وعبدالرحيم حمدي
02-02-2012 12:49 PM

(كلام عابر)
وعبدالرحيم حمدي

عبدالله علقم
[email protected]

السيد عبدالرحيم حمدي الفيلسوف الإقتصادي الذي شغل منصب وزير المالية لفترات طويلة وصاحب فلسفة \"التحرير الاقتصادي\" كان يقيم في جناح في فندق فئة خمس نجوم وهو في المنصب الوزاري الذي شغله أكثر من مرة ولا أدري على وجه التحديد فترة إقامته في الفندق الفخيم. قد تبدو الإقامة في الفندق شأنا يخصه وحده إن كان هو الذي يسدد فاتورة الفندق ولكن الدولة السودانية كانت تتكفل بنفقات سكنه الباهظة وبالتالي يخرج الأمر من الخاص إلى العام. ثقافة الإقامة في الفنادق كانت إلى زمن قريب غير متعارف عليها في المجتمع السوداني إذ اصطلح الناس على الإقامة مع أقاربهم كلما سافروا إلي بلد غير بلدهم وبلد هنا بمعنى مدينة أو قرية ، والمسألة ليست بدوافع اقتصادية أو بسبب ضيق ذات يد الضيف ولكنها جزء من النسيج الاجتماعي القائم ، وقد تجر الإقامة في الفندق أحيانا إلى خصام بين المقيم وأقاربه الأقربين الذين فضل الإقامة في الفندق على الإقامة في دارهم في فترة وجوده في تلك المدينة.
ومؤخرا ظهر مصطلح معارضي الفنادق فئة الخمس نجوم إشارة لمعارضي دولة الإنقاذ النشطين في فعلهم المقيمين خارج الوطن والمصطلح يرمز لعدة أشياء منها أن المعارض مترف بفعل الأموال التي تغدقها عليه جهات ما في الدولة المضيفة له ومنها أن المعارض ألف العيش الناعم وليس لديه انتماء للجماعة التي يمثلها أو التي يتحدث باسمها وأنه ليس صاحب قضية وغير ذلك من الإيحاءات، مع أن المعارض يكون قد رتب سكنه وإقامته بعيدا عن الفندق بحكم المدة الطويلة التي يقضيها خارج الوطن فالفنادق أصلا مكان إقامة لفترات قصيرة ، والمعارض سواء أقام في فندق أو في شقة مستأجرة فهو لا يملك دارا خاصة به في البلد المضيف ولا ينبغي له، بل تكمن المفارقة أن كثيرا من أثرياء النظام يمتلكون في الخارج ما يمتلكه معارضو الخمس نجوم من دور وقصور وأرصدة بنكية وأعمال تجارية لم يرثوها عن سلف ، كما في ماليزيا ودبي مثلا، وذلك موضوع آخر. ثقافة الإقامة الفندقية متعارف عليها في مصر ، فكثير من النجوم والمشاهير هناك يقيمون لفترات تقصر وتطول في الفنادق فئة الخمس نجوم لغرض التغيير أو الترفيه أو بحثا عن شيء من الخصوصية لا يتوفر في الفيلا أو الشقة أو لأي سبب آخر، ولكن النجم يدفع تكلفة الفندق و(الفشخرة) من حر ماله.
قدوم السيد عبدالرحيم حمدي من الخارج ليشغل منصب وزير المالية وإقامته في ذلك الفندق الفخيم في عاصمة بلاده وهو وزير للمالية وليس معارضا في الخارج لها أكثر من دلالة، فالرجل في سعة ودعة من العيش لا تمكنه من سماع أصوات المطحونين خارج الفندق الذي شهدت ردهاته مولد الخديج الذي سمي بالتحرير الاقتصادي.
ورغم أن سيادته غادر الفندق وهجر الوزارة لكنه أطل من جديد هذه الأيام عبر وسائل الإعلام وهو يحمل نفس المبضع الملوث ويسوّق نفس البضاعة الكاسدة.. رفع الدعم عن الوقود والبحث عن الدواء في الاستثمارات الأجنبية والمساعدات العربية لتغطية العجز المالي الذي ترتب على انفصال الجنوب، وهي وصفة ثبت فسادها وانتهاء صلاحيتها فما من دواء يصلح لكل زمان ومكان أو يداوي كل سقم. لم يقترح عبدالرحيم خفض الإنفاق الحكومي والقضاء على الفساد وخفض عدد الولايات وترشيد قانون الحكم المحلي والاتحادي وكف عنف الدولة عن الهوامش والمركز وغير ذلك من الأمور التي تلتهم الموارد ولم يتطرق للمعالجة عن طريق السلم الاجتماعي وبسط الحريات فتتوفر الموارد التي تروح للمعالجات الأمنية والعسكرية في ظل ظام طبيعي يجيء ويذهب في سهولة ويسر برضاء أغلبية الناس، وكل هذه مسببات وجذور للفشل الاقتصادي التي لا يحتاج اكتشافها لاجتهاد فيلسوف اقتصادي ، ولا تصبح من حاجة عندها لرفع أسعار البنزين ولا فرض إتاوات جديدة على الفقراء، وكل ذلك لا يحتاج لفيلسوف اقتصادي لرؤيته، ولكن حمدي يعيش في عالم آخر يشكل الفندق أحد مظاهره، فقد قال لإحدى الصحف ذات مرة في لهجة مستفزة متعالية إنه يود أن ينشيء (بنك) للأولاد ليكفل لهم العيش الكريم بعد وفاته (بعد عمر مديد إن شاء الله). في المهاجر آلاف يحملون مثل مؤهلات وخبرات عبدالرحيم حمدي وأفضل منها ولا تتجاوز طموحاتهم ستر الحال وحسن الخاتمة وبناء بيت للأولاد وليس (بنك). حتى مشاريعه الشخصية وأحلامه الخاصة مختلفة لا تشبه المجتمع الذي يفترض أن ينتمي إليه رغم أن أسلافه قد نزحوا لهذه الديار قبل عشرات السنين. المواطن السوداني له العذر إذا أوجس في نفسه خيفة من عودة السيد عبدالرحيم حمدي للأضواء وعدّ ذلك نذيرا لأسوأ قادم في الطريق، و (الجرّب عضّة الدبيب يخاف من جر الحبل).
واللهم إنا نسألك أن تصرف عنا بلطفك ورحمتك شر ما قضيت.
(عبدالله علقم)
[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1349

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#287435 [ابن السودان البار]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 02:19 PM
إضافة من جرائم :- عبدالحيم حمدي
عندما اتي به رجل الأستهبال الملياردير السعودي صالح الكامل من لندن وقابل به البشير بعد أن سطا علي السلطة ليعين وزيرا مالية في ثاني يوم ؟؟؟ورد الجميل لصالح الكامل بأن ساعده في استخراج اموال طائلة وجد صعوبة في اخراجها من السودان فأقترح عليه انشاء بنك جديد ليخرج به هذه الأموال وبعد ذلك يقفل ؟ وهنا تكمن العبقرية والوطنية الصادقة ؟؟؟


#287238 [ابن السودان البار]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 01:10 AM
عبقري اقتصاد السودان المنهار هو عبد الرحيم حمدي ؟؟؟ والسؤال المحير كيف لشخص واحد ينظر ويخطط ويتلاعب بأقتصاد دولة كاملة دون حسيب او رقيب وهذا ان كان هنالك اصلاً في دولة بمعني دولة واقول لنفسي هذا هوالعالم الرابع ؟؟؟ قد يستشعر البعض ان لي عداء شخصي مع هذا الشخص واقول لهم انني لا اعرفه الا عندما سمعت عنه من فم من هم في مجاله وحوله ؟ سمعت عنه الاعيب اي واحدة منها مقارنة بما اعدم به المرحوم الشاب مجدي زوراً وبهتانا والذي وجدت كمية ضئيلة من العملات في خزينة والده لا تزيد عن ثمن لاندكروزر تعدمه اكثر من100 مرة اذا تمت جرائمه هذه في بلد به حكومة وطنية مسؤولة ؟؟؟
العنصري الفاسد عبد الرحيم حمدي الذي وجه اقتصاد السودان كله لمصلحة البنوك الأجنبية؟ ويكفي انه اتي به المليونيرصالح الكامل صاحب بنك البركة الذي يعمل فقط في مصر والسودان حيث كون ثروته عندما وجد البيئة الصالحة للفساد والحماية من النظام الحاكم ؟ اتي به من لندن وقدمه للبشير ليعينه وزيراً للمالية ؟ وطبعاً الثمن معروف ؟؟ فقد فصل لهم اقتصاد السودان ليتيح لهم النهب في وضح النهار مع كذلك بنك فيصل الأسلامي والذي كذلك لا يعمل الا في مصر والسودان حيث البهلة والفساد المقنن ؟؟؟ نريد ان نتحقق في عمائل بنك فيصل الأسلامي وبنك البركة اللذان عاسا فساداّ في اقتصاد السودان بمساعدة هذا العنصري منذ زمن نميري اي اكثر من25 عاماً والذي في احدي احاديثه في التلفزيون قال ان امنيته عند التقاعد إنشاء بنك خاص به في الجنينة الحارسها نائم ؟؟ ؟ طبعاً لأنه خبر كيف يكون النهب بواسطة البنوك وحلاوته ؟ انه ضمن عصابة تربطها مصالح مادية وتستقل الدين ومتحوصلة في الخرطوم تشارك البنوك والشركات في النهب ولا يهمها اياً كان خارج نطاق هذه العصابة والخرطوم؟ واي وطني يقدم لهم النصح اوالتوجيه فهو ملحد كافر يمكن ان يزج به في بيوت الأشباح ؟ انهم مكتفين بما يدخله المغتربين من عملات صعبة تقدر بأكثر من 12 مليار دولار في شكل عملة ورقية يجمعونها من السوق السودة لأنهم يملكون مطبعة الجنيهات السودانية ؟؟ بالأضافة الي ما تجود به بعض المنتجات ويصرف منها 75% للجيش والبوليس والأمن والدفاع الشعبي لتأمين سلطتهم وماتبقي لرفاهيتهم وأن تبقي جزء يسير يصرف في الخرطوم والتي تعاني حتي في مياه الشرب النظيفة ؟؟؟
أقتصادي سوداننا الحبيب ينقسموا الي ثلاثة أقسام قسم ركب الموجة وانخرط مع عصابة الجبهة ومهد لهم الطريق للسرقة والنهب المنظم في وضح النهار وأخذ نصيبه وأغتني وكون نفسه ببذخ واضح وهو علي علم تام بكل الأعيب تجار الجبهة والبنوك المنتشرة في الخرطوم كأنتشار النمل حول بقعة العسل الماعندها سيد ؟؟؟ جريدة الفاينانشيال تايمز اللندنية وصفت الخرطوم بأنها غابة من البنوك وجيوش من الجياع والأطفال المشردين ؟؟؟ البنوك تفتح وتبتهج في البلاد الفيها فلوس سايبة وناسها طرش وحكومتها مكونة من شلة حرامية والبزنس والتجارة فيها تعتمد علي الفهلوة والغش واللبع المهول؟؟؟ واحسن مكان لها بلد يكون حاميها حراميها ويفهم في الأقتصاد مثل ما تفهم جدتي في علم الفضاء ؟؟؟ بلد رئيس الدولة فيها يرأس مجلس إدارة بنك كبير( بنك أمدرمان الوطني ) كل مساهميه من كبار رجالات الجيش والسلطة وحريمهم ؟؟؟ فماذا يتوقع من هؤلاء ؟؟ بلد يأتي الشامي او التركي اليها ومعه مبلغ لا يزيد عن 5 الاف دولار ويساعده لونه الذي له احترام خاص عند اهلي الطيبين وتمثيله بأنه مستثمر اجنبي ويساعده المرتشين والطرش في عمل محلات شاورمة او باسطة ويخم الدولارات السايبة في السوق السوداء ويحملها في أكياس والي بلده دون رقيب او حسيب في الوقت الذي يعدم فيه المرحوم مجدي البريء لأن في خزينة والده مبلغ بسيط من الدولارات ؟؟؟
وقسم حفظ المقرارات واصبح موظف يؤدي مايؤمر به وتطبخ الطبخة امامه ويعمل نايم ( شاهد ما شافش حاجة ) وآخر الدوام يلف جريدته والي بيته والخواف ربي عياله ولا ينوبه من الطبخة الا رائحتها ؟ اما القسم الثالث فهم من الأقتصاديين الوطنيين الذين يعرفون كل الأسرار والخمج والجرائم الأقتصادية التي يرتكبها النظام الفاسد بمساعدة البنوك الفاسدة وعلي رأسها بنك فيصل الحرامي الذي يذبح علي الطريقة الأسلامية الترابية الحاج نورية هذا البنك يتلاعب بأسم الدين وهو معروف بتلاعباته في المحاصيل وتمهيده لتجار الجبهة بأنواع كثيرة من الصفقات الفاسدة المدمرة لأقتصاد السودان ؟؟؟ ابن صاحب هذا البنك محمد الفيصل مقيم في مصر حيث البهجة والليالي الحمراء ؟ في احدي هذه الليالي رقصت أمامه الممثلة الفاتنة شريهان عارية وقام بستر جسمها بأن غطاها بالدولارات من فئة مائة دولار ؟؟؟ وكذلك بنك البركة الذي اغتني منه صالح الكامل واصبح وجيهاً وبعد ان تزوج صفا ابو السعود الممثلة المصرية الفاتنة واصبح الآن داعية اسلامي مثل الصافي جعفر يتكلم في قنواته الفضائية التجارية الماجنة عن الفضيلة والأسلام ؟؟؟ ومن البنوك التي تشيراسماء مؤسسيها الي فعائلها المريبة مثل بنك السلام ومن مؤسسيه المتعافن طبيب الأسنان من السودان وخرباش الأماراتي الذي حوكم وادين في بلده بالفساد وجرد من جميع مناصبه ؟؟ ؟
فيا اقتصادي السودان الشرفاء اكشفو لنا المستور من فضائح أكثر وأنشروا الثقافة الأقتصادية التي حرم منها شبابنا ؟ شبابنا الذي تعمل حكومة الأنقاذ علي تجهيله حتي تمشي عليهم الآعيب البنوك وجحافل اللصوص من الخارج والداخل والذين يمتصون دماء شعبنا المنهوب قاتلهم الله و يشغلونهم الآن بقضايا انصرافية عن المرأة وصلاتها مع الرجل والكورة وغيرها ؟؟؟ والسودان يدمر اقتصادياً ويقودونه لحروب سوف تقتل الملايين من الشباب كان يمكن ان يساهموا في الأنتاج وتضيع أموالاً طائلة كان يمكن ان توظف في التنمية ؟؟؟ وهذه الحرب القادمة سوف تفيد اغنياء الحرب وتجار السلاح وتطيل في عمر هذا النظام الدكتاتوري الفاسد الذي يعمل جاهداً في تأجيجها أملاً في البقاء لأطول مدة ممكنة ؟؟؟ كما إن جثث القتلي سوف تكون غذاء للطيور الجارحة والحيوانات وسماد للأرض ؟؟؟ لينعم البشير وأسرته وعصابته اللصوص القتلة مغتصبي الرجال والنساء قاتلهم الله ؟


#287226 [كوكو]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 12:32 AM
فى اجتماع مع وفد تجارى تركى بقاعة الصداقه ، و هذا اللوح وزير مالية السودان يقول بملء الفم ( فض فوه ) انا تركى ، ويكررها ، فرمينا بعض الكراسى و خرجنا متورمين . ليتنا كنا نعرف الرمى بالجزم لرشقناه بها.


#286988 [أبو تبشة]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 03:36 PM
الزول دا متبقي أتراك ولا باكستان والله نحن لازم نوديهوا لأهلوا مهما طال الزمن نساعدو عشان ما يقطع صلة الرحم الله يقطع رقبتو وتيرابو


#286984 [amirr]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 03:25 PM
هو حر ان شاالله يزوجها لدبي انت الدخلك شنو في دي


#286954 [ضهبان]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 02:59 PM
اعملوا خير فى هذا المعتوه حمدى واربطوه بسلاسل مع شيخه الترابى وعالجوهم بصدمات كهربائية فى مستشفى التيجانى الماحى فيكفينا ما اوصلتنا اليه سياساته التحريرية الخرقاء من فقر وفاقة ..


#286947 [مهيد]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 02:48 PM
هذا الرجل لا يعرف طز من سبحان الله في الاقتصاد خريج اداب ومتسلبط فيو عن طريق البنوك الاسلامية الفاشلة


#286926 [علوب عبد الرحمن]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 02:27 PM
لا تتوقع خيراً من يزوج بنته لباكستاني.


عبدالله علقم
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة