المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
النائب الأول وأهل كايرو!!ا
النائب الأول وأهل كايرو!!ا
10-15-2011 05:04 PM


النائب الأول وأهل كايرو!!

تيسير حسن إدريس 15/10/2011م
[email protected]

ما أدلى به السيد النائب الأول لرئيس الجمهورية من تصريحات في زيارته الأخيرة لمصر عن أسباب انفصال الجنوب توضح بجلاء جوهر سياسات نظام الإنقاذ القائمة على ارتكاب الأخطاء والتنصل منها ومن ثَمَّ البحث عن (شماعة) والانحناء لعاصفة تبعاتها بدفن الرؤوس في الرمال، فسياسة رمي الآخرين بالداء والتنصل عن مسئولية توفير الدواء هي نهجٌ ممجوجٌ اتبعه النظام وأوسعه استهلاكا حتى هرى.
لقد ترك (شيخ علي) كافَّة الدوافع والأسباب والمعضلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية المزمنة التي عمقتها سياسة نظامه الحاكم وقفز ليمسك بتلابيب الهارب الأعظم معمر القذافي الذي سقط (وكثرت سكاكينه) وخناق هارب آخر طارت عصافيره منذ أكثر من عقدين على مذبح الوحدة اليمنية نسيه اليمن وشعبه يدعى علي سالم البيض متهمهما بوضع اللبنات الأولى لانفصال الجنوب وذلك بمد الحركة الشعبية بالسلاح والعتاد غاضا البصر عن كل ما عدها من أسباب جوهرية!!.
مثل هذه المبررات الفطيرة تضع الرجل الثاني في الدولة السودانية في وضع حرج أمام الرأي العام العالمي؛ بل تضع مجمل السياسة الوطنية في وضع لا تحسد عليه كون أنها تنم عن خواء في الفكرة وعجز تام في المنطق التبريري الذي اعتادت على استعماله قيادات نظام الإنقاذ للتنصل عن مسئولياتها وتبعات أخطائها الفادحة غير مكترثة باحترام عقول الآخرين وقدرتهم على الفهم والتحليل.
فالقاصي والداني في العالم بات يعلم أن سياسة نظام الإنقاذ الإقصائية كان لها القدح المعلى في وصول الحركة الشعبية وإنسان الجنوب لقناعة الانفصال وضرورة الرحيل عن دولة تريد بقوانينها المقيدة للحريات أن تجعل منه مواطنا من الدرجة الثانية وتحرمه أبسط حقوقه الإنسانية في التعبير عن موروثه الثقافي والديني وقد اتبع النظام هذه السياسات العرجاء بإصرار قاصدا لدفع الجنوب لتبني خيار الانفصال والانعتاق من قيد الثقافة الوافدة والمفروضة عليه عنوة.
فهل يعقل يا شيخ علي أن يصدق أحدٌ في العالمين مهما كانت خفَّة عقله ومقدار جهله أن دفعات من سلاح القذافي أو البيض هي من دقت أول مسمار في نعش الانفصال هذا والله مغالطة يصعب هضمها في ظل ما قام به نظامكم من حرب جهادية ارتكبت فيها أبشع الجرائم من قتل وحرق وتدمير وتشريد وفي ظل صحف ومنابر الردة العنصرية التي وزعت الحلوى وذبحت النذور احتفاء بانفصال الجنوب تحت رايات الخطاب الأحمق الداعي لدولة النقاء العرقي والديني.
مثل هذه التصريحات التي لا تحترم العقول تفضح النظام وتعريه وتكشف للرأي العام مدى ضعفه وعجزه وخطل فهم ساسته ومنظريه وقد كان حري بالشيخ علي أن يكون أكثر حكمة وحنكة ويبسط الحقائق ويعترف أن الانفصال كان نتاج أخطاء تاريخية تراكمت وأفرزت واقعا رأى فيه التيار الإسلامي فرصة سانحة للتخلص من المكون المسيحي في السودان العقبة الكبرى أمام قيام الإمارة الإسلامية الأولى في القارة الإفريقية!! أليس هذا أحد أهداف التنظيم الدولي للإخوان المسلمين الذي يدين نظامكم وحزبكم بالولاء له أكثر ما يدين بالولاء للوطن؟!!.
لقد اقتربت ساعة الحقيقة يا شيخنا ويجب وضع النقاط على الحروف ليتضح للشعب المخدوع جوهر المشروع الحضاري الذي اغتصبتم السلطة بالليل من أجل إنفاذه فهو كما فهمنا من إفادات منظريكم (ليس بمشروع قطري يقوم به قطر واحد, وإنما تيَّار عبر كل الأمَّة الإسلاميِّة) أذن لا وجود للمكونات غير الإسلامية فيه ولو تمزق السودان إربا وهذا ما يبرر حرب (البسوس) التي أشعلتموها بجنوب كرد فان والنيل الأزرق وعلى استعداد أن تشعلوها في الشرق والوسط والشمال لو جاهر برفض مشروعكم الخيالي... نعم هذا هي (الحقيقة الغائبة) في تصريحات شيخ علي والتي حاول إخفاءها عن أهل (كايرو) بمثل ما طرح من تصريحات (مجغمسة).


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1146

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




تيسير حسن إدريس
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة