المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ومنذا الذى سيصدق مولانا منتظرالقطار..!ا
ومنذا الذى سيصدق مولانا منتظرالقطار..!ا
11-30-2011 03:50 PM

ومنذا الذى سيصدق مولانا منتظرالقطار..!!

سيف الحق حسن
[email protected]

الواحد بطنه طامه مما يسمع من الحال المتردى والخذلان والخنوع ولكن اصرارنا على الحرية وأن لا أحد عليه الحكم بطمام بطننا، فإننا نعصر ليمونة الطرفة لتفادى الإستفراغ (لا مؤاخذة) والتمكن من بلع هذا الواقع الساخر.

لا أظن...

تقول الطرفة أن إمراة كان لديها دولاب مكسر وبائد ومهترئ وقديم ولا جدوى من إصلاحه. ولا ينفع مع هذا الدولاب بروستريكا لأنه أصبح روبابيكيا. إذ كانت أقل نسمة تخلخله لا سيما حركة القطارالذى يمر من جانب البيت يوميا. وقد إستدعت واستشارت الست هانم من حارتهم كل النجارين لإصلاحه ولكن كانت مداعبة حركة القطار اليومية الخفيفة تعيد الدولاب لحالته الخربة مجددا. وذات يوم إستدعت نجارين أخرين من حى آخر وبالرغم من أنهم يعلمون جيدا سمعة هذا الدولاب وعدم إمكانية إصلاحه ترجلو لذلك. وقال النجار سأدخل الدولاب لمعرفة ما الذى يحدث له عند مرور القطار حتى يتسنى لى إصلاحه. و فى هذه اللحظة و لسؤ حظه التعيس وقدره البائس جاء رجل البيت الذى كان غائبا و ذهب على الدولاب ففتحه؛ فتفاجأ النجار مفاجأة مدوية وقال: لو قلت ليك منتظر القطر حتصدقنى..!!

ولا حياة لمن تنادى ..

لم أحصى ما قرأت من الأخبار والمقالات والرسائل التحذيرية والتحليلات والإرهاصات التى كانت تطلق وتبث بدخول الحزبان الأقدم والأعرق (الامة والاتحادى) فى دولاب حكومة المؤتمر الوطنى والمشاركة فى الحكومة العريضة المتقشفة المزمعة. وذلك منذ مفاوضات فرقة حسب الله الى هذا الحين الذى تبحث فيه الطغمة الحاكمة عن حل يحلهم كما حل بله. أكثر من ستة أشهر وقد صار الموضوع ماسخا وبلا طعم من التكرار والتحذير وبعد ذلك محبطا ومثبطا بعد الطناش والتبرير. وها هو قد جاء الخبر بالمجان بإعلان السيد محمد عثمان مشاركة حزبه فى حكومة الطغمة الفاسدة و اعلان السيد الصادق ان تعيين ابنه فيها هذا شان يخصه.
و لا ندرى سبب التطبيع والمشاركة مع من سرق إرادة الشعب وحريته بل و فرط فى الوطن وفسد وأفسد. لماذ هذا الإستسلام والخنوع المذل. ففهمنا الوحيد لإقدام السيد محمد عثمان على هذا من أجل مصلحة الوطن وذلك بالإصلاح من الداخل. ولكن ألم يعلم السيد ما يعلمه كل الشعب ان إثم الكيزان أكبر من نفعهما. والآن تشهدون انشقاق صفوف حزبكم وأيضا لم تراعوا حنق الأغلبية الصامتة التى ترى إن (الكيزان) قد أخذوا فرصتهم بالقوة وفشلوا فشلا ذريعا بالنظر لحال البلد، ولا يجدى الترقيع والتصليح، ولا صلاح للحال إلا برحولهم فى الحال.

من غيركم..إلى الأمام..ثورة..ثورة..

يوجد لديكم عندنا كل الاحترام ومكانتكم الدينية محفوظة و وجهة نظركم على العين والرأس ولكن لا قدسية فى السياسة فانتم بشرتتوقون للحرية والديمقراطية كما نتوق وجميعنا يتساوى فى إبداء الرأى ونيل الحرية والعلم بشئؤون دنيانا. ولا نريد التدخل فى شؤونكم الحزبية فلن يجلب لكم ذلك الا مزيدا من التشقق والتصدع. كنا نأمل أن تكونوا مثالا فى نزع العباية فى السياسة والتحرر من جعل الحزب محصور فى طائفة ويتوارث قيادته أسرة معينة. ليتنا نشهد هذا التغير فى أحزابكم ولا تكونوا كالطيور التى على أشكالها تقع.
أما نحن فلم نقل حتى الآن بغم و سلم تسلم. فلم ولن نستسلم وسنقاوم ونعلم كل هذا لخير، ولكن ما يحزننا إنحشاركم فى سلة البيض الفاسد.
وآخر تحذير: من يدخل دولاب الطغمة المتاكل والخربان لتصليحه لا أظن ان احد سيصدقه إلا أن يكون ساذجا. فهذا الدولاب لا ينقصه الا ان يرمى فى الكوشة او بالاحرى فى مزبلة التاريخ، ولا حصانة لأى شخص يقبع بداخله من إصابته بالدود أو عود حتى.


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1312

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#248736 [abodeena]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 06:32 PM
كومديا سوداء يا سيف الحق جعلت الدخان الاسود يتصاعد من افواهنا ونحن نضحك على تلك المهازل ودولاب الانقاذ المهزوز


#248710 [صالح عام]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 05:58 PM
يا سيف الحق لا حياة لمن تنادى الثوره اتيه قريبا .


#248696 [سودانى جدا]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 05:33 PM
ما يجرى حولنا دليل قاطع على مهزلة السياسة والسياسيين السودانيين فهم بمختلف تياراتهم لاينشدون الا مصالحهم الشخصية. اليكم هذة التساؤلات:
1- هل يوجد حزب سودانى واحد غير مستورد او غير مصنوع بواسطة الاستعمار؟
2- اتحدى اى حزب بما فيها الحاكم ان يعرض مبادءة و برامجة وخططة مكتوبة و موثقة ومعمول بها او ان يتفق 2 من قياداتة على موقف معين
3- هل نحن كسودانيين نعرف السياسة ام موضوع كلامنا الكتير فى السيسة مجرد شمارات لا يوجد بها تحليل و رؤى حقيقية.
ما أود قولة ان كل من يتبع السياسيين الموجودين فى الساحة الان مغفل كبير ومن ينتظرهم من اجل غد افضل مغفل اكبر.
هذة دعوة لانشاء مؤسسات سياسية وحزبية جديدة دعوة للتمرد على الوضع الحالى بكل اشكالة نريد احزابا سودانية خالصة بافكار ومبادىء واطروحات واضحة والا فسوف لن ينجلى الليل ولن تشرق لنا شمس.


#248667 [علي عيسى دبلوب ]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 04:16 PM
إلى السيد محمد عثمان الميرغني سوف تنقشع القيوم بإذن الله طال الزمن أم قصر وسوف لن يغفر لكم هذا الشعب ما إقترفتم من ذنب في حقه وسوف يحاسبكم كما يحاسب آل الإنقاذ يوم لا ينفع مال ولا بنون ,أتبيعون تاريخكم الناصع للمفسدين بدراهم بسيطه . ليتك لم تفعلها سيدي فقد سقط وإبنك وحزبك في نظرنا جميعاً .تباً لكم ولقيادتكم أي قيادة لكم ومن أعطاكم الحق هذا غداً إذا وقعت الواقعة فلا فرق بين سيد ومسيود أنت وكل من في الإنقاذ من شاكلتك ستساقون للسجون


سيف الحق حسن
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة