المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
التاريخ لن يرحمك ياسياده الرئيس
التاريخ لن يرحمك ياسياده الرئيس
01-25-2012 05:42 PM


التاريخ لن يرحمك ياسياده الرئيس

سامي الصائغ
sami.elsaigh@yahoo.com

التاريخ خير معين و منها تؤخذ العبر .. في التاريخ تكمن حلول المعضلات وبها اجابه لكل التسالات و حلول لكل الكوارث ...
حكومه البشير استولت علي السلطه و قتلت و سجنت ورفتت و شردت .. عملت كل ذلك باسم الدين , فيما بعد وقعوا علي نيفاشا كعربون لانفصال الجنوب والرئيس يقول انها ليست حرب دينيه (شعاراتهم تقول غير ذلك) .. علي مر التارخ لم نعهد ان رئيس دوله في العالم يتكلم بهذه الاسلوب وهو من اسره محترمه , قطعا ان اهله اجمين ولم ولن يصدقوا ان صاحب هذه الكلمات هو ابنهم لاننا كسودانيين نضع اعتبار للاهل اكثر من اي جنس في العالم , نفتخر بذلك ..
انظر كيف يتحكم بضع افراد في مصيرنا .. يخططون اسواء تخطيط , تخطيط مبني علي مصالحهم هم فقط , المصالح المبنيه علي السلطه والمال .. ليست لهم استراتيجيه او خطط تنمويه , ينمون المناطق التي تهم الرئيس حيث اهله واحبابه ويباركون لسيادته كل شئ وهم يدرون ان ذلك عين الخطاء , لا يستطيع احد ان يقول لا لانهم يعلمون ان لا سوف تفقدهم مواقعهم ونعم تثبتهم علي كراسيهم يزيدون علي ذلك ويهتفون بعبارات تعظم الرئيس وتمجده .. من قبل اعتقد الامبراطور الروماني نيرون انه نصف اله - علي غرار الفراعنه حيث يعتبرون ان الفرعون بعد موته يصير الها- فاعتبر انه فوق القانون فقتل كل من عارضه حتي امه وزوجته .. اذا اعتقد الملك او الرئيس لاي دوله انه فوق القانون يصيبه الغرور فيزيد من بطشه وفساده ويتبعه بنوه واهله و المقربين منه وتنهار الدوله .. بما ان التاريخ لا ينام , سيسجل هذه المهازل باحرف من ....
عندما تولي يزيد بن عبدالملك الاموي الخلافه اتي باربعين شيخا شهدوا بان لا حساب ولا عذاب للخليفه فافسد فسادا يضرب به المثل..اما الخليفه الاموي الوليد مجن حتي انه اصر يوما علي شرب الخمر في الكعبه الشريف فاقنعوه بعدم فعل ذلك , علق المصحف وهو سكيرا فمزقه بالاسهم وقال شعرا في ذلك ...
اتوعد كل جبار عنيد فها انا ذاك جبار عنيد
اذا قابلت ربك يوم حشر فقل يارب مزقني الوليد
في سيرته الكثير والغريب من الافعال ..فاراح الله المسلمين بقتله علي يد ابن عمه .. لم يكن العباسيين بافضل , اول ما فعلوه هو قتل كل امويا طفلا كان ام شيخا فنصبوا الموائد فوق جماجمهم فاكلوا وشربوا , نبشوا قبور الخلفاء الامويين واخرجوا رفاتهم فجلدوها واحرقوها تشفيا وانتقاما .. لولا ظلم الامويين للعباسيين لماحدث ذلك ..
اخشي ان يتطور الامر في بلادي فكل الدلائل تشير الي اقتراب حدوث كارثه , في الماضي القريب حدث مع القذافي ما يعف علينا قوله وايضا لحسني مبارك فهل يتعظ حكامنا ام سيواصلون الاستهتار و التحدي المندس خلف الادرع العسكريه والبطش الامني الذي اصبحنا متعودين عليه فالحكم عندنا مبني علي الفساد و يتم تغيير الفاسد بافسد منه ثم يتم تنصيب نفس الفاسد لموقع اكثر حساسيتا , رئيس الدوله يعتقد بانه الرئيس الشرعي بعد انتخابات هو نفسه يعلم بانها مزوره ..يترك اهله ويتلاعبون باموال الشعب ويعين افسد الناس في المواقع المهمه فقط لانهم يطبلون له ويرقص هو ..
من تعتكر في النيا مهجته اقام الفكر بين العجز و التعب
لا يعنن ضعيف بت قاهره وقد ياتيك في الحالين بالعجب


تعليقات 0 | إهداء 1 | زيارات 2415

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




سامي الصائغ
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة