المقالات
السياسة
( المخترعون ) !! مع " إيلا " الجزيرة يا .... حليلها
( المخترعون ) !! مع " إيلا " الجزيرة يا .... حليلها
02-29-2016 11:22 AM


لا شك بأن هناك الآلاف من الإختراعات التافهة لا نعلم بماذا كان يفكر صاحبها عندما قرر أن يصنعها للبشرية، فجأة وجدناها أمامنا وبمجرد رؤيتها والتعرف على خواصها أدركنا أنه لا فائدة لها وأنها لن تحقق أى منفعة للشخص الذى سيبتاعها أو يتعامل معها فى يوم من الأيام ، هذا كدأب إختراع و إكتشاف الوالي " محمد الطاهر إيلا " لوزرائه و معتمديه و مدراء إداراته الذين "إيلا " نفسه لم ولن يعتمد عليهم أو يشركهم أو يدخلهم في أي مشورة في يوم من الأيام !! وزراء ومعتمدين بلا فائدة ولا عمل رغمآ عن زديادة حصصهم في الوقود .

و تذكرنا ولاية " إيلا " بالأحذية المزودة بالشماسيات الصغيرة التي ظهرت منذ عدة أعوام في الصين لأن هناك الكثير من يخاف علي حذائه من الثلج و المطر .
ومن بعض تلك الإختراعات السطحية والتي تجعلنا أكثر شككآ في مدي توفر أهلية مخترعها كمكتب القراءة فى الحمام وغيرها من الاختراعات السخيفة التى لا يمكن حصرها ولا يستطيع أحد أن يصدق أنها ستعود عليه بأى فائدة للبشر .
ولكن إذا بحثنا بصدق في أقرب الدوائر إلي مخيلتنا حتمآ سنجد بين ظهرانينا أحد أكبر المخترعين لإختراعات قد فاقت ماسبقوها من إختراعات و بأبشع الصور و أسوأها فها هو والي ولاية الجزيرة " محمد طاهر إيلا " يقفز بالزانة منافسآ لعتاة المخترعين أعلاه ليسبب صدمة عصبية للجميع ويحبط كل آمال المخترعين " الجحاويين " لينفرد بإختراعاته في إختيار فرقة طيور الجنة ( وزرائه ) و إتحاد الطلبة ( معتمديه ) فضلآ عن إختراعاته لإستجلاب شركاته عن بكرة أبيها لتستلم كل الأعمال ذات المال السايب ولاية الجزيرة !! وإستلامآ حصريآ دون منافس ودون عطاءات .
هذا و كما أدخل لنا حفظه الله ورعاه أين ما حل أفضل ثلاثة إختراعات لضبط الصرف وترشيده في زيادة أجرة العمالة المستوردة ذات الخبرة العالية التي لا يستهان بها التي أتي بها خصيصآ من بورتسودان لكي تعمل في الجزيرة كما تقوم شركاته بإستيراد كل مدخلات الإنتاج من " أسمنت و أسفلت و ... " من بورتسودان "شخصيآ" لكي تستفيد حكومة بورتسودان وأسواقها من المال المتدفق عليها يوميآ ، وكي تتضرر حكومة الجزيرة من شح الموارد و يتضرر مواطنها من الفقر المدقع الذي يعيشه و كي يفقد ما ناله من خبرة طوال فترة حياته نتيجة لما يراه من سؤ في التنفيذ من معدومي الخبرة من " العمالة المستوردة " ، فالجزيرة ومواطنها يرشحون " إيلا " للزج به في منافسة ( الآيزو ) نظيرآ لإختراعاته منقطعة النظير .
فأهل الجزيرة الذين لم يروا الأسفلت و الإنترلوك إلا في عهد " إيلا " الميمون الذي سخره و حباهم له الله و من بعده عمر البشير ليكون لهم خير هدية في عام " الرمادا " يرفعون الأكف ليلآ ونهارآ يتضرعون و يدعون ل (إيلا) ومعتمد مدني (أحمد أبوزيد) بدوام الصحة والعافية متمنين لهم فتوحات غيبية جديدة في عالم الإختراعات حتي تمكنهم من نيل (الآيزو) و من ثم الدخول لموسوعة " غنيتس" للأرقام القياسية في ال .....
كما إننا نضف لمخترعنا الوطني " إيلا " أعظم إختراع قد أفاد مواطن الجزيرة صحيآ وتعليميآ وإجتماعيآ !!! و إقتصاديآ في هذه الألفية مما رفع عن كاهله أطنانآ من المعاناة بالحراك الذي أحدثه " مهرجانه السوقي " من نهضه مشهودة في كافة المحافل و جميع الأصعدة !! ( إنا لله وإنا إليه راجعون )
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 2608

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1422793 [Mat zman]
0.00/5 (0 صوت)

03-02-2016 09:56 PM
يا ناس الجزيره لو كان عندكم فهم ما جابوا ليكم ايلا الراجل جاب خبراءمن البحر الاحمر عشان يعلمكم الشغل ،الشوارع والنظافة والمهرجانات السياحية والمقاولين والتجار الشطار حقوا نشكروه علي كده ده ايلا حديد
طلباته مقدور عليها شوية غلمان عشان يعلمهم السحر والحضارة ،قلتوا مدني حضاره وناس ادروب قالوا ليكم ايلا حديد!!!

[Mat zman]

#1421891 [Truth]
0.00/5 (0 صوت)

02-29-2016 04:27 PM
اول مرة اعرف ان المهرجانات السياحية و التجارية ترتبط بالشخص و ليس المدينة فقد عرفنا مهرجان دبى و مهرجان قانزو فى الصين و مهرجان برلين و مهرجان ريو دى جانيرو و مهرجان الستانديس فى لندن و مهرجان كان للسينما و لم نسمع بأن مسوؤل اخذه من بلدة الى بلدة اخرى محن ادروب

[Truth]

#1421833 [النذير آدم]
0.00/5 (0 صوت)

02-29-2016 03:23 PM
نفهم شنو يعني من كلامك ده إنك حاقد وللا حاسد.عالم غايتو

[النذير آدم]

ردود على النذير آدم
[nadus] 03-01-2016 04:40 AM
ونفهم انك جداد اكترونى


بدر البصيري
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة