المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من الحزب الاتحادي الديمقراطي - أمريكا
بيان من الحزب الاتحادي الديمقراطي - أمريكا
10-25-2011 08:28 AM


بيان من
الحزب الاتحادي الديمقراطي – الولايات المتحدة

لا للحوار والمشاركة فالشعب يريد إسقاط النظام

يسعى المؤتمر الوطني بكل قواه لإلحاق الحزب الاتحادي الديمقراطي بالسلطة والمشاركة في أجهزتها للادعاء بأن الوسط متحد ضد الهامش، ومخطط المؤتمر الوطني قائم على أن نضال أهلنا في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان لنيل حقوقهم وإزالة هيمنة المركز، ما هو في الحقيقة إلا تحركاً عنصرياً يهدد المركز ويشكل خطراً على العروبة.
لقد لعب المؤتمر الوطني ورقة الدين في حربه في الجنوب وبعد أن سقطت هذه الورقة بعد أن اتضح للقاصي والداني أنه بلا دين ولا ضمير ولا أخلاق هاهو الآن يحاول أن يلعب ورقة العنصرية في حربه في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان وسينتج عن ذلك حتماً تفكك البلاد وتفتيتها.
لقد ظللنا وسنظل ننادي ونناشد قيادات حزبنا بوقف الحوار مع المؤتمر الوطني وعدم المشاركة في سلطته والانضمام إلى صف الحق...صف الشعب الذي ينادي بإسقاط النظام، فهذا النظام لا يملك مشروعاً سياسياً لحل مشاكل السودان بل أن مشروعه قائم على الإقصاء، وإثارة النعرات العنصرية، وإشعال الحروب وتفتيت البلاد وقد نجح في فصل الجنوب ولن يتوقف إن تركناه في السلطة. ولذا فإننا نناشد كل الاتحاديين في الداخل والخارج بترك هذا الصمت المريب وإعلان رأيهم بالصوت العالي ضد الحوار والمشاركة والعمل مع الآخرين لإسقاط النظام.
عار علينا أن نصمت ونحن نرى قوات المؤتمر الوطني وميليشياته تمارس القتل على الهوية والسحنة في جنوب كردفان والنيل الأزرق ودارفور.
عار لينا أن نترك البلاد تتفتت ونحن جالسين على الرصيف نتفرج وغير مبالين.
التحية والتجلة لكل شهداء قضية الخلاص الوطني.
التحية والتجلة لشهداء قوات الفتح الذين أعطوا أرواحهم من أجل \"إزالة النظام من الجذور\"
التحية والتجلة لشباب الحزب الاتحادي الديمقراطي الذين خرجوا للشارع متحدين جبروت النظام وبطشه وهم يهتفون \"لا وفاق مع النفاق\" و \"الشعب يريد إسقاط النظام\" والتحية والتجلة لكل من خرج للشارع في الأيام الفائتة وإنها لثورة حتى النصر.
الحزب الاتحادي الديمقراطي – الولايات المتحدة
24 اكتوبر 2011


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 656

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة