ثوب بكية نافع
01-29-2012 07:24 PM

مقال علي خفييييف ضحك... مادام نافع بكي

عباس الشريف
[email protected]


اتصفح في المواقع السودانية واسعار العملات كطبيعة اي مغترب عن الوطن وجدت في صفحة بنك الخرطوم ان سعر الدولار 2.6836 رقم يحتاج شرح ما علينا الاهم انشاءالله تلحقو قراية المقال قبل ما يرتفع الدولار مرة اخري عشان مصداقية المقال ... الثوري الباكي نافع وجهة نظرو شنو في حكاية الدولار الماشي لي فوق وهم جونا عشان ما اصل 200 جنيه بالله يا نافع الببكي شنو عليك الله والنجس خليل ام الجنيه الذي تم تلويثه بدماء الشهداء وحرب البترول وغسيل الاموال.
اطلق نافع تصريحاته : (عواجيز)الخرطوم ينتظرون ثورة الريف... نسي انو السودان فيهو شباب عاطل لا يحظي بوظائف التي يستأثر بها شباب اللاوطني وكما قال البوشي بان وظيفة ابنه جاهزة قبل التخرج لأنه ابن نافع في مراهنه مع الوقت وباعتبار ما سيكون بمعني ان الانقاذ ثعبان (( دبيب عمرها طويل)) يا نافع اعرف الجيل الحالي وراكم وراكم مهما طال عمركم هل تعلم ان الجيل الحالي هو جيل كابتن ماجد كان يستنى الكابتن ماجد 4 حلقات ليشوت الكوره ما تفتكر جيل اليوم بزهج وراكم وراكم الي حين النهاية.
نفخة كذابة بينما تستمرون في القضاء علي ابناء الهامش بالسلاح الجوي تودون ان تأسرو الشعب السوداني بالكلمة الطيبة داخل خطبكم الخائبه والتعلل بخيابة المعارضة العواجيز يا ابو الشباب.
خطبكم الضلالية لا تسكرنا ....... خارج النص:
بينما كان أبو لهب يحتسي شراباً بالبار دخل عليه أبو جهل وقال له :ما رأيك أن تعلمني الحريق ((كوتشينه مطعمه)).
فاجابه ولماذ اعلمك الحريق يا اخ العرب
رد عليه: الحصول علي رزق هذه الايام صعب إن الحريق يمشي الحال ونافع
فقال له أبو لهب :نافع ول البشير ؟؟؟
فاقتحم الجيش والأمن البار واعتقل الجميع ولم يضحك أحد حتى الأن.

كان رامي نافع يمشي ليلاً في أحد شوارع الخرطوم عندما برز له رجل ملثم
يحمل سكينا بيده فصاح برامي أديني قروشك بسرعة ولوح بالسكين
فقال له رامي ما بتعرف انا ابوي منو ؟؟؟
انا رامي ود نافع
فقال له الملثم كان كده ادينا قروشنا

يقال والعهد علي الراوي وبما ان نافع يتحدث كثيرا عن الحريات بمليء فمه فكر يتنكر وينزل يشوف الشعب السوداني بقول شنو عن الانقاذ في زيارة الرئيس للمدن الطرفيه والتي تدعي التهميش.
لقي الناس كلها بصوت واحد (( سير سير يا بشير))
وقف ليهو في ظل حيطه معجب بالهتافات ثم فجأة التفت يمينه فوجد رجل شحاد عجوز يجلس في ظل الحيطه .
فقال له العجوز: يا ولدي اهتف مع الناس ما إجو ناس الامن ارفعوك لي بيت الاشباح.

رجوعا للعنوان ومع الحالة الاقتصادية المزرية لربات البيوت والسودانيات اكيد سوف يكون هنالك ثوب جيران جديد باسم بكية نافع لنترقب ما تحمله الايام عن صدي بكية نافع في الشارع السوداني:

هذه رائعة امير الشعراء احمد شوقي
قصيدة برز الثعلب
وكانه يعلم بحالنا اليوم

برز الثــــعلب يوما في ثياب الواعظــــين
يمشى في الأرض يهدى ويسب الماكرين
و يــــــقول الحمـــــد لله إلــــه العالمــــين
يا عبـــــاد الله توبوا فـهو كهف التـــائبين
وازهـــــدوا فإن العيش عيش الزاهـــدين
و اطلبوا الديك يؤذن لصلاة الصـــبح فينا
فأتى الديك رسولا من إمـــــــام الناسكين
عرض الأمر عليه و هو يرجــوا أن يلينا
فأجاب الديك عذرا يا أضـــل المــــــهتدين
بلغ الثعلب عني عن جدودي الصــــالحين
عن ذوى التيجان ممن دخلوا البطن اللعين
أنهم قالوا و خير القـــول قول العارفيــــن
مخطئ من ظـــن يومـــا أن للثــــعلب دينا


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2918

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#284254 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

01-30-2012 02:04 AM
ناس صراصر سمو رامي ؟!!!!!!!!!


#284240 [nasr]
5.00/5 (1 صوت)

01-30-2012 01:21 AM
قد سمعَ الثعلبُ أهلَ القرى
يدعونَ محتالا بيا ثعلبُ !
فقال حقّاً هذه غاية ٌ
في الفخرِ لا تؤتى ولا تطلب
من في النُّهى مثلي حتى الورى
أَصبَحْتُ فيهم مَثلاً يُضْرب
ما ضَرَّ لو وافيْتُهم زائراً
أُرِيهِمُ فوقَ الذي استغرَبوا
لعلهم يحيون لي زينة ً
يحضرها الدِّيكُ أو الأرنب
وقصَدَ القوْمَ وحياهُم
وقام فيما بينهم يخطب
فأُخِذَ الزائِرُ من أُذنِه
وأعطيَ الكلبَ به يلعب!
فلا تَثِق يوماً بِذي حِيلة ٍ
إذْ رُبَّما يَنخَدِعُ الثعلب!


#284147 [الصابري]
0.00/5 (0 صوت)

01-29-2012 09:07 PM
شفع العرب الفتارى
اليفنو الشايلا ايدن
ويجروا ساكنين القطارة ...
بقى اسمهم رامي؟!؟!
رامي ... كدا مرة واحدة وفي جيل واحد!!؟؟


عباس الشريف
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة