من المسوؤل..!ا
11-01-2011 02:05 PM

حديث المدينة

من المسوؤل..!!


عثمان ميرغني

في الاحتفال الذي أقيم أمس الأول على شرف توقيع (50) اتفاقية للتنقيب عن الذهب والمعادن في السودان.. جدد الرئيس البشير اتهامه لـ(الدول الاستعمارية!) بأنها تخوض حرباً شرسة ضد السودان لمنعه من (استثمار الخيرات الكثيرة في أرضه).. وطلب البشير الاستعداد لهذه الحرب بفتح أبواب الاستعمار وتيسير إجراءات المستثمرين. هل الدول الاستعمارية هي التي تحارب الاستثمار في السودان؟ أم أن الحكومة (ذات نفسها) هي التي تحارب الاستثمار.. الإجابة من نفس الخبر لخطاب السيد الرئيس يقول الخبر (أكد الرئيس عمر البشير وجود عقبات تعترض عمل المستثمرين بالسودان من خلال الإجراءت العقيمة بالولايات). لكن الرئيس وفي نفس الخطاب.. قال إن كثيراً من المستثمرين غادروا السودان محبطين.. والإحباط هنا –بالطبع- ليس بفعل الدول الاستعمارية.. بل بفعل (العقلية!) الاستعمارية في دواوين الاستثمار في السودان.. وقال الرئيس في نفس المناسبة إن (حكومات الولايات تريد أن تحلب المستثمرين قبل أن تعلفهم..). ولكن الوضع في الاستثمار ظل على هذه الحال المائل سنين طويلة رغم (توجهيات!!) الرئيس.. وقلنا كثيراً أننا لا نفهم المعنى الفني لكلمة (توجيه الرئيس).. هل هو قرار جمهوري أم قانون .. وكيف يصل التوجيه .. بالإعلام والصحف. أم بالديوان الحكومي.. قبل عامين كاملين بالتحديد في 2/11/2009 في مدينة الدمازين بولاية النيل الازرق. انعقد الاجتماع الشهير لمجلس الوزراء .. وفيه وجه الرئيس البشير انتقاداً للمؤسسات المسؤولة عن الاستثمار.. ووصفهم بأنهم (بلاقو المستثمر بره بره)... و(وجه!!) بإنفاذ (النافذة الواحدة) لتسهيل اجراءات الاستثمار.. وأقر ذات اجتماع مجلس الوزراء بـ(تعقيد الإجراءات والتطويل والتسويف الذي يلقاه المستثمرون، وعن صعوبة الإجراءات وتبعثرها. وتنازع الاختصاصات بين المركز والولايات..) وخرج اجتماع مجلس الوزراء بـ(أن المشكلة واحدة اسمها تعقّد الإجراءات.. ووجّه السيد الرئيس في ختام الجلسة بنبرة حازمة بضرورة تطبيق النافذة الموحّدة وإجراء كل المعاملات التي تخص الاستثمار في مكان واحد). وفي 18 أغسطس 2010 أكد البشير لدى مخاطبته بقاعة الصداقة ختام اجتماعات المجلس الأعلى للاستثمار، أهمية الاستثمار باعتباره أساس التنمية، ودعا لتطوير عَمل الاستثمار. وفي 14 أكتوبر عام 2010 في خطابه بمناسبة افتتاح دورة الانعقاد الثانية للهيئة التشريعية القومية كشف الرئيس عن (تعديل مرتقب لقانون الاستثمار لتبسيط الإجراءات للمستثمرين). وفي 24 يوليو 2011 دعا البشير المستثمرين الأجانب خاصة العرب والمسلمين للحضور الي السودان للاستثمار فيه والاستفادة من خيراته وموقعه الجغرافي، وقالك نؤكد اهتمامنا بالمستثمر الأجنبي. وفي 6 أغسطس 2011 أصدر الرئيس البشير حزمة من التوجيهات لقيادات الدولة تقضي بمنح الأراضي مجانا للمستثمرين الجادين مع تبسيط الإجراءات وإقرار النافذة الواحدة في مفوضيات الاستثمار.جاء ذلك في كلمته أمام لقاء المجلس الأعلى السوداني للاستثمار لعرض تجربة ولاية الخرطوم. لكن مع كل هذا التكرار في خطاب الرئيس (وهو رئيس المجلس الأعلى للاستثمار) وسرده لمشكلة الاستثمار إلى أنه وحتى خطاب الأخير.. الحال لا يزال على ما هو عليه.. ولا يزال الرئيس شكو من أن الحكومة.. في المركز و الولايات تريد أن (تحلب المستثمر قبل أن تعلفه).. إذن من المسوؤل عن إصلاح الحال..؟؟

التيار


تعليقات 21 | إهداء 0 | زيارات 4011

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#234823 [محمد خليل]
0.00/5 (0 صوت)

11-02-2011 09:52 AM
و الله هذه مهزلة! رئيس لأ أحد من وزرائه و غيرهم من المسئولين ينفذ كلامه أو يلقى بالا لتوجيهاته، بالله عليكم كيف يمكن فهم هذه المشكلة، كيف يدير مثل هذا الرئيس شئون الدولة و كيف يتحمل مثل هذه الأمانة الكبيرة، اذا كان عاجز تماما بهذه الصورة فلماذا لا يترك السلطة؟ أم انه يخشى أن يسلمه جماعته الى المحكمة الدولية و هم بالطبع لن يتورعوا عن ذلك فقد سلموا الاسلاميين من قبل لأمريكا و السعودية و غيرها من الدول و سلموا كارلوس الذى كان ضيفا عليهم لفرنسا. ثم \" يقترح\" الرئيس (مجرد اقتراح\" أن يتم تكوين مفوضية لمحاربة الفساد و بعد يومين من ذلك يتراجع عن ذلك لأن وزير عدله قد أقنعه بأن \" أجهزة محاربة الفساد موجودة أصلا\" طيب اذا كانت موجودة أصلا فلماذا استشرى الفساد حتى وصلت نسبته الى 176%؟
و لكن المسألة فى النهاية واضحة، الرئيس نفسه فاسد فساد لا يعلمه الا الله و الدليل على فساده شركات أخوانه التى وصلت الى ما يقارب الثلاثين شركة و لذلك لن يستطيع محاسبة المفسدين من وزرائه لأن من بيته من زجاج لا يستطيع أن يقذف الناس بالحجارة و لذلك استطاع وزرائه الفاسدين السيطرة عليه ووضعه فى جيوبهم و هو لهذا السبب لا يجرؤ على محاسبة أي فاسد مخافة نبش المستور (الذى لم يعد مستورا بسبب رائحته النتنة\" و اقتصر دوره على تقديم الاقتراحات و الشكوى للشعب من فساد وزرائه و غيرهم من المسؤولين. يا جماعة دى يحلوها كيف؟


#234691 [عبدالحق]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 11:42 PM
الاخوة المغتربين .. الاخوة المستثمرين .. خليكم من الكلام الكبار كبار الفارغ .. عايز تستثمر ؟ امشى افتح حساب فى اى بنك فى السودان الفضل ب 200$ فقط وتعال بعد يومين اطلب تحويل 100$ لابنك فى الخارج او استعادة المبلغ .. لو تحصلت على اى واحد من الطلبين ديل شنبى ده يقوم فى الزلط لانو ما عندى دقن اكزب بيها .. ما تنسونا من صالح الدعوات ..


#234661 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 10:07 PM
توجيهات الرئيس لانسمعها الا عند الرؤساء الدين ياتون فى الظلمات
فهولاء الرؤساء الدين يوجهون فى كل شئ لاشك انهم من العباقرة الدين لايشق لهم غبار وخير مثال لدلك خيار الوحدة الجادبة والتى تبناها السيد الرئيس
اما الاستثمار فلايدهب بعيدا فكل وزرائه نسمع عنهم قصص يشيب لها الولدان وتهالكهم على نصيبهم من الغنيمة الاستثمارية فلا يتحدث عن الولايات ويكون كظل الدليب
اغلب المستثمرين كانوا ضحية للنصب والاحتيال وهده افضل دعاية مضادة للاستثمار فهو كمن يؤدن فى مالطة
اوقفوا هده الحروب اللعينة ولم نسمع بمستثمر ياتى الى بلد تشتعل حربا وتعدى


#234578 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 06:55 PM
اديك خلاصة الموضوع انا بشوف الرئيس زوجته اكبر حرامية اخوانه من موظفين ومغتربين ماعندهم حق علبة الماجى اجدهم اليوم من اغنى اغنياء السودان عايزنى انا اشتغل اليك بحلال واخلاص ده مافى اليوم المواطن السودانى بدواويين الحكومة بفتخر انه طلع من فلان وعلان كذا مليون عشان اطلع وامشى له ورقه يعنى الهمبول ده قاعد كده انسى السودان


#234567 [شقى ومجنون]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 06:37 PM

يا أخوانا

التوجيهات والقوانين الذكرا عثمان ميرغنى بالتواريخ دى..كانت ( هضربة ) من الرئيس

معلوم فى كل دول العالم والمؤسسات والشركات..بأن خطابات المسؤلين تنقح ويتم ترتيب الأولويات..وتؤرشف وتعرض بنودها ذات الأهمية للتنفيذ.

طيب وين المستشارين؟؟وين سكرتارية مكتب الرئيس؟؟ وين وزير الإستثمار؟؟

أليس من المنطق أن تدار مثل تلك الملفات من قبل اللجان المختصة برئاسة الرئيس لتطبيق محتوياتها.؟؟

يا عثمان ميرغنى الكلام الإنتا كتبتو للرئيس ده لو إنت خايف توصلو ليهو كلم صاحبك والى الخرطوم يوصلو وليهو ( أجر المناولة )


#234553 [بوطارق]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 06:00 PM
المشكله انو رئيسنا مسخره وما فى زول شغال بى قراراته يصدر فى القرارات والتوجيهات ومافى زول معبره ويجى يشتكى لينا ما عارفين نسوى ليه شنو وبشكى لينا ليه هو نحن عندنا سلطه ( المصيبه يكون فاكر عندنا سلطه عشان كده بشتكى لينا );( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;( ;(


#234526 [عبدالواحد00 ]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 05:14 PM
نهارك اسود وقطران يا عثمان آلمو !!كده00انت بكل صراحه شغال (قواد) للنظام وعايز تقول (الهلبوا) ما كفاهم وعايز تكبر (الحنفية) لاربع بوصة00يعنى كانك ماعارف أن الرئيس كعادته بيقنطر والجماعة يشوتوا !! طبعا لا يخفى على أحد أنه بات غير ميسور لاى سودانى نظيف (ما مؤتمر وطنى) فى مقدوره أن يحصل على أى نوع من أنواع الاستثمار ولو كان على مستوى فتح كنتين ناهيك عن مشروع !! ده الولد الما مؤتمر وطنى لايجد فرصة عمل فما بالك فى إستثمار!!الله ما معاك 00والرئيس بتاعك بوجه خطابه وهو يعنى ما يقوله ( ياناس المؤتمر الوطنى الواطه بالمجان00أها أنا قصرة؟!!) وطبعا مافيش مستثمر او إستثمار 00وإذا وجد سوف يكون فى مجال بيع الاراضى التى ستمنح لهم مجانا بإسم الاستثمار 00ويلا00 الرئيس فتح الباب على مصراعيه خموا ما تبقى من الارض 0


#234519 [ودالخضر]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:57 PM
يا باشمهندس ذاك الشبل من ذاك الاسد يعنى ناس الحكومة الاتحادية ياكلوا لوحدهم وناس الولايات يقعدوا خشومهم ملح ملح دا ماممكن يستقيم والسيد البشير اذا عندوا علم بأن ناس الولايات عايزين يحلبوا المستثمر قبل ما يعلفوه يعنى فى تجاوزات بتاعة مأكلا طيب رئيسنا دوروا شنو الخطابات دى كلها ما عايزين يسمعوا الكلام هيبة الدولة مفقوده اذا اساسا فى دولة


#234507 [د. أمجد]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:49 PM
ما يخطه قلم هذا السخفي هو المأساة بعينها... تريد ان تسأل عن اسباب الفشل وانت اكثر الناس علما بها ... او بالأحرى انت جزء منها لتغييبك وتغبيش الحقاق بلون رمادي للناس... كفى مهازل يا هذا...من هو المستثمر الذي يحضر للسودان؟؟؟ الشاورمة ومحلات الحلاويات ومطاعم الشوام والمصريين؟؟؟ وحتى هؤلاء يتعرضون لشتى انواع النهب والرشاوي والفساد الاداري من اعلى الهرم الى آخر قزم في النظام...
لك الله يا وطن من امثال هذا العثمان.


#234502 [بت الخرطوم]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:41 PM
حلفتك بربك ياود ميرغنى ما تفقع مرارتنا شنو حكايتك تفلق وتداوى عايز تعرف المسئول مننا اعد قراءة مقالك تعرف المسئول بدون درس عصر او خيارات ما سبب لينا جلطة دماغية وماتعمل لينا انك زكى وعارف كل حاجة من صاحبك ود الخدر بمناسبة ما تساله عن الاستثمار فى ضاحيتو الاسم الخرطوم امكن تطلع ليك بمشروع


#234494 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:31 PM
انت ما عارف كيف البشير بقى رئيس ؟

سبحان الله بعد ربع قرن لسع ما عارف اعمل ليك شنو


نفهم كيف دا يا جماعه



قال الرئيس با راجل خرام عليك


دا كلو من الترابي


#234485 [ابوالزينة]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:17 PM
كاذب وافاك ومنافق يا عثمان ميرغنى ويومكم قرب


#234483 [mustafa]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:16 PM
يا أخ عثمان بالله استثمار شنو وزفت شنو هسي المشاريع الاستثمارية القامت في السودان الاستفاد منها من افراد الشعب منو. الناس جيعانة وبتموت وبتم تجهيلها كل يوم وانت ماسك ليك في شطور ميتة. مرة استثماردولارات الخليج التي لا تجر وراءها غير العنة ومرة مصريين . يازول انت ناس الحكومة ديل مسلطنك علينا تفقع مرارتنا عشان يرتاحوا مننا ونفضي ليهم البد ولا شنو.


#234476 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 04:03 PM
عثمان كرهتنا الله ينتقم منك
لازم ترفع ضغطنا
الاستثمار في عرفهم هو بيع الاراضي بعد نزعها من المواطنيين ==للصالح العام وكده = واستباحة البلاد لاخوان البشير ونسوانه ومحاسيبهم وطبعا البفتح خشمو البشير قال بخت جزمته في راسه وبمساعدة ود الخدر الطرد الناس من ==الخرطوم عموم = ستنزع اراضي ناس بري والجريف وشمبات وتوتي وسيعوض البعض في ==صحراء العتمور المسماة الخوجلاب يا قلبي =


#234460 [سوداني]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 03:43 PM
عثمان مرغني يقول : من المسؤول ؟؟؟
الأجابه موجوده في ثنايا مقالك ، هو زول واحد سبب بلاوينا كلها ، وهو المسؤول الاول والاخير ياعثمان ؟؟؟


#234454 [jesus]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 03:36 PM
50 اتفاقية للتنقيب عن الذهب ..هههههه..!!
قصاصات من ورق ترمى في سلة المهملات بمجرد أن يجف الحبر الذي كتب بها ..!!
عملية تسخيف عقول الناس ..!!
هذه الاتفاقيات بالظبط مثل الام التي لا تجد ما تطعم بها الطفل الذي يصرخ ويتلوى من الجوع فتحاول الام جلب ( ببرونة فارغة ) من الحليب من أجل اسكات الطفل وليس اطعامه..!!
بتسال من المسؤول يا عثمان ؟؟
نقول لك وبالفم الملان ..المسؤول هو البشير نفسه ..!!
في ظل اصرار البشير على وجوده بقوة السلاح على رأس السلطة ..
في ظل وجود رئيس دولة هارب من العدالة
في ظل رئيس ينشر الفوضى في اطراف البلاد ,..
في ظل الفساد الذي ينخر كل مؤسسات الدولة من الساس الى الرأس ..
في ظل منطق انا الدولة والدولة أنا ..
في ظل الاقصاء والقبلية والجهوية والمناطقية واللونية ..
في ظل وجود مجرمي حرب يحكمون الدولة ..
في ظل التبلد الفكري والسياسي في النظام الحاكم ..
في ظل الانهيار الاقتصادي والامنى الذي نعيشه ..
في ظل سياسة فرق تسد ..
في ظل سفينة البلاد التي تتلاطمها الامواج والاعاصير الهوجاء العاتية الاتية من شتى النواحي ..
المسؤول الاول والاخير عن كل هذه الخراب والدمار لا تسأل عن الاستثمار بل قل ...
لعنة الله تغشاك يا البشير ومن تبعك الى يوم الدين .
(؟) (؟) (؟)


#234451 [shah]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 03:35 PM
عثمان مرغنى ما ترجل شوووووية


#234438 [hijazee]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 03:13 PM
تذكر يا عثمان ميرغني القول المشهور للمتهم العنصري عندما ساله القاضى ان كان اساء للمجني عليه عنصريا ام لا رد على القاضي قائلا \\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\" انا خليني. انت رايك شنو؟\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\" اها نحن خلينا من سؤالك لينا نحن القراء من المسؤول. انت رايك شنو؟


#234415 [ود بري]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 02:44 PM
الإجابة بسيطة: ليس هناك دولة بل هناك حزب ويجب أن يأخذ زبانيته نصيبهم من كل مشروع حتى إن كان باسم التنمية أو الاستثمار...إلخ. هذا غير المؤسسات والمشاريع الناجحة التي تفكك ليأخذ كل لص (شليته). لا عجب أن ترى التناقضات في متن ذات الخطاب.


#234413 [zahi]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 02:41 PM
ما تؤؤؤل انت باه ( علي راي عادل امام )...................


#234400 [انسان]
0.00/5 (0 صوت)

11-01-2011 02:26 PM
عثمان مرغنى والعهر الصحفى
;(


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة