المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الفنانون في خدمة المشروع الحضاري !!!
الفنانون في خدمة المشروع الحضاري !!!
03-03-2012 12:14 PM



الفنانون في خدمة المشروع الحضاري !!!

موسى محمد الخوجلي
[email protected]

الفنانون يحرثون في أرضٍ خرسِ لا تُنبت زرعاً ولا كلأ لأهل السودان !!! فما فائدة الغناء بالله أفيدوني ؟؟
ولعلنا نعلم جميعنا أن الشيخ الوقور لا يناسبه لبس الراقصين ونعلم أن الغناء سُماً ناقعاً يستغله الفاسقون للهبوط على أفئدة بناتنا وشبابنا عنوة وإفراغ أرواحهم من حلقات التحفيظ فبالله متى خرج الشاب من حفل غنائي في الرابعة فجراً وذهب للمسجد رأساً .. لا والله إنه يذهب في نومة تُقعده عن أوجب واجباته تجاه مجتمعه ودراسته ناهيك عن صلواته ..
لقد رأيت وشممت روائح الخمر من أفواه كبار الفنانين الذين ندعوهم بالقدوة والعمالقة في عِز هجير نهار أم درمان ؟؟ أستحلفكم بالله إن رأيتم أحد الدعاة المعروفين وهو يترنح من السُكر ؟؟ مالكم كيف تحكمون ؟؟؟
تخلت أمتنا عن مقومات شخصيتها وابتعدت عن مصادر قوتها فأصابها ارتكاس في ضعف وهوان وانهزمنا في دواخلنا فأضعنا العلوم وأهملنا التطبيق .. نقرأ الآية من القرآن ولا نتوقف عندها !! نُصلى أربع ولا ندري أثلاثة أم خمس ما صلينا ؟؟ نمنع بناتنا من الإستماع للفنانين ونأتي لندافع عنهم ؟؟
الإنسان أخي الصديق هو أساس بناء الأمة يهزل ويضعف عطاؤه يوماً بعد آخر بسبب هذا اللهو الذي يعده البعض لهواً مُباحاً !!!!
الدولة لها باع كبير في هذه الإنتكاسة التي تمر على أهل السودان فهي تمنع المصاحف والدعم عن الخلاوي وتدعم المسارح والممثلين والفنانين توزعها عليهم دونما صكوك !!
الإصلاح الجذري لمجتمعنا مسئوليتنا جميعاً فدعونا نجلس مع أنفسنا ساعة زمن نخلد فيها لصفاء الروح وميزان الضمير لنرى بمفحص القطاة كل تلك التعرجات والإنتكاسات التي ألمت بأمتنا وما زالت ؟؟
وقد ضربت الدولة على ذلك النسيج الحساس من عاطفة أهل السودان بـ حبل قلسِ وتركت تلك الألسنة تشقشق كالبعران الهائجة وقد أفسدوا بذلك الأصغرين فينا ( القلب واللسان ) لحى الله أفعالهم فقد تركوا أهل بلادي في فقر مُدقع وبات الأغلبية طاوين بطونهم على حصير من رماد !!
الفنانون يتمتعون بثروات هائلة جنوا من خلال هذه الأغاني أموالاً لا تُحصى وغالب الشعب يرى الأموال ترقد في أذن الأسد واكتسابها يُعرضهم للمخاطرة والمنافسة الغير شريفة والنوال لأهل الفن والفقر والجوع لبقية الشعب والزُمرة الحاكمة تستأثر بالبقية !! مالكم كيف تحكمون ؟؟
أجهزة الإعلام هي التي تروج لتلك المواد الغنائية وهي أجهزة فاسدة في الغالب أخذت من فوضوية الغرب وماديته الكثير وأرهقت ميزانية الدولة بعدم مواكبتها للأحداث وعدم تأثيرها في التنمية فآثرت تغطية ذلك العجز الواضح بشغل الناس عن فشل المشروع الحضاري بالغناء وتمجيد أهله ورفع أقدارهم بين عامة الشعب .. ولعل المؤمن فطن بسجيته ولا تفوت عليه مثل تلك الحيل فقد تفسخ النظام وتحللت قواعده فلم يُحسنوا تقدير الموقف ولم يغتنموا الفُرص ولم يتفاعلوا مع دعوتهم ولكنهم غرسوا في نفوس شبابهم أن البندقية هي لغة الحوار وقد أحدث ذلك شروخاً واضحة بينهم والمجتمع فنمت ذاتيتهم على حساب أهدافهم وسيتجاوزهم الزمن حتماً ؟؟؟


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 874

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#304687 [الصابري]
0.00/5 (0 صوت)

03-03-2012 05:10 PM
الأسوأ من الفنانين المخمورين هم المشائخ الفاسدين بائعي دينهم بدنيا غيرهم وقد رأينا كيف تصدر الفتاوي بطلب من السياسيين وكيف يصمت المشائخ عن الاختلاسات وخيانة الأمانة والرشوة والمحسوبية فيقبضون عطاياهم ويطأطئون الرأس في كل موقف يحتاج للجهر بالرأي أمام السلطان. واذا كان إعلامك يا شيخ موسى يأخذ من (فوضوية الغرب وماديته) فهذا لانها البضاعة التي يريدها والا فان للغرب بضاعة أخرى هي العدالة والشفافية والمساواة بين المواطنين وإغاثة الملهوف والمعدم والمظلوم من شعوبهم ونظافة يد الحكام عندهم وخضوعهم للمحاسبة في فترة حكمهم المحددة بصرامة وفق الدستور يأتون ويذهبون وفق قواعد ثابتة ارتضاها الشعب، ومثل هذه البضاعة للغرب لا يلتفت اليها مشائخ السوء الضالين المضلين لشعوبهم عبيد السلطان الذين ينافقونه فلا يتشجعون بالفتوى الا عن سفاسف الأمور مثل ذلك الشيخ السوري الذي أفتى بحرمة ميكي ماوس! وذلك التونسي الذي أفتى بجواز مضاجعة الزوجة وهي ميتة قبل دفنها! واذا كنت لا ترى الا الفنانين المخمورين فنحن نرى الفنانين الملتزمين بقضايا شعبهم وطليعته الى التقدم والازدهار ممن جهروا بصوتهم حين صمت مشائخ السوء ودخلوا السجون حين تمرغ مشائخ السوء في نعيم السلطان. وقد تمدد الفن في وسائل الإعلام كبديل للخطب المملة والدروس المتكررة التي تحيد عن قول الحق ومواجهة مشكلات البلاد ولقلة الخطباء ممن يلتزمون بقضايا شعبهم.


ردود على الصابري
United Arab Emirates [lollipop] 03-04-2012 03:18 AM
يا سلام عليك يا صابرى تسلم يدك الكتبت. الشيخ البتفلسف دة تلقاه من جماعة مثنى و ثلاث و رباع. يعنى مكتفى ماديا و معنويا و جايى يلكشر فينا. شيوخ اخر زمن. قال خمرة قال. إنتو سكّرتوا الشعب السودانى بأكمله و خدرتوه بخطبكم الجوفاء و كل واحد فيكم كنز من المال و الحريم و ملأ كل خياشيمو اللهم انت المنتقم


موسى محمد الخوجلي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة