المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
دكتور خليل .. رحل وترك معالم الطريق
دكتور خليل .. رحل وترك معالم الطريق
01-07-2012 08:36 AM


دكتور خليل .. رحل وترك معالم الطريق

محمد سليمان
[email protected]

طريق الحق محفوف بالمخاطر والاشواك المتناثرة على قارعة الطريق , والحرية نار وثمنها تقديم النفس وحملها على راحة الكف , وهناك من اختصة الله لقضاء حوائج الناس كما ورد فى الاثر وحاجات الناس متعددة والاسمى من يدافعون عن البشرية وشعوبهم يقدمون ارواحهم فى سبيل تحقيق المبادى النيلة وسعادة الاخرين وما اجملها من قيم وتضحية .

وقصة الدكتور خليل ابراهيم مؤسس ورئيس حركة العدل والمساوة تحتاج الى وقفات وتقليب صفحات حياته هو مقدام وقائد حق قدم روحه ثمناً من اجل الحرية والكرامة تحدث كثيراً للاجهزة الاعلامية المسموعة منها والمرئية والمقروءة ذكر الرجل انه لا يريد السلطة فقط يريد ازالة نظام الجبروت الذى جثم على الشعب بجثته النتنة واعمالة النتنة من ابادة جماعية الى التطهير العرقى ومصادرة الممتلكات واغلاق الصحف ومصادرتها اخرها مصادرة صحيفة راى الشعب واعتقال الصحفيين والاعتقالات التعسفية والاغتيالات وقائمة اعمال النظام السيئة تطول .

اغتيال الدكتور خليل كشفت حجم التاييد الذى يحظى به الرجل كيف لا وهو يدافع عن اليتامى والارمل المشردين عن الذين مزقتهم الحروب عن سكان المعسكرات لذلك لم يجد اعلام عصابة المؤتمر الوطني سوى الشماته فهل فى الموت شماته الرجل استشهد فى تراب بلدة فى مواجهة اعدائة مؤمن بقضيته العادلة ولم يكن مطارداً من قبل المحكمة الجنائية الدولية بتهم تتعلق بالابادة الجماعية وانتهاك حقوق الانسان هو لم يبيد شعبة ولم يشردهم نعم الدكتور خليل قابل ربه راضياً مرضياً من اجل تخليص الشعب من ويلات عصابة العنصريين المفسدين نعم رحل وسكان المعسكرات من النازحين فى دارفور واللاجئين فى دول الجوار الذين شردتهم الحرب يصلون ويدعون له يختمون القران على روحة يشعونه بالقول الحسن يدعون له ان يتغمدة الله برحمته .
استشهد الرجل ورحل ولكن ترك معالم الطريق نحو تحقيق الهدف فالقضية لم تمت بموت شخص بل موته هى اضافة حقيقية فى مسيرة النضال من اجل الحرية والانعتاق من الشمولية وبناء دولة العدل والمساوة دولة الحرية والديمقراطية دولة يتساوى فيه الجميع دون تمييز تكون المواطنة اساس الحقوق والواجبات .

اذ نعزى فى الدكتور خليل نعزى كل المناضلين والمهمشين والمقهورين وسكان المعسكرات فى دارفور ودول الجوار المشردين فهو حقاً كان نصيرهم ويناضل من اجلهم لتحقيق سعادتهم ورد حقوقهم على رحم الله الشهيد الدكتور خليل ابراهيم وجعل الجنة مثواة ( إنا لله وإنا اليه راجعون )
محمد سليمان
بلجيكا .. لياج


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 883

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




محمد سليمان
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة