المقالات
الشعر
حوافِرُ خيلٍ وعُرْس * / شعر
حوافِرُ خيلٍ وعُرْس * / شعر
02-29-2016 03:18 AM


حلمْتُ كأنّي على ربْوةٍ
والمزارِعُ حولي
وطيفُكِ ينأى ويدْنُو ،
زُمُرّدةً تتعرَّى
لشمْسِ الصّباحْ
وفي الحُلْمِ خيطانِ:
دَفْعٌ ، كأنّي استَعِرْتُ
جنونَ الرِّياجْ !
وشدٌّ إلى الخلْفِ حتّى
تباطأَ خطْوِي ، تثاقلَ
أصبحْتُ في حالةِ الشخصِ
بيْنَ المنامِ الثقيلِ
! وشجْوِ النُّعاسْ
وتصْدحُ في داخلي
ضجّة كالطّبولِ
وحشرجةٌ كالأنينِ
ودوزنةٌ بين قصفِ الرُّعودِ
ورجْعِ الكمانِ الحزينْ
وتقتربينَ..
ليختلطَ الضدُّ بالضدِّ
والبوْحُ بالهمسْ
أبْصِرُ فيكِ اندياحَ الأماني
حوافرَ خيْلٍ وعُرسْ
وزغرودةً رقصَ العشبُ في ضوئها
وانتشى وطنٌ يتسامىَ على جُرحِهِ
سامِقٌ مثْلَ ضوءِ الكواكبِ
! يخبُو لحينٍ ..
ولكنّهُ لا يغيبْ
حلْمٌ كلّما انداحَ في الجوف
أشفق منّا الفؤادُ
! ولكنه لا يخيبْ
به نستَعيدُ الحِجا والأحاجي
! وسِحْرَ الأماسي
! به كم هزمْنا المآسي
ويا توأمَ الرُّوحِ
إنْ عشْتُ يكفي بأنّي
أقاومُ بالنبْضِ والحرْفِ مسْخاً..
تسلّق مثْلَ النَّباتِ الطّفيْليِّ
! هامَ المنازل
----------------------------------
• من مجموعة شعرية جديدة .. تصدر قريباً
[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1698

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#1422235 [احمد يعقوب]
5.00/5 (1 صوت)

03-01-2016 01:11 PM
صديقي جماع أراك تقاوم بالحرف مسخا تسلق مثل النبات الطفيلي وهام في المنازل . اي روعة تعتريني الان وانت تطوّع الحرف لتخلق وطن يتسامى على جرحه. لك التحية

[احمد يعقوب]

#1422230 [ود صالح]
5.00/5 (1 صوت)

03-01-2016 12:55 PM
ويا توأمَ الرُّوحِ
إنْ عشْتُ يكفي بأنّي
أقاومُ بالنبْضِ والحرْفِ مسْخاً..
تسلّق مثْلَ النَّباتِ الطّفيْليِّ
! هامَ المنازل


عشت و عاشت المقاومة و التي ستقضي حتماً
على هذا الطفيل العاطل عن كلّ شيء سوى مصّ
دماء الوطن الفضل.

[ود صالح]

#1421781 [محمد]
5.00/5 (1 صوت)

02-29-2016 01:27 PM
روعة يا رائع وحتماً سيتحقق الحلم فكل الأنجازات العظيمة بدأت بأحلام فاحلموا يا مبدعى بلادى.

[محمد]

#1421552 [سوداني]
5.00/5 (1 صوت)

02-29-2016 04:47 AM
هذه القصيدة_الحلم جد رائعة، ومليئة بالصور الشعرية النابضة، وبالحزن، والأمل. فشكرا للشاعر الكبير فضيلي جماع عليها.

[سوداني]

فضيلي جماع
 فضيلي جماع

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة