المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الشعب يريد الرقم الوطني
الشعب يريد الرقم الوطني
01-09-2012 11:49 AM

الشعب يريد الرقم الوطني

احمد المصطفى ابراهيم
[email protected]

إن الله يرزق بغير حساب. ومن نعم الله على العالم هذه الأجهزة الرقمية التي لولاها لاستهلك الناس من الورق الأطنان ومن حمالات الورق أطنانًا أكثر، ثم لقضوا العمر بل لأضاعوا كثيرًا من العمر في عمل يُنجز الآن في ثوانٍ.لا مقارنة بين السفر بالحمير والسفر بالطائرة من حيث الراحة والزمن، وهذا هو الفرق بين الحكومة الورقية والحكومة الإلكترونية.
وينقص الحكومة الإلكترونية اثنين قاعدة بيانات لكل الشعب وهذه لبنتها الأولى الرقم الوطني، وتنقصها الإرادة المنفِّذة إذ المتضررون من الحكومة الإلكترونية كثيرون لا يريدون شفافية ولا ضبطًا وهم مستفيدون كالمستفيدين من الجهل السياسي الذي ينقلب عليهم طال الزمن أو قصر.. أمور تافهة صارت تقضى من المنزل في كثير من بلدان العالم إذا ما استخدمنا ما بين أيدينا من اتصالات ستبور البصات وستنتهي أزمة المواصلات.. ولكن كيف ذلك وكل موظف في إدارته هو الملك فيها ويريد الناس أن تقابله من الشباك ليكشر في وجوههم وهمه ما بجيوبهم. فوائد الرقم الوطني لا تُحصى ولا تعد حيث سيصبح إنسان السودان معروفًا أحي هو أو ميت؟ أساكن هو أم ظاعن؟ هذا غير ما ييسره من خدمات نفتقدها الآن حتى الآن يضيع الإنسان السوداني وقتًا غاليًا في أمور يمكن أن تقضى من داخل المنزل عبر شبكة الإنترنت. «هسة يقوم واحد يقول لي تتكلم عن الإنترنت وما عارف كيلة العيش بقت بي كم؟». وإدارة السجل المدني تتمنى أن تنجز عملية الرقم الوطني وتجتهد ليل نهار في إزالة العراقيل التي تؤخره وتزيد من مراكزها وأحيانًا تذهب إلى الناس في بيوتهم كل ذلك في الخرطوم فقط والأقاليم والولايات نائمة.
من هنا ندعو ولاية الجزيرة أن تهتم بشمالها قليلاً وأن تضع في حسابها أن مواطن بتري الذي يبعد عن الخرطوم 20 كيلومترًا لا يمكن أن يقطع 160 كيلومترًا لورقة بسبب أن مدني هي عاصمة الولاية.. ماذا لو أقامت ولاية الجزيرة مركز خدمات في المسيد أو الباقير أو جياد قوامه عدد من النظاميين لا يتجاوز الخمسة بدلاً من سفر آلاف الناس للخرطوم أو مدني لتسجيل الرقم الوطني أو استخراج ورقة ثبوتية لا تزن جرامين يضيِّع لها إنسان ولاية الجزيرة من عمره وماله الكثير.. والفوائد من ذلك على قفا من يشيل.
يا ولاية الجزيرة إما أن تُطعمي شعبك أو تتركيه يأكل من خشاش الأرض.. هذه الخرطوم على مرمى حجر من شمال ولاية الجزيرة إما أن تقدِّم ولاية الجزيرة خدمات مثل الخرطوم لمواطنها أو سيطالب بالانفصال وينضم للخرطوم حيث الخدمات تأتي إلى المواطن ولا يبحث عنها.
ومرد ذلك كلما نقول الحكومة كبرت وعقلت الا ونجدها في غيها القديم لا تسمع ولا تخدم الا الخرطوم.


تعليقات 6 | إهداء 1 | زيارات 2332

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#272464 [محمد]
0.00/5 (0 صوت)

01-10-2012 07:57 PM
لحد الان ما عرفنا الفرق بين البطاقة الشخصية والرقم الوطنى شنو؟
انا عملت اجراءات البطاقة الشخصية و عملت اجراءات الرقم الوطنى,ما فى اى فرق الا طلب بتاع معلومات خبيثة زى (ما هى قبيلتك؟) و (ما هى اللهحة المحلية) ,غايتو انا الحسيتو انو الحكومة فعلا دايرة تعمل قاعدة بيانات لكن ما عشان تحسين الخدمات بس عشان جهاز الامن ,و حنشوف الخدمات الحضرتك واعدنا بيها يا مصطفى قال (اى حاجة حتتعمل من البيت) قال .امن تشوف حلمت اضانك.و قروشهم البطلعوها من النثريات يجيبوها من وين؟نفس حكاية الجواز الالكترونى الماعمل غير المشاكل للشعب الماعندوا وجيع .الدولة دى معترفة بيهو و الدولة ديك ما معترفة, هى امريكا و دول الخليج ما عملوا جواز الكترونى خلاص كملنا كلوا قلنا نسبقهم فى الجواز؟ الحكاية كلها قروش . لقوا ان الناس الاساسا ب بهمها تعمل جواز و بطاقة شخصية عملوا و انتهوا و الايرادات الجاية قلت . استغلوا حكاية الانفصال و عملوا الرقم الوطنى (40) جنيه و الجواز الاول ما طلعوا كان ب(400) جنيه و حسى فجاة بقى ب(200) و اخيرا داير اقول ليك
تتكلم عن الإنترنت وما عارف كيلة العيش بقت بي كم؟


#271956 [على الطيب]
0.00/5 (0 صوت)

01-10-2012 10:46 AM
عندك أرض فى بترى ولا المدينة المحورية!؟


#271655 [ودالجزيره]
0.00/5 (0 صوت)

01-09-2012 07:32 PM
يا ودالمصطفى ياخوى نحن ناس شمال الجزيره ديل مافى حاجه بتودينا لى مدنى الا الشديد القوى .....مثلا لوكانت رخصتك مستخرجه من الكاملين اقولو ليك امشى مدنى ....ولو عاوز تطلع لرقم الوطنى اقول ليك امشى مدنى .....والله انا فى حياتى مدنى دى شفتها ثلاث مرات بس .....ولو مشيت هناك ارووووح.....نحن ياودامصطفى مصالحنا كلها بقت مربوطه بالخرطوم ...اليومين ديل شايف ناس زين عاملين ليهم دعايه فى شارع مدنى جنب الباقير ...الظاهر ناس الخرطوم دايرين اضمو الحته دى لولاية الخرطوم ما اصلو البدايه كدا دعايه وبعد شويه اقولو ليك مرحبا ولاية الجزيره وداعا ولاية الخرطوم ......بس ياودالمصطفى بعدين لو حصل انفصال نحن ناس الجزيره ديل حدنا المقرن شمالا .وشكرا


#271461 [newsudan]
0.00/5 (0 صوت)

01-09-2012 01:25 PM
كلام فى محلو وان كان مبتور الفهم لان القضيه عامه ولايجوز طرحها بهكذا طريق الا اذا كان الكاتب له مايخاف عليه اوبنفسه عنصريه كتاب الانتباهه ورائحتهم الكريهه ولتعلم حكومه اللصوص هذه ان المعنى ليست بترى او غيرها من تخوم الخرطوم ولكن المقصود هو كيف لانسان الفاشر او الجينينه او كادقلى الابيض دنقلا بورتسودان ان يذهب الى الخرطوم لمده اسبوع يكابد الكلاب الضاله والمرتشين لاستخراج الرقم العبثى او بطاقه الخدمه الالزاميه التى نتوارى خجلا منها عند وصولنا صاله المغادره بمطار الخرطوم بسبب شبه المشاركه فى الاباده الجماعيه هذاء مادفع الناس لحمل السلاح هذاء سيكون دافعا للغبن والمظالم الاجتماعيه والسياسيه التى ستقضى على هؤلاء المجرميين قصاصا عادلا على ما اقترفت ايديهم الملطخه بدماء الابرياء واشعب يريد اسقاط النظاااااااااااااااااااااااااام


#271430 [FAROOG]
0.00/5 (0 صوت)

01-09-2012 12:50 PM
نأمل أن نستفيد من تجارب الأمم من حولنا
فمثلا تضيع إجازة المغترب فيما يعرف بجهاز المغتربين, فلماذا لا تكون هناك قاعدة بيانات بكل ما هو مطلوب دفعه متاحة بأجهزة الصراف الآلي أو البنوك بما فيها رسوم التأشيرة واستخراج الجواز أو تجديده للحد الذي يتوجه معه المغترب رأسا للمطار لأخذ تأشيرة الخروج في المطار حيث أنه بضغظ زر يتأكد موظف الجوازات بأن المسافر قد سدد كل ما عليه سداده ويبقى موظف أو موظفين محدودين للحالات التي تتطلب معالجة.

ولنبدأ بالمغتربين لأن قاعدة بياناتهم أصلا موجودة , فقط المطلوب تحميلها وتوزيعها على كافة البنوك
فهل ذلك يحتاج لعناء؟
أليس ذلك يوفر الوقت والجهد والكم الهائل من الموظفين ويوفر المال سواء للدولة أو المغترب والأهم يحقق نظام محاسبي سلس.

هل من مجيب؟


#271429 [khansa]
0.00/5 (0 صوت)

01-09-2012 12:50 PM
الرقم الوطني مهم جدا وحسنا فعلت الحكومه باستخراجه ولكن شابت العمليه بعض القصور كان في الامكان تداركها وتوفير الجهد والزمن -اعلنت الحكومه عن استخراج الرقم مجانا ولكن تعطيك له ورقه وليس بطاقه وان اردت استخراج بطاقه تدفع 40الف كلام جميل وين المشكله طيب المشكله في انه لايتم استخراج البطاقه لك في نفس اللحظه بل تحتاج الي اجراءات من الاول لي استخراج البطاقه يعني انت تمشي مشوارين والموظف اعمل الاجراءات مرتين كان في الامكان سوْال المتقدم من البدايه هل تريدها ورقه ولابطاقه وعليه يتم الدفع وتكمل اجراءات استخراج البطاقه لمن اراد


احمد المصطفى
احمد المصطفى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة