المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية

10-22-2011 12:34 AM

جخانين الحكام

أسماء الجنيد
somy_moon@hotmail.com

سلام لكل الحبان في كل مكان

دي مشكلة إقتصادية تانية وخم رماد يشيلوا بيه الباقى من مصاريف الشعب المطحون
وهي إنه جماعتنا بكونوا بهلوسوا من لحظة مقتل القذافي رفيق النضال وحكم السنين الطوال
والخوفة والزلعة بتكون ملتهم من رجليهم لامن مرقت بي نافخوهم لحظة الثوار جروا
القذافي من دهليزه تحت الأرض, لم تأخذهم به رحمة ولا شفقة ربنا إنتقم لكل المظاليم في ليبيا
رغم إنني اختلف تماما على الإسلوب الآ إنساني الذي عومل به القذافي لحظة قتله, كان يجب ان يحاكم مثل ما حوكم مبارك , ربنا بخلص حق الناس في الدنيا دي قبل الآخرة , وقدام عيون كل الأمم
يمهل ولا يهمل , وحق الناس ربنا بخلصوا في الدنيا قبل الآخرة ,,
اها ناسنا بكونا صايتين القصر صواتة وعرقهم ينتف فرق كريعاتهم ومستعدين يدفعوا دم الشعب عشان يعيشوا ويتدسوا زي الجرذان
خايفين يتراجفوا ويفتشوا لي محل اللبيد والجخانين , القذافي من ماسورتو الكبيرة دي مرقوه
اها كيفن الدبارة . ؟ ووين الجخانين البتشيلهم كلهم,
باقى هم اكتر من سبيب الرأس
مافي جخنون بشيلهم ؟ ومسألة لبيد الرؤساء دي امانة مي شينة ومخجلة للحد البعيد
الناس دي الشكية لي الله الخوف ما بخافوا من الله , خجل ساي ما بخجلوا !!!
الواحد لما يتذكر الهيبة والهالة المسوينها لي روحهم من لحظة إستلموا كراسيهم وإتقلقلوا زي الهم في قلوب الغلابة
يقول ديل ياهم الساس وياهم الرأس ,, لكن هم لا يسوا ورق كراس
وكلهم من طرف فاكرين روحهم مخلدين فيها إلا ما شاء الله.
تشوف البرتوكولات والسلام الجمهوري ولا الوطني , والدبابير والقدلة في طوابير الإستقبالات الزائفة
والطائرات الخاصة والقصور والنضمي والشعارات , تقول ديل بموتوا بي هيبتهم وعزة نفسهم ,
مثل غيرهم من اصحاب الكلمة والرأي والوطنية , رحلوا مخلفين خلفهم ذكراهم وتاريخهم الناصع,
منهم من استشهد في سبيل الوطن ومنهم من تحمل سجون الإستعمار داخل بلدهم وهم قابضين على الجمر الحي من اجل وطن حر ابي
لكن ديل صنف خاص من البشر , جعجاعين وخوافين , من ما تجي كعة الرجالة والضرعات الكانوا بشتتوا فيها في السهلة بتروح مع هبوب الله
الولاية اخير منهم , منهم البجري يخلي البلد في لحظات ومنهم من يتحشر تحت طاولتو ومنهم من بكون فرفر قبلوا زيو زي أي حشرة عفصها مركوبهم البتوعدوا يدوسوا بيه العالم كلو , غير الطلاقات والحرامات واللذي منو
كل الراجلة البعرضوا وبرقصوا ويتوعدوا بيها , كلها يموصوها ويشربوا عكراتها على الريق , ويبقوا في يا روح ما بعدك روح , ناسين الأرواح الزهقوها بي ظلمهم وجبروتهم,!! وناسين الأرواح والشهداء الماتوا تحت بنادقهم وتعذيب أمنهم الصهيوني الخائب
رجالتهم بتنتهى من قولة وآآآه برا خجلة منهم ولا خوف من الله ,
عينة البتحشروا تحت الواطة ديل , ما حرام يكونوا رؤساء شعوب لها تاريخها وهيبتها ؟؟ يخافوا من القتل ومن الناس الكانوا ظالمنهم ولا يخافوا من الله , الواطة المحشورين تحتها دي مدسوسين من عيون الناس وخايفين من الموت , الله شايفكم ولو إتحشرتوا في بطون اماتكم, الواطة دي زاتها . بتمشوا ليها بي إرادة المولي الكريم بعدما ينتقم منكم خير إنتقام , ويا ويلكم وسهر ليلكم من العذاب الراجيكم ..
حشرة صدام في حفرة ودسة القذافي في ماسورتو دي فضيحة وعار قادهم جميعا لمذبلة التاريخ ,,
وبعد ده المفتحين ومنططين عويناتهم وحاجات تانية كتيرة حصلت ليهم , وما خفي اعظم , رغم ده ما بتعظوا من جشعهم وجبروتهم وجريهم ورا المال الحرام والسلطة ,
هسه تلقوهم صايتنها بي كراع كلب يفتشوا في المخارجة , لكن فات الأوان على قول الفنان,,
لازم تتجرعوا الحنضل وتتخبتوا زي خبيت الثوار أمس لي القذافي
وإنت يا بتاع لحس الكوع , يوم يلم فيك الشعب زي لمة القذافي الأمس دي . والشعب يحمد سيدوا مطول من أكل اللحم
بعضعض جلدك ده وبقرش عضمك , وبدل تلحس كوعك بلفوا ليك رقبتك 360 درجة وبخلوك تلحس ضهرك,
بلد حدادي مدادي ووطن يسع الجميع تتحدث عنه الأمم وعن تاريخه المسطر من نور, خرج اجيال وأجيال لهم بصمتهم داخل وخارج الوطن,, بلد يشار إليه بالبنان يجوا يحكموه الكيزان , هؤلاء الجهلة الرعاع!!!
اين هؤلاء الرعاع من قدواتنا في النضال والوطنية , أين هؤلاء الحرامية آكلي السحت من امثال علي عبد اللطيف وعبد اللطيف الماظ وعبد القادر ود حبوبة ’ وإبراهيم عبود وإسماعيل الأزهري الذي رفع علم السودان و الحرية عاليا خفاقا ورفع هامات الوطن والشعب , وطرد المستعمر مجرجر اذيال الخيبة, والقائمة تطول بأبطالنا البواسل يزينها تاريخهم الناصع ودمهم الروى تراب الوطن وعزة نفسهم وكرامتهم
ياما توسدوا المر وتلفحوا الألم من اجل وطنهم وترابه!!
هؤلاء هم السودان , هؤلاء من قال عنهم شاعرنا إسماعيل حسن , ديل اهلي ولو ما كنت من زي ديل ومأسآتي وآ ذلي ,,
رحم الله إسماعيل حسن , ورحم الله من رحلوا , وتركونا نتباكى على زمننا القبيل بي اهله وسماحة نضاله وخصاله,,
الليلة نحن بنقول ومأسآتنا وآآآآ ذلنا من الإنقاذ وبنو إنقاذ , الشوهوا الوطن ومسحوا ملامحو وهيبته ,
وآآآآ مأسآتنا وآآآ ذلنا البقوا الشحادين المنافقين ديل يمثلوا السودان وشعبه الطيب الكريم !!
متاوقة
قالوا الصقر إن وقع كترة البتابت عيب ,, دحين اركزوا , ياما وقعت صقور قدام عينيكم
الدور جاييكم بتجروا وين وبتلقوا ليكم جخنون وين يلبدكم ,,
يمهل ولا يهمل
ودعتكم الله
أسماء الجنيد


تعليقات 3 | إهداء 1 | زيارات 1491

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#228970 [ابو اليسر]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2011 01:44 PM
الحمد لله انو الخرطوم ما فيها مواسير صرف صحي ولا فيها سراديب للاختباء من الغارات الجوية
فاحسن شئ يعملوا زي ما عمل ابو ساق لما سقط نميري كرتونه ملانه دولارات ويا سهول البطانة جاك زول وطبعا سهول البطانة دي نافع خابرها درب درب .


#228841 [سوداني ]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2011 10:19 AM
وإنت يا بتاع لحس الكوع , يوم يلم فيك الشعب زي لمة القذافي الأمس دي . والشعب يحمد سيدوا مطول من أكل اللحم
بعضعض جلدك ده وبقرش عضمك , وبدل تلحس كوعك بلفوا ليك رقبتك 360 درجة وبخلوك تلحس ضهرك,


;) ;) ;) ;)


#228804 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

10-22-2011 09:32 AM
شغل الحلبه البتسوي فيه ده شنو ؟ القذافي مات شايل سلاحه وبحارب , قتله الناتو وهمج القاعده الدربتهم الCIA لا رجف ولا كان عميل وصدام يكفيه فخر ما رضي يبيع بلده وفي عهده العراق كانت الاولي عربيآ في الصحه والتعليم , اما دعاية قناة الجزيره وامير قطر ==العاق لوالده وكيل امريكا صاحب قاعدة العيديد اكبر قاعده امريكيه امير التنظيم العالمي للاخوان المسلمين == فهي اكبر بوق لكذب الامريكان القسمو السودان هم والكيزان
فتن العالم بجيفارا والليندي والان مفتون بصدام والقذافي
مات ميتة تشهي الموت كل جبان


أسماء الجنيد
أسماء الجنيد

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة