المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الرقاص البشير و ملامح الجمهورية الثانية الراقصة
الرقاص البشير و ملامح الجمهورية الثانية الراقصة
11-17-2011 08:42 AM

الرقاص البشير و ملامح الجمهورية الثانية الراقصة

سلام عبدالله- لندن
[email protected]

نشرت العديد من المواقع الالكترونية فيديو حديث يظهر البشير و زوجته وداد بابكر فى حالة رقيص هجيج فى حفلة خاصة ، و سط مجموعة من النساء و هو فى حالة نشوة و فرح . و هذه اول مرة يظهر فيها الرئيس مقدراته فى الرقيص فى الحفلات الخاصة بعد ان شهد العالم اجمع بمهاراته فى الرقص فى المناسبات الرسمية بعد اصداره اى قرار ارتجالى، حتى لقبه المصريين بالرئيس الرقاص .
و من الواضح للعيان ان المشروع الحضارى الذى اتبناه المؤتمر الوطنى لتخدير الشعب السودان لسنين طويلة انه يسير نحو الانقراض ، بعد عن عرف الشعب انه كان عبارة عن مكيدة و حيلة لسرقة الحريات و الموارد و تحويلها لملكيات خاصة لحساب مجموعة معينة ميزت نفسها من الشعب السودانى و فرضت نفسها وصية عليه . اول ملامح هذا الانقراض هو الاعلام و الخط الذى دشنه المؤتمر الوطنى هذه الآيام من خلال قناة الجزيرة العربية الا و هو الدفاع عن الحضارة السائدة او الحضارة ذات الاغلبية التى لاول مرة نسمع بها و ليس المشروع الحضارى او الدفاع عن الشريعة الاسلامية . الملامح الاخرى للانقراض هى ظهور الرئيس فى الحفلات الخاصة و هو فى حالة رقيص و نشوة وسط حسناوات ، و هذا الامر فى السابق كان من المحرمات للشعب السودانى ، حيث انبرى علماء السلطان فى تحريمها و منع الاختلاط و غيره ، و لذلك فى من المتوقع منهم اصدار فتوى تبيح الرقيص و الهجيج و الاختلاط لكبارات المؤتمر الوطنى فقط بحجة فقه الضرورة ( ضرورة اختلاط بين الراعى و الرعية ؟ ) و بالتالى هل يمكن تسمية الجمهورية الثانية التى ينادى بها المؤتمر الوطنى بالجمهورية الراقصة كما حدث فى عهد الخليفة هارون الرشيد .
و ايضا من الملاحظ وجود وجه شبه بين الرئيس البشير و الرئيس الليبى الراحل معمر القذافى ، حيث امرهم القذافى بالرقيص و المرح فى الوقت الذى كان الثوار يتقدمون نحو الزاوية ، و البشير هنا بدا الرقيص بنفسه و كانه لا يرى البلاد و هى تسير نحو الهاوية و الانقسام و التفكك و الحرب الشاملة فى كافة الجبهات بفضل سياسته الاقصائية و الجهوية . سمة آخرى نجدها عند البشير و هى موجودة ايضا عند كثير من الدكتاتوريين فى العالم و هى حالة النشوة و الفرح عند اراقة دماء الشعب ، حيث نجد ان البشير و بعد ان امر قواته و طيرانه الحربى بضرب معسكر ايدا بدولة جنوب السودان الذى ياوى مواطنين فروا من الحرب الدائرة فى جبال النوبة ، و بعد ان قتل مئات المواطنين فى الكرمك عن طريق الطيران الحربى ، نجده يحتفل بهذا بالرقيص و الهجيج و متوعدا بمزيد من الفتك و القتل .
يرقص البشير الآن و مواطنيه فى كل مدن السودان يعانون من الغلاء الفاحش ، و عدم توفير لقمة العيش لابنائهم ، مع التدهور المريع فى الخدمات الصحية و التعليمية و الاجتماعية . يرقص البشير هذه المرة ناسيا انه المسئول الاول و الاخير عن الازمة الاقتصادية التى حلت بالبلاد . يرقص البشير و اكثر من ثلاثة مليون من افراد الشعب السودانى يقبعون فى معسكرات النزوح و اللجوء فى دارفور و جبال النوبة و النيل الازرق . يرقص البشير و اكثر من مليون سودانى هاجروا الى خارج السودان هربا من الواقع المزرى الذى حل بالسودان جراء سياسات المؤتمر الوطنى الذى يراسه .يرقص البشير و هو وعصابته قد نهبوا كل اموال الشعب السودانى ، و الآن يستمتعون بها فى الفنادق و الفلل الفخمة داخل و خارج السودان .
و ختاما هل يتحول الرقيص الى مادة تدرس فى المنهج السودانى الذى يتحكم فيه المؤتمر الوطنى حتى يتماشى مع سياسة الجمهورية الثانية زات الطابع الراقص .


تعليقات 3 | إهداء 1 | زيارات 3051

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#241803 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 08:03 AM
الرجل السوى عندما يرى البشير يتراقص بهذه الصورة يشمئز ويخجل له نيابة عنه لقد فقد هذا الرجل وعيه ولولا الرؤية للفديو لما صدقنا الخبر ولا اعتقد ان هذا الرجل يقوم بمثل هذا الرقص وهو بوعيه أشك واعلم أن بعـض الظن إثم ان هذا الرجل به سكر ( سكران لمبه ) بفعل الخمر او بفعل وداد قرينته فهو ضعيف امامها وانظروا كيف يتراقص بقربها ويبتسم ببسمات مصطنعة وهو منتشيى وسط البنات اجزم لو اخذت هذه المرأة كأس خمر لجاراها على ذلك ما شاهدناه ما كان يخطر على البال من رجل يدعى تطبيق شرع الله ولكن بعد هذا يا سادتى ما خفى اعظـــم (الا يعلم هذا ان المنافقين فى الدرك الاسفل من النار ) والله اخجلتنا وفشلتنا يا بشير الشوم وقالوا البرقص ما بغطى دقنوا .
ذكرتنا يا شيخنا بأمراء بنى اميه ولياليهم الحمراء المشهورة ولا ندرى بعد ذلك الرقص ونهاية الحفل ماذا جرى فى باقى هذه الليلة الحمراء الله أعلـــم . ابعدت الكمرات والجلسة بقت خاصــة .
لقد لعب الكيزان المجرمين بهذا الرئيس الضعيف وجعلوه يرقص ويتراقص فى السراء والضراء كقرد الحلب وهو لايدرى والان جاءت وداد وتمت الناقصـــة . رحم الله الوطن فى ظل ...


#241620 [عبداللطيف]
0.00/5 (0 صوت)

11-17-2011 07:44 PM
والله ان باطن الارض خير لنا مت ظاهرها اذا كان هذا هو رئيسنا وان هؤلاء المنافقين حكامنا .


#241234 [علاء]
0.00/5 (0 صوت)

11-17-2011 09:57 AM
ليه يا علاء هل تقبل ان يقال ذلك في والدتك ؟
يمكن ان تقول له ان الرجل ليس برقاص وبس..


سلام عبدالله
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة