حلو مر..اا
01-24-2012 12:49 PM

حروف ونقاط

حلو مر..!

النور احمد النور

بدأت الحكومة منذ وقت مبكر نسبيا في دراسة ما يترتب على انفصال جنوب السودان اقتصاديا، خصوصا ذهاب عائدات النفط،واستعانت وزارة المالية بخبراء ووزراء سابقين ،استقر رأيهم على أن البلاد مقبلة على أعوام صعبة، الأمر الذي يتطلب خطة تستند على ترشيد الانفاق والتقشف بنسبة 25 في المئة، وتبنت الحكومة الخطة وبشر قادة الحكم بمرحلة شد الأحزمة على البطون،واعادة هيكلة الدولة وتقليص الجهاز التنفيذي.
غير أنه بعد أسابيع هزمت الحكومة خطتها وتضخم الجهاز التنفيذي وصارت مؤسسة الرئاسة من 16 دستوريا ومجلس الوزراء يتألف من31 وزيرا اتحاديا و39 وزير دولة ، ثم جاءت حكومات الولايات متورمة تكاد تبتلع كل موارد الفقراء، وباتت بعض الولايات تصرف كل ما تحصل عليه في الفصل الاول ولم تعد الخدمات والتنمية أولوية.
ولكن هذا أمر ، وهناك أمر آخر أشد بؤسا ما كان ينبغي أن يسمح بحدوثه هو توظيف بعض الوزراء الجدد لأقاربهم وأفراد أسرهم ،فمثلا وزير عين زوجته موظفة في مكتبه،ووزيرة أتت بشقيقها مديرا لمكتبها،ووزير آخر جاء بابن أخته مسؤولا في مكتبه ،وكلهم من شركاء المؤتمر الوطني،وآخرين لا نعلمهم قد يكونون فعلوا أسوأ من ذلك.هذه نماذج لا اعتقد أنها ستقدم تجربة مفيدة للشعب الذي ينتظر توظيف الخريجين العطالة عبر خطة تنعش الاقتصاد وتشجع الاستثمار؛ لأن مؤسسات الدولة لن تستوعب كل الايادي العاملة ..
والٍ فقد رشده

والي القضارف كرم الله عباس كان الانطباع العام أنه سيكون نصيرا لهموم مواطنيه وتطوير ولايته التي تعتبر \"قدح السودان\" لانتاجها الغذاء،خاصة انه كان يتبنى قضايا المزارعين خلال توليه قيادة اتحادهم، لكن تجربته في الولاية صارت خصما عليه وعلى حزبه بعد ما صارت لغته تميل الى توزيع الاتهامات والعبارات التي لا تليق بمسؤول، ولم يسلم منه حتى رفاقه في السلطة من حزبه الذين كان ينبغي ان يتحدث عنهم من منطلق روح المسؤولية التضامنية ،ولا عتقد أن وصمه وزير المالية بالعنصرية والجهوية مقبول،حتى الصحفيين لم يسلموا من لسانه فقد منع بعض مراسلي الصحف من حضور مؤتمره الصحفي الاخير، واعتبرهم كذابين وكذا رؤساء تحريرهم؛ لأنهم نقلوا الحقائق التي لا يريد أن يطلع عليها الناس،وهدد بكشف حال بعضهم، ونقول لهم أبشر بطول سلامة،فلا يخشى التهديد الا الضعفاء الذين يخافون على بيوتهم الزجاجية، أو أن لديهم ما يخشون عليه.
والي القضارف بممارساته الأخيرة فقد رشده وبات يتحدث بلهجة وعبارات لا ينبغي ان تصدر ممن أؤتمن على المسؤولية ، لدرجة أن بعض شباب الحزب الحاكم بعثوا برسالة الى قيادتهم تطالب بعدم محاسبتهم على ما يقوله واليهم،وشرع محامون في القضارف في صياغة مذكرة قانونية ترى ان الوالي فقد أهلية الحكم بسبب ممارساته الأخيرة ،واعتقد ان المسؤولية الأكبر تقع على المؤتمر الوطني الذي حمل الى السلطة مسؤولا ليس له من المسؤولية الا اسمها.
رسالة إلى مدير سوداتل

حققت شركة الكهرباء خلال الفترة السابقة نجاحات مقدرة تستحق التقدير، فصار البلاغ عن عطل لا يستغرق سوى دقائق والتعامل معه لا يتجاوز الا فترة قصيرة ،ولكن علي العكس من ذلك لدينا في الصحيفة تجربة مريرة مع شكاوي اعطال الانترنت، فهل يصدق ان تستمر الشكوى عشرة أيام من الملاحقة والانتظار وتجديد الشكوى أكثر من خمس مرات، والتذكير بمثلها وزيارة مقر الشركة المختص غير مرة ولا تجاوب ولا ردا مقنعا، ولا زيارة لتحديد المشكلة ومعالجتها ،يبدو أن المسؤولين عن هذا القسم لا يشعرون بالمسؤولية تجاه عملائهم، وليس هناك من يسألهم أو يحاسبهم في حال قصروا في أداء مهامهم..أو أنه لا يوجد نظام فاعل في التعامل مع الشكاوي التي ترد الى الشركة ،الامر يحتاج الى مراجعة حتى لا تتداعى الشركة على رؤوس أصحابها دون أن ان يشعر أحد بسوس التقاعس واللامبالاة.

الصحافة


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1023

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




النور احمد النور
النور احمد النور

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة