المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان هام بخصوص مذكرة الأمة .. نداء التغيير
بيان هام بخصوص مذكرة الأمة .. نداء التغيير
02-06-2012 01:42 PM

بيان هام بخصوص مذكرة الأمة .. نداء التغيير

حزب الأمة القومي – دائرة سودان المهجر
`
بيان هام
طالعتنا صحيفة أخبار اليوم اليومية في عددها رقم 6243 الصادر بتاريخ الخميس 2 فبراير 2012م بأن هناك مذكرة تطالب بتنحي السيد الامام الصادق المهدي من رئاسة حزب الأمة القومي وتدعو لعقد مؤتمر عام لاختيار قيادة بديلة. هذا وقد أشار الخبر بأن الموقعين قيادات وكوادر بحزب الأمة القومي بداخل البلاد ومؤسسات الحزب المختلفة بالمهجر والتي وصل منها وفد للانضمام لمجموعة الداخل التي ستقدم المذكرة. وإستنادا الي الخبر المذكور ومن موقع مسئوليتنا التنظيمية والسياسية نود أن نوضح ونؤكد علي الآتي :
أولا: أن مؤسسات الحزب بالمهجر لاعلاقة لها بالمذكرة ولم توقع أي من تنظيمات المهجرعلي المذكرة المزعومة بصفة مؤسسية كما لم يتم ارسال اي شخص للمشاركة ضمن الوفد المذكورإن صح الخبر.
ثانيا: أن الحبيب الإمام الصادق المهدي يستمد شرعيتة القيادية لحزب الأمة من ثقة عضوية المؤتمر العام للحزب منحه تلك الثقة وأنتخبه بالاجماع في المؤتمر العام السابع للحزب في 2009 م ومن ثم لا يمكن التحدث عن تنحيته إلا بقرار من المؤتمر العام ووفقا للتدابير المنصوص عليها في دستور الحزب المجاز من المؤتمر العام وليس من خلال المذكرات أو بناء علي طلب أو رغبة مجموعة لا تنتمي أغلبها لعضوية المؤتمر العام. ومع تأكيد التزام مؤسسات المهجر بخيار وقرارات المؤتمر العام للحزب وقيادة السيد الامام الصادق المهدي فإننا نأسف لصدور مثل هذه المذكرة في هذا التوقيت بالذات لتصب في استرتيجية النظام الذي يوجه آلته الاستخباراتية والتكفريين من أعداء الإسلام لقتل شخصية الحبيب الإمام وكسر شوكة الحزب .
ثالثا: وأيا تكن المقاصد فإن مؤسسات الحزب بسودان المهجر ترفض مثل هذه الممارسات وتدينها بإعتبارها أمرا غير مؤسسيا ذلك أن أي مطالبة بالتغيير لا يمكن أن يكون مجديا ما لم يتم طلبه وفق قنواته وعبر الأبواب المشرعة له وفي اطاره الدستوري والمؤسسي. إن إنتهاج أسلوب المذكرات بالشكل الذي يحدث ليطرح ويسرب للاعلام لم يترك للفاسدين والغلاة من أعداء الحزب ما يفعلوه وبالتالي لا علاقة لذلك بالاصلاح او التغيير الايجابي الذي يدعيه من تبنوا المذكرة ولكنها تخدم أجندة جهات يائسة تحاول الإساءة للسيد الحبيب الامام الصادق المهدي وتحاول تعطيل مسيرة الحزب.
إن حزب الأمة القومي بسودان المهجر يدرك حجم التآمر ومحاولات التيئس الذي ظل يمارسه البعض ولكننا علي يقين من تماسك مؤسساتنا ونؤكد علي عدم علاقتها بالمذكرة أو تكليف أي شخص لتمثيلها في وفد ذات صلة بالموضوع . إن أبواب مؤسسات الحزب في المهجر ظلت وستظل مفتوحة لكل صاحب رأي أتفقنا أو أختلفنا معه طالما كان في إطاره المؤسسي ، مؤكدين التزام مؤسسات الحزب بالمهجر بخيار المؤتمر العام والتزامها بالعمل التنظيمي المؤسسي الديمقراطي بما يحقيق تطلعاتنا نحو الحرية والديمقراطية والبناء المؤسسي السليم.
والله أكبر ولله الحمد والعزة لوطننا وحزبنا في طريق تحقيق الأجندة الوطنية،،،،.

كابتن عادل المفتي البشري عبد الحميد محمد
مساعد الرئيس لشئون المهجر م . الأمين العام – رئيس دائرة المهجر
وعضو لجنة التنسيق العليا بالحزب

04/02/2012م


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1566

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#289732 [امبده امبدة]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2012 10:38 PM
هذا البيان الممهور من الأخوين بشرى عبدالحميد والكابتن عادل المفتي لا يغير من الحقيقة في شيء وهو أن المذكرة في الاساس نبعت كفكرم من كوادر حزب الامة المنضوين تحت مظلة سودان المهجر بحزب الامة ورجوا لها حتى وجدت كامل القبول من قطاعات عريضة من كوادر الحزب في الداخل والخارج ووقع عليها اكثر من ( 1000 ) ألف كادر مم كوادر الحزب يطالبون قيادة الحزب بالتنحي إنجازاً لوعد قطعه رئيس الحزب بنفسه أمام جماهيره طوعاً دون إكراه متوعداً النظام إما تبني الاجندة الوطنية وتأسيس صيغة مرضية للتعاون أو الإستقالة من قيادة الحزب وإفساح المجال لآخرين يملكون المقدرة والإستعداد لمقارعة النظام وأسقاطه ، وبفشل كل محاولات السيد لإقناع النظام بتبني أجندته الوطنية حتى إنتهت الفترة الزمنية التي منحها السيد الصادق للحكومة مع تدني أداءه في قيادة الحزب ونكوصه عن القيام بدوره القيادي لقيادة الحزب لإختراق الجمود والركود والضبابية التي يعيشه الوطن بسبب سياسات النظام . أصبح لزاماً على السيد الصادق التنحي من قيادة الحزب وإتاحة الفرصة للآخرين للتعامل مع الظروف الحرجة التي يمر بها البلاد بما يعود للوطن والحزب بالخير والإستقرار .
أما إنكار المذكرة بمثل هذه البيانات الهزيلة المثبتة للهمم لا يخدم سوى مصلحة أصحاب البيان بوصفهم من جوغة ماسحي جوخ السلطان .


#289613 [محمد ايدام]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2012 06:42 PM
صدقنى كلنا انصار ولكن الحقيقة المرة لابد قولها : الصادق المهدى صار اكبر عائق للثورة فى السودان تارة بالتثبيط وتارة بالتخويف والتهديد 0 لا ندري نحن الانصار مازا ير د الصادق المهدى بالضبط


#289563 [حزب امة وقع المذكرة]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2012 05:01 PM
كذبت يا رجل انا اعرف قياديين من حزب الامة بالسعودية وقعوا على هذه المذكرة ومنهم ,اعضاء الحزب بالنيل الابيض
انتهى زمن الصادق والراجل باين ماسكين عليه ذلة

وذلته يعرفها الترابي

المهم سيسقط الصادق وستتخطاه المعارضة

عاش


#289488 [ابو العزائم الكردفاني]
0.00/5 (0 صوت)

02-06-2012 02:52 PM
تحقيق الأجندة الوطنية،،،،

ارجوا ان تبشرونا متى تتحقق هذه الاجندة ..... بعد انشطار امدرمان.... ام بعد انتخاب الخليفة الابن المستشار رئيسا للجمهورية عام 20100م....... بعد ما يكمل الناقص من تنظير ابوه..... هذا ان كان قد خرج سالما غانما من القصر الرئاسي.

وكيف تتحقق الاجندة الوطنية اذا الاتفاقيات التي وقعتها الانقاذ لم ولن تنفذها الا بما يوافق هواها.... ودونكم ( الجنوب/ كردفان/ الازرق/الشرق/ المناصير ..../ الامة / الاتحادي / تجمع المعارضة..الخ.

والامام لايريد تغيير اسقاط النظام انما نغييره ..... لأن ولديه سيسقطان الى الابد.
ولن يكون لحزب الامة والاتحادي وغيره من احزاب الفكة .... وشخصيات الهرولة...مكان

تغيرت المفاهيم
تغيرت البلاد
تغيرت الاجيال.

من اجل هذا لايريد الامامان .....ما تريد المعارضة الا حياءا..... وفي كلٍ لاضير ( اذا ربحت التجارة ...المرأة والحمارة..... واذا خسرت التجارة تكفي الحمارة)... كما ورد بالمثل الشعبي.

في كا الدول والاحزاب المحترمة .... نجد ان رئاسات الاحزاب متداولة وبمدد محددة ... الا في سوداننا العجيب ..... فان الزعامة الى القبر..... لذا لاتعجبوا من تسلط الانقاذ على البلد ..... فهم لهم نفس الفهم..... لا نريكم الا ما نرى ولانهديكم الا سبيل الرشاد.......

ابدأوا بانفسكم .... او ليتتخل الزعامات المتكلسة عن مهامها في احزابها طواعية وليكونوا مستشارين .... وان كانت البلد اصبحت ضيقة من امثالهم .... وما افادوا البلد ......الا مصائب على مصائبا!!!!!!

نسال الله العافية ...... مستقبل قاتتم مسدود... مادام فكر القداسة والانقياد الاعمى فينا موجود.


حزب الأمة القومي بسودان المهجر
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة