مستشفى سلاح المعلمين
11-25-2011 07:12 PM


مستشفى سلاح المعلمين

طه أحمد أبوالقاسم
[email protected]

المغترب تجده فى متواليه لا نهائيه من الاحلام .. وكثيرا من الاحلام تداهمنى فى غربتى .. وكنت أقول إن الاحلام أكثر واقعيه من الواقع الذى نحن فيه .. ومن أكثر احلامى التى تدهمنى وأطلب من الله سبحانه أن تتحقق .. أن يكون هناك مستشفى للمعلمين .. تماما مثل مستشفى القوات المسلحه والشرطه والسلاح الطبى..
إذا كانت وزاره الدفاع هى من الوزارات السياديه .. فوزاره التربيه والتعليم تأتى فى المرتبه الاولى متقدمه على وزاره الدفاع .. حيث أن المعلمين هم من قاموا بتعليم الضباط والجنود وسائر فئات الشعب وتحملوا جهلنا وأمراضنا فى صبر وإنكارا للذات .
وزاره الدفاع أخذت نصيب الاسد حتى فى الوظائف والحكم .. فقد حكم الفريق عبود ست سنوات والنميرى سته عشره سنه .. والبشير تجاوز إثنان وعشرون سنه.. وأنشدنا لهم .. عبود جبل الحديد والنميرى أبوعاج الملهم .. وسير يا بشير ومازال سائرا .. الوظائف شملت ايضا السلك الدبلوماسى وإداره الشركات .. النميرى كان له ضابط يدعى مصطفى جيش .. يضعه فى كل الوزارات لكى يعيد هيكلتها .. عن طريق الضبط والسيطره والغاء القوانين .. رسب فى امتحان السكه الحديد وتوقف عند محطه الميجا .. ليأتى البشير ليفوز بالضربه القاضيه على السكه الحديد .. وينزع خطوطها ويبيعها ويكسر بيوتها وكل البنيه التحتيه .. ويقطع حبل تواصل الأجيال .. ووضع يده على قوات الشعب المسلحه وتخيل أنه الفاروق .. فعزل الضباط الاكفاء .. وأحال أغلبهم الى الصالح العام .. فكان هناك جيش جرار من الضباط يجلسون فى بيوتهم ويلبسون جلباب السكروته والعمايم بدلا من ملابس القتال .
هناك مشهد مازال فى مخيلتى .. كنت فى محطه عطبره ويومها كان الزحام على أشده .. أخذ الضباط مواقعهم فى درجات النوم والاولى والنجوم تلمع من النوافذ لاظهار القوه والتعليم والنجاح .
وقعت عيناى على أحد اساتذتنا .. فى مدرسه عطبرةالحكوميه .. دمعت عيناى وقد ظهر عليه الكبر والوهن وتجلس بقربه زوجته .. وكرتونه بجانبه . ينظران الى القطار ولايستطيعان حتى الوصول الى سلم الدرجه الرابعه .. سرحت والقطار يسرع .. وصوره استاذنا الذى علمنا الحرف ولم يبخل علينا .. يجلس وحيدا والشمس حارقه فوق رأسه المعمم .. سوف يعود الى منزله ليلحق بقطار آخر أو لورى عله كان يود السفر للعلاج أو العزاء .. لمت نفسى .. ووصفتها بالجبن .. لماذا يا طه لم تقفز من القطار وتكون بقربه ؟؟ ظللت أحدق فى أعماق لاشىء حتى غشيت عيناى .. سقطت أمامى وزاره الدفاع ووزاره الصحه وسقطت الكرمك وقيسان وعطبره والخرطوم والعاصمه الوطنيه .
.وأنشطر الوطن
دلفت الى وسط الخرطوم يتكرر المشهد .. أستاذ العلوم يحمل روشته دواء ويحرك نظارته ليتبين مفرداتها .. ويصطدم به الماره.. والسيارات الفارهة تعفر عليه الجو ويسعل ويغيب وسط الزحام .. واستاذ آخر بمدينه جده يعرض خدماته على المدارس السودانيه ولو سدد منها فاتوره الدواء .. الصالح العام فى الغربه علقم .. عندما يقول الكفيل للاستاذ ضع القلم .. يظل محدقا فى وجوه تلامذته وهو يتحسر لم يكمل لهم المقرر.. ولايدرى أنه لم يكمل سقف منزله منذ مده طويله..عارعلينا أن تحشرج روح الزعيم الازهرى وهويتلقى عزاء أخيه ويتألم حسره من تصرف تلميذه النميرى .. فهو استاذ أجيال ومربى .. ونحن ننظر اليه ..
ليت حلمى يتحقق .. ونبنى مستشفى للمعلمين .. الى حكامنا ومبدعينا والى كل فرد .. مستشفى سلاح المعلمين .. وهم أولى من أى فئه اخرى .. وحديثى أيضا الى حكام كل دول الخليج حيث ساهم المعلم فى بناء أجيال واجيال.


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1374

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#246971 [زول نصيحة]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2011 03:55 PM
الاستاذ : طه

الظاهر انك ما في البلد ي افيدك بانه من ار قي واحدث المستشفيات في العاصمة اليوم هو مستشفي المدرس بشارع الجامعة وهي اخر انجازات نقابة المعلمين ولكن للاسف الشددددددددددددددددديييييييييييييييييد استثماري في ارض حكومية وبها مكاتب النقابة ولايستطيع المعلم ان يدخله مع ان اسمه مستشفي المدرس التخصصي وليس الخاص ولكنه خاص بالمناسبة اسعافه ليموزين اخر موديل


ولك الله يامعلم
وعليك النقابة

ولك الله يا وطني


#246928 [تكتك]
0.00/5 (0 صوت)

11-27-2011 02:22 PM
شكرا للاستاذ طه أبوالقاسم فموضوعك فى غاية الأهمية وأتمنى أن أرى يوما المعلم وقد رد له هيبته ومكانته وأن يتم توفير العلاج المجاني فى هذه الصروح الطبية من السلاح الطبي ومستشفى الشرطة وأن يكون له الأولوية فى العلاج داخليا وخارجيا فلهم الفضل فى تعليمنا وتشجيعنا ، وأنا أضم صوتي لك ومستعد للمساهمة مع أنني من خارج سلك المعلمين والحمد لله فقد درست فى مدرسة عطبرة الثانوية الحكومية أبان كان الاستاذ على صالح داود (يرحمه الله) مديرها وواصلت تعليمي حتى نلت الدكتوراة فى حاسوب الفضاء من أمريكيا وعملت بوكالة ناسا لمدة تقارب 20 عاما وهذا كله الفضل يرجع لأساتذتنا فى عطبرة الحكومية فلهم مني التحية والتقدير .. شكرا مرة اخرى استاذ طه وأسأل الله أن تتحقق هذه الامنية عاجلا قبل آجلا ..


#246621 [alitaha]
0.00/5 (0 صوت)

11-26-2011 08:46 PM
اكثر انسان اضر بالمعلم والتعليم هو سبدرات...شكرا لله ذهب الي مذبلة التاريخ
بعده تاتي نقابة المعلمين..اضرت بالمعلم وظلمته كثيرا وتكسبوا من شقائه
بعض المعلمين في بعض الولايات ارسلو الي المعاش قبل عشرة سنوات منهم من مات ومنهم من لا زال ينتظر معاشه
هل يرضي الله ذلك يا عمر
اذا قالت لك وداد نعم فنعم الحالكم انت


#246073 [احمد علي]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2011 08:21 PM
السلام عليكم
الحكومة بنت صالة للمعلم لاقامة الحفلات والمناسبات


#246051 [سودانى جدا]
0.00/5 (0 صوت)

11-25-2011 07:36 PM
ياعزيزى اذا كان اصحاب المهن الطبية _ اطباء - ممرضين - صيادلة - فنييى اشعة و مختبر- وما الى ذلك لايملكون مستشفى ويعانون الامرين فى علاجهم وعلاج ذويهم- يعالجون الناس ويكتوون بنيران الامهم- العسكر و الامنجية هم الوحيدون المقيمون فى هذا البلد اما الرجرجة و الدهماء من امثالنا فاللة كفيل بهم


طه أحمد أبوالقاسم
طه أحمد أبوالقاسم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة