المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
لقد فعلها السامري.. الحقود علي عبد الله يعقوب..!ا
لقد فعلها السامري.. الحقود علي عبد الله يعقوب..!ا
09-22-2011 09:48 AM

لقد فعلها السامري... الحقود علي عبد الله يعقوب!!

شوقي إبراهيم عثمان
[email protected]

هذا الاسم المركب المتناقض مع صاحبه يثير العجب...فأين هو من الإمام علي عليه السلام وصي النبي وباب علمه، إمام البررة قاتل الفجرة ويعسوب الدين؟ وأين هو من عبد الله أبو النبي صلاة الله عليهما وعلى آبائهما، وأين هو من يعقوب نبي الله عليه السلام!! هذا الاسم لهذا الشخص كلما أجده في الصحف أكبح جماح أعصابي ثم أكبحها حتى لا أكتب عنه يوما حرفا، ولكن للضرورة السياسية أحكامها، فهذا الشيخ المخرف والحقود والكاذب والمنافق والجاهل – هكذا ينعتونه في النيت، تقسم أنه لم يفتح كتابا في حياته..ولكن لله في خلقه شؤون، وكل ميسر لما خلق له..بيد أننا نجزم أن علي عبد الله يعقوب والسامري شقيقان!!

مهلا...فنحن لا نتجنى على الرجل!! قال الأمين السياسي لحزب المؤتمر الشعبي الأستاذ كمال عمر – خبر مؤكد وقطعا عبر غواصات المؤتمر الشعبي- أن عمر البشير كان مصمما على عزل على عثمان محمد طه، ولكن أحمد عبد الرحمن وعلي عبد الله يعقوب توسطا وذهبا إلى المشير عمر البشير وأقنعاه بضرورة الإبقاء على علي عثمان للاستفادة منه في تعبئة (الكيان الخاص – الحركة الإسلامية) واستقطاب مجاهدين في الحرب على جنوب كردفان والنيل الأزرق!!

كيان خاص!! في تقديرنا هذا مصطلح قديم عفا عنه الزمن، ولعل الأصح القول أن علي عثمان لديه القدرة على تعبئة اللوبيات الاقتصادية في المؤتمر الوطني – لصوص المال العام، فعلى عثمان وقد شرحنا في إحدى مقالاتنا على أنه هو الراعي للوبيات البزنز داخل المؤتمر الوطني..وهذه بدورها تعطيه الولاء الكامل لأنه هو الذي يحميها ويستر سقطاتها. أما تعبير الأستاذ كمال عمر \"واستقطاب مجاهدي الحرب\" لعله قصد السلفيين الحشويين: أنصار \"الفتنة\" المحمدية، وال(ح)(س)روريين..(اختر السين أو الحاء.فلن تخطئ. أو الحرفين معا، النتيجة كلمتان كلتاهما مترادفتان) لأن الدفاع الشعبي الحكومي لم يعودوا مجاهدي حرب كالسابق، فقد فترت همتهم من زمااان بعيد، وقد يكونون عبئا على المؤتمر الوطني، خاصة بعد فراغ خزينة وزارة المالية التي تحتاج إلى أربعة مليارات دولار عاجلة!! ولكن منذ متى كان السلفيون الحشويون الخوارج يقاتلون؟ نعم، يجيدون الاغتيالات بأسلوب الغدر قديما وحديثا، أما يقاتلون قتال الرجال المجاهدين..فهذه مشكوك فيها!!

وصلت الأخبار إلى الإمام علي أن الخوارج الحروريين يعترضون الطريق وقد قتلوا عبد الله بن خباب وامرأته وهي حبلى صبرا وغدرا. فخرج الإمام مع جيشه حتّى بلغ جانب النهر (النهروان) في منطقة تسمى حرورية ووقف عليه فخاطبهم بقوله: «ألم تعلموا أنّي نهيتكم عن الحكومة، وأخبرتكم إنّ طلب القوم إيّاها منكم دهن ومكيدة لكم، ونبّأتكم أنّ القوم ليسوا بأصحاب دين ولا قرآن، فعصيتموني حتّى إذا أقررت بأن حكمت، فلمّا فعلت شرطت واستوثقت فأخذت على الحكمين أن يحييا ما أحيا القرآن وأن يميتا ما أمات القرآن، فاختلفا وخالفا حكم الكتاب والسنّة، فنبذنا أمرهما ونحن على أمرنا الأوّل». ولمّا أتمّ الإمام الحجة عليهم، ورأى أنّ آخر الدواء الكي، عبّأ الناس لقتالهم وانتهت الحرب لصالح علي وإبادة الخوارج. كانت الخوارج من أهل القبلة ومن أهل الصلاة والعبادة، وكان الناس يستصغرون عبادتهم عند صلواتهم، فلم يكن قتالهم واستئصالهم أمراً هيّناً، ولم يكن يجترئ عليه غير علي (عليه السلام)، ولأجل ذلك قام بعد قتالهم، فقال: «أمّا بعد حمد الله والثناء عليه، أيّها الناس فإنّي قد فقأت عين الفتنة، ولم يكن ليجترئ عليها أحد غيري، بعد أن ماج غيهبها، واشتدّ كلبها».

ومع ذلك فللإمام كلمة في حق الخوارج بعد القضاء عليهم فقال: «لا تقاتلوا الخوارج بعدي، فليس من طلب الحق فأخطأه كمن طلب الباطل فأدركه». والعبارة الأخيرة قصد بها معاوية وحزبه الذين طلبوا الباطل فأدركوه!! وتنبّأ الإمام في حرب النهروان ماذا يكون مصير الخوارج، قال المبرد: لمّا وافقهم علي (عليه السلام) بالنهروان، قال: «لا تبدوهم بقتال حتّى يبدءوكم». فحمل منهم رجل على صف عليّ (عليه السلام) فقتل منهم ثلاثة، فخرج إليه عليّ فضربه فقتله، ومال ألف منهم إلى جهة أبي أيوب الأنصاري، وكان على ميمنة علي، فقال علي (عليه السلام) لأصحابه: «احملوا عليهم، فو الله لا يقتل منكم عشرة، ولا يسلم منهم عشرة». فحمل عليهم فطحنهم طحناً، قتل من أصحابه (عليه السلام) تسعة، وأفلت من الخوارج تسعة.

وكان عدد خوارج النهروان الحروريين أربعة آلاف...ومع ذلك لم يقتل من جيش الإمام سوى تسعة، وطحن الخوارج طحنا ولم يفلت من الأربعة ألف إلا تسعة ولم يبلغوا العشرة قط!! فهل بعد ذلك يتوقع إنسان أن الخوارج أمثال عبد الحي يوسف أو محمد عبد الكريم أو الشيخ محمد أبو زيد يجيدون أو يطيقون حمل السلاح..كلا والله، والأيام بيننا!! فنحن حين قلنا يجيدون الغدر وليس القتال أي قتال الرجال..لم نخطئ قيد أنملة!! متى قاتلت السلفية الوهابية البريطانيين؟

قال عبد الحميد بن أبي الحديد في شرح نهج البلاغة: كان سعيد ابن المسيب منحرفا عن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب، وجبهه محمد بن علي (محمد بن الحنفية) في وجهه بكلام شديد وروى عبد الرحمن بن الأسود، عن أبي داود الهمداني قال: شهدت سعيد بن المسيب وأقبل عمر بن علي بن أبي طالب، فقال له سعيد: يا ابن أخي ما أراك تكثر غشيان مسجد رسول الله (ص) كما تفعل إخوتك وبنو عمك، فقال عمر: يا ابن المسيب أكلما دخلت المسجد أجئ فأشهدك؟ فقال: سعيد: ما أحب أن تغضب سمعت أباك يقول: إن لي من الله مقاما لهو خير لبني عبد المطلب مما على الأرض من شيء، فقال عمر: وأنا سمعت أبي يقول: ما كلمة حكمة في قلب منافق فيخرج من الدنيا حتى يتكلم بها، فقال سعيد: يا ابن أخي جعلتني منافقا؟ فقال: هو ما أقول، ثم انصرف.

(ما كلمة حكمة في قلب منافق فيخرج من الدنيا حتى يتكلم بها)..هذا بالضبط ما فعله علي عبد الله يعقوب وهو في أرذل العمر!!

هذا الرجل المنافق يحقد علي الشيخ حسن الترابي حقدا لا بعده حقد!! وبسبب هذا الحقد ذهب علي عبد الله يعقوب بصحبة صاحبه أحمد عبد الرحمن إلى عمر البشير وترجاه وأقنعه بضرورة بقاء علي عثمان..!! وما فعله علي عبد الله يعقوب هو فعل السامري في قوم موسى الذي خدعهم وعبدوا عجلا صنعه لهم بيديه!! لقد حول علي عبد الله يعقوب عمر البشير إلى عجل معبود...وزين له كما زين الشيطان لمشركي بدر تاج النصر القريب..أنه لن ينتصر على الحركة الشعبية في جنوب كردفان والنيل الأزرق إلا بنصرة نعاثل السلفيين الذين يعطون علي عثمان الولاء!!

كيف وصلنا إلى هذه النتيجة وما هي الحكمة التي خرجت من فم علي عبد الله يعقوب؟

يقول علي عبد الله يعقوب بعظمة لسانه (وهو يسرد سيرته): كان الشيوعيون يتحلقون حول الندوة الأدبية فقمنا بإنشاء جماعة الأدب السوداني التي رأسها عبد الله الشيخ البشير ثم من بعدها جماعة المسرح السوداني وقمنا بتقديم مسرحيات هادفة (أهل الكهف، بامسيكا، ابن جلا، الملك فيصل). ومسرحية الملك فيصل قادت لعلاقة مع الملك فيصل، فقد قمت وخطبت في الحضور وكان الملك فيصل قد جاء للمسرح في معية الأزهري، وقدمت كلمة موجزة وقلت للملك: يا صاحب الجلالة إن الشباب يرحبون بك في السودان، وإننا نعتبرك الخليفة السادس بعد عمر بن عبد العزيز، فتم تسجيل اسمي عقب تلك الكلمات، وبعدها أرسل الملك فيصل ابنه محمداً إلى السودان ليتعرف على شخصي الضعيف علي عبد الله يعقوب. وفتح لنا ذلك آفاقاً عربية مع السعودية للتدريب والتعلم خارج السودان وقد كان ذلك شبه محتكر للشيوعيين، وكان نشاطهم مع العالم الخارجي كبيرا، وأتاحت لنا العلاقة مع السعودية فرصة الالتقاء مع الشعب السعودي، وقد كان رئيس النادي في جدة الأمير محمد بن الملك فيصل، ومن ثم انتقلت أنشطتنا لكافة المدن والأقاليم كمدني وكوستي والأبيض وغيرها وهكذا تغلغلنا في جميع شرائح المجتمع واستطعنا مجابهة المد الشيوعي، وكانت العضوية تتمدد وتتكيف حسب الظروف).

علي عبد الله يعقوب يعترف قبل انزلاقه إلى قبره بحكمة فحواها..إن الترابي برئ من بنك فيصل الإسلامي وأموال السحت إياها!! وكثيرا ما اتهمت القوى الحديثة أن الشيخ الترابي مغموس في الأموال الخليجية..وهذا غير صحيح!!

فهل يعقل أن يصف تلميذ -أية تلميذ- للشيخ حسن الترابي الملك فيصل بالخليفة السادس ودعك من الترابي نفسه، وهو هو الترابي الذي لا يعترف حتى بالخليفة الأول والثاني والثالث!! نعم، الشيخ الترابي لا يعترف بالخلافة الراشدة وإن لم يصرح بها في الملأ العام. وإذ قرأتم كتابي: جهاز الاحتياطي الفيدرالي وبنك إنجلترا على طاول التشريح السودانية\" ستجدون فيه أن الملك فيصل..هو الذي دعم الإمبراطورية الأمريكية وأنقذها من الانهيار، وكادت أن تسقط في الأعوام 1971-1973م حين شاغب فيصل دول الأوبك واجبرها على ألا تبيع زيتها إلا بالدولار حصرا وليس بسلة عملات، بعد قرار نيكسون بوقف الذهب في أغسطس عام 1972م!!

وإذا كان هذا الرجل الجاهل المنافق يتمثل الشيطان ويزين للملك فيصل على أنه الخليفة السادس، قطعا بلا شك أنه زين لعمر حسن أحمد البشير على أنه عمر بن الخطاب...أو ربما أوهمه إنه الخليفة السابع!!

لا يجدي مع أمثال علي عبد الله يعقوب الحوار..فالرجل طالب دنيا وليس طالب آخرة، ولتستحي صحيفة الوطن التي تفرد لهذا الجاهل المعتوه الصفحات لتكفير الشيخ حسن الترابي، وعلى الصحافة والصحفيين، والمثقفين، والمفكريين السودانيين..الخ أن يؤلفوا قاموسهم الإعلامي الاصطلاحي وان يعطوا كل شخص مدعي حقه من الاصطلاح الحقيقي الساخر، فمثلا السلفيون الحشويون هم \"خوارج\" بمعنى الكلمة التي نطقها المصطفى (ص)..إذن يجب الإشارة إليهم بهذا المصطلح، فلا معنى كأن تستخدم لفظة \"سلفيين\" فقط بعد ثبوت الوصف النبوي عليهم، وبالمثل كل أدعياء الدين لا يستحقون لفظة رجل دين وكثيرا ما خجلت أن اصف هؤلاء بعلماء دين والدين منهم براء – وأستعيض عن لفظة علماء برجال – حتى هذه الأخيرة لا يستحقونها!!

والصراع ما بيننا وما بين السلفيين الحشويين الخوارج هو أيضا صراع أفكار وحرب أفكار، وحرب مصطلحات وحرب تعاريف، أنظر إليهم يجيدون هذا الضرب من فن الحرب الدعائية النفسية..روبيضة وبني علمان..(ملحوظة: حديث الروبيضة متنه ركيك ولا يتفق مع فصاحة النبي (ص) الذي قال: (أنا أفصح العرب..) وراوي حديث الروبيضة هو أبو هريرة، وما أدراك أبا هريرة، فيكفي أن تعرف أن أبا حنيفة (80-150هـ) لا يأخذ بأي حديث لأبي هريرة!!).

فلتصنع إذن الصفحات العنكبوتية أنسايكلوبيديا صغيرة ثابتة وليتبارى القراء - وما أذكاهم، لوضع التعاريف والمصطلحات والألقاب سخرية بهؤلاء، فمثلا عصام البشير لنطلق عليه \"الكاسيت\" أو \"عصام دينار\"، وهيئة علماء السودان لنسميها \"هيئة حلفاء الخليج\"، ومصطفى عثمان إسماعيل \"الشحات\" أو \"مصطفى ويكيليكس\"، والطيب مصطفى \"لابس وش الطيب\" على تلك الأغنية المصرية، والحبل على الجرار كما يقول الكُهْنَة فيصل القاسم!!

شوقي إبراهيم عثمان
(كاتب) و (محلل سياسي)
[email protected]


تعليقات 11 | إهداء 0 | زيارات 2481

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#213967 [وليد]
0.00/5 (0 صوت)

09-24-2011 02:04 AM

عاوز اعلق علي الزول الشايف انو اذا نتانياهو حلفاوي دي مذمة !!!!!!!!!!!!!

ياخي لو دا صاح فد فخر لكل السودان ... غض النظر عن اختلافك مع السياسة الاسرائيلية فالزول دا عارف مصلحة بلدو وحريص عليها

بعدين شوف العرب بيستهزءوا بيك كيف كسوداني في موضوع نتنياهو دا ...ز

اكرر فخري بيهو كسوداني ودا بيأكد انو مشكلتنا في عدم وجود المؤسسية ـ كتير من السودانيين لما يمشوا دول محترمة بيصلو مناصب عليا


#213556 [كاسـترو عـبدالحـمـيد]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2011 04:12 AM
سـلامات يا شـوقـى ووريـنا رائـك فى المصـيبة الجـديدة التى حـلـت عـليـكم يا ناس حلفا . طـبعا سـمعـت فى الأخـبار هذه الأيام أن نـتنياهـو طـلع سـودانى و حـلفـاوى كمان وبـيرطـن كمان فـتـيكا . اها حاتعـملوا شـنو معاهـو؟


#213352 [موجوع شديد]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 06:32 PM
كل مقال تكتبه تظهر فيه سودا قلبك علي السنة ايها المتشيع لقد نصبتم انفسكم الهه تكفرون من تشاؤون وتسبون الصحابة ولا تستحون حتي ام المؤمنين عليها السلام ماسلمت منكم كانكم تقولون لله لقد اخطاءت اذ زوجت الرسول الكريم من ام المؤمنين وتعالي الله عن ذلك علوا كبيرا وثم ثانيا الله سبحانه وتعالي سيجمع الاولين والاخرين وكل سيحاسب يعني بني امية لو اخطاءو سيحاسبهم الله وليسو انتم من يحاسبهم وتلك امة قد خلت لها ماكسبت وعليكم مااكتسبتم.والله لو نعقت كالغراب مائة عام لن تجد الا السخرية من كلامك النتن واحاديثك الملفقة اتقي الله وتب اليه ان الله كان غفارا.
دعوة يارب تستجاب:-


#213289 [حمدالنيل]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 04:21 PM
لك التحية والاجلال استاذنا شوقي على الاستشهاد الذكي وكأنما الأحداث نفسها والرجال هم نفس الرجال والنفاق يتبدى عبر القرون، مع اختلافي معك حول مواقف دكتور الترابي فهو الذي ارودنا مواررد الهلاك التي نحن في خضمها الآن، وهو من تخير هذا العلي عثمان من بين بقية تلازمته ورفائه ليكون خليفته وموضع ثقته فعلمه كل شئ إلا الوفاء كما قال.

أما التعليقات السابقة فلا نقول إلا رحمهم الله فإنهم لا يعلمون.
6


#213237 [شوقي إبراهيم عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 03:03 PM
يا سيدي..نحن لا نبحث عن الإثارة...والذي يبحث عنها هو السامري علي عبد لله يعقوب..الذي لا يفتأ أن يضع نفسه مطية إعلامية لصحيفة الوطن وغيرها.. وصحيفة الوطن معروف أين تضع ولائها....ومعروف اأنها تمارس الابتزاز من كل نوع...يفرد صاحبها للسامري الصفحات..وبمانشيتات كبيرة لكفر الشيخ الترابي.. ويدعي أن الشيخ الترابي يدعي النبوة!! هل هنالك إثارة رخيصة أكثر من هذه؟؟ ماذا تقولون؟ أم أنكم لا تحبون الشيخ الترابي؟؟

عدم حبكم للشيخ الترابي لا يعني أن يقبل المسلم المنصف الانحراف والشذوذ والميل عن الحق، قال الإمام علي (استشهد 40هـ بالكوفة وقتله بن ملجم أحد الخوارج وهو ثاني الأشقيين، والشقي الأول ذابح ناقة صالح) لأهل المدينة:

لولا تهاونكم في نصرة الحق وفي توهين الباطل، لما قوى عليكم من قوي من بني أمية!! وصدق الإمام وهي كلمة حق!!

وحتى ولو لم أكن من تنظيم الشيخ الترابي، وإن كنت من المعجبين به، لقد تعلمت من أمير المؤمنين الإمام علي.. أن أنصر الحق وأوهن الباطل..!!

فبعد 23 عاما من قولة الإمام الخالدة، أرسل يزيد بن معاوية المجرم مسلم بن عقبة عام 63هـ على رأس جيش قوامه 27 ألف من الشوام، يقتلون الناس في المدينة ويأخذون الأموال ووقعوا على النساء، لقد ستباح مدينة الرسول لجنده ثلاثة أيام وقتل 10 ألف من عوام المسلمين والموالي، و700 من صحابة رسول الله (ص) حملة القرآن وحبلت 1000 عذراء ولدن ولا يعرف لهن زوج!! – وهذه قصة مشهورة ويسمى عام 63هـ، بوقعة الحرة!! وكذلك دخل مسلم بن عقبة بجيشه المدينة فدعا الناس للبيعة على أنهم خول (أي عبيد) ليزيد بن معاوية، ويحكم في دمائهم وأموالهم وأهليهم ما شاء، وختم على أعناقهم بختم.

وفي رواية أخرى: أما ما حصل في تلك الوقعة من جرائم حرب وسفك دماء، فتندى الجباه له وتخجل الشفاه من أن تقوله، فلم يترك جنود مسلم الشوام بيتا إلا ونهبوه أو دمروه، وسبوا النساء وقتلوا الرجال والأطفال والشيوخ، حتى قيل أن ألف امرأة من أهل المدينة قد ولدت بدون زواج فما بالك باللواتي اغتصبن وقتلن أو اللواتي اغتصبن ولم يلدن. وكان القتلى من وجهاء القوم المهاجرين والأنصار 700 وقد قتل جميع من شارك ببدر في تلك الواقعة ـ انتقاما فيما يبدو على هزيمة الأمويين في بدر ـ أما القتلى من الباقين من أحرار أو عبيد أو نساء فقد بلغ عشرة آلاف، حتى أن الدماء وصلت قبر الرسول من شدة القتل وامتلأ مسجد الرسول بالقتلى ولم يسلم مكان فيه من القتل حتى حجرة الرسول ومنبره.

ومن الإحداث التي ظلت عالقة في أذهان الناس احد المناظر المؤلمة، عندما دخل الجنود احد البيوت ولم يكن فيه إلا امرأة ترضع طفلها، ففتشوا في البيت فلم يجدوا شيء ينهبونه، فسألوا المرأة، فأخبرتهم بأنها لا تملك شيء، فسحب احدهم الطفل من رأسه ورماه بقوة على الحائط فتفرق مخه على الأرض، وبعد هذا جلس قائدهم يأتوه بالأسرى فيقول لكل واحد منهم بايع على انك عبد ليزيد بن معاوية يفعل بك وبأهلك ما يشاء فان رفض قطع رأسه!!

فما رأيكم بهذا الكلام..!! هل يغيظكم أن تفتح كتب التاريخ فيتعرى شيوخ المهلكة السعودية وأذنابهم في السودان الذين يبجلون يزيد بن معاوية ويدرسونه هكذا في المدارس الابتدائية على أنه أمير المؤمنين يزيد بن معاوية!! أم يغيظكم أنني استشهد بالإمام علي؟؟

ومن قال لكم أن الخارحي عبد الحي يوسف لا يعمل في السياسة ولا يعد العدة لكي يقفز على السلطة في السودان لكي يؤسس دولة للخوارج؟ يقول أحدهم: (وانصحك لوجه الله ان تتجنب الاساءة الى علماء يحظون باحترام الناس مثل الشيخ عبد الحى يوسف فهو عالم دين ولم نعهده يتحدث فى السياسة)..عالم دين؟؟ يا رجل هذا الخارجي لم يكن سوى عريف بجيش الأمارات بوظيفة إمام مسجد وتم طرده من الأمارات في بداية التسعينيات، ثم بقدرة قادر أصبح دكتورا بالطريقة أياها...وكل بضاعته أنه يحفظ كتب الوهابيين وابن تيمية عن ظهر قلب!! يا رجل أتقي الله...هل عالم دين يكفر المسلمين..!! ومن قال لك أنه لا يتحدث في السياسة؟ قبل أسبوع أو عشرة أيام وقف خطيبا في مسجده بجبرة يكيل لسوريا والنظام السوري والعلويين!! بل ينافس أحمد علي الأمام كمنظر سياسي لرئاسة الجمهورية!! بل هنالك انقسام سياسي داخل تنظيم السروريين أنفسهم، فمحمد عبد الكريم مثلا من أنصار مواجهة النظام القائم بالعنف، بينما عبد الحي يوسف يتبع سياسة التقية: تمسكن حتى تتمكن!! حتى أبن عبد الحي الذي يسمى عمر أنقلب على أبيه وأنحاز لخط محمد عبد الكريم وقبض مع المجموعة التي أنشأت مصنعا للمتفجرات في الكلاكلة...رغبوا أن يفجروا كل من يكفروه!! ألم نقل لكم هؤلاء لا يعملون إلا غيلة وغدار..!!

نحن لا نغتر بأسماء الرجال ولا نعرف الحق بأقدار الرجال...أستيقظ أيها الرجل!! أتى الحارث بن الأحوص على الإمام علي وقال: يا أمير المؤمنين أن في نفسي شيء، وكان يقصد محاربة جيش عائشة والزبير وطلحة، فقال له الإمام: ويحك إنك لملبوس عليك، لا يُعْرَف الحقُ بأقدار الرجال، أعرف الحق تعرف أهله، أعرف الباطل تعرف أهله!!

نحن نفتح الكتب..يا سيدي..ونرغب أن يتوسع أفق المسلمين، حتى لا يكون المسلم أسيرا للضلالة التي تنشرها السعودية وأذنابها السلفيين الخوارج في السودان!! وأعلم أنه لا مكانة للسلفيين الخوارج في السودان ليس لأنني أتمنى ذلك، بل لأن الشعب السوداني ليس غبيا، ولأن تربة السودان عصية على السلفيين الخوارج..فلن يفيدهم خدعة مجلس توحيد أهل القبلة، ولا خدعة دمج التعليم الأصيل بالتعليم الحديث..شوفوا غيرها!!

وتحياتي لكل شخص ذي بصيرة وعقل مستنير

شوقي


#213222 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 02:48 PM
سيدنا ابوهريرة ياجاهل كا ن ملازما لخير البشرصلى الله عليه وسلم واخذ عنه الاحاديث فكيف تفترى الكذب على الامام ابو حنيفة بانه لم يكن ياخذ باحاديث ابى هريرة؟ فممن ياخذ اذن؟


#213200 [Ali ]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 02:18 PM
ياجماعة لسه فى ناس بعد الانترنت والقنوات ماعرفت حقيقة الشيعة الروافض بعد العملوه فى العراق وايران ولبنان ياجماعة شيخهم الدجال السيستانى قال فى موقعه فى الانترنت انا ابن متعة وبالقرعة يعنى تلاتة زنو بأم السيستانى وسمى على واحد منهم بالقرعة هههههههههههههههه طبعا ده المرجع الاعلى ههههههههههه طيب المرجع الاسفل كيف وبعدين نظرة بس لصورة الحمار شوقى كافية مزيج من الاحقاد والفشل والخسة والانتهازية ياخ قوم لف الله يغطس حجرك


#213092 [فعلا شيعي وسخان ]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 12:21 PM
بالمناسبه مشكلة الشيعة ما مع انصار السنه ولا مع (الوهابيه) ديل مشكلتهم مع الصحابه و الإسلام عديل .. و من أمثلتها (ونسأل الله المغفره علي كتابتها):



#213019 [osma]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 11:17 AM
اطالع مقالاتك فى الراكوبة وخرجت بنتيجة انك تكتب بحثا عن الاثارة وتميل الى التهريج وتخلط الامور للحد الذى يتعذر على القارىء فهم الفكرة التى تريد ايصالها للناس , وانصحك لوجه الله ان تتجنب الاساءة الى علماء يحظون باحترام الناس مثل الشيخ عبد الحى يوسف فهو عالم دين ولم نعهده يتحدث فى السياسة وتناول من شئت من السياسيين بقلمك ومن الافضل للكاتب الحصيف مناقشة الافكار والبعد عن تناول الاشخاص فى ذواتهم


#212994 [sudani]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 10:40 AM
إنت يا زول دحين شيعى ولا متأثر ساى؟.. بالمناسبة أنا بسأل وما بتهم


#212993 [ناصح]
0.00/5 (0 صوت)

09-22-2011 10:39 AM
لقد عدت يا شوقي بهوسك وفساد عقلك . بدأت مقالك جيدا ثم دلفت لما كنت تنوي . دعنا من علي عبدالله يعقوب فهو بالمقارنة بك لا تصل إلى معشار معشار منه .
شوقي , رأسك مليء بخزعبلات ترددها وأكيد قبضت ثمنها . لا يمكن إلا أن يكون الشيعة المتعفنين قد دفعوا لك مالا , وملؤوا لك أرفف المكتبة وسخا يسمى كتبا لتسمم حياة الناس ولكن هيهات يا شوقي أن تنطال على أهل السنة محبي السيدة أم المؤمنين عائشة والشيخ أبوبكر وعمر , هيهات لأمثالك النيل منهم والدخول إلى قلوب السودانيون المفعمة حهم , عد إلى قم وقل لهم لقد فشلت في الفتنة يا شوقي ؟
ومن أنت أيها القزم المطبل , حتى تتطاول على أبوهريرة ؟ أسأل الله أن يرينا فيك وأمثالك من الشيعة السيئيين آياته , يامن تشككون في حابة النبي محمد صلى الله عليه وسلم .


شوقي إبراهيم عثمان
شوقي إبراهيم عثمان

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة