المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
لن يثور الشعب السوداني على البشير لأنه يحبه
لن يثور الشعب السوداني على البشير لأنه يحبه
10-04-2011 08:45 AM


لن يثور الشعب السوداني على البشير لأنه يحبه

شريفة شرف الدين
[email protected]

فاجأتنا الراكوبة برويبضة لا ندري متى انتخبناه ليتحدث بلسان الشعب السوداني!! زعم الرويبضة في معرض حديثه أن الشعب لن يثور على البشير على شاكلة الشعوب العربية و السبب هو أن البشير محبوب الشعب السوداني!!!
نحن – الذين ضد الإنقاذيين - تجاوزنا أساطين المؤتمر الوطني بمجرد أن سبرنا غورهم الضحل و كشفنا خبث فكرهم و دناءة أهدافهم و شغلنا أنفسنا بقضايا الثورة و ما بعدها فمن باب أولى أن نربأ بالقارئ الفطن و أنفسنا بالوقوف على وتد أمثال الرويبضة الذي أراد بكلامه مرة جرنا إلى الوراء عن المضي و مرة أخرى أراد نفض غبار نسيان الناس له و ربما رغب في نيل حظوة عند أسياده بتلميع سمعة بشيره بخرقة لن تزيده إلا إتساخا .و لكن ليت الرويبضة رضى بما كان عليه لأنه رمى بنفسه في قائمتنا السوداء و لن يغسله حتى نور الثورة و إن بها تعلق و استرحم لأن شعارنا الذي سنتوافق عليه .. سيكون بإذن الله (عفو مافي) أو على شاكلته حتى لا أفرض عليكم ما أرى.

يعول البشير و حزبه على الإنتخابات الأخيرة و اللقاءات الجماهيرية و عدم الخروج عليه كمعيار على إلتفاف الجماهير حولهم و مبادلتهم بالحب المزعوم. بإفتراض صحة هذا الزعم.. كيف لهم مقابلة هذا الحب و الإلتفاف بما هو نقيضه من حروب .. فتن.. صالح عام ..و فساد و تدهور في كافة الأصعدة؟

كانت الإنتخابات فاسدة مغشوشة بيعت بحُرِّ مالنا نحن الشعب السوداني .. و كلنا يعرف الخطابات التهديدية التي تفرض على المؤسسات فرضا للخروج لملاقاة الرئيس و الغالبية من الأطفال و المأجورين من أنصارهم لكن حتى هذه باتت باهتة شوهاء باردة للدرجة التي لا تحرك في الرئيس رغبة الرقص - هوايته المفضلة.. أما الخروج عليكم فعدوا أنفاسكم لأنه بات وشيكا.

لكن دعونا نفند فرية حب الشعب للبشير بسؤال واحد و لن يكون السؤال: لماذا يحب الشعب البشير؟ بل لماذا يكره الشعب البشير؟ و الفرق شاسع بين مدلولي الحب و الكراهية كفرق ما بين الليل و النهار .. الحق و الباطل. نعم لماذا استحق البشير و حزبه كراهية الشعب قاطبة؟ الإجابة لا تحتاج لكثير تذكر و نحت للعقل فالرجل – إن كان حقا كذلك – جمع نقاط المنافق الثلاثة المذكورة في حديث المصطفى عليه أفضل الصلاة و السلام فكذب و كذب في كل مرة يحدثنا فيها حتى عرف بالكذاب و غدر و غدر حتى بات معزولا عن كل من وقع معهم معاهدات و خان ما أؤتمن عليه .. خان السودان أرضا .. مالا .. شعبا و يكفي لكراهية البشير الغلاء الذي يطحن المواطن المغلوب و النفق المظلم الذي أدخلنا فيه و الديون و المشروعات التي عطلها.

صحيح أن في أيام الإنقاذ الأولى صبر الشعب على العقوبات المفروضة على السودان بسبب السياسات الرعناء لعصبة البشير الذين أرادوا محاربة أمريكا و روسيا بسيوف العُشر و فقاعات رغو الصابون .. صبر الشعب إضطرارا لا اختيارا عقدين كاملين لا عن حب و لكن عن جلد و مهلة للرعناء ليصلحوا ما خربته سياستهم البلهاء لكنهم ما انفكوا على أن يزيدوا طينة السوء بلة حتى نفد صبر الشعب الذي يفصله عن الغليان سويعات معدودات.

ألا ترون أن التشكيل الوزاري الجديد عافته حتى الأحزاب على حبها للسلطة خوفا من غضبة جماهيرها التي عرفت كل شيئ؟

إليكم بالدليل القاطع كراهية الشعب السوداني للبشير .. نعم ليس الشعب قاطبة و لكنه عينة مستنيرة متعلمة تعرف ما لها و ما عليها و يكفيها أنها شريحة تستظل بضل الراكوبة.

بالركن الأيسر أعلى الصفحة الرئيسة للراكوبة مربع الإستفتاءات .. أنقر فوق استفتاءات سابقة تجدها ركزت على البشير كشخص و رئيس فإليكم بالنتائج:
1. هل ستضحي بحياتك فداء للبشير؟

كانت نسبة من أجاب بنعم هي 14.14% بلغ عددهم (853) بينما أجاب بالنفي 85.86% بلغ عددهم 5180 صوت. (أغلق الإستفتاء)

2. هل نجح الرئيس البشير في غلق ملفات فساد عائلته وبطانته باثارته للحروب في أبيي، ثم ج كردفان، والنيل الأزرق؟

أجاب بنعم ما نسبته 29.12% بلغ عددهم (785) بينما أجاب بالنفي ما نسبته 70.88% بلغ عددهم (1862). (أغلق الإستفتاء)

3. افتى الأزهر الشريف بأن القذافي لن يكون شهيدا لو مات. لأن حكمه ديكتاتوري يقوم على الاستبداد، كما أنه سفك الدماء وقتل الأبرياء ونهب خيرات بلاده... هل ترى أن الأمر ينطبق على الرئيس البشير؟

أجاب بنعم ما نسبته 74.66%بلغ عددهم (878) بينما أجاب بالنفي ما نسبته 25.34%بلغ عددهم (298). (ما يزال الإستفتاء مستمرا)

هل لاحظتم إخوتي و أخواتي مرتادي الراكوبة أنكم أخرستم بعض الأصوات التي كانت تنعق بالدفاع عن النظام بردودكم القوية و تصديكم الباسل؟ ضيقوا عليهم الخناق أكثر حتى تضيق عليهم الأرض بما رحبت و إنا إن شاء الله لمنتصرون و ثانية (عفو مافي).. و أفوتكم بـ:

الشارع فاتح أحضانو

بطلوعنا حتغلي أركانو

نشيل العربد شيطانو

نخت الإحنا أخوانو


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2922

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#220570 [شمالي]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 08:40 PM
الرجل ما عادت أكاذيبه تنطلي حتى على منسوبي حزبه.... دعك من بقية الشعب السوداني المقهور
أقسم بالذي رفع السماء بلا عمد أن أغلب شهداء حرب الجنوب إن لم يكن كلهم ...
من الحركة الاسلامية أو من خارجها ما كانوا ليختاروا أن يموتوا لو علموا بما يسؤول إليه حال شعب السودان من قهر يومي في مجابدة أساسيات الحياة فقط
وحال الكيزان من عمارات شمامخات وفارهات آخر موديل وحسابات بنكية ومشاريع إستثمارية تمكينية ومثنى وثلاث ورباع من بنات حور الدنيا

ولحولوا بندقيتهم صوب البشير نفسه

شكراً أختنا شريفة


#220565 [مجنون ليلى]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 08:29 PM
يا شريفه

853 5180 يساوي 6033 شخص ، اذا كنت تستندين على نتيجة هذا الاستفتاء في تقيمك لكراهية السودانيين للبشير ، معناهو فعلا البشير هو حبيب الملايين الباقية من السودانيين !!!!!!



ردود على مجنون ليلى
Saudi Arabia [شريفة شرف الدين] 10-05-2011 10:16 AM
مع تقديري لك أخي مجنون ليلى و لكن درج العالم على التوصل إلى النتائج عن طريق عمل مسح أو استطلاع على عينة عشوائية تكون بمثابة رأي عام ممثلة للقاعدة التي تنتمي إليها تلك العينة. و مع أن النتائج لا تكون دوما دقيقة إلا أنها تعطي مؤشرا يمكن الإستناد عليه و لو بشكل جزئ و لك شكري ثانية


#220557 [hammam]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 08:11 PM
شريفة عنصرية
. ذكرت الفاسدين من الانقاذ في مقال سابق فكانوا كلهم من الشمال ولا واحد من الغرب ولا كبر.فلتذهب الانقاذ لكن لا للحقد المتأصل في شريفه و أصحابها ضد مواطن الشمال_حقد نعرف أسبابه التي لا تبوح بها شريفه


#220515 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 06:45 PM
سيدي الرئيس حكمت ففشلت لماذا لا ترحل
ارحل سيدي الرئيس لانك :-
1- لم تطبق الشريعة التي وعدتنا بها
2 - فصلت الجنوب
3- نهبت انت واهلك ووزراءك البلاد
4- قتلت وسفكت الدماء
5- شردت الالاف للصالح العام
6- أفسدت الخدمة المدنية والعسكرية
7 كممت الافواه وفتحت بيوت الاشباح
8- حكمت اكثر من22 عاما ولا أمل للاصلاح بل التدهور المريع
9 -في عهدك ضاعت القيم والفضيلة
10 - معليش فترت من الكتابة .. كفاية .. كفاية .. أرحل 0912923816


#220355 [اسمر]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 12:56 PM
حباك قررد يارزيل مافي سوداني حر بحب حرامي وكذاب والله انا بحب نتنياهو اكثر من البشكير لانة عادل وماحرامي وماكذاب وماقتل شعبو.


#220294 [زولة من أرض الله]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 11:50 AM
و أزيد ليك يا شريفة خصلة رابعة وإذا خاصم فجر و الرجل { يعنى البشير اذا جاز التعبير } خاصم وخاصم وفجر حتى تبرأ منه الفجور ـ بيوت اشباحة التى اقامها نظامه لسجن وتعذيب واخراس صوت الشرفاء من ابناء وطنى السودان تقف شاهدا عليه فى الدنيا والى يوم القيامة . اليست هذه فجور فى الخصومة ـ المشانق ودروات الاعدام التى نصبها ليلة العيد واخذ حق الحياة بيده عن كوكبة من زهرة شباب هذا الوطن اليست فجورا فى الخصومة والابادة لشعبه فى دارفور والنيل الازرق وكردفان لمجرد مطالبتهم بحقهم فى العيش الكريم فى وطن يسع الجميع اليست هذه خصومة فاجرة ؟؟؟؟؟؟؟؟ وبعدها ياتى ذاك النكرة ليقول ان الشعب لن يثور لانه يحب البشير ـ ان شاء الله تطير انت والبشير وما ينعرف ليكم مصير ـ شحت ربى يمد ايامنا لمن نشوف فيكم يوم الله وانا ليلى ونهارى بسأل ربى يوم القيامة يوم الناس واقفين حفايا وعرايا { زى ما بتقول حبوبتى مسرة بت احمد ود الخزين } يجمع كل الشعب السودانى ليشهدوا كيف يحاسب رب العزة من اخذته العزة بالاثم فكذب حين حدث وخان حين أوتمن وغدر حين عاهد وفجر حين خاصم .
أختى شريفة فليظل قلمك سيفا مسلطا على رقابهم حتى نقتلعهم من جذورهم فلا تقم لهم قائمة بعدها ولينتظر حسن يوسف وشاكلته يوم حسابهم معنا وعفو تانى مافى اهه شوف ليك شجرة اطلع فوقها ـ قال حب قال حباك قطر وياخدك بالحضن.بس عليك يا المكوجن.


#220289 [أبو الكدس]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 11:43 AM
الله ينصر دينك والله إنت بت شفته عديل كده


#220212 [adil]
0.00/5 (0 صوت)

10-04-2011 09:17 AM
حتى غازي سليمان أمبارح في القناة الحكومية كان بقول في نفس الكلام يعني بكسر تلج أمكن عايزين ليهم وزارة ، والأيامات دي حتسمعوا الكثير وكسيير التلج بيكتر قبل التعيين الوزاري من كل المرتزقة والمنتفعين والله يكون في عون السودان ويصلح الحال . ;)


شريفة شرف الدين
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة