المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
كمال ترباس يشعل النار بدار الفنانين!ا
كمال ترباس يشعل النار بدار الفنانين!ا
10-25-2011 04:16 PM


كمال ترباس يشعل النار بدار الفنانين!

د. محمد بدوي مصطفى
[email protected]


عندما تأخذك اللحظة من الخرطوم قادما إلى أمدرمان مارا بسوق السمك في اتجاه بوابة عبد القيوم تقابلك حدائق جديدة أطلق عليها أبناء أمدر \"حبيبي مفلس\". في هذا المكان الذي يرقد على ضفة النيل كالهمزة على سطرها، مقابلا حديقة الموردة وطرفا من نادي الفنانين، تجد العازفين قد جلسوا حول ست الشاي يتجابدون أطراف الكلام ملقون نظراتهم الثاقبة على الطريق وعلى كلّ من مرّ وكرّ. وفي كثير من الأحيان يتوسطهم بعض المطربين كالفنان كمال ترباس على سبيل المثال لا الحصر. قد يتعجب المارة لهذا المنظر الظريف ويتساءلون في نفس اللحظة: أهل ضاق بهم النادي أم ضاقوا به زرعا؟ أهل يتفادون اشتداد الوطيس اليومي بالنادي في بعض الأحيان؟ أهل السبب عدادات مدفوعة أو غير مدفوعة أم هو فرض القوانين على مسار الموسيقى السودانية عبر مساطر صلدة تفتقد للمرونة والرأي السديد؟ أم أن سبب الفرار من بطن النادي الجديد لحد ما مجهول؟ لقد قرأت المقال الذي تحدث عن تهكم المطرب ترباس على حملة الشهادات من العازفين وهم معروفون، منهم على سبيل المثال د. محمد سيف ود. الفاتح حسين وآخرون عندما قال: \" إنتو ده نادي فنانين والله مستوصف صحي يا ناس؟\". لقد فجر ترباس قنبلة عارمة ولفت الأنظار إلى مشكلة هامة للغاية ألا وهي تدني وركوض هذا الفن الذي صار لعبة في أيادي الكثيرين من أهله ومن المسؤولين وغيرهم، ومن أولئك الذين يحسبون أن الله قد ألهمهم الحلول السديدة لرفع التدني الحاصل جسده المريض. إن الركوض الآني والذي دام حقبا كبيرة رغم عمل معهد الموسيقى الجيد ورغم ما خرج المعهد من طلاب ينوء بحملهم شارع الطرب العام وتعجز في استيعابهم سلالم التوظيف في المؤسسات العامة مع العلم بأن المدارس تفتقد عن بكرة أبيها لمعلمي الموسيقى وهذا أمر يجب للمسؤولين بالتعليم الوقوف عليه وقفة مستفيضة؛ يسير أولئك الخريجين في هذا الطريق الذي حمل وما فتأ حتى بلغت بهم أسباب الفقر والفاقة ما بلغت إلى درجة الطوفان. لكن من يتحمل المسؤولية هنا؟ ففي السودان نجد حملة شهادات في مجالات الموسيقى المختلفة ومن جامعات مختلفة ونحن نعتز بهم جل الاعتزاز لكن للأسف لم نر من غالبيتهم بصمات واضحة دفعت عجلة الفن والابداع في هذا المجال إلى الآن إلى آفاق جديدة. لم نحس أن الشهادات قد صقلت الموهبة لتؤتي ثمارا وأعمالا يشار إليها بالبنان في السودان وفي المحافل العامة. لكن العيب ليس عليهم، إذ أن وزارة الثقافة لم توفر لهم الآليات الهامة والتمويل اللازم للتفرغ بصورة مستفيضة لهذا العمل. إن الأغلبية منهم تجري وراء أرزاقها والعدادات المتواضعة؛ إذ أنهم يحملون على أكتافهم أسرا ولهم التزامات كثيرة تجاه الفن وتجاه ذويهم. إذا نظرنا إلى بلد تعنى بتطوير الفن عبر التصدي للمشاكل من الجذور، هذا البلد هو فنزويلا. فنحن نجد أن الموسيقى أصبحت جزءا لا يتجزأ من يوميات الأسر وصاروا أقوى الدول في هذا المجال وباتوا ينازعون الغربيين في العزف على سمفونياتهم عبر تراثهم وطريقتهم اللاتينية في التعامل مع المادة الموسيقية دون التقليد. فأن غالبية الطلاب الفنزويليين قد صارت لهم شهرة عالمية وهم كانوا من الشماسة، وأحدهم يعمل مايستروا للفرقة السمفونية بنيويورك. وفي هذا المجال لعبت الدولة دورا بارزا في توفير المال والمواد والآليات للنهضة بهذا الفن وجعله في متناول كل الناس الفقير والغني. حتي على مستوى أفريقيا فنحن لم نبلغ ما بلغته مالي والنيجر والكنغو ولم نصل لقلب ثقافات تجهل تراثنا. إذا ماذا تفيد الشهادات وماذا نجني من النظريات الموزارية أو البتهوفنية إن لم نعمل في تطوير موسيقانا السودانية وتراثنا الثقافي انطلاقا من الأساس؟
المطرب كمال ترباس له الحق في الضجر والغضب عندما يرى كفاءات مثل أولئك الأخوة وغيرهم تقتل الوقت بنادي الفانين بين الكشتينة والمشاكسات الغير مفيدة. كيف نصل إلى ما وصلت إليه دول أخرى من الرقي الموسيقي الأصلي مع الحفاظ على قواعد السودانية الراسخة منذ القدم؟ يجب على المسؤولين بوزارة الثقافة التقليل من المهرجانات الصاخبة وأماسي لا تخدم القضية ولا تعالج المشاكل. يجب على الوزارة بداية العمل الثقافي التي انتخبت من أجله للأطفال وتربية النشأ وادخال مادة الموسيقى بالمدارس ودعم مراكز الشباب بالمال والعمالة الأكاديمية. بدون أدنى شك إن العلم له دور فعال في تطوير الفن والموسيقى بالسودان ونحن ننشد أن يقدم هؤلاء الفنانون الجدد ممن حملوا الدرجات العلى في علم الموسيقى والهرموني لمساتهم البينة ودأبهم الجاد في تطوير الموسيقى بالسودان وأن تصل الرسالة عبر العمل الشبابي أو عبر الأداء أو الألحان أو الهرمنة أو التوزيع الموسيقي إلى المواطن وحسب مستوى استيعابه لها. يجب أن يتخذ هؤلاء السلف الصالح مثالا نيرا للمضي قدما على نهجه ولنلتمس ما قدمه الرعيل الأول (مثال الكاشف وكرومة الخ) والرعيل الثاني (مثال أحمد المصطفى وحسن عطية الخ) والرعيل الثالث (زيدان ابراهيم وعبدالعزيز المبارك ومصطفى سيد أحمد)؟ إن صح لنا تقسيمهم في المجموعات أعلاه.
ففي برامج التلفزيون شاهدت قبل الأمس برنامج \"مطرب وزمرة\" وكان ضيف البرنامج الفنان الأصيل عوض الكريم عبدالله وكان معه فرقة موسيقية كمنجات \"لا ليها أول ولا آخر\" والبقية المعهودة من العازفين المتكدسين. لكن الكل يعرف نفس النغمة والكل لا يخدم الأغنية بل يخدم نفسه ويطربها ويطلع صولات ليبرز عضلاته. لعمري نفس الموسيقى التي سمعناها ونحن في سن الصغر ما زلنا نسمعها بنفس القالب القديم دون أن يلجأ العازفون للتفكير في بلوغ الأبداع السوداني والتدبر في تطوير اللحن ومضامينه والرقي به إلى درجة السودانية العالمية الأصيلة. مع احترامي للفان محمدية وكبار العازفين فكان ينبغي عليهم تقديم الجديد والخروج من اللحن والأغنية من قالبها المكرور إلى آفاق جديدة من واقع الإحساس السوداني. والفنان ترباس له أياد سابغة على الموسيقى السودانية وتراثها الشعبي، إذا فله الحق في أن يشعل هذه النار بدار الفنانين القابعين على ضفاف النيل وحدائق حبيبي مفلس!


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2814

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#231188 [على صالح]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2011 08:46 AM
عليكم الله يا معلقين انتو حلقه مهمه جدا فى رساله الراكوبه
الرجاء التركيز على الموضوع اكثر من الاخطاء اللغويه و فى النهايه اللغه وسيله اتصال و ليست غايه


ردود على على صالح
Germany [Dr. Mohamed Badawi] 10-26-2011 09:20 PM
المقصود كان الأخ محمد النور، معذرة

Germany [Dr. Mohamed Badawi] 10-26-2011 05:56 PM
الأخ الفاضل صالح، لك الشكر على المداخلة الثانية والتي سعدت بها وأيتما سعادة. \"الواحد لازم يعمل حسابو من قراء صحيفة الراكوبة، مش كده؟ لا والله، أنا سعيد لكل ما وافني منكم من ملاحظات ركضت أنهمها بشوق حتى لا يركد ماء ذهني. لكن كنت أتمنى أن يتوخى بعض الأخوة الأجلاء الطريقة المثلى والتربوية في إيصال الرسالة للمرسل إليه دونما عنجهية أو استكبار، فلسنا معصومين عن الجهل والسنة وجلّ من لا يسهو. لكم أجمعكم كل الاحترام والتقدير مني ولنا لقاء يا أهل الراكوبة الكرام!

Saudi Arabia [abu ze yazan ] 10-26-2011 03:52 PM
أخي علي صالح
تحياتي
صدقني يا علي نحن في العالم الإسفيري ( المنتديات أو مواقع الصحف و القنوات و غيرها ) نتعلم من بعضنا البعض معارف شتى ، فصياغة الجملة أو الخبر و نشرهم للمتلقي في قالب لغوي و نحوي و إملائي صحيح يجعل الفائدة المرجوه من المقال أكبر و ذات نفع و ربما أكبر دليل على تركيز قُراء الراكوبة أنهم يُلاحظون لمثل هذه ( الهنات الإملائية )
تحيات لك مُجددا ً و التحايا تمتد بذات الألق و الجمال للدكتور محمد بدوي مصطفى الذي تقبل ملاحظاتنا بصدر رحب
أخوك : محمد النور الجاك النور - مدني - جزيرة الفيل - جدة - السعودية

Germany [Dr. Mohamed Badawi] 10-26-2011 11:08 AM
الشكر لكل المعلقين على المداخلات الثرية والنقد البناء. لاحظت أن بعض تعليقاتي لبعضكم لم تظهر على الشاشة. لا أعرف لماذا؟

لكن جزتم خيرا وأنتمنى أن نكون على حسن الظن.


#231149 [wd odurman]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2011 04:05 AM
يا دكتور الهنأ كاتب(( مشكلة هامة للغاية ألا وهي تدني (وركوض) هذا الفن الذي صار لعبة في أيادي الكثيرين من أهله ومن المسؤولين.))
يا دكتور ركوض من ركض يركض ركضأ بمعنى يجري, يعنى الفن جارى.
الصحيح هو ركود الفن, بمعنى ثباته وعدم مراوحته مكانه, يقولون ركد الماء اى لا يتحرك.
لمن تكون مامتأكد من الكلمة أرجعها لمصدرها واصلها, بتوضح ليك.


#231092 [sudani]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2011 12:18 AM
إسمو ركوددد مش ركوض يا صاحب الشهادة العليا..


#231087 [ قارئة ]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2011 12:08 AM
إلا أنه لا أحد يستطيع أن يزايد على فطرية موهبة ترباس وعبقريته الفذة في الغناء والتلحين ،،
نحن نحب السماع للموهبة الفطرية أكثر من الموهبة المتصنعة يا دكتور ،، ولا ما معاي حق ؟


#231082 [كاسـترو عـبدالحـمـيد]
0.00/5 (0 صوت)

10-26-2011 12:00 AM
مـقـالة رائعـة وفـيها نقـدا سـليما للـكـيفـية التى نطـور بها الموسـيقى السـودانية والموسـيقـيـين خـريجى المعـاهـد الموسـيقـية حتى نصل الى ما وصلت اليه دول العالم وخاصة فـنزويلا التى وردت كمثال لذلك . اما الشئ الغـريب فى المقال فهو اقحام المغـنى الشـعبى كمال ترباس فى الموضوع . فنحـن نعـترف له ببعض التطـوير ولكن لـيس فى الغـناء بل فى الزى الرسمى للمغـنـيـيـن الشعـبـيين حـيث اضاف عـدة أمـتار الى عـمامـته .


#231041 [wad odurman]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2011 10:31 PM
وانت الخاتى كلمة دكتور قدام اسمك وماعارف تكتب والله أو ولا , دى دكتوراة شنو وانت قادى عربى.
سودان العجائب.


#230889 [abu ze yazan ]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2011 05:19 PM
\" إنتو ده نادي فنانين والله مستوصف صحي يا ناس ؟

أعتقد أن المقصود إنتو ده نادي فنانين ( ولا ) مستوصف صحي يا ناس ؟
فلماذا إقحام إسم الجلالة في الجملة ؟


ردود على abu ze yazan
Germany [Dr. Mohamed Badawi] 10-25-2011 08:10 PM
أخي الفاضل لم تكن مقصودة لكنها دارجتنا التي سلقنا عليها وهكذا تعلمنا تدوينها - ولا تفتقد للتشبيع والدهشة. لكن تقبلها منا بصدر رحب وما قصدنا إلا الخير.


#230881 [مجودي]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2011 05:05 PM




لكي لا نظلم خريجي معهد الموسيقى

نقول وبالرغم من عدم رعاية الدولة لهم (في الدراسة أوكخريجين) إلا أننا لا يمكن

أن نغمط ما قدموه للموسيقى السودانية

قدموا فرقتين (ساورا وعقد الجلاد) كان لهما أثر كبير في تغيير الكثير من

أنماط الغناء التقليدية وإبراز شكل جماعي للغناء السوداني والخروج الى

إبداعات أقاليم السودان المختلفة وتقديمها للمستمع السوداني الذي كان

يسمع فقط غناء الوسط المديني الي يشترك فيه كل عمالقة الفن الذين ذكرتهم

وبما فيهم ترباس الذي نتسآءل بدورنا ماذا قدم للفن السوداني من جديد يختلف عن

ما جاءت به الأوائل؟ ترباس هو تقريبا عوض الكريم عبد الله نفسو بس بعمة كبيرة .

خرج المعهد الأساتذة الموصلي وسعد الطيب وسيف والفاتح والنو وفرقة السمندل

عموما وكان لهم مجهودات مقدرة في التوزيع الموسيقي الجاد.ولا زلنا ننتظر الكثير

من إبداعات خريجي المعهد بالرغم من ضيق ذات ايديهم ....

لكن بالمقابل قل لي ماذا ننتظر من ترباس في تطوير الغناء والموسيقى السودانية ...؟

.. نحن نتطلع غدا لمن يعمل موسيقى تصويرية تخاطب احاسيس مختلفة (كره

عاطفة ، حب ، غضب ، بطولة ، توازن ..) يجسدها في عمل موسيقي يتناسق مع

المشهد السينمائي .. وهذا يتطلب عازفين مهرة لابد أن تكون لهم دراية بعلم

وتكنيك الموسيقى.ومؤلف موسيقي ملم بعلوم الهارموني والكاونتر بوينت لأنو

بدون هذه العلوم لا يمكن أن نضع موسيقى تصنع خصيصا لمخاطبة دقيقة في إتساق

مع مشاهد سينمائية.

هل تعتقد بأن ترباس وقبيلته يملكون لنا بصيص أمل في أن ننجز أشياء كهذه ....؟

نعم في مجال التطريب فالرجل يمتلك قدرات جيدة أثبتت وجودها لكن إذا كنت

تتحدث عن التطوير والإرتقاء فلا أظن الراجل ولا إمكاناته بهذا القدر..!!



#230863 [ مهداوى]
0.00/5 (0 صوت)

10-25-2011 04:30 PM
يا سعادة الدكتور عذبتها عذاب يا ياخى، والله متعتنى متعة، مع إنى من غير الناطقين بها. شكرا كثيرا


ردود على مهداوى
Germany [Dr. Mohamed Badawi] 10-25-2011 08:35 PM
سلام مهداوي، لك الشكر أخي على اللفتة الجميلة. لكن قل لي بربك من هي، أتقصد حدائق حبيبي مفلس؟ ما أجمل الناس عندما يتمازحون ويتقابلون بالإبتسامة. حياك الله


د. محمد بدوي
د. محمد بدوي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة