المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان منظمة العون المدني بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان
بيان منظمة العون المدني بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان
12-10-2011 01:56 PM

بيان منظمة العون المدني بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

تمر اليوم ذكرى اعتماد الأمم المتحدة للإعلان العالمي لحقوق الانسان والعالم العربي يمر بأحداث عصيبة تؤثر بصورة مباشرة على اوضاع حقوق الإنسان في الكثير من البلدان بسبب ثورة الحريات التي انتظمت المنطقة بعد عقود من الدكتاتورية ومصادرة كافة الحقوق والحريات خاصة حق المشاركة في السلطة وما يستلزمه من حريات مدنية وسياسية، ورغم القمع تظل ارادة الشعوب تنتصر لان الغلبة دائماً للشعوب مهما بلغ الاستبداد، وتلك سنة التاريخ.
اننا في منظمة العون المدني وبمناسبة هذا اليوم نرحب اشد ترحيب بربيع الثورات العربية التي اعادت تعريف مضمون الإعلان العالمي لحقوق الإنسان في كفالة الكرامة الإنسانية، فصار من اهم واجبات الشعوب في هذه المرحلة مقاومة اعداء الحقوق والحريات وانتزاعها بعد أن طال الانتظار دون ان تعي هذه الانظمة المستبدة لواجباتها.
وفي هذه المناسبة نعيد تذكير الحكومات التي لا تزال تمارس القتل والتعذيب والبطش بالمدنيين العزل، أن هناك واقعاً جديداً لابد من التعامل معه، وهو أن صمت الشعوب لن يعود مها اشتد الاستبداد وأن الجرائم التي ترتكب في حق المدنيين لن يغفلها التاريخ وستبقى وصمة عار تطارد مرتكبيها مهما طال الزمن، فالواجب اليوم هو الرضوخ لسلطة الشعوب لأنها الغالبة فقد ولى عهد التسلط وتوهج نور الحريات.
وفي هذه المناسبة ايضاً نكرر أن ما تسمى بالحرب على الارهاب لا تزال سبباً لانتهاكات جسيمة ومستمرة ترتكبها الدول الكبرى، فما يزال الابرياء معتقلون في غوانتنامو لما يقارب العشر سنوات وما تزال الملاحقات والاعتقالات تتم بمجرد الاشتباه، ولا يزال الكيان الصهيوني يواصل الاحتلال ويبطش بالعزل من ابناء فلسطين بصورة متكررة، والتمييز الديني في بعض دول اروبا، وكل ذلك يناقض المبادئ والمعايير التي تبناها الإعلان العالمي لحقوق الإنسان مما يؤكد أن انتهاكات حقوق الإنسان ليست ترتبط بجزء من العالم دون الآخر، والواجب اليوم ان تتصدى الآليات الدولية والاقليمية ونشطاء حقوق الإنسان لهذه الانتهاكات اينما وجدت طالما كانت حقوق الإنسان تعتبر قيم عالمية ومترابطة بلا تمييز.
الخرطوم 10 ديسمبر 2011م


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 736

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#254253 [ابوهبه]
0.00/5 (0 صوت)

12-10-2011 07:38 PM
دى واجهة موتمر وطنى ولا منظمه حقيقيه . ..................... مافى حقوق انسان فى السودان


ردود على ابوهبه
Sudan [ابومروة] 12-10-2011 11:30 PM
يا ابو هبة يبدو ان المؤتمر الوطني عمل ليكم فوبيا فاصبح كل شئ يتحرك تصفوه بانه مؤتمر وطني والمؤتمر الوطني يقول آمين لان ما ينسب اليه اكبر بكثير من قدراته.
هذه المنظمة لا علاقة للمؤتمر الوطني بها بل هي سويسرية مسجلة في جنيف وانا شخصيا تلقيت تدريب ممتاز في مجال حقوق الانسان بواسطتها لانها تنشط في مجال التدريب للمنظمات القاعدية في السودان والمنطقة العربية والافريقية فدربت اكثر من 30 منظمة سودانية قاعدية وساهمت في الوعي بحقوق الانسان في الكثير من الجامعات وكانت تقيم مندى دوري يسمى (كن حرا) يعرف بابجديات حقوق الانسان دوليا ومحليا ويعرف الناس بحقوقهم التي تنتهكها الحكومة. وغير ذلك من الانشطة الجميلة . ويمثل مكتبها في السودان فرع رئيسي من فروعها، لذلك هي ليست جزء من تلك المنظمات التي تعتبر واجهات للنظام ويعرفها الجميع حتى ناس الامم المتحدة


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة