المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
لا تخف في الحق ايها الانسان لانك يوماً موتاً تموت !
لا تخف في الحق ايها الانسان لانك يوماً موتاً تموت !
03-04-2012 08:46 AM

لا تخف في الحق ايها الانسان لانك يوماً موتاً تموت !

ايليا أرومي كوكو
[email protected]


الخوف
لا معني لحياة انت فيه اسيراً لهاجس الخوف من المجهول
و في الكتاب نحو من ثلاثمئة و ست و ستون وعداً
كل وعد يدعوك الي الايمان و الاطمئنان و ان لا تخاف
الوعد يقول لك : انما تشدد و تشجع لا تخف و لا ترهب
هو وعد اكيد يقول لك : انا لا اتركك لا أهملك عيني عليك
هي ثلاثمئة و ست و ستون وعداً يكفي شره كل يوم بوعد لسنه
فلا مجال ولا سبب ً للخوف و يمين الرب الاله ماسك بيمينك

الموت
"وضع للناس أن يموتوا مرة واحدة وبعد ذلك الدينونة."
اذاً فالموت هو مصيركل حي من البشر و لا استثناء
تختلف الاسباب لكن الحقيقة الكاملة هو ان الموت واحد
تموت بمرض عضال و يمكن ان تموت و انت في صحتك
فيا صاه لا نجاة من لك الموت و لا يمكنك الالتفاف عليه
عند الموت يتساوي الجميع تراباً عرياناً أتيت عريانا تعود
لا مفر من الموت فلماذا تهابه وهو آت اليك لا ريب وشك

الخوف
تخاف من الحاضر البائس و تخشي المستقبل المجهول
ينصحونك بالكف عن... اعمل حسابك علي نفسك و عيالك
عندما يكون الخوف وصفة سحرية فالخواف ربي عيالو
لا تتكلم لان للجدار اذان ... لا تتنفس انت نفسك حار
لا تخرج فأنت متابع و العيوان تراقب دخولك و خروجك
تخاف السير راكاباً او راجلاً لانهم سيدهسوك بالسيارة
و تخاف ان تأكل او تشرب فهم يدسون لك السم في الدسم
تخاف ان يطعنك احدهم بنخجر او ان يرديك صاحبك قتيلاً برصاص
تخاف ان يعتقلك عناصر الامن فينتهي مطافك في بيوت الاشباح
وتخاف ... تخاف .. تخاف حتي من ظلك لانه ظل يتربص بك !

الموت
بهذا يكون قد كتب لك الموت بمحض مخاوفك و انت حي ميت
أن الحياة ليست غاية في حد ذاتها أكل و شراب ثم كوم تراب
فالانعام و طيور الغاب تفعل ذلك و لكنها تهب تعطي وتغني
وجد الانسان حي ليعمل و يبدع .. الانسان انسان لانه صورة الله
فليس بالخبز وحده يحيا الانسان لكنه بالخوف من الموت يموت
و لحن الحياة هو ان يعزف المرء سمفونية الخلود مادام يوجد وقت
الموت الحق هو كبت الانسان و اسره في سجن هواجس الخوف من الموت
اعطني درهم شجاعة فأقول كلمة حق ومن بعدها حتي باقي العمر شيلو .. !!


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 710

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




ايليا أرومي كوكو
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة