجوع والفقر وادخلت السودان فى عزلة دولية عزلته عن محيطه الدولى والاقليمى واصابت علاقات السودان مع المؤسسات والهيئات الدولية بالتهتك اضافة الىانهيار العملة الوطنية وارتفاع السلع الضرورية ونهب الدولة وغيرها من اساليب الفساد وهى ايماءات واشارات لمن يحسن قراءة الوقائع والاحداث ان النظام على وشك السقوط ووصلا بالتطورات السياسية فى ولايتى النيل الازرق وجنوب كردفان السياسية منها والعسكرية والثورات التى انتظمت محيطنا العربى وتوجت بانتصار ارادة الشعوب على الحكام الطغاة من نظام الحزب الواحد فى تونس ومصر وليبيا وسويا واليمن على الطريق فالنظر الى هذه التطورات يعطى معالم الحاضر والمستقبل فى السودان وهو قطعا فى موعد جد وشيك مع متغيرات جوهرية فى خرائط الفكر والسياسة والثقافة والاقتصاد وربما الجغرافيا خارطة جديدة للادوار والتحالفات السياسية .
وعلية يجب ان تكون دارفور بكافة فئاتها الاجتماعية والسياسية حاضرة ومشاركة بفعالية فى طليعة التغير القادم فى السودان والتصدى للواقع بالمطالب المشروعة سياسيا وما وصل عليه الحال من نضوج للقضية لم ياتى بالمجان بل كان ثمنه دماء غالية وعزيزة وكذلك الذين صمدو وتحملو التبعيات
وفى ظل هذه التطورات المتسارعة والمتلاحقة نحو التغير هناك شريحة ظلت تقف فى منطقة اخرى رغم اهمية دورها فى التغير وهى قبائل الابالة وهى شريحة مهمشة جدا فى التنمية والسلطة حصرا بالاحصائيات لكل المواقع التشريعية والتنفيذية ورؤساء ومدراء الهيئات والمؤسسات بالبحث لم تجد اى احد من قبيلة العطاوية يتولى اى وظيفة وسطى ناهيك عن قيادية قبيلة الزبلات وهى قبيلة كبيرة ومقاتلة لاحد يتولى اى موقع تنفيذى او تشريعى او اى وظيفة قيادية فى ولايات دارفور الثلاثة العريقات قبيلة كبيرة وتاريخية لم يتولى اى احد منها موقع تنفيذى الان بولايات دارفور الثلاثة الشطية واحد والجلول واحد واولاد زيد واحد والزيادية ثلاثة وبنى حسين واحد وعرب بشسير صفر واولاد راشد صفر بنى عمران صفر المحاميد ثلاثة و الماهرية ثلاثة والنوايبة صفر الان وكذلك على مستوى المركز الاتحادى والسفراء والبنوك وقيادات الجيش والشرطة والزكاة والضرائب دائما ما اضرب مثلا بولاية شمال دارفور الاكثر تهميشا لهم
شعوب الابالة تعانى من تدنى فى كافة الخدمات والتهميش السياسى والاجتماعى ودائما يتاجر المتاجرين بمطالبهم المتواضعة وتطفح الدعايات الانتخابية بمطامحهم واحلامهم وتطلعاتهم وامالهم واليهم تساق الوعود بل وعد ولا حساب وباسمهم توقع الشيكات على بياض بكل غايات الطموح والمنى بيد انها لا تصرف الا من بنوك الوهم وارصدة العدم !!!!
يايها الابالة ان الاوان لان تتقدمو الصفوف من اجل حقوقكم المسلوبة وتشاركو مع الاخرين فى صياغة سودان جديد وعلى الجميع ترك القتال حول المراعى والموارد الشحيحة فلتكن المعركة حول القصر الجمهورى رمز الفساد والاستبداد هدوه وهدموه وشيدو مكانا قصرا للعدالة بين الناس ويجب عليكم عزل كل الذين يطالبون لكم بمطالب خجولة ومتواضعة ومزلة فى ان كالنمر العسكرية وشفخانة ومحجر بيطرى فلتكن المطالبة مشاركة فى رئاسة الجمهورية ووزارة الدفاع التى انتم جنودها ما الذى يمنع ان يكون ادريس حسن ورير للدفاع او الفريق الهادى ادم حامد الجدى وما الذى يمنع ان يكون عيسى نعيم دقدق قائد عاما منسقا وما الذى يمنع ان يكون المحامى محمد حسن هلال وزير دولة بالعدل وما الذى يمنع ان يكون المحامى محمد المختار النور مسجلا تجاريا او رئيسا للمحكمة الدستورية وما الذى يمنع ان يكون الاستاذ حذيفة مصطفى ابونوبة سفير او دبلوماسيا وغيرهما كثر .
وتاسيسا مما تقدم عليكم ان تعلمو ان النظام لايستمع الا لصوت البندقية والرصاص وانتم الاكثر قوة وفعالية فى ارض المعركة فعليكم مساعدة شعب دارفور فى تحرير المدن من دنس المؤتمر الوطنى وفلتكن البداية من شمال دارفور التى لم تاخذ معكم سوى ساعات وانتم بيدكم اقالة حكومتها واقلاها تردو كرامتكم فى اهانة وفدكم القادم من سرف عمرة برئاسة الريس زرقان القيادى فى حزب الامة مجموعة مسار ومن ثم غرب دارفور والانطلاقة الكبرى
ومن الان فصاعدا يجب عليكم ان تكون الطموحات الخرطوم وان ترنو الى الافق البعيد والتاريخ علمنا ان المجد لم يولد على بساط الريح وان العز لم يولد من صلب الترجى ولم يترعرع فى حضن التمنى كل المجد ياتى بالجد والكفاح المتواصل والجهاد المتصل ان احلام التغير التى تراود الاذهان لابد لها ان تتحول الى ارادة غلابة طامحة وجموحة ... غائرة ومندفعة تهتك الستر وتشق الحجب تدك قطاع العقبات وتروض المستحيل
انتم ثورة مولودة باسنانها يستقبلها الشعب بترحاب وتاييد وتكون بشارة بمولود جديد ونصر لقضية الهامش .
يا مثقفى وقيادات الابالة فى الداخل والخارج يجب ان تتواثقو مع الاخرين على احداث التغير التغير الايجابى فى وطننا وحياتنا ووطننا الكبير واهله ولكم كامل الحق وعليكم كامل الواجب اسوة بغيركموالحقوق المشروعة لا تستجدى او تمنح او يمن بها
الى الدكتور برعى صالح فضيل والدكتور احمد سليمان بلح والدكتور سعيد على كوزى الاستاذ الجامعى المهمش والدكتور عبدالله عثمان فائق والدكتور صافى النور يعقوب صافى النور والدكتور السنوسى بشرموسى والدكتور السنوسى بدر والدكتور حسين الغالى حارن والمحامى خالد محمد الدومة والاستاذ حبيب احمد مدلل صاحب الامكانيات المذهلة التى سيكتشفها اهل الهامش قريبا والاستاذ محمد الامين عبددالرحمن على والاستاذ مهدى عسولة وقائمة طويلة من حملة مشاعل النور عليكم مسؤلية وطنية واخلاقية لكسر جدار الصمت عن مظالم اهلكم ووضعهم فى المسار الصحيح وان يكونو طليعة التغير القادم وهم فرسان دارفور ولكن من يقاتل الى جانب النظام يعتبر فى المعركة الغلط والخاسرة حتما .
تحرير المدن فى دارفور مندنس المؤتمر الوطنى هو واجب الساعة وهو رغبة القواعد وحلم يراود مخيلة اهل دارفور متمنين رؤية دليلة وسعيد وكبرو وقمير دودة وحافظ ووعبدالرحيم دقلو وغيرهم من القادة والمقاتليين الاشاوس يضعون ايديهم مع اهل الهامش الكبير للخلاص الوطنى .
الى الشيخ موسى هلال عبدالله
تعلم جيدا قبل غيرك معاناة اهلك وتهميشهم وزرع الفتنة والحروب البينية التى تزرعها استخبارات المؤتمر الوطنى لتباعد الشقة بين اهل الاقليم ومكوناته الاجتماعة فر من النظام قبل ان يفر منكم وهو يتداعى الان نحو الهاوية اتركوه يسقط كما ترككم الموتمر الوطنى تدفعون عن صورة المحاميد التى شوهت وهو ساعد على تضليل الراى العام تجاهكم بخلق صورة ذهنية سيئة عنكم كقتلة ومريزقة ومستوطنين والشواهد تثبت ذلك وبربك هل كان صصعب على الاعلام الحكومى ان يقول سكان مورتانيا ثلاثة ملايين وهم ليسو بحوجة للسكن فى دارفور وان محاميد النيجر الذين هم اقل من نصف محاميد السودان لهم ثلاثة عشر عضو بالرلمان بينما محاميد السودان اثنين فقط ولهم عدد كبير من ضباط الجيش والشرطة والامن والسلك الدبلوماسى بينما محاميد السودان باصابع اليد الواحدة وفى تشاد ايضا افضل وضعا من السودان وعلى ذلك قس واحكم والتاريخ اثبت ان المنشقين عن الانظمة دائما هم الاكثر وقعا وثاثيرا والامضى هدفا ودائما يجدون الترحيب فى كل مكان .

الغالى يحى شقيفات
الولايات المتحدة الامريكية
8 سبتمبر 2011


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2380

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#205759 [عاطف حسن]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2011 06:31 PM
الغالى بالله ده انتا مش ياك دفعتنا فى امدرمان الاسلامية ؟
والله ماشاء الله عليك رفعتا راس الدفعة
بتزكر انك قر يت فى قسم تحرير صحفى
والله ربنا يرد غربتك
امريكيا اديييييييييل كده ؟


#205582 [عبد العزيز سام]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2011 11:09 AM
الأخ الغالي شقيفات حفظك الله في غربتك.
الغالي صحفي محترف، ووطني شجاع وصاحب قلم معروف بالجرأة في الصحافة السودانية، لذلك تم إستهدافه من النظام منذ وقت مبكر، والغالي كان موظفاً بقسم الإعلام في السلطة الإنتقالية افقليمية لدارفور 2007م، وأيام هجوم حركة العدل والمساواة علي الخرطوم، وجدت الحكومة ضالتها للإنتقام والتخلص من الأخ شقيفات بوصمه بالضلوع في العملية وهو منها براء، تم إعتقاله وتعذيبه من قِبل جهاز الأمن لمدة نافت عن الشهرين أذاقوه خلالها صنوف العذاب، اتعلمون لماذا؟؟ لأنه كان واعياً بما يجري في دارفور ورافضاً لإستغلال أهله الأبالة(عرب دارفور) في المعركة الخطأ، لأن عرب دارفور هم الأكثر تهميشاً وأقل الشعوب نيلاً لحقوقهم من المركز، رُغم مساهمتهم الكبيرة في الدخل القومي.. إستغل النظام حميتهم وفروسيتهم ضد أهلهم ولحمهم ودمهم من أبناء دارفور بتصوير معادلة خاطئة وإيهامهم بأن الصراع بين عرب وزرقة، ووصمهم باقذع الألفاظ(جنجويد)، بينما الجنجويد الحقيقي هو النظام الحاكم، وقائدهم هو عمر البشير رأس النظام.
أشكرك الأخ الغالي شقيفات علي الموقف الذي هو جزء اصيل فيك ومنك ومن وعيك المبكر بشكل الصراع في السودان، ووالله إفتقدنا بفقدك العون والسند في التنوير بما أدليت به في هذا المقال الحقيقة.. الجنجويد في دارفور وكردفان والجنوب والنيل الزرق والخرطوم هم (كسابة) يتكسبون من القتل والحرق والإغتصاب، ولا ينتمون إلي عرق أو جنس أو لون، دينهم وجنسهم وعرقه ولونهم هو الغباء والجهل والإنانية والإنتهازية والتكسب من فوهات بنادقهم، والجنجويد ظاهرة قديمة في أدب المؤتمر الوطني منذ قدومه إلي الحكم عنوة وخيانة في يونيو 1989م حرقوا الجنوب في حروب جهادية ففصلوه، ثم إلي دارفور ثم جنوب كردفان والنيل الأزرق مؤخراً والخاتمة في الخرطوم بمصادرة الحريات وتدجين القوي السياسية وإفساد السوق ونسف الإقتصاد السوداني وإفساد شباب السودان وتجهيله بنسف التعليم .. إلخ..
المطلوب من الرفيق شقيفات أن يمضي في إبلاغ هذه الرسالة ونحن جميعاً معك، لأنه الخلاص لوطننا العزيز وإسترداده من الطغمة الفاسدة هذا النظام المتخصص في القتل والدمار، أرجوك أكتب تباعاً كم مقال في الموضوع واعلم أن الله والشعب والوطن معك...


#205480 [algony]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2011 12:53 AM
اولا لا يوجد مجنمع كليا بصفة واحدة سلبية او ايجابية
تانيا الابالة شريحة واسعة الانتشار فى دارفور وهم من اكتر المجموعات المهملة والمهمشة قصدا من المركز الخرطومى وحتى من المركز فى دارفور رغم انهم من الناحية الاقتصادية لهم اسهام فى الميزان التجارى معروف قيمة الصادرات الحيوانية ومعروف اسهام قطيعهم على مستوى جبايات السلطات فى دارفور طبعا بالاضافة الى اسهامهم البشرى الاخر
ولكن للاسف الشديد الناس ديل وقعوا ضحية نتيجة جهل البدو منهم وا ستغلالهم بشكل رخيص من قبل المتعلمين منهم بالتنسيق مع السلطات التى توزع الفرقة والدمار والشتات بين مكونات المجتمع السودانى والدارفورى خاصة
عليه يجب على ابناؤهم الواعيين وهم كثر تحريرهم من تجار الحرب وسماسرة المؤتمر الوطنى المعروفين لدى شعبنا الواعى
تانيا على الشريحة ونقصد الابالة ان يلعبوا دورهم الطبيعى كاناس مكرمين لا كخدام للنظم الشريرة والفاسدة( يعنى بدل الكلاش طبشير ) وبدل الكروزر بئر لمياه نظيفة وبدل الكاكى لبس مدرسى والخ


#205476 [Sraha]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2011 12:32 AM
السيد شقيفات الشكر اجزله انك تحدثت عن موصوع حيوى و هو من الموضوعات المسكوت عنها و دى فى تقديرى بدايه جيدا لتبنى العارفين بالمضوع الحديث عنه و بشفافيه و عن مالات مؤسسه الجلابه و استغلالها لاهالينا.*


#205380 [osman matar]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2011 07:35 PM
الوصول الى القصر الجمهورى حق مشروع لاى مواطن سودانى ووصف كيانات باكملها بانها نهب وقطاع طرق هو اسلوب رخيص وجبان وواضح جدا من حيث المعلقيين انهم من كوادر النظام المتهالك وهو اسلوبهم لقطع اى خيط للتوعية وجمع الناس على كلمة سوء ولكن هيهات سيخيب فالكم

التحية الخالصة لكاتب المقال
عثمان مطر
ابالى مقيم فى المانيا اكاديمية التنمية السياسية
غرب دارفور


#205373 [الصافى]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2011 07:19 PM
شكرا لك عزيزى شقيفات شكرا لك اخى شكرا نبيلا والايالة يجب ان يعوا لانهم قادرون على لعب الدور المهم وعندما كانو فى الخلا كان خليل مجاهدا يحمى الاحجار الكريمة وكان مثل الطيب مصطفى,,,,,المعركة معركة وعى وانتم يدوركم قادرون على الاوعية ولا تسمع لهذه الترهات ......


#205183 [wwe]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2011 02:19 PM
hgffd


#205155 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2011 01:22 PM
الجنجويد دايرين القصر الجمهوري عديييييييل كدي , باي صفه . ايش قدمتو للبلد غير السمعه السئيه , كم عدد المتعلمين منكم ,كم عدد المؤهلين منكم لاي منصب ؟
ابدأ صاح عشان ما تسمع الغلط
اولآ تقديم من اجرم للمحاكمه ثانيآ اعتراف من اجرم بما فعل ثالثآ اقرار من اجرم بالخطأ وبعد ده ابدأ طالب بشفخانه ومدرسه وملعب وروضه وديمقراطيه وانتخابات وانشاء الله تكون رئيس جمهورية


#205137 [Wad Darfur]
0.00/5 (0 صوت)

09-08-2011 01:08 PM
عن أى دور إيجابى تتحدث يمكن للأبالة أن يلعبوه وقد عهدهم الناس لصوصا وقطاع طرق وقتلة أنيط بهم سفك دما الأبرياء.
ما زكر سابقا هو الدور الحقيقى للأبالة وقد إحترفوه وخبروه عن جد بل وأضحو يبدعون فى مجال الأساليب الإجرامية وما حادثة إختطاف رجل الأعمال بنيالا منا بعيد.
واهم من يتحدث عن دور ايجابى للأبالة فى عهد الحكومة الحالية.


ردود على Wad Darfur
United States [osman matar] 09-08-2011 07:22 PM
القصر الجمهورى حق مشروع لاى مواطن سودانى ولماذا دائما التجريم للكل
واضح جدا ان المعلقيين الثلاثه اعلاه من كوادر النظام الامنية التى تريد ان تطفى اى صوت للتوعية ولكن هيهات سيخيب فالكم
النظام زائل ايها العملاء والفجر قادم رغم المكايدات
عثمان مطر ابالى مقيم فى المانيا اكاديمية التنمية السياسية

غرب دارفور


الغالى يحى شقيفات
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة