مسار... هل أنت شاعر؟!ا
01-28-2012 01:35 PM

بشفافية

مسار... هل أنت شاعر؟!

حيدر المكاشفي

من بعد إطلاقه لـ «لاءاته» الشهيرة، لا احتكار للإعلام ولا رقابة ولا حجب ولا إغلاق للصحف ، ومن بعد وعوده المبذولة بحرية الصحافة وتحرير الاعلام من القبضة الرسمية، والتي لم يتحقق منها شئ، بل ولسخريات القدر حدث نقيضها تماما بمصادرة وإغلاق بعض الصحف، ها هو السيد وزير الاعلام عبد الله مسار يعتلي منصة إطلاق الوعود مجددا ويبعث بوعد جديد يبشر بعودة اذاعة البي بي سي للبث من داخل السودان، وحكاية وعود مسار غير المبرئة للذمة هذه، ذكرتني بحكاية الشيخ الجليل محمد متولي الشعراوي مع الشاعر الشهير احمد شوقي رحمهما الله، قيل لما ظهرت قصيدة شوقي التي يقول في مطلعها «رمضان ولى هاتها يا ساقي مشتاقة تسعى إلى مشتاق» وكان قد نظمها بُعيد انقضاء الشهر الفضيل، واعتبرها البعض من سقطاته الشعرية لتعبيرها عن لهفة لمعاقرة الخمر التي امتنع عنها طوال شهر الصوم، مع ان احمد شوقي نفسه كما قيل لم يكن يتعاطي الخندريس، قيل ان الشيخ الشعراوي قد انزعج جدا من هذه القصيدة فذهب إلى شوقي يسأله عنها وعن سبب نظمه لها ودعوته فيها لتناول الحرام، قيل إن احمد شوقي في رده علي الشيخ لم يزد عن تلاوة الآية «والشعراء يتبعهم الغاوون ألم تر انهم في كل واد يهيمون وانهم يقولون ما لا يفعلون إلا الذين آمنوا وعملوا الصالحات وذكروا الله كثيراً...» إلى آخر الآية الكريمة، وبهذا الرد كأنما أراد احمد شوقي أن يقول للشيخ لا تعاتب الشعراء بما يقولون وما قلته في هذه القصيدة لا يعدو كونه كلام شعر «ساكت» وان اعذب الشعر اكذبه...
اولئك هم الشعراء الذين يجوز لهم اطلاق الوعود الكبيرة والامنيات العذاب التي نستعذبها ونطرب لها ونصفق دون ان نحملهم مسؤولية تحقيقها، فهل السيد وزير الاعلام شاعر يكتفي بإطلاق التصريحات المبشرة والوعود المفرحة دون ان يتبين ما اذا كان في مقدوره تحقيق وتنفيذ ما يتطوع بإطلاقه بطوعه وكامل وعيه وحالته المعتبرة شرعا من وعود، بالطبع لا، فالوزير مسؤول تنفيذي لا يجوز له ان يبيع الناس الوهم والوعود الكذوبة ثم يمضي لحال سبيله كما يمضي الشاعر مزهواً بعد ان يلقي قصيدة عصماء، وآخر ما ألقى به السيد وزير الاعلام على مسامعنا هو وعده بإعادة إذاعة البي بي سي لبثها من داخل السودان في اللقاء الذي جمعه بالسفير البريطاني نيكولاس كاي وهذه الاذاعة كما هو معلوم قد اوقفت بقرار متعسف دون مبررات مقنعة قبل نحو العام ونصف غابت خلاله عن المستمع السوداني الذي ارتبط بها لعقود متطاولة وتعلم من برامجها واخبارها الكثير واستطاعت هذه الاذاعة بما تقدمه وتبثه ان تتغلغل في وجدان الكثيرين وتصنع لنفسها بإجادتها لـ «الصنعة» الإعلامية قاعدة كبيرة وعريضة جداً من المستعمين الذين تقدر أعدادهم بالملايين، فهل يصدق مسار هذه المرة فتعاود البي بي سي بثها أم نعود نحن للقول له مجدداً لا تعد بما لا تستطيع فعله ولا تقول ما لا تفعله...

الصحافة


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 2310

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#284310 [ود العمدة]
0.00/5 (0 صوت)

01-30-2012 07:52 AM
القصيده لامير الشعراء احمد والقصه صحيحه لان الشيخ الشعراوي كان في المعهد العلمي في الزقازيق وكان متوفقا وهذا مذكور في الكتب.

رمضان ولي ، هاتها يا ساقي مـشـتاقة تسعى إلى مشتاق

مـا كـان أكثره على ألافها وأقـلـه فـي طاعة الخلاق

الله غـفـار الذنوب جميعها إن كان ثم من الذنوب بواقي

بالأمس قد كنا سجيني طاعة والـيـوم منّ العيد بالإطلاق


#283460 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 10:00 PM
الاخ المكاشفي
لعناية مسار الغير سار
عندي تلاجة ومكيف بايظااااااااااات بصلحن بكم ارجو ان يجاملني شوية وعاوزات غاز


#283394 [محمد احمد فضل]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 08:05 PM
استاذنا المفروض تعتذر لينا نحن القراء حسب تعليق صادميم ، تغبيش وعي ، تذيف حقائق ، ايها الصحفي الكسول ، نرجو منك مزيدا من الاطلاع لاننا نحن نتعلم منكم ;(


ردود على محمد احمد فضل
Sudan [abuzifit] 01-29-2012 09:04 AM
أولاً نبتديك بأبيات المعري:

أذا وصف الطائي بالبخل مادر وعير قساً بالفهاهة باقل
وقال الضحى للشمس أنت ضئيلة وقال السهى للفجر لونك حائل
وطاولت الأرض السماء سفاهةً وفاخرت الشهب الحصى والجنادل
فيا موت زر إن الحياة مريضة ويا نفس جدي إن دهرك هازل

ثانياً نبذل لك نصحنا:

إقرأ وتعلم و استنر ولا تزاحم العلماء


#283375 [sudani qdim]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 07:07 PM
اذاعة البي بي سي ،اوقفها ذلك الكوز المتغطرص كمال حقنه .فهو في الحقيقة من اكثر المتزمتين واكثرهم كرها للسودانيين اينما كانوا وكيفما كانوا ويكره حتى الطلبة الافارقة الذين ياتون للدراسة
في جامعة افريقيا
مما جعل ممثلهم يخطب فى يوم تخرجهم قائلا : الحمد لله الذي جعلني افريقيا قحا ولم يجعلني
اعرابيا منافقا وهي قصة طويلة لايسع المجال لسردها كاملة .
ان وسائل الاعلام تعودت ان تكون ابواقا للنظام ،تسبح بحمدها آناء الليل واطراف النهار تصف حل وترحال هذه الشرزمة بان قام فلان واكل شرب نام قام اعطى منح منع و.........................هلمجر
والحمد لله انه جاء في مغرب ايامهم والا كان قد اوصد ابواب السماء من الرحمة ،دعك من الFM
بل الBBC الام ان استطاع الى ذلك سبيلا !!!!!!!
ان هؤلاء لايعجبهم ان يكون بين ظهرانيهم اذاعة تحترم عقل المستمع ،تحس بآلامهم وتبعث آمالهم
لذلك لايمكن لاذاعة حرة ان تعيش في هذا الجو الخانق الذي تحتكر فيه السلطة كل شيئ ن الكلمة والصوت والصورة وحتى المشاعر
يقيني ان الشعب السوداني يكن كل احترام وتقدير للBBC ,وهيئتها وانهم ارفع قامة من آفاق
امثال هؤلاء الوزراء الابواق
نتمنى لمسار ان يحل الله عقدة من لسانه حتى نفقه ما يقول !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#283330 [sam]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 05:38 PM
اذاعة البي بي سي يعمل على مدار الساعة في مدينة جوبا باللغة العربية و الإنجليزية علي اثير أف أم . أكيد الوزير مسار يقصد ذلك .


#283299 [abubakr]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 04:50 PM
القصيدة لأبي نواس على ما أتذكر وليس لشوقي. أرجو أن لا أكون مخطئا.


ردود على abubakr
Sudan [sami] 01-29-2012 08:41 AM
و متشوبر كمان !!!

Sudan [ali] 01-28-2012 08:09 PM
تصور مخطىء


#283266 [صادميم]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 03:51 PM
يا استاذ المكاشفي هل تقصد الشيخ محمد متولى الشعراوي بتاع زمننا ده و لا متولي شعراوي آخر كان يعيش في زمن الخديوي اسماعيل او عباس باشا لان امير الشعراء أحمد شوقي توفي في عام 1932 وشيخ متولى الشعراوي المعاصر ولد عام 1911 و توفي عام 1998


ردود على صادميم
Sudan [abuzifit] 01-29-2012 08:54 AM
نعم هو بذاته .. و كان محمد متولي الشعراوي وقتها طالباً بالمعهد العلمي بالزقازيق

والقصة معروفة ومذكورة في العديد من الكتب.

رمضان ولي ، هاتها يا ساقي مـشـتاقة تسعى إلى مشتاق

مـا كـان أكثره على ألافها وأقـلـه فـي طاعة الخلاق

الله غـفـار الذنوب جميعها إن كان ثم من الذنوب بواقي

بالأمس قد كنا سجيني طاعة والـيـوم منّ العيد بالإطلاق


#283223 [صالح عام]
0.00/5 (0 صوت)

01-28-2012 03:11 PM
خليهو يصلح التلاجه بتاعت السفير البريطانى اما ال ب ب سى ما بيقدر عليها


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة