المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ربي القدير .. يشفي المشير
ربي القدير .. يشفي المشير
11-06-2011 07:58 PM

ربي القدير .. يشفي المشير

خضرعطا المنان
[email protected]

يضحك كثير من زملائنا الصحفيين من غير السودانيين كلما رأوه وهو يتكلم بلغة لا يفهمونها ويزدادون ضحكا علينا حينما اخبرهم ان اللغة التي يتحدث بها هذا المشير ماهي الا لغة القاع في السودان قاع الشارع والتي تنم عن ثقافة شوارعية ركيكة يمتلكها هذا الضابط المغمور الذي جاء من الصفوف الخلفية للقوات المسلحة السودانية والتي تحتفل هذه الايام في حضرته بــ( تحرير ) منطقة الكرمك التي يضحك ايضا هؤلاء الزملاء حينما يعلمون انها اساسا منطقة سودانية وان من كانوا بها هم انفسهم ربما يكونوا اكثر سودانية من هذا المشير نفسه وانهم – كما تقول كثير من مصادر التاريخ – انما سميت ارض السودان مستمدة اسمها من سواد بشرتهم التي يعتز بها كثير من السودانيين خاصة اولئك الباحثين عن هوية حقيقية لاهل السودان بعيدة عن عروبة زائفة او افريقية غير معترف بها ..الامر الذي دارت حوله كثير من المساجلات والمجادلات لاسيما في اوساط النخبة المثقفة من السودانيين الذين لا يرون في هذه الهوية الضائعة الا سودانية وسودانية فقط دون الصاقها باي صفة او مسمى آخر .

اللغة المنحطة وذات الصبغة الشوارعية الرخيصة التي يستعملها هذا المشير في لقاءاته الجماهيرية انما تنم عن عقلية عصابة لا تعرف في هذا القرن الا هذه اللغة التي اصبحت اليوم محل تندر المجالس سواء في اوساط السودانيين او الكثيرين من اخوتنا العرب ممن يتابعون الشأن السوداني .. فضلا عن العروض القرداتية التي اعتاد المشير الهارب من العدالة الدوليةعلى تقديمها في مناسبة والتي – كما اقول دائما – تذكرني بالقرداتي المصري في شوارع ا لقاهرة وهم يسعى الى لفت انظار المارة بجعله ذلك القرد يرقص من باب الفرجة والترفيه وخلافهما ,,
لحس الكوع والعايزنا يقابلنا هناك في الخلا وتلقونا قدام والحشرة الشعبية وفلان وفلان تحت جزمتي .... الى اخر ذلك القاموس الذي لا يجيد استخدام كلماته الا هذا المشير الذي لا نزال نراهن – رغم كل الظروف المحيطة وخلقه لبطولات زائفة – ان مصيره لن يكون بافضل من مصير القذافي او زين العابدين او اقلها حسني مبارك ويومها سيعرف الشعب السوداني اي رئيس هذا الذي جثم على صدره كل هذه السنوات متدثرا بالاسلام زورا وافكا وكذبا دون ان يعمل ان يقدم للبلد ما وعد به ليلة انقلابه الاسود في تلك الليلة الشؤم من تاريخ السودان الحديث .. لغة لا يمكن لرئيس دولة ان يستخدمها والا اصبح مثل اي زعيم عصابة تعيش اما وسط الغابات او الجبال أوالوديان البعيدة .
.
وان كان لأحدنا – في هذه الايام المباركات من ايام الحج العظيم وعيد الاضحي المبارك - من دعاء هو ان يشفي ربي هذا المشير ويعيده الى رشده انتظارا لمصيره ا لمحتوم في ظل اجواء التململ الذي يجتاح شرائح واسعة من ابناء السودان وفي اوساط قواته المسلحة التي ترى في انتصارات الكرمك مضحكة لانها ليست حلايب ولا مثلث كينيا ولا الفشقة .. وهي انتصارات تذكرنا بانتصارات رفيقه السوري بشار الاسد التي تتحق كل يوم بحق شعبه وفي داخل مدن سورية فيما الجنود الاسرائيلية تعربد على بعد بضع كيلومترات بارض الجولان السورية .. ويا لها من مفارقة .. يرقص المشير في الكرمك وهناك مساحات معروفة لا تزال تحت سيادة دول الجوار وكذا هذا البشار الاحمق والذي اراه سقوطه الان امام اعيني وكانه اليوم وليس غدا .

خضرعطا المنان
[email protected]


تعليقات 7 | إهداء 1 | زيارات 2940

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#237143 [منواشي]
0.00/5 (0 صوت)

11-08-2011 07:17 AM
الزول ده عايزنا نتدحرج وننزل الى منزلته الواطية ......يستفزنا استفزازا ...ويجرنا جرا لكي ننزلق الى ما هو فيه ..... عموما وببركة قبايل العيد دي ادعو الله صادقا ان يؤول مآله الى ما صار اليه صنوه القذافي وخاصة ..!!!!!! كيفية استخدام عود الصندل .....متمنيا له عودا كارباً مدنكلا ومن النسوان كمان ..آمين يارب .


#237061 [الجنرال ]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2011 11:35 PM
قبل العيد كنت أقرأ كتاب لسيرة مهاتير محمد النمر الاسيوي الذي في عهده إزداد دخل الفرد الماليزي والصادرات ومررت كثيراً على أفكار واقوال هذا الرجل علما بأن كل خطابات وأقوال هذا الرجل المفكر توزن بالذهب للك لم أندهش كثيراً للحال الذي وصل اليه السودان خلال عهد البشير
واحد رئيس ومفكر عايز يبني دوله بدون هتافات وشعارات فارغة والثاني رئيس عصابة يظن ان الدول تبنى بالزعيق والنهيق والتهديد




#236822 [ابو احمد]
0.00/5 (0 صوت)

11-07-2011 01:12 AM
بالاضافة الى لغة الشوارع التى يستخدمها البشير فهو كذاب الى ابعد الحدود---فقرارات لها اهميه استراتيجيه تخرج فجاءة اثناء لحظات رقيص---تبرعنا لانشاء شارع كذا عشان ترتاحو فى الطريق---تانى عطش مافى لاننا كلفنا الاخ الوالى يعمل شبكة مياه جديدة--كهربا بتقطع مافى والبلد ودعت الظلام ----بيييييييييييييش كلو ----لاشارع لاكهربا لامويه---الجامعات اصبحت اشبه بالثانويات ---الدولار وصل الى 5 الاف من الجنيهات وعندما استلم كان 4 جنيهات---وين المشاريع القوميه ؟ وين مشروع الجزيرة؟---ادخلو الناس المساجد وخرجو الى السوق فقطبى تاجر عمله وكرتى محتكر الاسمنت والمتعافن والخضر الكذاب من اكبر تجار المواشى(ال5000 ثور التى تبرع بها البشير للمصريين من مزرعة المتعافى والخضر)---هم اللذين يتحكمون فى السوق فكيف يعملو على تخفيض الاسعار؟-----اما اخى الكاتب فاختلف معك فى مثلث كينيا لان كينيا الان لاتحد السودان وانما دولة السودان الجنوبى وتكرر هذا الخطا من عدد من الكتاب عند زكرهم التفريط فى الاراضى السودانيه وينسون ثلث مساحة السودان التى ذهبت جنوبا


#236788 [محمد المبارك]
0.00/5 (0 صوت)

11-06-2011 10:14 PM

ربنا يحفظك استاذنا خضر وانت تمس اوجاعنا بهدؤ شفى الله شعب السودان العظيم من امر اض الجبهة الطفيلية . وعلينا بالابتهال الي الله في هذه الايام المباركة وبالاستغفار حتي يرفع عنا المولي هذا البلاء. ان الله سبحانة وتعالي لن يخذل شعب السودان فعلينا اللجؤ اليه ونحن موقنون بالاجابة . لقد اذاقنا تجار الدين مر العلقم لاننا فرطنا في حق الله ولم نحترم نعم وخيرات ارض السودان . اللهم ازل هذه الغمة وارحم اهل السودان واكس عاريهم وأمن روعاتهم واسقهم واطعمهم وانت كفيل بهم يا قدير .


#236773 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

11-06-2011 09:11 PM
هدا الرجل يدكرنى حديثه بنهيق الحمير وربما تفكيره
مصيبة وخازوق ماعارف الترابى جابو كيف
نفس لغة القدافى حشرة
يحمل مؤهلات من الانادى والازقة والرباطين فهو قمة الجهل النشط
الرئاسة السودانية لاتشبهك ولم تعرف فى تاريخها شخص بهدا الغباء
انت كماقال احمد بن الحسين
وجاهل مده فى جهله ضحكه : حتى اتته يد فراسة وفم
تبا لك ولامثالك من السفلة


ردود على hajabbakar
Saudi Arabia [wahied] 11-09-2011 01:34 PM
الاخ ابراهيم يااخى وين سوق القعونج دا الذى يبيع فيه هذا الطاغية القعونج المهــم اول مرة اسمع بهذه المهنة لكن بكل أسف هذا الرئيس المغرور كلما تكلم اثبت غباءه ومكره والمصيبة الكبيرة انه يتكلم دائما باسم الدين والدين منه براء لقــد اتخذ هذا الدين العظيم هزوا وتجارة واستهلاك لكسب مشاعر المواطنين بكل نفــاق ولجهله يتكلم وكأنه هو الوحيد فى هذا الوطن ولا يدرى انه عرف عنــد الناس كذابا من الدرجة الاولى . اللهم سلط عليه ثوار كثوار ليبيا يفعلون فيه ما فعله الثوار مع الفرعون الليبى . فهذا اخطر من الفرعون الليبى .

Canada [Ibrahim Adam] 11-07-2011 10:58 PM
الأخ حاج أبكر، هى تربية الأندايات دى كيف؟؟ زولاً جدو أبو خالو عازف إيقاع فى حفلات الظار، و كبر بأموال بيع القعونج، بتتوقع منو شنو؟؟
أبسط حاجة فيهو، عرجة كراعوا دى، حامية كدوك بتشهد عن دعارتو و إنزلاقو فيما يسمى بعرس جيش!! ما صادر مرت واحد من العساكرة بتاعنو والنتيجة كانت العرجة جراء طلقة!!
خليك من كونو داعر، الحيوان دا عندو إتنين من عيال أهلنا النوير شغالين ليهو سخرة و عبيد!! جابهم معاهو من غرب النوير; بعرفهم شخصياً، لأنهم كانوا مراسيل ليهو و لأسرتو للسوق و الطاحونة ، و عم بهاء الدين، الله يرحموا، الكل سكان كوبر القدامى بيعرفوهو، كان ممكن يشهد على صدق كلامى!!
يا عالم، يا الحضروا زمن ناس سيكا و أبدربين و عم حسب الرسول و ناس الحوش و الحلة الجديدة و أهل المرحوم محمد زين و أخوهو سامى، و ناس حلة النوبة و العجب، يا عالم ورونا العولاق دا شن بيسوى ببلدنا؟؟؟؟؟


#236770 [Shah]
0.00/5 (0 صوت)

11-06-2011 09:02 PM
و إنت داعى ليهو بالشفاء ليه؟ خليه فى الزهرى الدماغى بتاعو ده لما يعفن. حريقة تحرق ملتوا كلها ياشيخ.


#236766 [قول النصيحة]
0.00/5 (0 صوت)

11-06-2011 08:55 PM
يا استاذ عطا المنان كل سنة و انت طيب ، يا خي انت شافيهو لييي خليهو في وسخه و عفنه

ده الي ان نسقطه و نرميه في الزبالة ، الله لا شفاه دنيا و لا اخرة هذا المجرم القاتل اللص

الفاسد ، ببركة هذه الايام اصلو ما يشفي و لا يرتاح لا دنيا و لا اخرة الله لا ترحمه دنيا و لا اخرة


خضرعطا المنان
خضرعطا المنان

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة