المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من الجبهة الثورية السودانية عن اجتماعاتها العسكرية والسياسية
بيان من الجبهة الثورية السودانية عن اجتماعاتها العسكرية والسياسية
11-20-2011 08:47 AM

بيان من الجبهة الثورية السودانية عن اجتماعاتها العسكرية والسياسية

الى جماهير الشعب السوداني الوفي،،،
نفيدكم بان اجتماعات الجبهة الثورية السودانية العسكرية والسياسية مستمرة بشكل دوري ورسمي وبخطى متسارعة، وكما تعلمون الغاية هي اسقاط نظام الرئيس عمر حسن البشير المتهم بارتكابه جريمة الابادة الجماعية وجرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، والصادرة بحقه مذكرات توقيف ومطلوب القبض عليه.
اننا في الجبهة الثورية السودانية نرحب بتجمع شباب وشابات السودان الحر\" المشروع القومي للتغيير\" وسوف يجدون منا تعاون منقطع النظير لاسقاط نظام المتهم عمر البشير الذي سوف لم يكن في السلطة في القريب العاجل.
جماهير الشعب السوداني الوفي،،،
ارتفعت أصوات فاشية متسلطة على مقدرات السودان لم تحترم إرادته تنادي تارة باسم الدين وتارة باسم المشروع الحضاري وتارة باسم الجهاد والجديد في الامر هو ادعاءهم بان تحالفكم لإسقاطهم وإزالتهم إلى الأبد عنصري وضد الدين والعروبة.
جماهير الشعب السوداني الوفي،،،
تحالف الجبهة الثورية ينأى عن نفسه كل اوجه العنصرية البغيضة ولا يخاطب قبيلة بعينها وانما يخاطب المواطن السوداني الذي يتميز بتعدد الديانات والثقافات والاعراق والعادات والتقاليد واللغات...، واللغة العربية هي احدى اللغات التي نخاطبكم بها، هنا نسأل الشعب السوداني الوفي الصادق، هل الجبهة الثورية منذ اعلانها احتقرت او تعنصرت على اية لغة من لغاتكم التى نعتز بها او دين او عرق او ثقافة؟.
شرفاء المجتمع الدولي،،،
ان العنف ما زال مستمر في دارفور والنيل الازرق. المجتمع الدولي اصدر عدة قرارات وفشل في ايقاف الابادة الجماعية وجرائم الاغتصاب وحظر الطيران واغاثة النازحين واللاجئين.
وفي النيل الازرق وكردفان نستشهد بما قالته سوزان رايس، المندوبة الدائمة للولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة \"فشل هذا المجلس أيضاً في العمل أو حتى في الدفاع الكلامي عن الآلاف من المدنيين الأبرياء في ولايتي كوردفان والنيل الأزرق في السودان، حيث نتج عن الحملة العسكرية الوحشية التي قامت بها الحكومة خسارة مروعة بالأرواح وأزمة إنسانية رهيبة. صمتنا يصم الآذان وليس له عذر.\"

ماذا نفعل نحن في السودان في مواجهة هذا النظام الفاشي ؟
الاجابة، حق الدفاع الشرعي الذي تكفله كل القوانين والاعراف وبما انه لا يوجد تناسب بين الة جريمة المؤتمر الوطني وضحايا الشعب السوداني تحالفنا ووجهنا نداء للمجتمع الدولي لكي يقف بجانب الشعب السوداني ونلتمس منه ان يعيد النظر في تصريحات الادانة والنقد.
حيث ان الصامدون والمناضلون في الجبهة الثورية قرروا اسقاط نظام المؤتمر الوطني وان بقائه في السودان الحر الديمقراطي ليس سوى شكل اخر من اشكال الفاشية.
ثورة حتى النصر،،،
اعلام الجبهة الثورية السودانية
نمر عبدالرحمن محمد
الناطق الرسمي لحركة وجيش تحرير السودان


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2193

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#243382 [ابوعــــلاء]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2011 11:15 PM
نداء لقادة الجبهة الثورية السودانيه
كثير جدا من الشباب الثائر المستنير يرغب فى الانضمام لكم. شباب فاعل مثقف وصادق لا ينتمى الى اى جهه او حزب يرغب بشده فى المشاركه الفاعله فى دحر النظام والمشاركه فى بناء الوطن نرجوكم ونتوسل اليكم اذهبوا بنفسكم للقواعد واشركوهم وافتحوا لهم المجال فى الانتماء لايكفى ان تجلسوا فى مكاتبكم وتنتظروا ان يأتوا اليكم هم انزلاو للشارع للاحياء لمراكز تواجد المغتربين انزلوا للبسطاء حتى توسع الدائرة لن يحرك الثورة الجالسين على المكاتب واصحاب الالقاب الرنانه لكن الشعله الحقيقية لاى تغيير عند الشباب العادى المتواجد فى الطرقات انا اؤمن على كلام (من الجزور والاخ دقنه ) لاننى ارى كثير من الشباب يتسائلون عن القيادات والفوقيه والصفوية التى تعيش فيها احزابنا ولا يروا اى محاوله لاشراكهم
الانقاذ السبب الرئيسى فى نجاحها انها ذهبت بنفسها لرجل الشارع واشركته وكسبت ولاءه بواسطة اللجان الشعبيه والدفاع الشعبى فلماذا لاتفعلون انتم ذلك لن تقوم ثورة بالمخاطبه من خلف المكاتب والكيبورتات ولا خلف المكرفونات عبر الفضاءيات
اتمنى ان يصل صوتى اليكم


#243128 [من الجذور إلى البذور]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2011 03:58 PM

يا أخي العزيز ( دقنة ) .... السودان إنقاذه من إستعمار الدكتاتوريّة الشموليّة التزويريّة التعطيليّة الفاشيّة الفاسدة الإفساديّة الإجراميّة الضلاليّة الحراميّة الغبيّة .....صعب المنال ...... وما شعرت به انت كمستقل ، إذا افتضنا أنّك مُستقل وحر فعلاً .... وأنا أصدّقك .... لأنّني لا أخسر شيئاً من تصديقك ...ولا أكسب شيئاً غير الإهتمام بما ينفع النّاس والوطن ...... ما شعرت به أنت ، يشعر به كلّ أنصاري عندما يذهب إلى دار حزب الأمّة ليعرف طريقة التسجيل ودفع الإشتراكات ........... ويشعر به كلّ ختمي يفعل الشئ نفسه .... ويشعر به كلّ شيوعي يفعل الشئ نفسه ...... وكذلك مؤسّسات هذه الأحزاب خارج السودان .... ؟؟؟


وكما قال الفيلسوف ( نقثد) البيحصل للبلد دي ليس أمراً سهلاً ... ولا مفهوماً حتّى للقائمين على أمر البلد دي ....... أو كما قال ؟؟؟


لك التحيّة يا أخ ( دقنة ) والتحيّة للجميع ..... ولكن الأمل موجود والحمد لله ؟؟؟

المطلوب أن يتلحلح نُقد والميرغني والصادق المهدي والترابي والبشير وسلفاكير ... وغيرهم .............. النوم التقييييييييييييييييييييل الكارينوا بالدوم ده ما بينفع والله في الظروف دي ؟؟؟


#242964 [دقنة]
0.00/5 (0 صوت)

11-20-2011 12:32 PM
يا أخ نمر ,,,, والله ذهبنا اليكم في (ستار) مرارآ وتكرارآ لكي ننضم اليكم ,,, ولكن ناسكم أستخفو بنا ولم يعيرونا أي اهتمام ,,,, بل نفروا مننا وانبروا عنا منزوين ,,, والأدهى والأمر ,,, أصبحنا نسمع منهم تلاطيش كلام فارغ وغمز ولمز ,,, وبأننا جزء من مخطط لصلاح قوش , لقلب النظام !!!!!! ,,,, ساورنا بعدها القلق خصوصآ بعد أن رأينا الكثير من كوادر المؤتمر الشعبي تحوم حولنا ,,,, ومن ثم ,,,,, قروشنا كملت !!!! ورجعنا من حيث أتينا والحيرة تملاء عقولنا !!!!!! ان شاء الله ونتمنى ,, أن تكون هذه الجبهة بالفعل جامعة لكل الشعب السوداني وليست محصورة على أقليم أو جماعة أو حركة ,,,, نتمنى ذلك ,,,, وأن يكون هنالك وسيلة واحدة للأنضمام بشكل رسمي , ولو حتى عن طريق الأنترفيو !!!!! ( ان شاء الله يصلك تعليقي هذا )


ردود على دقنة
France [فاروق بشير] 11-20-2011 02:43 PM
الجبهة الثورية السودانية
يكشف ما طرح دقنة حاجتكم لتنظيم استقبال التنظيمات الراغبة فى الانضمام.
لا تفاجؤوا بتعاظم الطلبات لانضمام السلميين والعسكريين.
نعم الحذر واجب ولكن ليس لحد التعطيل.


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة