المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الاستثمار ثقافة شعبية ..!ا
الاستثمار ثقافة شعبية ..!ا
10-02-2011 08:09 PM

هناك فرق

الاستثمار ثقافة شعبية ..!

منى أبو زيد

حشد المبررات التي تنفي تهمة التقصير، ورص المشاجب التي يسهل تعليق أسباب الفشل عليها، سلوك وزاري سائد رغم بطلان منطقه وفساد حجته .. فقط وزارة وحيدة هي التي تستحق أن يتعاطف الشعب مع مبرراتها، وأن يأخذ تلك المشاجب التي تعلق عليها أسباب وقوف حالها مأخذ الجد .. لسبب أوحد لا شريك له: طبيعة العلاقة التكافلية التي تشد وثاقها إلى بعض وزارات الدولة، ومعظم ولايات البلاد، وكافة قطاعات الشعب ..!
هي الوزارة الوحيدة التي يبدأ دورها من حيث تنتهي أشواط مقدرة في أدوار معظم الوزارات .. وهي الوزارة الوحيدة التي لن تنجح لها خطة أو تقوم لها قائمة دون أن يصبح التسليم بأهمية دورها جزءاً من ثقافة الشعب وقناعات الحكومة .. هي إذن علاقة منطقية/ تكافلية تنهض على التعايش وتبادل المنافع ..!
وعلى الرغم من ذلك تبقى مشكلة السياحة في السودان مسألة قناعة في المقام الأول، وهو ظرف يرجع إلى طبيعة الشعب الذي لم تكن السياحة يوماً جزءاً من عاداته السلوكية أو قناعاته الاقتصادية، لذلك تجده لا مبال - أو غير مقتنع إن شئت الدقة - إذا حدثته عن كون الاستثمار فيها لا يقل عن أهم الاستثمارات التي يعتمد عليها دخل البلاد ..!
هذه الثقافة الشعبية تؤثر في قناعة الحكومة نفسها بجدوى الميزانيات والتسهيلات الواجب منحها لقطاع السياحة، لذلك تتظلم الوزارة دوماً من تقاطع السلطات بين الولايات، وتضارب الصلاحيات، وتنازع السلطات، ومن وقف حالها المستمر لأن دورها متوقف دوماً على أدوار الآخرين..!
ولكن الحلول السيادية ليست كل الحل، فالهاجس الأمني حله في إنشاء جهاز متخصص في الأمن السياحي البيئي، يتم تدريب أفراده على حماية الموارد السياحية والبيئية، وحماية السياح في تلك المناطق، لكنه ليس كل المشكلة بدليل أن الجزائر كانت - رغم زعزعة الأمن فيها - القبلة السياحية الأولى في أفريقيا، وحينما ناقش خبراؤها أسباب تراجع السياحة في بلادهم تحدثوا فقط عن سوء إدارة القطاع العام للفنادق ورداءة خدماته، وعيوب البنية التحتية ..إلخ ..
مشكلات الطرق والمواصلات من المطارات المخصصة لسياح المناطق البرية إلى وسائل نقلهم إلى الطرق التي تسهل وصولهم إلي مقاصدهم، تبقى معوقات مادية ربما يمكن حلها في \"فزعة\" القطاع الخاص .. وكله متاح إذا اقتنعت الحكومة بأن السياحة هي أكثر القطاعات نموا وازدهارا وبأقل تكلفة .. ولكن تبقى ثقافة المجتمع في التعامل مع الفكرة أكبر المعوقات، فأصعب التحديات هو قناعة الشعب بجدوى العائد السياحي، ووعيه بأهمية دوره هو في تحقيق ذلك ..!
هب أنك لا تأكل باسطة لأنك مصاب بالسكري، ثم يأتي أحدهم ويعرض عليك استثماراً مضموناً في محل لبيع الحلويات .. هل سترفض الربح الوفير، فقط لأنك لا تستطيع أن تأكل مما تبيعه للناس ؟! .. كلا بالطبع .. ستغريهم بأكل الباسطة حتى تتمكن من شراء الأنسولين .. وكذلك الاستثمار في السياحة..!

الاحداث


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1135

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




منى أبو زيد
منى أبو زيد

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة