المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
قراءةفي لقاء عبدالعزيز الحلو مع اْبناء جبال النوبة (بمصر)1-3
قراءةفي لقاء عبدالعزيز الحلو مع اْبناء جبال النوبة (بمصر)1-3
08-08-2010 07:01 AM


بسم الله وبسم الوطن وبسم شعب جبال النوبة العظيم

قراءةفي لقاء عبدالعزيز الحلو مع اْبناء جبال النوبة (بمصر)1-3


اْ/ضحية سريرتوتو/القاهرة
[email protected]

قراءة في لقاء عبدالعزيزالحلو مع اْبناءجبال النوبة (بمصر)1-3
يعد اللقاء الجماهيري (الخاص بشعب جبال النوبة بمصر) مع القائد عبدالعزيزالحلو نائب والي جنوب كردفان ورئيس الحركة الشعبية بجنوب كردفان يوم الاْربعاء الموافق 4/8/2010م بمكتب اْتصال حكومة جنوب السودان بالقاهرة . اْهم حدث شغل بال اْبناء جبال النوبة بالقاهرة .الذين يقدرعددهم باْكثرمن ثلاثة اْلف نوباوي (صيرف) وقد نظم هذا اللقاء اللجنة العليا لنداء جبال النوبة بمصربتعاون مع رابطة اْبناء جبال النوبة العالمية (القاهرة) وقد ظلت هذه اللجنة والرابطة في حراك دؤب لتنظيم هذا الحدث الحميد لتحقيق هدف كبير. وهو تقديم القائد عبد العزيزالحلو (ليكشف ويوضح فيه ما اْنجزه خلال توليه منصب نائب والي جنوب كردفان .ومستقبل اْقليم جبال النوبة علي يديه .ويستعرض اْهم الصعوبات التي واجهته اْوحالت دون تمكينه من تحقيق طموحات شعب جبال النوبة ويكشف عن خططه ومشروعاته للمرحلة القادمة خاصة في ظل تلاعب المؤتمر الوطني بي المشورة الشعبية . لذي من الطبيعي اْن يهتم شعب جبال النوبة بهذا القاء الكبير ومن الطبيعي اْيضاً اْن يتضاعف الاْهتمام به من قبل الاْحزاب النوبية السياسية الاْخري (حزب العدالة – الحزب القومي السوداني –والجبهة المركزية لتحريركردفان – وبعض اْبناء جبال النوبة في الاْحزاب الاْخري –المؤتمر الوطني حزب الاْمة الاْصلاح والتجديد) لاْنه يعد اللقاء الاْول من نوعه لقائد النوبة العظيم عبد العزيز الحلو مع شعبه في مصر وله مذاق خاص وطعم مختلف عن لقاءت قادة النوبة في القاهرة مع شعبهم وذالك لسببين رئيسيين.
الاْول لاْنه قائد سفينة النضال والكفاح لشعب جبال النوبة واْيضاً مشاركته مع وفد الحركة الشعبية في ورشة عمل حول ترتيبات مابعد الاْستفتاء الذي سيجري في 9يناير 2011م في جنوب السودان. بدعوة من الحكومة المصرية .
الثاني اْداء عبد العزيز الحلو في الاْعوام السابقة التي قاد فيها اْبناء جبال النوبة وحتي الاْن جاْت اْكثر من رائع خاصة اْنه اْستطاع اْن يلاعب المجرم الهارب من العدالة الدولية اْحمد هارون المعروف عنه بمكره وخداعه للاْخرين وضربهم من تحت الحزام .كما اْنه اْستطاع اْن يبسط الاْمن ويقضي علي الخلافات القبلية بين النوبة والبقارة والنوبة بينهم والنهب المسلح اْمثال (الشنابلة ). وهذا الاْداء الرائع ذاد من شعبية القائد عبد العزيز الحلو في اْواسط شعب جنوب كردفان وفي سياق هذه الزيادة الرهيبة جعلنا كشعب جبال النوبة اْن نطمئن علي قضيتنا علي يد القائد( الحلو).
ثلاثة اْمور رئيسية تلفت نظرك فور الاْنتهاء من قراءة مدققة ومتعمقة للقاء عبد العزيز الحلو مع اْبناء جبال النوبة (بمصر)
الاْمر الاْول/يتعلق بتركيزه الشديد علي اْهمية الحركة الشعبية لاْبناء جبال النوبة واْنه لا يوجد خيار لاْبناء جبال النوبة سوي ال-SPLM ولابد لهم اْن ينخرطوا فيها باْكثرية عظمي لاْن الحركة الشعبية مشروع كبير وقومي حتي لو كان لها عيوب لابد من تصليح تلك العيوب وتقويته وتنميته مثل الطفل الصغير الي ان يكبر .
الاْمر الثاني /يتعلق بنغمة حزينة وقلق عميق تفوح منه حول قضية تلفون كوكو وحبسه في جوبا . فبرغم حرص عبد العزيز الحلو علي تلفون كوكو الاْ اْنه ذكر اْن تلفون كوكو لواء وقائد بالجيش الشعبي واْنضم الي الحركة الشعبية سنة 1985 م ولكنه اْرتكب مخالفة ووفق هذه المخالفة هو الاْن في الحبس العسكري وليس في( المعتقل ) ووفق قانون الجيش الشعبي لتحرير السودان (الثوري)سيحاسب تلفون كوكو.واْبدي حزنه الشديد علي اْستخدام حبس تلفون كوكو من قبل الاْحزاب الاْخري وساْل عن علاقة عبد الجليل الباشا مع تلفون كوكو ؟؟
وفي تقديري المتواضع اْن لهذه الاْبعاد دلالات شديدة الاْهمية ومن ثم تستحق اْن نتوقف عندها بقدر اْكبر من التحليل والقراءة وذالك في ضوءالملاحظات التالية .
الملاظة الاْولي /تتعلق بدلالة تركيز عبد العزيز الحلو علي اْهمية ا لحركة الشعبية لتحرير السودان لاْبناء جبال النوبة في هذه المرحلة بالتحديد .ولابد من دعمها مادياًمعنويافكرياًتعبويا .ًخاصة في اْواسط اْبناء جبال النوبة فهذا يعكس في تقديري محاولة جادة من عبد العزيز واْحيه علي ذالك لتوحيد الصف النوبي من خلال حزب الحركة الشعبية ونحن نادينا بذالك كثيراً في عدة مقالات خاصة بعد ظهور بعض الاْصوات الشاذة التي تشوه في الحركة الشعبية وقاداتها في اْواسط اْبناء جبال النوبة مستخدمين بذالك بعض النفوس الضعيفة الرخيصة ن اْبناء جبال النوبة خاصة في هذه الاْيام مع قرب موعد اْنتخابات المجلس التشريعي (المهم جداً) ووالي ولاية جنوب كردفان . ويعكس اْيضاً اْحساس عبد العزيز الشخصي باْهمية الحركة الشعبية ولابد من دعمها حتي تفوز باْغلبية المقاعد في البرلمان الولائي ومنصب الوالي حتي يتثني لها اْن تمارس حق المشورة الشعبية وتحقق تطلاعات شعب جبال النوبة . ويلفت النظر هنا اْن عبد العزيز اْكد اْكثر من مرة باْنه قادر علي قيادة شعب جبال النوبة نحو تحقيق التنميةوالحرية والديمقراطية والعدالة واْنه قادر علي تغير الولاية تنموياً واْنه يستطيع اْن يمزق (الشبكة) بكورة المشورة الشعبية ليسجل لشعب جبال النوبة هدفاً ذهبياً . لاْن هذه اْخر فرصة لنكون او لا نكون ....
ونواصل القراءة في لقاء عبد العزيز الحلو مع اْبناء جبال النوبة بمصر في الحلقة القدمة!!


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1034

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#14976 [bonh.dv]
0.00/5 (0 صوت)

08-11-2010 04:02 AM
لماذا لم ينظم هذا اللقاء بمقر الرابطة لكى يحضره اكبر عدد من جبال النوبة
والى متى يصير النوبة تحت وصاية الجنوب 0 اتمنى اذا كان قيادة الحركة الشعبية من ابناء جبال النوبة لكن للاسف تحت سيطرة جنوبية0 ماهو مصير الاقليم عند انفصال الجنوب0 اذا سكتم عن حبس تليفون كوكو غدا حيتحبس عبدالعزيز نفسه


#14459 [قاي]
0.00/5 (0 صوت)

08-09-2010 01:51 PM
تلفون كوكو رجل عسكري .... تابع للجيش الشعبي لمن لا يعلم !!

اذا رائ الجيش الشعبي اعتقاله فلا مزيد من المزايدة ... لان الجيش الشعبي لا يتدخل في الاحكام العسكرية لجنود وضباط جيش شمال السودان !


#14140 [abuali]
0.00/5 (0 صوت)

08-08-2010 01:24 PM
شىء عجيب الحلو حزين على إعتقال تلفون كوكو وهو الذى كتب تقريرا بموجبه تم إعتقال الرجل _ شعب النوبه ينتظر من الحلو تحقيق أمانى النوبة وهو من ضمن الذين فرطو فى هذه اللامانى إن إنتظاركم سيكون طويلا الحصاد سيكون ( 0 ) وإنتظروا وشوفوا .


ضحية سريرتوتو
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة