المبكى الزائف ..!!!ا
09-27-2011 08:35 AM

بالمنطق


صلاح الدين عووضة
[email protected]

المبكى الزائف ..!!!


من الثوابت والمبادئ والقيم السياسية ماهو من صنعنا نحن ..

نحن صنعناها، وقدسناها، وصدقناها حتى صارت لنا سجناً حبسنا أنفسنا داخله ..

أو أصناماً نطوف حولها ..

أو حرمات لايجوز لنا انتهاكها ..

قليلون منا الذين يدركون أن السياسة هي علم المتغيِّرات الذي يجوز فيه لعدو الأمس أن يصير صديق اليوم ..

ولصديق اليوم أن يضحى عدو الغد ..
لا شيء ثابت في عالم السياسة

انه عالم تنطبق عليه فلسفة التغيّر التي نادى بها هرقليطس قديماً في محاولة منه لفهم الوجود ..

من هذه الثوابت التي نكاد نُكفِّر غير الملتزمين بها نظرتنا الى العلاقة مع اسرائيل ..
فقد وجدنا آباءنا على أمَّة ـ في هذا الخصوص ـ ونحن على آثارهم مهتدون ..
كم من الدول العربية والاسلامية التي تتذكر ـ فقط تتذكر ـ ما خرجت به قمة الخرطوم في العام (67) من ثوابت متمثلة في لاءات ثلاث: لا صلح.. لا تفاوض.. لا اعتراف؟!..
أو كم من الحكومات نسيت اللاءات هذه كأنها لم تكن؟!..
أو كم من الأنظمة التي كانت توصف بأنها من سادنات معبد العداء لاسرائيل (بلّت) توصيات قمة الخرطوم بعد ذلك و(شربت مويتها)؟!..
المسألة في غاية البساطة..
اذا كانت منظمة التحرير الفلسطينية (ذات نفسها) قد اعترفت باسرائيل..
واذا كان قادتها جلسوا ـ ومازالوا ـ مع قادة اسرائيل..
واذا كان زعيمها قد صافح ـ من قبل ـ مناحيم بيغن و(باس) مادلين أولبرايت..
اذا كان الفلسطينيون (أصحاب الوجعة!!) قد فعلوا ذلك..
ثم اذا كانت مصر قد سبقتها في السكة هذه..
ثم تبعتها الأردن..
ثم المغرب..
ثم قطر..
ثم تبع كل أولئك (سراً!!!) آخرون..
اذا كان ذلك قد حدث على صعيد العلاقة مع اسرائيل، فما بال أقوام منا في السودان يصرون على أن يكونوا فلسطينيين أكثر من أبي عمار وأبي مازن وأحمد قريع؟!!..
لماذا يصرون على الوقوف عند محطة اللاءات الثلاث أربعين عاماً يتيهون بين أطلالها المهجورة كما اليهودي التائه؟!!..
لماذا يبكون قضية كاد أصحابها أنفسهم يبكون الآن ـ مع اليهود ـ عند حائط مبكاهم؟!!..
علينا أن ننسى (حكاية اسرائيل دي خالص)..
فلسنا أكثر فلسطينية من أهل فلسطين..
ولسنا كذلك أكثر عروبة من عرب وصلت علاقتهم باسرائيل حد التبادل الدبلوماسي والثقافي والتجاري..
هل يقتنع العروبيون والاسلامويون منا بكلامنا هذا ؟
فان فعلوا فليُخرجوا أنفسهم من سجن أوهام (الثوابت!!!) الذي انحشروا فيه سنين عددا..
فان لم يفعلوا ـ ولن يفعلوا ـ فليواصلوا بكاءهم (على بركة الله)..
وليضاعفوا من دعائهم على الصهاينة (على خيرة الله)..
وليلعنوا بلفور ووعده (مِنّو لله).

الجريدة


تعليقات 19 | إهداء 0 | زيارات 4159

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#217032 [حسره]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2011 10:06 PM
الليله ياحليل اخون ا لبنات العلموا الجبل الثبات .... والله لما قريت العنوان اتخيلتا انه كاتبوا حتقوم قيامته لانو ماممكن انوا كرهنا للحكومه ولكل شئ بتعملوا انه يخلينا نقيس الامور بالشكل دا.... ولاننا كرهناها لانها في الاساس ماعندها مبدا....فارجوكم ماتياسونا من كلمة سوداني وكفى ;( ;( ;( ;(


#216357 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

09-28-2011 12:15 AM
مائه المائه هي اولها فلس واخرها طين يعنى مش نافعه وناسها كلهم دبابيس وغواصات واتمني ان يجمع الله من يدافع عنهم بهم في غربه عشان يعرفوا معني الغدر ويضوق من ==زنبهم =وكيدهم .( ) ( ) ( )


#216225 [AMMAR ]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 07:33 PM
اسرائيل شغالة فى الشرق صواريخ بس....وبهمها تامين نفسها ..يعنى حكاية علاقات مع السودان بعد الانفصال...ما مهمة ..حدود بين البلدين مافى..دا عن العلاقات المباشرة..اما السرية....عن طريق قطر ..مصر..الاردن..المغرب..السلطة الفلسطينية..والشركات متعددة الجنسيات..وامريكا ..اكبر سفارة اجنبية فى السودان..شايلة مساحة سفارتين....لكن يبقى....الشعب هو الاساس ..الشعب هو المهم ..الرفض الشعبى ..فى تركيا ..مصر..وكل العالم الاسلامى لحين انهاء الاحتلال هوالمهم ..اما الحكومة...من اجل الاستمرار فى الحكم ..مافى قشة مرة


#216205 [ملامح]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 06:51 PM
والله يا ود عووضة كلامك صاح
بس يا اخوه( الزعلانين ) هو بيقصد انو السودانيين دائما ( متسدرين) قصة فلسطين دي ونحنا لسه ما قادرين ( نحبو ) لا في الاقتصاد ولا السياسة ولا غيرها . يعني بعد ما نبني نفسنا نشوف أخوانا . مش نحنا في ورطة ونزيدها برانا بايدنا

من الاحاديث القوية جدا اليومين دي في القاهره يقال ان الامن المصري قبض عل 10 مليون دولار مع ناس حماس ولما سالهم عن مصدرها قالو جبناها من السودان واتصلو بالبشير وأكد المعلومة بعد داك فكوها ليهم .

طيب البشكير دا نحنا نعمل ليهو شنو شيئ بقر للمصريين وكيلو اللحمة في بلدو ب 35 ج وشي دولار للفلسطينيين والدولار في بلدو ب 4500
يا مولاي اه من غلبي

نسأل الله السلامة


#216183 [عبدالواحد00 ]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 06:04 PM
عزيزى ود عووضة انا اتابع هذه الايام حلقات (المعجزة الكبرى) بقناة دريم 2 الفضائية والتى تبث يوميا الساعة السادسة بتوقيت السودان ثم يعاد بثها فى الثامنه صباح اليوم التالى ، وأكتشفت أين تكمن (علة) المسلمين !!00 ماذا سيكون رد فعلك إذا إكتشفت انك وابوك واجدادك كنتم مخدوعون طوال اثنى عشر عاما هجريا ؟!! كنت اتمنى ان يشاهد هذا البرنامج هذه الشرزمة التى تحكم البلاد بأسم الاسلام ثم يعطونا رأيهم الصريح 00وإذا وجدوا إنهم على حق فالامر بسيط عليهم شراء هذه الحلقات ويعرضوها فى قنواتهم التى تنتشر هذه الايام للترويج لافكارهم السقيمة التى تفضى بالانسان الى نار جهنم 00ثم دعوة ما يعتقدون انهم علماء مسلمون ليفندوا لنا المزاعم التى ستبث على ايديهم وفى قنواتهم إن كانوا صادقين ولن يفعلوا لان امورهم ستنفضح !! لكنى إستحلفك بالله وكل قراء الراكوبة الحرص على متابعة هذه الحلقات لانها تهم الباحث عن الحقيقة فى ديننا ولكى يتأكدوا لماذا تفشل الانظمة التى تتحدث بإسم الله 00وأنا متأكد أن كثير من القراء متحفزون الان للرد على ود عووضة ولكنى على يقين إذا شاهدوا ولو حلقة من البرنامج الذى إشرت اليه لغيروا رأيهم فى إمور كثيرة جدا 0


#216040 [MOHAMMED]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 02:29 PM
كلااااااااااااااااااااااااامك صاااااااااااااااااااااااح يا ود عوووووضه ...... بس البفهم الامه الطير دي شنو و الله فترنا نحن من النقاش في الموضوع دا


#216022 [احمدكوستى]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 02:12 PM
سبحان الله
احنا حالنا زفت(فلس)و(طين) فى طين
وحكومتنا الفارغة تناصر فلسطين
ياخ اليهود ارحم والله
انحنا مادمرنا واخرنا الاتبعيتنا للعرب الانذال ديل
فنحن نرى انفسنا عربا
وهم يروونا افارقة
طيب ياخ مانجيبا من قصيرا ونقودالافارقة بدل نتبع الاعراب
انا اؤيدالتطبيع مع اسرائيل بلاتحفظ
ولااجدحرجا اذا افتتحت سفارتها بالخرطوم حى المقرن
هذا زمان المصالح وفلسطين لم تزدنا الافقرا وحصارا
ويربطوننا بحركة حماس وقدتضررناكثيرا من تلك العلاقة
ان للسودان ان يبنى علاقاته مع الدول وفق المنافع المتبادلة
لانه لامكان للعواطف فى دنيا المصالح


#215988 [واحد تانى]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 12:46 PM
لا علاقة مع اليهود ---- الليلة دقستا يا ود عووضة !!


ردود على واحد تانى
Qatar [خليل عزة] 09-27-2011 04:40 PM

90% من الشعب السوداني (ذيك كده) ما بفهموا الفرق بين اليهودية واسرائيل


#215972 [Siafalhag]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 12:08 PM
يا استاذ صلاح

وانت القاليك ناسنا ديل زاتم ما مصالحين مع اسرائيل منو!!!!!!

ولكم فى خنفر اية للعب الكيزان على الدقون والرقص من تحت الترابيز

اكتر من انهم يفصلوا ليهم الجنوب ويقدموا النيل الجنوبى لطبق من ذهب لاسرائيل--- ستثبت الايام ان الكيزان يدورون بنا فى حلقة فارغة ونحن نصدقهم ونعترض بحماس


#215961 [انسان]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 11:49 AM
مافى داعى لى كلامك دة ومافى داعى للعنصرية البغيضة ياسودانى وليس نوبى نقراء لك لانك قلم شجاع ليس الا وتناقش مواضيع بتهم المواطن نحن عرب ومسلمين لاتناقش ما ليس لك به علم حتى نحترمك ونقراء لك لا تطبيع مع اسرائيل مهما كان وبغض النظر عن من طبع معهم


#215958 [Abu FATEMAH ]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 11:47 AM
Definitely you are right


#215950 [سمور]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 11:37 AM
استاذ صلاح لك الشكر الجزيل ولكن اود ان اقول لك ان الساسة في السودان وعلي راسعم نظام الانقاذ المتقطرس لن يترك هذا التشدد لسبب بسيط جدا اسرائيل ده شماعة الفشل واسرائيل ده المخطط لكل دمار السودان وكل سيسي فاشل يري اللوم علي اسرائيل وكل من يعارض نظام الانقاذ فهو صهيوني ويرمي بالكفر والعمالة لاسرائيل وللغرب فعندما تتصالح الانقاذ مع اسرائيل سوف لن تجد حيطة قصيرة ترمي عليها فشلها السياسي والاقتصادي والاجتماعي ياخ ديل لو واحد عمل فاحشة بحملوها اسرائيل ما سمعت هاشم صديق قال كان الموية جاتم طيب اقول ليك ده من امريكا حمتنا الشب .
المهم العايز اقولو ياعم صلاح نحن بنتوهم العدو وللاسف كل الشعب مصدق الكلام ده لكن يجب ان يكون التطبيع فورا بمجرد تغيير هذا النظام وكما ذكرت ليست نحن بمطالبين بحل قضايا المسلمين والعرب لوحدنا شعبنا يجوع والعرب يستمتعونا بكل الملذات بالله عليك حصل شفت المباني الشاهقة في غزة والمدن الفلسطينية وقارنها باي مدينة سودانية او حتي الخرطوم نفسها ديل ناس عايشين علي القية ده اقولها صراحة ان الفلسطينين رغم الاعلام والضجيج لايريدون حل القضية لانها تسوقهم للفقر بانقطاع المعونات المقدمة من كافة الجهات الانسانية .


#215945 [الاستاذ]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 11:31 AM
ليه دايما نشجع اللاعب الخسران
كما شجعنا صدام حسين
القضية الفلسطينية جوكر العرب في ملاعبة الغرب ، يعني ايران عندها مصلحة في تاجيج الغضية الفلسطينية لتحويل نظر العالم عن موضوع مشروعاتها النووية ومنتظرة من اسرائيل تقول بغم عشان ترد عليها
ارجو الا نكون ظل ايران في افريقيا كحال حزب الله في لبنان
وبعد ما تنول ايران مبتغاها من القضية الفلسطينية نكتوي انحنا بنار المقاطعة العالمية تاني

وباللهي ابعدو الدين من اللعب السياسي لان ايران لا تفكر الا في مصالحها


#215919 [منو]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 10:59 AM
والله صدقتا ياعم صلاح
دا ماذاتو الخلا السودان يتقسم
ماسكين لينا حاجة ميته واهلها بايعين القضية
لما نخلص من السودان الفضل ممكن نشوف اخوانا الفلسطينين


#215912 [بدرالدين عيسى]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 10:56 AM
وهو كذلك. فلنركز جهودنا في حلحلة مشاكلنا المزمنة ولنستفيد من وقتنا المهدر في تلك المسيرات الزائفة في نصرة فلسطين بينما أهلنا في دارفور وجنوب كردفان والنيل الأزرق لا بواكي لهم.


#215885 [المبشتن]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 10:30 AM
هل نفهم منهادعوةتطبيع معالصهاينةام ماذا\\\\\\\\واليهود هم العدو الاستراتيجي الاول لنا كمسلمين بنص الكتاب والسنة والممارسة اليومية فهل اذا شذت قطر والمغرب ومصر والاردن ومنظمة التحرير هل ننحو نحوهم علي طريقة \\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\انا من غزية ان غوت000000وان ترشد غزية ارشد\\\\\\\\استاذ اليلة رااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااح ليك الدرب ولاشنو


#215855 [tacoma2002]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 09:58 AM
دا أجمل مقالات اليوم مالنا ومال فلسطين علينا بمعالجة مشاكلنا أولاً.:o :o


#215840 [السر مختار]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 09:36 AM
الكلام ده مابيشبهك يا عووضه وبلاش تتنصل من المبادئ والله المستعان


#215826 [orass]
0.00/5 (0 صوت)

09-27-2011 09:19 AM
خالف تذكر ... (ناس عريان ولابس سديري).


صلاح الدين عووضة
صلاح الدين عووضة

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة