المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من قوات حركة العدل والمساواة القيادة الثورية
بيان من قوات حركة العدل والمساواة القيادة الثورية
01-11-2012 07:32 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

Justice and Equality Movement revolutionary leadership
بيان من قوات حركة العدل والمساواة القيادة الثورية

إنعقدت في الاراضي المحررة بدارفور مؤتمر لمناقشة تطورات الأوضاع السياسية والأقتصادية والإجتماعية والأمنية والإنسانية الراهنه في البلاد بتاريخ 9/1/2012م بحضور ممثلي قادة قطاعات الأقاليم المختلفة ضباط وجنود الحركة ، لقد ناقشوا في خلال هذا الإجتماع جملة من القضايا الوطنية ذات الأهتمام المشترك وعلي رأسها في إطار تطورات الاحداث في دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان.
نحن في القيادة العسكرية لحركة العدل والمساواة القيادة الثورية علي كامل الإستعداد لأي تحالف وطني علي أسس برامج عملي جاد وفق ورؤي واضحه التي تهدف من أجل إسقاط وتغيير النظام جزرياً،وندعو كافة المقاومة المسلحة لوحدة الصف من أجل إنجاز تاريخي لإقامة دولة فدرالية حقيقية غير منحاز يسعي للجميع لأن كل الإتفاقيات والتجارب السابقه قد فشل مع هذا النظام لأنه غير جاد في عملية السلام وقعت إتفاقيات كثيرة ولكن أصبحت مجرد حبر علي ورق مروراً بإتفاقية نيفاشا عام2005م مع الحركة الشعبية وبموجبه تم إنفصال الجنوب الحبيب،ويتحمل النظام المسؤلية الكاملة بسب سياساته العشوائية،ووقعت أيضاً إتفاقية أبوجا عام2006م مع حركة تحرير السودان جنا ح (مناوي )وكما مايسمي وثيقة الدوحه(سلام دارفور) العبثيه عام 2011م وهذه الأتفاقيات كلها لقد فشل لم تفلح في عملية السلام بل ذادت الأوضاع طينه بله إلي المربع الاول وذهبت في مهب الريح، بل محاولة لضياع الوقت لصالحه من أجل بقائه في سدنة الحكم ،وقد بدأ بالفعل تنفيذ إستراتيجيتها لتصفيات خصومه رموز قيادات الثورة ومحاولة منها لإضعاف القضية ،ولكن هيهات الثورة لم ولن تنتهي وهذا سيدفع لمزيد من القوة ووحدة الصف للزحف نحو العاصمة ولم تكن هذه المؤامرات موجوداً من قبل في تاريخ السودان بدلاً للحوار وصولاً للحلول الناجعه وهذا عمل إجرامي بكل المقاييس وترفضه الشعب السوداني كله، ومن أجل المحافظة علي ماتبقي من الوطن لأخيار إلا إطاحة هذه النظام العنصري الذي جصد علي صدر الشعب،ومن هذا المنطلق أيماناً منا لقضية شعبنا العادل هي مسئولية تاريخية الملقاه علي عاتقنا وسنمضي قدماً من أجل تحقيق الأهداف المنشودة، وضرورة محاكمة مجرمي الحرب الذين إرتكبوا جرائم الأبادة الجماعية والتطهير العرقي ،وجرائم ضد الإنسانية من خلال المحكمة الجنائية الدولية ،وبالتالي ندعو القوات اليوناميد لحماية الأبرياء الأعزل من الأعتداءات الوحشيه من قبل مليشيات المؤتمر الوطني التي يتعرض لها المواطنين في المعسكرات،وكما ندعو المنظمات العون الإنساني لتوفير الخدمات الأساسية للمعسكرات النزوح
1- إننا نحزر النظام في الخرطوم للإغتيالات السياسية الحديثه والأعتقالات العشوائية
2- ونطالب النظام بإطلاق سراح فوري كافة المعتقلين ووقف الأعمال الوحشية
معاً متكاتفين
إنها لثورة حتي النصر
قوات حركة العدل والمساواة القيادة الثورية
الأراضي المحررة بدارفور
صدرت بتاريخ9/1/2012م


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 2331

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#273117 [جعفر فقط]
0.00/5 (0 صوت)

01-11-2012 05:54 PM
نتمني منكم بعد إستشهاد .خليل إبراهيم ان تزدادو منعة وقوة للثأر من هؤلاء الذين ازهقو روح البطل الجسور .
ولا تتركو للضعف والخزلان مكانة
كونواوحدة واحدة . لان في الإتحاد قوة جبارة
ووفقكم الله في جهادكم وإستشهادكم من اجل الحق
دمتم فخر لنا اين ما حللتم


مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة