بالإعدام..!ا
12-05-2011 11:53 PM

بالإعدام!!

شريفة شرف الدين
[email protected]

مع أن الإعدام كعقوبة قضية جدلية في تناسبها مع حجم الجريمة إلا إن الإنقاذيين إتخذوه وسيلة تأديبية إخراسية ترهيبية لردع الناس .. فبعدما ضاقت بيوت الأشباح بالأبرياء المنادين بحقهم من الحرية و اجتثاث الفساد .. بعدما كلت سواعد الجلادين بالسياط .. بعدما خلت وأفرغت خزائنهم من منحط و خبيث ما ينطقون به .. عمدوا إلى ترهيب الناس بأحكام يعتقدونها رادعة و هي الإعدام .. لم يكفهم إعدام الأبرياء بقتلهم بدم بارد بلا محاكم .. لم يرو عطشهم الدموي إعدام أهل القرى من النساء و الأطفال بالطائرات .. الآن عمدوا إلى تطبيق عقوبة الإعدام لمجرد الإنتماء لحركات معارضة لهم.

أي مغالطة و أي كذب و نفاق أن تعدم الآخر و تزعم أن الديمقراطية تسود؟

كل دروس ثورات الربيع العربي لم تفد الإنقاذيين شيئا .. عقدين كاملين و نيف لم تنر عقلية الإنقاذيين المريضة إلا بمقدار ما يسد أطماعهم و النيل من خصومهم .. استأثروا بالحكم و بالمال و بالقرار فلما أوردوا الدولة درك الحضيض و تركوها عجفاء لا حول لهم و لا قوة ..ساموا المشاركة في حكمها بحراج الراغبين فعافتها الأحزاب كجيفة منتنة و لم يقبل المشاركة فيها إلا إثنان غريران غلبتهما شهية حب السلطة ليبرهنا حقيقة أن like father like son .. حسنا فعلا لتتمايز الصفوف و نعرف بجلاء أن الطيور على أشكالها وقعت بالفعل الدامغ.

سؤال نوجهه للعقلية الكيزانية المريضة الواهمة بردع الناس ضدها:

هل أثنى التقتيل ثوار ليبيا؟ كلا و رب الكعبة بل زادهم عزيمة و إصرارا إلى ان نالوا حريتهم و بأيديهم أزاحوا الطاغية إلى الأبد؟ هل نفعت الفرعوني كل آلة أمنه التي ما تركت بعيرا و لا دبابة إلا و استخدمتها في كبح غليان شعبه؟ كلا و رب الناس فقد رأيناه ذليلا مهانا في قفص من حديد .. هل أسكت الغاز السام و الرصاص الحي لا نقول رجال اليمن و لكن نساء اليمن؟ كلا و رب العرش فقد أحرقوه إلا قليلا و تركوه خائفا يترقب .. هل أفلحت شبيحة بشار في إخماد ثورة الشعب؟ كلا و رب السموات و الأرضين بل أنجبت جنودا و ثوارا جاهزون لتكرار مصير طاغية ليبيا .. لم يكن أيا من أولائك أقل حظا من بشيرنا .. بل كانوا أكثر أمنا و أشد بأسا و أمضى سلاحا لكنهم أصبحوا و سيصبحون عما قريب أثرا بعد عين.

نسأل الله أن يتقبل عنده كل من يعدمهم الإنقاذييون بالباطل .. لكن إعدامهم سواء كان جسديا أو معنويا سيصب زيتا في نار كراهية الأنقاذيين و لن تطفئها إلا ذهاب هذه الطغمة البغيضة بافعالها الدنيئة بأهدافها.

من الحقيق بالإعدام.. قطبي المهدي الذي جمع ما ليس ماله من كل عملات الأرض أم هذا المنادي بالحرية و الإصلاح؟ أليس الأحق بالإعدام من اعترف بمقتل ثلاثين ألفا أم من خرج على نظام عميل يمارس هواية بعثرة الثروة بسفاهة و تضييع أرض السودان برعونة؟

و لئن سألتهم لماذا الإعدام فسيقولون خيانة الوطن!! أنتم من خان الوطن و لو أن القضاء عادل لأعمل فيكم مشانقه حتى إذا إنتهى آخركم اتخذناه مَعْلمًا أثرياً.


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1775

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#251929 [قول النصيحة]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 01:46 PM
الاعدام لعمر البشكير ابو تسعة مليار دولار ، الاعدام لوداد بابكر و جمال الوالي ودائع لندن

الاعدام لضار علي ضار ابو مزرعتين و عمارات شاهقة ، الاعدام للاخوان البشير فساد مال

الشعب ، الاعدام للصافي سندس ، لاعدام لقوش و صلاح دولار ، الاعدام للمتعافن العفن ،

الاعدام لوالي الخرطوم و احمد الطاهر اللصوص .

الاعدام لكل كوز و كل كلب امن الاعدام لقبيلة بني كوز اجمعهم لا تبقي منهم احد علي وجه

البسيطة ، الاعدام للفساد و المفسدين و تطهير البلد منهم و من معهم .


ردود على قول النصيحة
Sudan [أبو أواب] 12-06-2011 09:52 PM
الإعدام لأسامة سدود


#251927 [abusafarouq]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 01:38 PM
أختى الكريمة شريفة / لو دايم لأحد لما ألة إليهم البقاء لله وحده سوف يأتى اليوم الذى يتركونه وهم مكرهين صاغرين لو دائم لدام لأصحاب الاهرامات هل كان أشد منهم قوة قال فرعون اللعين لموسى وقومه ( ونادى فرعون فى قومه قال ياقوم أليس لى ملك مصر وهذه الانهار تجرى من تحتى أفلا تبصرون ) ( أم أنا خيرمن هذا الذى هو مهين ولا يكاد يبين ) كما يقول فينا أبو العفين الان أستخفافا بنا والنهاية الاليمة لهؤلاء ( فجعلناهم سلفا ومثلا للأخرين ) والحمد لله رب العالمين فى سنته لحكم عباده . هؤلاء الظالمين أعدمو تسعة فى جريمة قتل فردا أعتدا عليهم
فى شرف قبيلتهم وكل المحاكمات أعدامات سياسية لاجرائم قتل أين قاتلى قرنفيل والسائق السودانى من الاعدامات كل تلك الاعدامات يتحمله خال الرئيس الارعن الطيب مصطفى بعنصريته مع جهاز أمنه المنتهك للأعراض والانفس البريئة .. إنتظرو غدا لناظره قريب ..


#251900 [abu rama]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 12:55 PM
الاخت شريفه ادام عليك الصحه والعافيه وانت تقفين فى وجه الظلم بكل شجاعه و تدعمين الحق بقلمك الجريئ ..لك التحيه و الاجلال و اعلمى ان الثوره قادمه وان طال السفر ...الشعب الذى خرج فى اكتوبر و ابريل سيخرج لا محاله ..اما السيدين وكل المعارضه فقد سئم منهم الشباب الذى يحلم بالتغيير و الحريه و الديمقراطيه ولن يعتمد عليهم و سوف يدك الارض تحت اقدام الانقاذ,,,الثوره قادمه


#251814 [صبري فخري]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 10:50 AM
تاالله ما الدعوات تهزم بالأذى ابدا وفي التاريخ بر يميني
ضع في يدي القيد الهب اضلعي بالسوط ضع عنقي على السكين
لن تستطيع حصار فكري ساعة او نزع ايماني ونور يقيني
فالنور في قلبي وقلبي في يدي ربي وربي ناصري ومعيني


اختي شريفة لولا قبح افعالهم ما تلهفنا لقراءة ما تخطينه ليبعث فينا الامل القادم لا محالة ... ضيقي أزمة تنفرجي .. ان مع العسر يسرا .. بعد الظلام القاتم يأتي الفجر ويبين الخيط الابيض من الاسود ..
والله اننا في نعمة اكبر من نعمة دول الربيع العربي .. كل الشعب السوداني الا القليل وقف مع الانقاذ لانهم الاقرب الى الله كما تفعل شعوب الربيع العربي الان .. وبعد عقدين من الزمان فهمنا ان الرقابة الشعبية اهم من التقوى .. وعجبنا لمن يبيع دينه بثمن بخس
عجبت لمبتاع الضلالة بالهدى ولمن اشترى دنياه بالدين اعجب
واعجب من هذين من باع دينه بدنيا غيره فهو من ذين اعجب

آمل ان تستفيد شعوب الربيع الفرحانة بالورطة التي دخلوا فيها
0912923816


#251723 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 07:36 AM
لا زلنا نقول ان التهديد الحقيقي للانقاذ هو تجمع كاودا اما = السيدين = فقد غبشا وعي الشباب مما اضطر النخب للمسايره = شعرت بالأسي للبعض وهم يسكبون دموع الاحباط من موقف ابناء السيدين= اعلم يقينآ =نتيجة القرب الشديد = طرق تفكير الساده
هل سمعتم بدوله تشن حربآ علي حزب الا في السودان ؟


#251714 [ الفيل بس]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 06:16 AM
صدقينى يا بت اخوى لن ينفعهم انبطاحهم للامريكان --- طالما فصلوا الجنوب حيث ضاع الموقع الاستراتيجى الذى زحف جنوبا و اسرائل وصلت وبعدها سيصل الناتو حيث النفط هناك


شريفة شرف الدين
شريفة شرف الدين

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة