المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر المكاشفي
قطبي.. اكمل العبارة
قطبي.. اكمل العبارة
12-06-2011 01:27 PM

قطبي.. اكمل العبارة

حيدر المكاشفي

٭ على طريقة زياد بن أبيه والحجاج بن يوسف الثقفي، اطلق الدكتور قطبي المهدي رئيس القطاع السياسي بالمؤتمر الوطني عبارته البتراء التي جزم فيها بعدم وجود معارضة تستحق الرد الى آخر حديثه الذي وضع كل الشعب السوداني في جوف الحكومة، فالدكتور قطبي الذي ربما بدا مزهواً بحديث المبعوث الرئاسي الاميركي برنستون ليمان الذي طمأن فيه الحاكمين بعدم معاداة أمريكا لحكومتهم وبذل لهم الوعد بأنها لن تعمل او تساعد على اسقاطهم، بالاضافة لنجاحهم في إصطياد ( شبلين) من بيت السيدين والطائفتين وإعداد مقرين لهما بالقصر الرئاسي، لعله قد ن?ى في غمرة فرحته الغامرة هذه، انه ما ذكرت المعارضة بالخير أو الشر إلا وذكرت معها الديمقراطية، فالكلمتان متلازمتان لا تنفكان عن بعضهما، ولهذا وطالما أنه قال لا توجد معارضة كان لزاماً عليه ان لا يسكت عند هذا الحد بل يمضي ليكمل العبارة حتى تصبح جملة مفهومة فيقول ولا توجد ديمقراطية أيضاً، فحيثما لا توجد معارضة لا توجد ديمقراطية ، والعكس صحيح، حيثما وجدت الديمقراطية وجدت المعارضة، وعدم وجود المعارضة بهذا المعنى لا ينبغي ان يكون محل إفتخار وتباهٍ و(تنبر) وسخرية اللهم إلا في ظل الانظمة الشمولية الاحتكارية التي تتو?م أنها أوتيت الحكمة وفصل الخطاب التي لم تؤت لأحد غير النبي داؤود عليه السلام، ثم ان السيد قطبي وهو يلغي أى وجود للمعارضة، لم يراع مقومات ومطلوبات الحكم الراشد فحسب بل أنه لم يراع حتى مشاعر حليفهم الجديد عبد الرحمن الصادق المهدي الذي بوأوه منصباً رفيعاً في القصر العالي، فهو بالقطع يسؤه ان توصف مواقف والده السياسية بالعدمية باعتبار أنه من قادة المعارضة وإن كان الوالد لم يستشعر أدنى حرج في أن يصبح الابن جزءاً من الحكم..
وليس عدم وجود المعارضة وحده دلالة على فساد الحكم، بل أن الاستمرار في الحكم لفترات زمنية طويلة هو الآخر ضد الديمقراطية، والتجربة الانسانية تفيد بأن طول البقاء على سدة السلطة يغري بالفساد وأن السلطة المطلقة مفسدة تجعل صاحبها يعلو على القانون والدستور ويتعالى على المحكومين، هذا ما كان في شأن قطبي وعبارته المبتورة، فماذا بخصوص المعارضة الموصوفة بالعدمية، الحق يقال أن قطبي معه بعض الحق، إذ لا توجد على ساحتنا السياسية معارضة بالمعنى، وإنما يوجد بعض المعارضين، ولو كان قطبي قال يوجد معارضون ولا توجد معارضه لاتفقنا?معه قلباً وقالباً، فلا وجود لمعارضة مؤسسية منظمة ومنتظمة وفاعلة، هناك فقط وجود لأفراد فاعلون ومناضلون يمكن أن نذكرهم بالاسم، هم من يتحملون وحدهم في سبيل المعارضة أذىً كثيراً وهؤلاء موزعون بين الاحزاب المختلفة، أما الاحزاب نفسها فهى إما ضعيفة أو محاصرة تبحث عن طوق نجاة فتركب الموجة أو تكاد، أما لماذا هى على هذا الحال الذي يدعو للشفقة عليها أو السخرية منها بحسب موقفك منها، فذلك مبحث كبير ليس هذا مكانه حسبنا منه ان نلقي بتبعيته عليهما معاً- الحكومة وحزبها الحاكم من جهة وأحزاب المعارضة مجتمعة من الجهة الأخرى، ?كليهما له نصيب في مصاب الديمقراطية الحقيقية والحكم الراشد، الاحزاب برخاوتها وفقرها والحكومة وحزبها برخائهما الوفير سلطة وثروة...

الصحافة


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2839

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#252143 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 10:11 PM
الاخ حيدر

السلام عليكم

يقول الله سبحانه وتعالى يسم الله الرحمن الرحيم هل تسمع لهم ركزا


اين فرعون وهامان اين عاد وثمود اين نمرود اين طغاة القرون الحديثه اين شاوسيسكو واين ومن طغاة العرب كثيرون الذين اذعو الحكم بالاسلام وكانوا ابعد الناس من الاسلام

هل تعلم ان الحجاج الثقفى كان يحفظ القران الكريم وهو الذى وضع النقط على المصحف ولكنه هدم الكعبه بالمدافع حتى يخرج العائذ بالبيت عبد الله بن الزبير وقتل ابن الزبير رضى الله عنه داخل الكعبه الشريفه

ممكن انت تحكم وتاكل وتشرب وتستمتع ولكن الله يقول

بسم الله الرخمن الرحيم

ارايت ان متعناهم سنين ثم جاءهم ما كانوا يوعدون ما اغنى عنهم ما كانوا يمتعون

ثق تماما ان الله سميعا بصيرا

والله ليست بغافل عما يعمل الظالمون


#252039 [مستاء]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 05:46 PM
إنت يا إبن السودان البار ما بتقرأ سمح فهو قال : (أن الأحزاب تتوهم أنها أوتيت الحكمة وفصل الخطاب) وقال نفس ماتقول بأن : (الحكمة وفصل الخطاب لم تؤت إلا لداوود عليه السلام) وقوله بأن الأحزاب تتوهم يعني الكاتب بأن من الإستحالة أن تؤتى الحكمة وفصل الخطاب . يجب عليكم الفهم الجيد للنصوص والكلمات حتى لا تتخذوا الدين فزاعة للناس وكتم أنفاسهم .


#251977 [عمر راغون]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 03:08 PM
شكرا يا استاذ حيدر على اجتهادك فان اصبت فلك اجران وان لم تصب فلك اجر ان شاء الله ولكن يذكرنى السيد عبدالرحمن بن الامام بمسمار جحا


#251926 [ابن السودان البار]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2011 01:36 PM
استغفر الله العظيم من كل ذنب عظيم ...
ما هذا الذي تقوله يا حيدر المكاشفي أن الحكمة و فصل الخطاب لم تؤت إلا لنبي الله داؤود عليه و على نبينا محمد صلى الله عليه و سلم افضل الصلاة و ازكى التسليم
كل الأنبياء صلوات الله و سلامه عليهم و أولهم سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم قد أوتي من الحكمة بما بعلمه الله و لكن سيدنا محمد صلى الله عليه و سلم فاق جميع الأنبياء في الحكمة و فصل الخطاب
قال تعالى ;( و علمك ما لم تكن تعلم و كان فضل الله عليك عظيما )


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة