المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
شدولك ركب فوق شعبك الجحجاح,,, كـع
شدولك ركب فوق شعبك الجحجاح,,, كـع
11-18-2011 11:07 AM

شدولك ركب فوق شعبك الجحجاح,,, كـــــع

أسماء الجنيد
[email protected]

سلام الإخوة والأخوات قرآء الراكوبة لكم الإحترام جميعا

وبما إنه الحال المائل فات حدو

ورئيسنا فات الكبار والقدروا , وبدع في الرقيص وكسر عين البلد ,, آي نعم كسرها , النعمنو برقص بإسم رئيس السودان وحامي حماه شرعا , يعني إسميا بحكم بالشريعة الإسلامية , وشايل عصاتو ويخبت من طرف ويحاكم بي قوانينه حقتو براه , وعلماء دينه يشيلوا ويفصلوا ليهو حسب مقاسه , زول بسعلوا مافي , إن عجبكم عجبكم , إن ما عجبكم تلحسوا نص راسكم ...اها تماها امس بالرقيص والحت الشديد , الما بسوهو شباب في سن اولاده , لكن نقول شنو , ده خازوق كبير إ تحكر في نص الطايوق ودااااك الشعب ساكت وبتفرج لامن شد وركب فوق ضهرو بارتياح ويرقص ويغني للصباح .... والموجع جدا تهليل وتكبير وتأييد الكتيرين لي رقيص هذا الرئيس العلى مشارف السبعين خريف !!!! عجبي!!!!!!!!!!!

متاوقة
______

يا ولي امر الشعب السوداني , ارقص وحت وسوي الداير تسوي لكن بي إسمك إت عمر البشير ود حوش بانقا , زول بسعلك مافي تـــــــب, لكن ما بإسم الشعب الحرق دمنا واعصابنا بسكاتو على العوج والمهازل ..ولا بإسم السودان التاريخو يهز العالم كلو .
النبي فيك يوم واحد شفت ليك رئيس بهدل روحو وبلده زيك كده ؟ ولا حتى ناسك المعاك ديلك , شفت واحد فيهم سوا نص سواتك دي ؟ ما كلهم فاكنك ارجوز يضحكوا فيك هم في البداية ويضحكوا فيك باقي الخلق ..
حالك بقت حال القصيدة الجاية دي ..

مهداه ليك وللشعب الشربتوا المر وساكت ليك ويصفق كمان

شدولك ركب فوق شعبك الجحجاح
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

شدولك ركب فوق شعبك الجحجاح

خازوق البلد النجض المرتاح

جعجاع المسيرة الدمر الإصلاح

المال بهمك وإن ما كمل ما بترتاح

*********
البطن الجابتك والله ما بتنلام

دي القسمة الغريبة وكلها اقسام

يا الصقر الختف الفي حشانا ونام

يا دود الصريف الفي الحرابة نعام

*********
بابك مطبل ومركوبك يجيب الشوم

لا بتعرف الكرم ولا بتعزم المضيوم

نضفت البلد من الكان كتير مردوم

وفي ساعة الرقيص فايت الحروم

********

ابواتك قبيل عرفوك زول عوجات

عارفنك بنات الخالة والعمات

في الدم والقتل إيديك دوام بارزات

يا اب قلبا محجر ما بعرف الرحمات

******

طبعك بالفتن دائما تجيب اللوم

في وسط الخلوق وفي الفارغة بتحوم

تلقط في الكلام النصو ما مفهوم

يتبروا منك ناس البادية والخرتوم


*****
مع الإعتذار الشديد لشاعرنا الراحل المقيم ود الحسين
ولفنانا الراحل المقيم سيد خليفة

ودعتكم الله


تعليقات 9 | إهداء 5 | زيارات 5175

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#242354 [tag]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2011 12:19 PM
يايها الصحفيه هناك اشياء اهم من رقيص البشير و زوجتو (مرت الشهيد) فى الحفلات.لو انتى مهمتمه بمشاكل السودان دعى ودالبشير وشانه والتفتى لما يهم الناس. ابقرى شوية من الاستاذ الطاهر ساتى.


#242286 [ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2011 10:23 AM
في الأصل، ليس هناك ما يعيب رئيس جمهورية - أيٌ رئيس - أن يشارك أهل بيته فرحتهم حينما تحل بهم مناسبة سعيدة فيرقص بينهم كيفما اتفق له ، ففي أمريكا كان بيل كلينتون يعزف (السايكسفون) بالقميص نصف (الكُم) وهو يرقص في كل مناسبة تحتمل أجواء الترفيه، وفي بعض بلدان الخليج العربي يشارك ملوكها المواطنين بما يقال له في بلاد الخليج (الرزحة) وهي رقصة تمارس بشكل جماعي وهم يحملون السيوف أو البنادق في الأعياد والمناسبات السعيدة.


ردود على ود البلد
United Arab Emirates [عمر الامين] 11-19-2011 04:28 PM
تكملة لكلام الاخ ابترمة بقول للكوز ايضا ورد في مقال مولانا سيف الدولة هذا النص

((لا يمكن النظر لموضوع الرقص الرئاسي الذي أظهره الشريط على أنه شأن خاص لا ينبغي تناوله في المنابر العامة، ذلك لأن الرئيس البشير هو الذي مهر بتوقيعه قانون النظام العام الذي جعل من (الرقص المختلط) جريمة يعاقب عليها بالجلد والغرامة أو السجن، ويعطي الحق لشرطة النظام العام في اقتحام اي حفل خاص أو عام دون أمر من قاض او وكيل نيابة للقبض على المشاركين والمشاركات بالرقص واقتيادهم لحراسات النظام العام لحين عرضهم على المحاكم في اليوم التالي))

و انا متاكد انك قريت المقال كاملا لكن نقلت الجزء بتاع ولا تقربوا الصلاة وكانك نسيت وانتم سكاري في البيت

United States [Someone] 11-19-2011 04:03 PM
سيف الدولة حمدناالله

ليس هناك ما يجعل من رقص الرئيس البشير خبراً ، فالخبر لو أن الذي كان يرقص هو نائبه علي عثمان طه أو حتى الفتى الأدروج غندور، فرئيسنا في حالة رقص (صولو) ومستمر منذ أن جلس على كرسي الحكم ، فالمطرب (قيقم) يأخذ مقعده في ركب الرئيس قبل الوزراء والمسئولين، وقد اعتاد الناس على ذلك حتى باتت الجماهير التي تحضر لقاءاته للترويح عن نفسها بحضور أهازيج الغناء المجاني بأكثر من رغبتها في سماع ما يقول به الرئيس.
في الأصل، ليس هناك ما يعيب رئيس جمهورية - أيٌ رئيس - أن يشارك أهل بيته فرحتهم حينما تحل بهم مناسبة سعيدة فيرقص بينهم كيفما اتفق له ، ففي أمريكا كان بيل كلينتون يعزف (السايكسفون) بالقميص نصف (الكُم) وهو يرقص في كل مناسبة تحتمل أجواء الترفيه، وفي بعض بلدان الخليج العربي يشارك ملوكها المواطنين بما يقال له في بلاد الخليج (الرزحة) وهي رقصة تمارس بشكل جماعي وهم يحملون السيوف أو البنادق في الأعياد والمناسبات السعيدة.
في ضوء ذلك، ما الجديد الذي جعل كل هذا الاهتمام بشريط الفيديو الذي نشر بالمواقع الاليكترونية وهو يُظهر الرئيس وهو يرقص في حفل زفاف كريمة زوجته من زوجها السابق، بل ما هو السبب الذي يجعلنا في مثل هذه الأيام الفاصلة في عمر السودان أن ننصرف للكتابة حول هذا الموضوع الذي يبدو بلا قيمة ؟


حجم المشكلة في موضوع مثل هذه الرقصة الرئاسية قام بتشخيصه الصحفي عبدالله علي ابراهيم قبل حوالي 30 سنة، حينما كتب في عموده (مع ذلك) الذي كان ينشر في ذلك الوقت بصحيفة (السياسة) لصاحبها خالد فرح، وجاءت كتابة عبدالله على ابراهيم على خلفية ضبط أحد قيادات الجبهة الاسلامية القومية وهو في حالة تلبس باصطحاب فتاة ليل في سيارته، فرفض بسبب ذلك الوقوف في احدى نقاط التفتيش التي كانت تنصب في الشوراع خلال فترة محاكم الطوارئ التي أعلنت عقب تطبيق قوانين سبتمبر 1983، فتمت مطاردته بواسطة دورية الشرطة وضبطه.
ولأن الخرطوم مدينة لا تعرف الأسرار، انتشر الخبر فأصدرت صحيفة (الراية) عدداً خاصاً في صبيحة اليوم التالي (كان يوافق عطلتها الاسبوعية في يوم الجمعة) بعنوان رئيسي يصف ما حدث للقيادي الاسلامي بأنه (حديث الافك)، فكتب عبدالله علي ابراهيم يقول، أنه عاصر حادثتين مشابهتين جرت وقائعهما في الولايات المتحدة الأمريكية (عبدالله كان يعيش بامريكا في تلك الفترة)، ضبط في أحدهما قيادي بارز بالحزب الجمهوري، وفي الثانية ضبط رجل دين مسيحي شهير لتكرار ظهوره كمبشر دين تلفزيوني، وهو ما يقابل ما يفعله عمرو خالد في دار الاسلام، ضبط كلاهما في قضيتين أخلاقيتين متشابهتين وفي وقت واحد، بيد أن رد الفعل لدى الشعب الأمريكي كان مختلفاً ، ففي الوقت الذي اكتفى فيه السياسي الجمهوري بالاستقالة والانزواء من الحياة العامة، طالب الرأي العام بمحاكمة القس اللعوب باعتباره قد تسبب بفعله في تحطيم نموذج الفضيلة التي كان يمثلها في ذهن الانسان الامريكي، وانتهى عبدالله ابراهيم يقول، لو أننا نظرنا لفعل قيادي الجبهة الاسلامية بمنظور كونه (بني آدم) يمكنه أن يرتكب المحظور في لحظة ضعف انساني، فينبغي علينا ستره وعدم تناول تلك القضية على المستوى العام، أما في حالة الاصرار على المضي في طريق (حديث الفك) الذي انتجته صحافة حزب الجبهة فهنا تصبح قضية لمنهج الحزب في شأن التعاطي مع الرذيلة لا سلوك القيادي وحده.
لا يمكن النظر لموضوع الرقص الرئاسي الذي أظهره الشريط على أنه شأن خاص لا ينبغي تناوله في المنابر العامة، ذلك لأن الرئيس البشير هو الذي مهر بتوقيعه قانون النظام العام الذي جعل من (الرقص المختلط) جريمة يعاقب عليها بالجلد والغرامة أو السجن، ويعطي الحق لشرطة النظام العام في اقتحام اي حفل خاص أو عام دون أمر من قاض او وكيل نيابة للقبض على المشاركين والمشاركات بالرقص واقتيادهم لحراسات النظام العام لحين عرضهم على المحاكم في اليوم التالي، وقد جرى اذلال عدد لا يحصى من أبناء وبنات هذا الشعب باسم هذا القانون وجلدهم بالسياط على قارعة الطريق، ولا أعتقد اننا بحاجة للتطرق لأمثلة، ففي كل بيت أكثر من قصة وأكثر من ضحية لهذا القانون ومحاكمه، بيد أن الذي يستلزم الوقوف عنده هو ما قال به الرئيس في تعقيبه على حادثة (فتاة الفيديو) الذي نشر بذات المواقع الاليكترونية التي يسرت للعامة الاطلاع على الرقص الرئاسي.
ففي المقابلة التلفزيونية مع قناة الجزيرة التي أجريت مع الرئيس عمر البشير عقب نشر شريط (فتاة الفيديو)، ذكر أن ما جرى للفتاة هو تطبيق للشريعة الاسلامية، وأنه لا نجد حرجاً في جلد فتاة اذا هي لم تمتثل لأحكام الدين (الثابت أن فتاة الفيديو جلدت لمخالفتها قانون النظام العام وليس في جريمة حدية)، فما الذي يجعل مثل تلك الفتاة المسكينة تجلد بتلك الوحشية في مخالفة لقانون النظام العام ولا يجعل من الرقيص المختلط للرئيس قضية عامة ينبغي تناولها بما تستحقه وهي جريمة بذات المستوى طبقاً لذات القانون !! وما الذي يجعل ما ترتديه الصحفية لبنى من لباس لا يكشف عن بوصة واحدة من جسدها ولا شعرها جريمة تستحق عليها الجلد ثم يجعل من أزياء الحسان اللاتي رقصن حول الرئيس بشعورهن الكاشفة وازيائهن اللاصقة تتمتع بحصانة الرقص مع الرئيس!!

وبعيداً عن مسائل الدين والشريعة، لا يمكن للمرء أن يتصور لمن هو في موقع رئيس لوطن كالسودان يرزح مئات الالاف من أبنائه وبناته في مثل الظروف التي يكابدونها في معسكرات النزوح بأطفالهم الصغار، وهم يعيشون على عطايا المنظمات التي تأتيهم باللقمة يوم وتغيب عنهم لأسابيع، وطن أهله بطونهم خاوية وأجسادهم فتكت بها الأمراض، وتنتشر فيه الحيبة والعطالة، وتجري به حروب في كل ركن من اركانه، في الوقت الذي يكون فيه الرئيس في مثل كل تلك النشوة والمرح اللتان أظهرهما الشريط، وكيف يكون أهله في مثل كل تلك النعمة والرغد والهناء بوجوه نضرة تجري في عروقهم دماء صافية لا يكدرها غير صوت المغني الأجش.
حقاً انها قضية رأي عام ينبغي لنا ولغيرنا تناولها وليست مجرد حفلة رقيص ما دام الراقص يقيم فينا شريعته.

سيف الدولة حمدناالله
[email protected]

Saudi Arabia [ابترمة] 11-19-2011 01:53 PM
يا الكوز القاعد في ماليزيا جيب كلام من عندك ما تنسخ كلام الناس الكبار \" من مقالة مولانا سيف الدولة حمدنا الله \" لانك ما تفهمو... عرفت؟

Sudan [محمد الامين] 11-19-2011 11:20 AM
انت قلت فى امريكا يعنى ما فى عيب عندهم تب ....

لكن العندنا نحن مختلف دينيا واجتماعيا (يعنى هيه و رجاله كده) .

من ناحية الدين الاختلاط محرم ‘ يعنى لو الحكايه من ناحيه دينيه (فاكه) لكن سيد الخلق -صلى الله عليه وسلم- سمح للسيده عائشه ان تدخل حلبة الرقص وسط الاحباش فى القصه المشهوره عنها- رضى الله عنها- ولما جعلها من وراء ظهره لو كان فى الامر فسحه او بالدارجى كده (فرقه ) شرعيه.

لا يهمنا والله ما حصل لكن من مكارم الاخلاق ان يترفع المسلم عن الصغاير -
وقديما قال احدهم عندما سؤل لم لا تشرب الخمر ؟؟( فقال كيف اصبح سيد قومى وامسى سفيههم).

اذا من المروءه ان يستبراء المسلم لدينه وعرضه.


من ناحيه اجتماعيه الزول البرقص والله عندنا ليهو من الاوصاف ما تقشعر له الابدان وتعف عن سماعه الاذان.

فكيف بالله لو فى تلك الساعه قبض ملك الموت الروح هل هناك من يعلل ويتحجج بأن الامر فى بلاد الغرب وأمريكا عادى عندهم؟؟؟؟ وهل هنا من يتحجج ان ذلك كان منذ 4 سنوات ؟؟؟؟؟ وهل هناك من سيقول بأن السيد الرئيس نيته صافيه واراد ان يشارك الرعيه؟؟؟؟ من منطلقات ايمانيه ؟؟؟ما لكم كيف تحكمون؟؟؟
عبيدا عن اجندة المعارضه وخلافه . هل الرقص وسط النساء من الدين؟؟؟

اذا لماذا دوريات النظام العام ؟ او ما يسمى امن المجتمع! والقوانين المسلطه (خلوه غير شرعيه شروع فى الزنا والزى الفاضح ) وخلافه.


نسأل الله ان يبصر الناس بأمر الدين.

ا


#242174 [بابكر ود الشيخ]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2011 01:34 AM
الهجيج البسوي فيه البشير يشبه هجيج الأنادي والكنابي ، أظنو إتربا فيها،


#242160 [wahied]
0.00/5 (0 صوت)

11-19-2011 12:35 AM
أبدعتى يا بت الجنيد شعرا ونثرا لكن والله لا حياة لمن تنادى والله دا حيرنا عديل وقالوا شر البليــة ما يضحك احيانا نضحك لأفعاله هذه وتارة نموت غيظا وغبنـــا ماذا نفعل ايها الشعب السودانى الفضل ؟ سيدنا عمر رضى الله عنه يتأوه من عظم مسئولية الرعية حتى البهايم يخشى الله ان يحاسبه فى حالة اى مكروه يصيبهــا وعمر البشير الشرير يرقص ويتراقص وسط النساء ولا يبالى بموت الرعية بالرصاص او بالمرض او الغبن شتان ما بين الايمـــان والنفــــاق .


#242085 [gwarior]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 09:02 PM
السواه الزول دا \\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\\ حكام تلامارات العربية الصنفو بلدم من اسعد البلاد ما رقصو زى ابجاعورة الله يفضحك كان قضحتنا


#241937 [حنو]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 02:15 PM
يا بنت الجنيد دا شايل دقنو ودا تعبان لية ما يرقص كان رقص انتو حارقكم وين


#241924 [أنصارى]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 01:32 PM
بالصدفه البحته قبل فتره وفقت عند أحد القنوات السودانيه ( النيل الازرق على ما اعتقد ) وكان حفله فى صاله يغنى فيها الفنان عبد الله البعيو فى اغانى حماسه ( حماسه شديده جدا ) فى حضور من اهل الباديه والبطانه ....وكان الامام الصادق المهدى حاضرا لفت انتباهى وقار الامام الشديد امام هذا الكم الهائل من الحماسه بل اكثر من ذلك تجد ان ابناء الامام والموجودين من ابناء الانصار عندما يشتد الحماس باحدهم وكانه يستحى ان يعرض فى حضره الامام .

ذاد احترامى وتقديرى للامام الصادق المهدى وهو يضرب لنا المثل والقدوه اينما حل وفى كل الظروف
متعك الله بالصحه والعافيه سيدى الامام الصادق المهدى


#241916 [ابو سامي]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 01:07 PM
لا فض فوك يا بت الجنيد والله ما قلتي إلا الحاصل


#241880 [الجمبقلى]
0.00/5 (0 صوت)

11-18-2011 11:47 AM
أول أيام أنقلاب الأنقاذ كانوا شايلين حال السيد الصادق المهدى بأنه كان فى حفلة

زواج احد اقاربه وسايب البلد هامله فى تلك الليله المشؤومه ليلة أنقلاب الجبهة

الأسلاميه على الديمقراطيه الى الان لم يثبت احد حضور السيد الصادق تلك الحفله

المزعومه ومعروف عن السيد الصادق فى كل مناسبات الزواج التى يحضرها يقوم

بمهمة عقد القران ويغادر فورا لأن وقته من ذهب ،اما البشير فهو عسكرى والهجيج

والرجيج ليس غريب عليه وهذه حياة العسكر three w.war .wine .womenأو كما

برنارد شو


أسماء الجنيد
أسماء الجنيد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة