اللعب.. مع الكبار..اا
08-04-2010 02:28 PM

حديث المدينة

اللعب.. مع الكبار!!

عثمان ميرغني

الاتحاد العالمي لكرة القدم (فيفا).. أخرج البطاقة الصفراء للسودان.. ألغى انتخابات اتحاد كرة القدم التي جرت في الأيام الماضية وأمهلنا أقل من خمسة عشر يوماً لإعادة الانتخابات.. وإلا...!! وليس في الأمر مفاجأة.. فهي ليست المرة الأولى التي يتخذ فيها (فيفا) مثل هذا الموقف.. لكن المفاجأة هي أن تستمر معركة الانتخابات بشكلها الذي جرت به حتى آخر لحظة.. فتصل للنتيجة المعلومة سلفاً.. إنذار سيجد السمع والطاعة بلا جدال.. فالمتوقع بلا أدنى شك أن يضع السودان عبارة (وإلا...) في (حلمة ودانه) ويقرر إعادة الانتخابات.. وهنا تتحول القضية من مجرد انتخابات ملغاة إلى سؤال جوهري عن الطريقة التي نفكر بها.. أما زلنا نرى أنفسنا جزيرة معزولة في العالم؟ نصنع القرارات التي نحبها.. ثم ننظر إلى أنفسنا في المرآة ونمد لساننا للعالم ونقول له كلمة من حرفين..لا تصلح للنشر (كلمة معناها في اللغة التركية الملح). عالم اليوم فيه دوائر انسجام Compatibility لا يمكن الفكاك منها.. والدولة الراشدة الحصيفة تعرف كيف تصنع من هذه الدوائر أنشوطة تقفز بها الى أعلى مثل لاعب السيرك.. ولكن في المقابل الدولة النكد، تربط أرجلها في هذه الدوائر وتتكعبل في كل خطوة.. نحن في حاجة عميقة لمراجعة (مفاهيم السياسة الخارجية) في دولتنا.. فرغم أن القضية هنا كرة قدم وتسمى في اللغة (لعبة!) إلا أن الطريقة التي أدرنا بها سلوكنا الرسمي هنا ليست من قبيل (اللعب).. طريقة أثبتت أن فهم بعض مسؤولي الدولة لطبيعة وجودنا في منظومة دول كوكب الأرض فيها تخلف كبير.. افتراض كارثي أن (الرجالة) في شكلها البدائي هي واحدة من مفردات التكيُّف مع الأوضاع الدولية.. سأضرب لكم مثالاً ولا أروع.. دولة تركيا.. طلب وزير خارجية إسرائيل لقاء السفير التركي في تل أبيب .. دخل السفير التركي فوجد مقعداً قصيراً ليجلس عليه في مواجهة الوزير الذي جلس في مقعد طويل ليبدو السفير تحته.. ما الذي حدث؟. إنذار تركي لإسرائيل بالاعتذار خلال (24) ساعة.. لم تجد إسرائيل بكل صلفها إلا أن تستجيب له.. فترفض تركيا شكل الاعتذار وتطالب باعتذار أكثر وضوحاً، فلا تجد إسرائيل إلا أن تعيد صيغة الاعتذار بالطريقة التي طلبتها تركيا.. ثم بعد أسابيع.. تطلب تركيا من إسرائيل تحقيقاً دولياً في حادثة اقتحام السفينة (مرمرة) في أسطول الحرية الذي كان متجهاً إلى غزة.. ترفض إسرائيل التحقيق الدولي وتكوِّن لجنة داخلية للتحقيق.. ترفضها تركيا.. فتكوِّن إسرائيل لجنة ثانية.. فترضها تركيا.. وأخيراً أمس.. ترضخ إسرائيل وتقبل بلجنة دولية للتحقيق.. كيف تلوي تركيا ذراع إسرائيل؟. هنا تكمن مفاهيم السياسية الخارجية.. تحت عنوان كيف تصبح الأكثر قوة.. فالقوة ليست قوة لسان أو (رجالة).. بل هي قوة الحركة والسكون في رقعة الشطرنج الدولي.. المشكلة ليست في شداد.. بل في عنترة بن شداد!!

التيار


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 1968

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#12962 [Abo Omer]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 08:28 PM
تعليق الأخ رقم 2 (باللغة الانجليزية) لخص مايدور بذهني منذ سنوات طويلة......بعض القرارات مهما تجتهد وفي كل المسارب ما تقدر تلقى ليها مبرر عدا الخلل في سلامة العقل ......عشان كدا صار لدينا وفي عدد من العواصم وفود تتفاوض ليس لعلاقات ثنائية أو اقليمية ...يا ريت... نتفاوض ونتفاوض لحل المشاكل بيننا.....ويا حليلك ياخرطوم قمة1967 .......يوم كنا نحل مشاكل العرب والعجم بالحكمة والحنكة وفوق ذلك نلبس تاج القبول من جميع الأطراف نقدل به بتواضع وأدب ......فاليرحم الله العلي القدير الزعماء الأزهري والمحجوب والشريف حسين الهندي ورفاقهم ...لقد تركوا الأرث !! لكن الأبن العاق رمى كل الأرث في بحر ظلام دامس الذي أطلق عليه اسم المشروع الحضاري !!!!!!


#12961 [ود الريح]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 08:26 PM
رقم انى هلالابى الااتمنى ان يصر كل واحد على رائه وتدخل الكرة السودانية فى بيات شتوى وينفض سامر المتكومين فى احاديث الكورة وتنقرض الجرايد الرياضية العاملة لينا ضيق في السراير وكلو كلام خارم بارم . اتمنى ان تنحرف اهتمامات الشعب قليلا عن الكرة لمواجهة مشاكله الحقيقة .غفر الله لجدى الحسين حين اخبره احدهم انه ذاهب للكرة فساله فى مكر هى مليانة شنو فرد صاحبنا فى عجل هوا فرمقه جدى بنظرة ولم يزد


#12960 [معروف]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 08:25 PM
يا عبدالعزيز انت حارق رزك ومقوم نفسك فى شنو؟؟؟ الزول ده ما قال نفس كلامك بس ربطه باشياء توضح سوء التصرف فى كل الامور بعنجهية وعدم فهم سواء كانت امور رياضية او سياسية


#12919 [AL-HALFAWI]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 06:19 PM
قضية أنتخابات أتحاد الكرة والصراع مع الفيفا... صورة بالكربون لواقع قضية الأنتخابات الرئاسية والتشريعية والصراع مع المجتمع الدولى...ونفس قصة السيادة والعزة والرجالة \"وحليفة الطلاق\" وتحت الأرض خير من ظاهرها...ولا وجود لعسكرى أجنبى وبلو وأشربو مويتو ووو... وكله للأستهلاك المحلى لخداع الشعب...ودونكم القوات الدولية ولحس الكوع..والسادة الأمريكان ليكم أنبطحنا...وتصبحوا على وطن!!!


#12885 [عبد العزيز النور]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 04:15 PM
غزة, اسرائيل , تركيا : السياسة ليس لها دخل في مايدور فى الفيفا.
الحكاية قانون يجب الالتزام به ... والا تكون هناك عقوبات صارمة ... نحن المحتاجين لدعم الفيفا.
ودونكم قضية فرنسا ونيجيريا والخضوع لامر الفيفا... لامجال للعنتريات واحاديث التدخل فى الشأن الداخلى... والتهميش وارادة السودان و.......... ومافى حد حيقيف معانا , مع الاعتزار نحن لانمثل شى فى خارطة الكرة العالمية.


#12867 [NB]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 03:23 PM
I agree with you! It looks like the Sudanese politician always wants to reinvent the wheel! He does not learn from mistakes made by others! He does not want to show or accept defeat. I have always been amazed with their response and reaction! An swift, uncalculated moves to a degree that questions their sanity! Else where such reactions mostly lead to resignation, or the least an apology! except in Sudan..It leads to promotion


#12861 [abdu]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 03:16 PM
على الطلاق كلامكم دا بنبلعوا ساكت يا خلف الله ما دوختنا


#12853 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 03:01 PM
طيب لو ما عملنا كده يعرفونا سودانيين كيف؟؟والمشكلة يا باشمهندس ما عنترة بن شداد وانما عنترات الشدادات!!ولا رايك شنو


#12849 [Alcheeky]
0.00/5 (0 صوت)

08-04-2010 02:50 PM
انت ماقاصد تقول عنتره بن شداد انت قاصد البشيرالراجل الضكر قولا عديل, وطالما الكشير دي هسع في ليبيا انشاء الله القذافي يديهو درس في كيفيه اداره السياسه الخارجيه وانقاذ البلاد من ويلات الانقاذ والعمل من الفسيخ شربات, دئ اذا كان له عقل يفكر به لكن ما اظن ,


عثمان ميرغني
عثمان ميرغني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة