المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
شيخ أبو زيد والانفجار القادم
شيخ أبو زيد والانفجار القادم
02-02-2012 04:41 PM

شيخ أبو زيد والانفجار القادم

بابكر فيصل بابكر
[email protected]


كنت قد كتبتُ كثيراً عن تمدُّد الجماعات السلفية المتشددة بمختلف فصائلها وإنتشارها في السودان. وعندما أصدرت جهة اطلقت على نفسها تسمية \" جبهة الدستور الإسلامي\" مُسودة للدستور الذي تقترح تطبيقه, كتبتُ مقالاً أفنِّد فيه مواد ذلك الدستور الذي وجدته مجافياً لروح العصر الذي نعيشهُ, ووجدت فيهُ ما يؤكد أنَّ تطبيقه سيؤدي للمزيد من التمزيق للوطن, ومن ترسيخ الحُكم الشمولي.

وعندما أجرى الصحفيان خالد فتحي, والهادي الأمين بصحيفة الأحداث حوارهما المميَّز مع الشيخ أبوزيد محمَّد حمزة رئيس جبهة الدستور الإسلامي تأكدتُ من صحة المخاوف التي ظللتُ أحذِّر منها, وأيقنت أن السودان موعودٌ بالمزيد من النكبات في المستقبل القريب.

في إجابته عن سؤال حول خيارات جبهة الدستور الإسلامي إذا رفضت الحكومة تبني مسودة الدستور التي تقدمت بها, قال الشيخ أبوزيد : ( والله شوف, بعض الذين كانوا جلوساً معنا أثناء الاجتماعات قالوا الحكومة لو ما طبّقت الشريعة سيخرجون. لكن بالنسبة لي الخروج على الحاكم ليس بعلاج. لأن ديننا يأمرنا بعدم الخروج لكن نقدم النصيحة. والنصيحة فقط هذا واجبنا تجاه السطان والحاكم. لذا قلت لهم : لا خروج إلا أن نرى كفراً بواحاً واحد رد علينا وقال : (بواحاً) هو هناك أكثر من أكل الربا وإباحته ؟ . وماذا كان ردك على أولئك ؟ أنت لا تعرف ما في ضمائرهم، وبالتالي قلت لهم أنا أبوزيد لا أرى داعياً للخروج ) . إنتهى

إنَّ الشيخ أبوزيد يقول كلاماً في غاية الخطورة ويحاول أن ينأى بنفسه عمَّا يُمكن أن يقع حال رفض الحكومة تطبيق الدستور المُقترح من قبل جبهته. فهو يؤكد انَّ بعض الذين شاركوا في صياغة مسودة الدستور نادى \"بالخروج\" على الحاكم, ومربط الفرس في إجابة الشيخ أبوزيد هى العبارة الأخيرة التي ألقى بها : \" أنت لا تعرف ما في ضمائرهم\", وكأنه أراد التحذير بالقول : هؤلاء الناس يمكن أن يفعلوا أى شىء في حال رفض مسودة الدستور.

إنَّ \"الخروج\" في عُرف هذه الجماعات لا يعني الإعتراض على سياسات الحكومة عبر أسلوب المواكب والإعتصامات و التظاهرات السلمية أو عبر تقديم المذكرات المطلبية أو غير ذلك من أساليب الإعتراض الديموقراطي, ولكنه يعني إستخدام العنف و الإغتيال و التفجير.

الموقف الذي يُعبِّر عنه الشيخ أبوزيد هو الموقف السلفي العام الذي لا يُجوِّز الخروج على الحاكم, والذي عبَّر عنه ابن تيمية بقوله في منهاج السُنة \" لهذا كان المشهور بين مذهب أهل السنة أنهم لا يرون الخروج على الأئمة وقتالهم بالسيف وإن كان فيه ظلم\". وهو ذات الموقف الذي يقول عنه رأس الوهابية الشيخ محمَّد بن عبد الوهاب في رسالة الأصول الستة \"إن من تمام الاجتماع السمع والطاعة لمن تأمر علينا ولو كان عبداً حبشياً \".

أمَّا الذين كانوا مع الشيخ أبوزيد في إجتماعات جبهة الدستور الإسلامي وقالوا \"بالخروج\" على الحاكم ولا يعلم الشيخ أبوزبد ما في \"ضمائرهم\", فإنهم تلاميذ نجباء لذات المدرسة النصوصية التي نهل منها الشيخ أبوزيد. هم سدنة أوفياء لفكرابن تيمية وابن القيم وابن عبد الوهاب، والكثير من قادتهم نهلوا من مشايخ السلف المعاصرين أمثال ابن باز وابن عثيمين والألباني.

هم يرجعون في نظرتهم العقائدية إلى النصوص الدينية التقليدية التي يرجع لها الشيخ أبوزيد ومدرسته إلا أنَّ لهم قراءة مختلفة لهذه النصوص الدينية فيما يخص مسائل الدعوة والجهاد والخروج على الحكام، والقراءة المُختلفة هذه تستهوي جيل الشباب الثائرين والمُحبطين من أوضاع المسلمين الحالية و من حكوماتهم الباطشة و الفاسدة. هذه الفئة من الشباب خرجت من صفوفها \" خلية السلمة\" التي إكتشفتها الشرطة بالصدفة وهى تعد المتفجرات, و خرج من صفوفها كذلك الذين قتلوا الدبلوماسي الأمريكي \"غرانفيل \" والذين كان من بينهم – للمفارقة - إين الشيخ أبوزيد نفسه.

إنَّ الذي في ضمائر هؤلاء القوم – يا شيخ أبوزيد – معروف ومُجرَّب : أن يتبِّع ويُطبِّق أهل السودان فكرهم ونهجهم وفهمهم للدين أو يتمَّ تكفيرهم وإخراجهم من حظيرة الإسلام, ومن ثم تدور الدائرة الجهنمية من القتل والتفجير والإختطاف مثلما دارت في بلاد عديدة أخرى.

وعندما سأل المُحاوران الشيخ أبوزيد عن أبرز ملامح الدستور الإسلامي الذي إقترحته جبهته خصوصاً فيما يتعلق بقضية التنمية الإقتصادية, أجاب بالقول : ( والله تلك القوانين والمسودات وضعها خبراء في الدستور أنا لا علم لي بهذه القضايا لكن الدستور عموماً طيب ومواده جيدة ونصوصه كلها مُستمدة من الشريعة . ونحن راضون عنه لأنه طالما قلت دستور إسلامي فمعنى ذلك انه لا يخرج إلا من القرآن والسنة وهذا هو مطلبنا وهذا هو المهم ). إنتهى

بالطبع هذا تهرُّب واضح من السؤال لأنَّ الدستور الذي قرأناه لا يمكن أن يشتمل على شىء إسلامي في \" الإقتصاد\", لأنَّه كما يقول مهاتير مُحمَّد لا يوجد شىء إسمه اقتصاد إسلامي, وحتى السعودية التي جاء منها الفكر الذي يتبعه الشيخ أبوزيد تتبع النموذج الإقتصادي الرأسمالي, ولا توجد دولة في العالم تطبِّق شيئاً إسمه الإقتصاد الإسلامي. هناك تجربة محدودة في التمويل البنكي, وهى تطبَّق في الدول الغربية \" الكافرة\" بصورة أفضل من الدول التي تدَّعي تطبيق الشريعة والتي تأخذ فيها البنوك نسباً للفائدة أعلى حتى من البنوك التقليدية.

الدستور الذي أصدرتهُ الجبهة التي ترأسها – يا شيخ أبوزيد – والذي قام بتقريظه العديد من المشايخ الذين لا يفقهون في شئون الدساتير شيئاً, لا علاقة له بالدساتير المُعاصرة, ولا يبدو أن خبراء دستوريين شاركوا في صياغته التي جاءت مُجافية حتى للإجتهادات الإسلامية المعاصرة وأخذت بمفاهيم لم تعُد صالحة في عالم اليوم.

ويسأل المُحاوران الشيخ أبوزيد السؤال التالي : هل تتوقع قيام معركة بين المؤيدين و الرافضين للدستور الإسلامي ؟ فيُجيب بالقول : ( والله (هسع) في ناس قالوا ما عايزين شريعة. الأحزاب لا تريد الشريعة والناس الذين حولهم كذلك وأيضاً المتفلتين والجنوب كان لا يرغب في واليوم لو جمعنا سكان الخرطوم ثلثي العاصمة سيقولون ما عايزين شريعة ).إنتهى

لقد جاءت الإنقاذ – يا شيخ أبوزيد – بدستور قالت إنه دستور إسلامي, ومواده مستمدة من الشريعة فإذا بها تشرَّد الناس من وظائفهم, وتحتكر المال والنفوذ لأتباعها والموالين لها, و تتغاضى عن الفساد, وتصادر الحُرِّيات, وتفقر الناس وتوصل البلاد إلى حالة التيه الحالية. كل هذا تم بإسم الشريعة, فهل تريد للشعب السوداني أن يُصبح حقل تجارب لكل رافع لشعار الشريعة ؟

ومن قال لك إن الشعب السوداني لا يعرف الشريعة ؟ لقد عرف الشعب السوداني الشريعة منذ أن دخل الإسلام هذا البلد بالحسنى, على نار القرآن إجتمع أهله, وبالشرع حكموا في زواجهم وطلاقهم وميراثهم وموتهم, ومن قيمه العليا عرفوا الصدق والأمانة والعدل, صلوا وصاموا وحجوا ودفعوا زكاة أموالهم, وأعانوا الضعيف والمسكين والمحتاج. أليست هذه هى الشريعة التي أضاعها دُعاة تطبيق الشريعة ؟ وبالتالي فإنَّ \" ثلثا سكان الخرطوم عندما يقولون ما عاوزين شريعة\" فإنهم يرفضون شريعة النفاق والكذب والشكليات التي سلبت منهم الشريعة التي عرفوها من قبل.

و يريد الشيخ أبوزيد أن يسرع الناس في تطبيق الشريعة ويقول : ( من هنا الواجب هو تسريع تطبيق الشريعة فلو كانت النية صادقة علينا أن نسرع في ذلك لأن الله قطعاً سيعين.
ويجب ان نوقف فوراً أكل الربا ونضبط الأسواق ونضبط الشارع. لكن العلماء مقصرين الدعاة ساكتين عشان كدا الدنيا مقلوبة ). إنتهى

لقد رفع الذين جاءوا بالإنقاذ من قبل شعار \" شريعة سريعة أو نموت الإسلام قبل القوت\", وبعد مرور أكثر من عشرين عاماً من الحكم يجىء الشيخ أبوزيد ليطالب بالتسريع بتطبيق الشريعة, فما هى الشريعة التي تقصدون تطبيقها ؟ هل هى الشريعة التي أولوياتها ضبط الشارع و فرض النقاب والحجاب ؟ هل هى الشريعة التي تشيِّد الجوامِعَ بالرُّخام والمَرْمَرْ والأنوار الساطعة بالقرب من مدن الصفيح العشوائية والكهوف الطافحة بالفقر والحرمان والبؤس والهوان وإنعدام المياه والكهرباء ؟

جوهرُ الشريعة – كما قلنا وكررنا مراراً - العدل وروحُها الحرية, و على صعيد الحُكم لا يوجدُ نظامٌ سياسي ٌعلى وجه الأرض يُحقق مقاصدها أفضل من النظام الديموقراطي, ولكن مسودة دستوركم للأسف – يا شيخ أبوزيد – لم ترد فيها كلمة \"ديموقراطية\" على الإطلاق. بل إنَّ هناك من بين الجالسين معكم و الذين لا تعرف ما في ضمائرهم من يعتبرها كفراً صريحاً.

ويُعلِّق الشيخ أبوزيد على فتاوى الإمام الصادق المهدي, والدكتور حسن الترابي بالقول : ( حديث الصادق االمهدي والدكتور الترابي لا يمكن أن يكون محاولة لتجديد الفقه الإسلامي وبعثه, هؤلاء تشبعوا بالفكر والثقافة الأوربية. والله أسوأ من أوربا لم أر بتاتاً , أنا زرت غالب دول أوربا والله لم أجد إلا الإباحية والتحلل والفساد. هناك أندية للعراة وهناك زواج المثليين أي حضارة في الغرب مظاهرات ونقابات للمنكرات والفساد الأخلاقي ؟ أنا لا اعرف ما الذي يعجب هؤلاء الناس في الدول الغربية ؟ دعكم من الدين أين الغيرة والحمية والكرامة ؟ عشان الطائرات والنهضة والتطور يعجبون بالغرب؟ طيب هذا كله أخذوه من ديننا التطور نفسه من الله تعالى فالصانع الحقيقي هو الله (ويخلق ما لا تعلمون) طائرات صواريخ كل الإنتاج من ربنا ). انتهى
سبحان الله . الشيخ أبو زيد الذي زار أوروبا لم ير فيها غير أندية العُراة وزواج المثليين. ترى هل هذه هى أوروبا ذاتها التي زارها الإمام محمد عبده, والطهطاوي, وطه حسين, حتى أنَّ الأول قال \" وجدتُ فيها مسلمين ولم أجد إسلاماً\" في إشارة للقيم التي يعتنقها أهلها ؟

التحلل والإباحية ظواهر ثقافية نسبية, وهى – بالمعنى الذي يقصد إليه الشيخ أبوزيد - موجودة في مجتمعاتنا أكثر من وجودها في الغرب وأوروبا, ولكننا نعيش حالة من الشيزوفرينيا , فبينما نعمدُ نحن لإنكار هذه الظواهر وكبتها بالدعاوى التطهرِّية فإنَّ الغرب متصالحٌ مع نفسه, ويخرج بكل قضاياه للسطح حتى يواجهها و يعالجها.

أمَّا سؤالك عما يُعجب هؤلاء الناس في الغرب فأجيبك عليه بالتالي :

الغرب – يا شيخ أبو زيد- يُقدِّس كرامة الإنسان, ويُعلي قيم الحُريِّة و العمل والانضباط, واحترام الوقت, وسيادة القانون. الغرب هو التي حلق بالإنسانية بعيداً في فضاءات \"الِعلمْ\" حتى وصلت كوكب المرِّيخ, و هو الذي يُصِّدر لنا كل شيء – من الإبرة وحتى الطائرة بينما نحن جالسون في كسلٍ وبلاهة واستعلاء أجوف ننصِّب من أنفسنا حُكاماً على الغرب الكافر, والشرق \"الصين\" المُلحد. نحن – يا شيخ أبو زيد – نعيشُ عالة على العالم, نستهلكُ ولا ننتج, نسير عكس وجهة التاريخ, نحتقر العقل, وننشد المستقبل في الماضي.

سنظلَّ نقبعُ في قاع مقلب نفايات الأمم إذا استمر هذا المنهج الذي يُعبِّر عنه الشيخ أبو زيد يحكم أفكارنا ومفاهيمنا وتصوراتنا. وسيدفع السودان ثمناً غالياً جداً إذا استمر هذا الفكر في الانتشار والتمدُّد. ولا مجال لمواجهة مثل هذا التفكير إلا بسيادة نهج الحرِّية واليموقراطية .

ولا حول ولا قوة إلا بالله


تعليقات 12 | إهداء 1 | زيارات 3712

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#288245 [أمنجى قديم]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2012 05:36 PM
الناس الكتلوا الأمريكى قرانفيل كانوا مخترقين من جهاز الأمن و المخابرات و الإستخبارات العسكرية وهم الكتلوه لأنهم بعتقدوا إنو قرانفل كان من السي آى أيه وهذان الجهازان يستثمران فى إذكاء التطرف لإسكات المعارضين ووضع شباب السلفييين المخترقين فى الواجه لتنفيذ أجندتهم الخاصة كما تم مع قرانفيل.


#287809 [Ibrahim Adam]
0.00/5 (0 صوت)

02-04-2012 07:25 AM

(عشان الطائرات والنهضة والتطور يعجبون بالغرب؟ طيب هذا كله أخذوه من ديننا التطور نفسه من الله تعالى فالصانع الحقيقي هو الله (ويخلق ما لا تعلمون) طائرات صواريخ كل الإنتاج من ربنا ). انتهى
هو فى خرف و خزعبلات أكتر من كدا؟؟؟؟
حسع البنى أدم دا مصدق و واعى بإنو بيقول فى شنو؟؟؟؟
نفسى أعرف درجة هبالة أتباعو و لياتو حد وصلت ريالتهم؟؟؟؟


#287472 [AHMED]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 03:41 PM
بالله اليس هذا استخفاف بالعقول (علينا السمع والطاعه حتي لو تأمر علينا عبدا حبشيا) يستشهد بمقولة محمدعبدالوهاب التي تفوح منها نتانة العنصريه ضد شعب صحابي عزيز علي الرسول(ص) بلال بن رباح وهذا ما قاله محمد بن عبدالوهاب لارضاء اولياء نعمته آل سعود وتقوله انت الان لانه ولي نعمتك, من هو بن عبدالوهاب حتي نترك الامام ابن القيم وابن تيميه واقوال السلف ونستدل بكلام انشائي من الفاظه ,وماذا تظن نفسك في نظر بن عبدالوهاب انك ايضا عبدا حبشي ولو تكلمت العربيه لان العربي عندهم بالون وليس بالسان,
الشيخ الكويتي اظنه العريفي افتي بجواز الخروج علي الحاكم الظالم امام افراد الحكومه في مؤتمر للحكومه السودانيه ونحن نثق به تمام الثقه لان عينه مليانه جزاه الله عن الاسلام خير الجزاء مش ذي جماعتكم التي تتلقي الدعم والكل يعرف من المملكه وكثيرمن افرادها عاطلين عن العمل يصلون


#287440 [محمد الحسن]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 02:25 PM
الساده المدافعون عن هذا الافاك المدعو ابوزيد: اذهبوا اليه في منزله بالثورة الحاره الاولي و اسألوه لماذا ضربته احدي السيدات بالبرطوش عندما كان المشرف علي توزيع سكر الجمعيه التعاونية للحاره الاولي؟ ناس كلهم عقد و عاهات نفسية عاوزيننا نقتدي بفكرهم؟ نحن جاهزين ليكم يا اولاد الكلب موت موت والله الدم الدايرينو ده الا تابوهو يا جزم.


#287325 [الموجوع]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 09:23 AM
يا كاتب يا همام اذا تمعنت سؤال السائل والجواب الشيخ الجليل ما كنت كتبت افهم افهم افهم اولا هدانا الله واياك (مانعرف ما في ضمايرهم مقصود بها الحاكمين الذين يرفعون شعار الشريعة ويحلل بعضهم الربا كما سأل الصحفي وإجابة الشيخ واضحة لكن الفهم قسم
يا معلق ياسرحان خليك سارح مع المجوس عبدة النار قال صاحب المعراج الشهير ورأى الله الستغفر الله العظيم
الإسراء والمعراج خص الله بهما رسوله والمنزله التي وصلها (ص) لم يصلها نبي مرسل ولا ملك مقرب
ياناس الراكوبة انشروا ردي هذا وان لم تفعلوا كما تعودتوا فإني سائلمك يوم القيامه


#287299 [الداء والدواء]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 06:06 AM
\"الغرب – يا شيخ أبو زيد- يُقدِّس كرامة الإنسان, ويُعلي قيم الحُريِّة و العمل والانضباط, واحترام الوقت, وسيادة القانون. الغرب هو التي حلق بالإنسانية بعيداً في فضاءات \"الِعلمْ\" حتى وصلت كوكب المرِّيخ, \"هذا مقطع من مقال الكاتب بابكر كأجابة لسؤال عما يعجب البعض في الغرب. أنا أتفق مع الكاتب إلي ما ذهب إليه إذا استبدل كلمة \" الإنسان \" ، و \"الإنسانية \"بعبارة {الإنسان الغربي ، و الإنسانية الغربية} لقد رأينا كرامة الشعوب الأخرى تداس وقيم الحرية تنتهك جوعاً وحروباً في إفريقيا و بعض دول الكاريبي وهم على مرمى حجر منهم!!! أليس الغرب الذي \"يقدس كرامة الإنسان من أجرى تجاربه الطبية على \"العبيد الأفارقة\" من أجل إيجاد علاج لمرض الزهري مثلاً وهذا حدث في أميركا كمثال ...!!!ثم أي كرامة يقدسها الغرب للآخرين وهو الذي ساعد في تشريد شعب بأكمله من أرضه ليستر عورته من اليهود اللذين قتلهم و احرقهم بنيرانه؟؟؟ هل نسينا كرامة سجناء أبو غريب؟؟؟
أخونا \"سرحان\" يبدوا أنه لم يعجبه شيئ مما خلفه المسلمون إلا مما ذكره لماماَ، وقد نضح بما فيه.!البعض من المعلقين بسبب عدم رجوعهم لكامل اللقاء الذي أجري مع الشيخ ابوزيد وبسبب عداوتهم المطلقة للإنقاذ غردوا خارج السرب وكأن شيخ أبوزيد لم يعتقل أو يعذّب من الإنقاذ كما ذكر في اللقاء موضع المفال،أخيراً فإن كاتب المقال آثر مقاطع معينة من اللقاء بغرض توجيه القاري وجهة معينة يريدها هو وهذا أمر مفهوم لديّ ولكن \" لايجرمنّكم \" و \"اعدلوا \" في ظني كانت غائبة عن صاحب المقال.


#287294 [AHMED]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 05:10 AM
يا احمد مالك داير تجيب لينا الكتاحة
ابعدنا من سيرة الناس ديل

لك التحية


#287248 [عكليت]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 01:30 AM
اى دستور هذا الذى يكتبه 30 شخص من منازلهم ليفرضوه على30 مليون سودانى ام مازلنا فى القرون الوسطى وشرع الغاب ؟؟ ام تناسيتم ( وامرهم شورى بينهم ) ؟؟؟


#287224 [ود الجزيرة]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-2012 12:29 AM
طيب هذا كله أخذوه من ديننا .....) طيب انت ما تأخذ من هذه المصادر وتصنع الطائرات والشنو والشنو


#287113 [سوداني مسلم]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 08:13 PM
سبحان الله يا جماعة . انتو زي الناس ديل ما بيسمعوا و لا بيشوفو حالات الاغتصاب البيعملوه ناس الامن و الوفاة تحت التعذيب و اكل اموال الناس بالباطل ؟ يا استاذ الناس ديل غلبهم البعملوا و دايرين يخلوا الدين مووووضه دقن سوالف عزبه سوال قصير نقاب ....... شكل بس و بعد داك تاكل قاعد و شنو وشنو .....
يا عبد الله الدين لخصو الرسول عليه الصلاة و السلام في كلمتين ( الدين المعامله ) فهل يا تري الناس ديل عايشين معانا ولا في عالم تاني ؟؟؟؟؟.
حتي دعائهم علي الكفار : اللهم اقتلهم بالطاعون و حرقهم و ........ يعني هم بس ديكور ما دايرين يعملوا ايييي حاجه !!!!!
بس يلبسو ا شنو ده المهم !!!


#287100 [سرحان]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 07:35 PM

كل من يقول مثل الشيخ ابو زيد ;(عشان الطائرات والنهضة والتطور يعجبون بالغرب؟ طيب هذا كله أخذوه من ديننا .....). انتهى ... الذي يقول مثل ذلك لم يقرأ تاريخ الحضارات بل ليس لديه الحد الأدنى من الإلمام التاريخ ... العرب و المسلمين حين خرجوا للعالم لم يكونوا أصحاب حضارة ، سبقهم الفرس بحضارتهم الراقية و كلنا نعرف زرادشت (660 ــ 583 ق.م) صاحب المواعظ الأخلاقية الراقية و كيف أنه صاحب المعراج الشهير الذي ركب (البراق) و صعد إلى السماء و أخذ الصلوات و التجلي من الرب بعد أن لاقاه كفاحا من غير حجاب ناهيك عن فلاسفة الفرس و حكمائهم الذين انعكست معارفهم في حضارة راقية قال عنها البحتري في سينيته المعروفة (و مساع لولا المحاباة مني لم تطقها مسعاة عنس و عبس ...) و كانت أوربا قد انجبت سقراط و افلاطون (نهايات القرن الخامس وبداية القرن الرابع قبل الميلاد) و أرسطو (384 ــ 322) و زينون الكيتومي (335-264 ق م) صاحب النظرية الرواقية التي أهدت العالم قيم راقية في الأخلاق و الفضيلة و المحبة و الإخاء الإنساني حتى أن الإمبراطور الفيلسوف الرواقي ماركوس أوريليوس(121 ــ 180 م) أصدر قانونه الشهير الذي ساوى بين البشر في كل الإمبراطورية الرومانية بعد أن كانت المواطنة حكراً على الرومان فقط ،
و يعتبر من فضائل الحضارة الرومانية و انعكاسا للمذهب الرواقي ... العرب و المسلمين انبهروا بالحضارات الغنسانية عندما اطلعوا عليها في العصر العباسي و كان دورهم الرئيسي هو الترجمة و الحفاظ على التراث اليوناني بشكل رئيسي أما إضافتهم فكانت ضئيلة جدا ... المجال لا يتسع لكن هناك مقولة لها صحة كبيرة و هي المقولة التي تنادي : أنه لولا تدمير الاديان (المسيحي و الإسلامي ) لتلك الحضارات بالغزو و القهر و إرغام الشعوب لاعتناق رؤيتهم ، لولا ذلك لبلغت البشرية ما بلغته اليوم قبل خمسة قرون على الأقل .. الشيخ ابو زيد و أمثاله ضيقي الأفق بجهلهم يزرعون التعصب و ينتجون الحروب و تمزيق النسيج الاجتماعي لا يدركون أن هناك من استهجن الرق و السبي قبل ميلاد المسيح ... ما كان سقراط مثلا يغضب ممن يخالفه الرأي ، لم يعرف العالم قتل المخالف في الرأي إلا بعد الأديان الإبراهيمية ... ردة عما وصلته الإنسانية قبل 2500 سنة ...لو كان غيرهم يقتلون المخالف لما وصلوا إلينا مستغلين سماحة الإنسانية ليفرضوا رؤياهم علينا بالإرهاب و السيف و لم يبق لهم إلا العودة للرق و السبي ...


#287074 [shah]
0.00/5 (0 صوت)

02-02-2012 06:30 PM
إقتباس: \"أنا زرت غالب دول أوربا والله لم أجد إلا الإباحية والتحلل والفساد. هناك أندية للعراة وهناك زواج المثليين \"
هذا لأنك عندما زرت أوروبا ثبتت عيناك على هذا الذى تقول ولم تر شيئا آخر. و ما رأيته فى أوروبا أدر عينيك فى الخرطوم عاصمة الشريعة تجد مثله و أكتر ودونك الدليل فى المايقوما أرواح حية و ليست أشباح نتيجة الزنا المتفشى.
وتمتاز أوروبا على دولة شريعتك بالصرامة الشديدة لمن يمارس الفساد. فلماذا لم ترى عيناك الفساد فى السودان الذى رآه الاعمى و سمع به الأطرش و روى عنه الأصم.
وقديما قال الشاعر الوطنى حقا و صدقا:
ألا ليت اللحى صارت حشيشا لتأكله خيول الإنجليز


بابكر فيصل بابكر
بابكر فيصل بابكر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة