المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
سياسة القطع الناشف مع كينيا..!ا
سياسة القطع الناشف مع كينيا..!ا
11-30-2011 08:21 PM

تراســـيم..

سياسة القطع الناشف مع كينيا!!

عبد الباقي الظافر

الجنرال الإسرائيلي دورن لوموغ كان سعيداً بوصوله إلى مطار هيثرو بعد رحلة طويلة شاقة.. أحد مساعدي الجنرال كان يحمل أخباراً سيئة لقائده.. الجنرال الذي قاتل بشراسة في غزة لن يتمكن من مبارحة الطائرة لأن مذكرة اعتقال في انتظاره على التراب البريطاني.. ذات الموقف المحرج تعرض له يهود باراك وزير الدفاع الإسرائلي في سبتمبر 2009.. الوزير الذي شهد مؤتمر حزب العمال البريطاني غادر لندن على عجل بعد أن أصدرت محمكة (وستمنستر) مذكرة لاعتقاله اشتباهاً لقيامه بدور في حرب غزة.. بعد هذه الملاحقات هددت إسرائيل بأن مسئوليها لن يطأوا أرض المملكة المتحدة إن لم تعدل من قوانينها وتسثتنِ الإسرائيليين من قانون العدالة الصادر في العام1988. بالأمس أصدرت المحكمة العليا في كينيا مذكرة تطلب من السلطات اعتقال رئيس الجمهورية عمر البشير إذا ما زار كينيا.. صحيح أن الخبر يجب أن يقلق منام الحكومة السودانية.. كينيا دولة محورية ولها اهتمام بالشأن السوداني.. بل إن اتفاق السلام الذي أنهى أطول حرب في أفريقيا تم إخراجه والتوقيع على تفاصيله من الأرض الكينية. السبب الثاني أن القرار صادر من السلطات القضائية في كينيا وليس من السلطة السياسية الممثلة في الحكومة الكينية.. ويأتي القرار بعد زيارة الرئيس البشير لكينيا في أغسطس من العام الماضي.. الزيارة فجرت جدلاً بين أركان الحكومة الائتلافية في نيروبي.. انتهى الجدل بالاحتكام للقضاء الكيني. صدور القرار من السلطات القضائية يشجع كثيراً من الدول التي قلبها مع السودان ولكنها تخشى سيف الغرب من الاختباء وراء الأحكام القضائية للحدّ من حركة رئيس دولة شقيقة.. ويمنح ذات القرار (اللوبيهات) المعادية للحكومة السودانية حق الاستفادة من مناخ الربيع العربي الذي أنهى تداخل السلطات.. فتتحرك مجموعة في طربلس وأخرى في القاهرة وثالثة في تونس لطرق أبواب القضاء.. عندها تجد الحكومة السودانية أن أرض الله الواسعة تضيق أمامها. رغم خطورة القرار إلا أن رد الفعل السوداني المتسارع يشي بأن الحكومة قد فوجئت بالقرار.. الحكومة السودانية طردت السفير الكيني ولم تمهله إلا ساعات لمغادرة الأراضي السودانية.. واستدعت على عجل سفيرنا في نيروبي.. الإرباك الذي حدث يحقق أهداف الجهات الساعية لمحاصرة الرئيس السوداني. الغضب السوداني يلوم كينيا على قرار أصدره القضاء ولم يخرج من ردهات وزارة الخارجية الكينية.. كأنما السودان يضمر في دواخله أن استقلالية القضاء مجرد أكذوبة كبرى.. وأن السلطة التنفيذية في كل مكان هي الآمر الناهي.. وهذه بالضبط النافذة التي دخلت منها المحمكة الجنائية إلى حياتنا السياسية. السيناريو الكيني ربما يتحقق في أكثر من عاصمة وعاصمة شقيقة جداً.. هل هذا يعني أننا سنقطع علاقتنا مع كل دولة يجتهد قضاؤها ثم يصيب أو يخطئ. كان من الأوجب أن تستدعي الحكومة السفير السوداني لتستفسره عمّا حدث في نيروبي.. ثم تحاول استخدام ذات الأسلحة القانونية عبر مجموعات ضغط شعبية. الخطوة الكينية تؤكد أن فضاءات الحركة تضيق يوماً بعد يوم على الحكومة السودانية.

التيار


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 1964

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#249757 [المدروش]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2011 04:16 PM
يا بشوري يابشوري يابشوري يارويجل هوووووووووووووووي حرام ترهن السودان وشعب السودان عشان تفدي رقبتك. عليك الله ابقي راجل وامشي للمتعوسه الجنائيه برجليك.............اريدك انت يا يابا لا تضيع البلد والشعب الغلبان الجعان بسبب رقبتك ................. الله يقطع رقبتك


#249744 [الاغبش]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2011 03:38 PM
منقول

اقتباس :
\"اخطرت الحكومة الكينية، الحكومة السودانية امس عزمها ارسال مبعوث رئاسي للقاء رئيس الجمهورية، وعبرت الحكومة الكينية عن عميق اسفها لقرار المحكمة الكينية بشأن توقيف الرئيس البشير، والذى اعتبرته غير مساعد، واكدت انها ستبذل ما في وسعها لتضمن ان ذلك القرار لن يقوض باية حال من الاحوال العلاقات الودية والاخوية بين السودان وكينيا.
وقال وزير الخارجية الكيني موسيس ويتانقولا في بيان اصدره في بومجبورا ببورندى امس، ان الحكومة ستطالب النائب العام الكيني بتقديم استئناف على وجه السرعة بالنظر لاهمية مصالح كينيا وعلاقاتها الاقليمية، واضاف ان الرئيس عمر البشير يتحلى بشجاعة غامرة لتخطى تحديات عصية فى تنفيذ اتفاق السلام الشامل.. \"

تعليق :
الحكومة الكينية تلقن العالم درسا عقلانيا فى الدبلوماسية الراشدة وقيم فصل السلطات و استقلال القضاء ومراعاة حسن الجوار .
وقرار الحكومة الكينية يقول ببساطة شديدة \" ان محكمة كينية ذات اختصاص اتخذت قرارها وفقا للبينات المقدمة لها . وبما ان القضاء الكينى مستقل فان السلطة التنفيذية، اي الحكومة ، لا سلطان لهاعلى قرارات المحكمة ، الا انهاسوف تستخدم حقها الذى كفله لهاالقانون الا و هو حق الاستئناف وفقا للشكل الذى يحدده القانون . وبما ان القانون يشترط لقبول الاستئناف( شكلا) ان يكون صادرا من ذى مصلحة ، فان الحكومة الكينية اعتبرت نفسها ذات مصلحة لدواعى حسن الجوار مع السودان.و ان الحكومة الكينية لتسعى و تامل ان ياتى قرار محكمة الاستئناف فى مصلحة البشير .
و من هذا المنطلق المنطقى تتحرك الدبلوماسيةالكينية الواعية لتحفظ لكل ذى حق حقه .حفظت للقضاء الكينى هيبته و امنت على استقلاله ، وطمنت الناس على مرجعيتهم القانونية و ضمان حقوقهم ، و راعت وصانت العلاقات الطيبة و حسن الجوار بين الحكومة الكينية و السودانيه ، و اوفت بالتزاماتها نحو المؤسسات الدولية بما فى ذلك محكمة الجنايات الدولية التى اصدرت قرار التوقيف


#249727 [وحيد]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2011 02:58 PM
القضاء و القضاة و الاسلطة القضائية كلها في جيب السلطة المؤتمرية و تصدر الاحكام القضائية حتى من المحكمة الدستورية كما تريد السلطة لا كما يقضي الحق... الجماعة مفتكرين ان العالم زيهم و السلطة التنفيذية نحنكر القضاء.... شيوخ عجائز يحكمون البلد و يتحكمون فيه بعقلية اتحاد طلاب الاتجاه الاسلامي!


#249546 [على عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

12-02-2011 12:12 AM
ياسيد الظافر عليك أن تعلم تمام العلم أن محكمة الجنايات الدولية وملاحقتها لهذا القرد الخبيث ماهى إلا أكذوبة كبرى .فهذا القرد الراقص يقوم بتنفيذ مخططات تخدم أعداء ألإسلام وبإسم ألإسلام نفسه وأنظر حواليك جيدا ماذا بقى فى هذا الوطن من أخلاق وقيم وعن أى شريعة يتحدث البشير ورفاقه وهم الذين يسرقون أقوات هذا الشعب والذى يضم الفقير والمسكين وألأرملة واليتيم.دعك من إنفصال الجنوب . أنظر إلى الفتن فى دارفور والنيل ألأزرق وكردفان .,وأخير أصبح فيها إستيراد لمساعد رئيس الجمهورية نجل مو إيه ألميرغنى .وعبالرحمن الصادق المهدى الذى قاتل قوات شعبنا المسلحة

فقعتو مرارتنا


#249105 [وليد السر]
0.00/5 (0 صوت)

12-01-2011 10:07 AM
اي نعم الانقاذ حكومة ظالمة واتعبت شعبها واذاقته الامرين،لكن دعونا نتكلم بالعقل حينما يتعلق الامر بالاستهانة برأس الدولة-ايا كان فساده- فهو يعتبر أولا واخيرا مساس بالكيان السوداني.ثم من قال ان القضاء في كينيا مستقل عن الدولة ده كلان لا ينطلي حتى على طفل،ولماذا لم يصدر القضاء الكيني مذكرات اعتقال بحق الكثير من جاراته الافارقة وهم ماشاء الله اساطين وجهابذة في الفساد والاستبداد....اقول كلمه واسمعوها لا يعميكم الحقد الاعمي على هذا النظام عن التقاضي عن الامور التي تعتبر بالدارجي (حقارة واستفزاز) لكل سوداني واكرر ايا كان فساد من يحكمنا


#249089 [ابوالسيد]
0.00/5 (0 صوت)

12-01-2011 09:55 AM
لا ندري من يحكم هذا السودان أأطفال صغار لا يفقهون أم جهلة كبار لا يتعظون ... إن مشكلة السودان الكبري هو أنه يحكم ممن لا يعرف أسس الحكم ولا كيف يمكن أن يساس الناس وعلي ماذا يتم الاحتكام في حالة الخلاف قوم استوي لديهم الخطأ والصواب فصار عندهم كالمنهاج حتي أذا رأوا من غيرهم غير ذلك اعتبروه منكراً ... اساس الحكم هو العدل ولا يتم ذلك بغير فصل سلطات الدولة لتصبح كل واحدة رقيبةعلي الآخري تبصرها علي عيوبها ومفاتنها ...ومن غير فصل السلطات نمهد لمنهج وشريعة الفرعون حيث لا إله غيره !!!


#249077 [khalid]
0.00/5 (0 صوت)

12-01-2011 09:41 AM
يا اخي الظافر ... البشير اتصل بوزير النفط وطلب منه إلان تصدير عبر الموانئ السودانيه وبالفعل مانفذه الاخير عبر دار النفط في مؤتمر صحفي وسرعان مالحق الاذكياء ان تلك الخطوه تحرك المجتمع الدولي ضد السودان وقامت بنفي الخبر ... اللخبطه في البشير الاحمق الاهوج ... وهو من ضيع البلد


#248900 [عمر عثمان]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 10:52 PM
يا ربى ضيقها عليهم ذى ضيق الزول العند ه الم المصران واكل بطيخ وله ملوخيه


#248825 [kamal]
0.00/5 (0 صوت)

11-30-2011 08:51 PM
الواقع انه لامر محير ان يكون رد الحكومة سياسيا فى امر صادر من محكمة.


عبد الباقي الظافر
عبد الباقي الظافر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة