المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الرئيس الراقص .. الهجاص .. عمر حسن أحمد البشير..اا
الرئيس الراقص .. الهجاص .. عمر حسن أحمد البشير..اا
03-04-2012 03:31 PM

بسم الله الرحمن الرحيم

قريمانيات

الرئيس الراقص .. الهجاص .. عمر حسن أحمد البشير..اا



الطيب رحمه قريمان
[email protected]

عرف الرئيس السوداني عمر حسن البشير بصفة انه "هجاص" و الهجاص لغة هو الشخص الذي يكثر من الكلام فارغ المعنى و ذلك الذي لأنه لا نفع فيه لسامعيه وغالبا ما يكسو الهجاص حديثه بزخرف القول و يحليه بكذب و نفاق يبدو في ظاهره واقعيا و حقيقيا من اجل استغلال سامعيه و التغرير بهم .. !! و مما عرف عن البشير "الهجاص" قسمه المغلظ الذي شهد عليه كل العالم بالا تدخل قوات حفظ السلام الأممية إلى إقليم دارفور أو غيره من ارض السودان و لكن سرعان ما حنث البشير عن حلفه و بالفعل دخلت القوات الأممية لحفظ السلام إلى إقليم دارفور و برهن البشير انه هجاصا دون منازع .. !!
و يعتقد الكثيرون أن هناك حالة نفسية انفعالية مرضية تعترى الرئيس السوداني البشير كلما اعتلى منبر عام ليخاطب الجماهير فسرعان ما يتصرف السيد الرئيس و حادي الركب بلا عقل كمن به جنة.. !! و للبشير ثلاثة حالات مرضيه تنتابه , و انتقال البشير السريع من الحالة إلى الثالثة في غضون دقائق دليل قاطع على مرض عضال بالرجل و لكن " من الذي يقول البغلة في الإبريق" .. !!
حالات الرئيس البشير الثلاثة هي حالات نفسية مرضية و انفعالية متناقضة متباينة .. !!
أولى هذه الحالات هي حينما يبتدر الرئيس السوداني عمر البشير أحاديثه الجماهيرية او الرسمية بآي من القرآن الكريم و يبدو وكأنه إمام مسجد عتيق وقور كبير في السن و يعتمر عمامة و بيده "كنجال" و يتمثل في حركة رأسه ,و لا يحرك يديه إلا قليلا , و قد خفض صوته إلى آخره , و يتدثر بثياب التقوى التي هي في الواقع ثياب ثعلبية ملؤها الكذب و الزور و البهتان المبين .. !!
" من باب المتاجرة بالدين و الضحك على الدقون"
الأمثلة كثيرة لهذه الحالة و البارحة حينما خاطب الرئيس عمر البشير مجندين من الدفاع الشعبي "مليشيات حزب المؤتمر الوطني اجزم إنه كان في نوبة حينما قال :
"لا ركوع إلا لله"
و أتى بهذه العبارة في إطار حديثه عن دولة أمريكا , و حتما هذا من باب المتاجرة باسم الدين , و بث روح العداء في نفوس أفراد الدفاع الشعبي ضد كل السودانيين ألا من ينتمون إلى هذه القوات الطائفية العنصرية تماما , مثلما كانت هذه المليشيات تستغل "المساكين فقط" من قبل البشير و صحبه في حرب الجنوب باسم الدين و باسم الوطن .. !! فأتمنى أن تعي و تفطن هذه الآلاف التي خاطبها و تحدث عنها البشير و قال أنها جاهزة للاستشهاد في سبيل الوطن , لتعلم هذه الآلاف أن أجندة عمر البشير ليست وطنية كما يدعى و إنما فخ قد نصب من باسم الوطن لتحقيق أجندة حزبية قبيلة و عنصرية فحسب .. !!
و لم يبرح البشير مكانه بعد سرعان ما يتحول عادة إلى الحالة الثانية و بدون مقدمات فيسب هذا و يلعن ذاك مقسما شتائمه بين معارضيه من السودانيين و رؤوسا دول و منتظمات دولية لا يفرق بين الإحياء منهم و الأموات " المسلم ليس بلعان أو بذي" , و حينما تنتاب البشير هذه الحالة يكون فى حالة يرثى لها و يصير كصعلوك متمرس في مكانه و قد لعبت برأسه أفكار سخيفة و ملاءته مشاعر الغضب و الخوف إلى أخره , و قد تطاير الشرر من عينيه تماما مثل " عشماوي" و قد أنجز عمله – و عشماوي هو اسم يطلق على الشخص الذي يقوم بتنفيذ حكم الإعدام بحد السف - مصر- , و مما يفعله البشير في حالة الهيجان هذه انه يضرب على الأرض بقوة برجليه و يلوح بكتا يديه في كل الاتجاهات و يصيح بأعلى صوته و يتحول إلى فرعون زمانه معلنا ربوبيته , و ما كان فرعون إلا رجلا مثل البشير .. !!
و في آخر لقاء له قال البشير مخاطبا ما يسمى بقوات الدفاع الشعبي في مدينة امدرمان , امس السبت :
"لقد خبرونا زمناً طويلاً وسنقطع كل يد تحاول النيل من أمن السودان وسنفقأ كل عين تريده بسوء".
و يقصد بكلامه الشعبية "قطاع الشمال" " تحالف القوى الثورية السودانية " " كاودا" و إنا على يقين أن عمر البشير سرعان ما سيتراجع عن حديثه هذا ليركب موجة الرئيس و الأخ الكبير و ولى الأمر الحريص على كل أهل السودان , و أن باب قصره مفتوح إلى كل من يريد السلام , و أن مالك عقار بطل سوداني يعتز به , و أن ياسر عرمان ابن عمه لا محالة , و أن الحلو ابن السودان البار .. !!
و لكن ليعلم البشير و زمرته الفاسقة أن زمن الضحك على أهل الهامش و الاستهلاك العاطفي قد انتهى و انه لا مخرج للبشير و زمرته إلا بخروجهم من القصر و تسليمهم السلطة إلى من يستحقها من أبناء السودان .. !!
و البشير لا يعرف حرمة الموتى و الدليل على ذلك قوله :
"خلصونا من القذافي عليه لعنة الله".
أن القذافى ذهب بخير و شره , و قد تحررت ليبيا منه , و لكن يجب ألا ننسى أن عمر البشير شخصيا و كل أفراد نظام الإنقاذ الفاسد كانوا دائما يتقربون و بأي وسيلة إلى معمر القذافى , تارة لحاجتهم للمال , و تارة لغرضهم في وساطة و جهود مصالحة يبذلها القائد الأممى القذافى ليخرجهم من ورطة أو زنقة سياسية مع أحدى دول الجوار, و الأهم من كل ذلك فلقد تبنت "ثورة الإنقاذ" بقيادة الرئيس السوداني عمر البشير في أول عهدها نظام اللجان المؤتمرات الشعبية الليبي بحذافيره و فرضته على السودانيين تيمنا و إتباعا للقائد ألأممي معمر القذافى.. !!
و مما لا شك فيه إن البشير لا يعتبر بالموت و لا يعرف للموت حرمة و كما يقال فان "الجمل لا يرى عوجة رقبته " فان البشير لا يرى أخطاؤه و يقينا فانه لا فرق بين معمر القذافى و عمر البشير .. !!
و البشير حالته الثالثة هي "هستيريا" تنتابه عند نهاية كل مسرحية بايخة يقوم بتمثيلها أمام الجماهير الذين يسخرون منه و يضحكون عليه , و هي عبارة عن ذلك الرقص "المسخرة" الذي لا يعرف به رئيس دولة في المعمورة و لكن البشير , و في هذه الحالة يكون مغمورا منغمسا في نشوة و يصيبه انفلات جسماني و انفعالي رهيب .. !! فهو بحق الرئيس الراقص .. !!



تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2670

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#305148 [بيبو]
1.00/5 (1 صوت)

03-05-2012 02:13 AM
بلطجية الدفاع الشعبي


#305138 [zahir]
0.00/5 (0 صوت)

03-05-2012 01:23 AM
ياأخ الطيب البلد محتاجة اخصائى علم نفس سياسى كما فى البلاد المتقدمة.


#305063 [الصادق]
1.00/5 (1 صوت)

03-04-2012 11:02 PM
انا ما انقادى ولكن الرئيس يمكن برقص فى بلده ولكن هناك ما يسمى بالمعارضة برقصون فى فنادق خمس نجوم مع العاهرات ومع الكونياك والويسكى..فديل نرجى منهم الخير؟؟


ردود على الصادق
United Arab Emirates [lollipop] 03-05-2012 02:39 AM
جماعتك ديل ذاااااااااتهم برقصوا فى فنادق الخمسة نجوم مع العاهرات. ما سمعت ولا شنو؟


#304982 [مواطن]
3.00/5 (1 صوت)

03-04-2012 09:07 PM
لا أعتقد أن هناك مقارنة بين الراحل معمر القذافي وعمر البشير الكذاب ..
القذافي رحمه الله بنى ليبيا الحديثة , تعليم مجاني وعلاج مجاني لشعبه
وتفجير تهر صناعي في بلد صحراوية ليس بها سوى الواحات , حين عجزت دول
الخليج في عمل كهذا فهي لا تزال تعتمد تحلية مياه الخليج ..في المقابل
عمر البشير أجاع شعب السودان ومزقه وشرده وأشعل الحروب الداخلية وباع
ثلث السودان ..القذافي رحمه الله ترك أعمالا ( برغم الأخطاء التي ليست بحجم
أخطاء وخطايا عمر البشير ) هذه الانجازات التي تركها الراحل القذافي
سيذكرها التاريخ كما يذكر لجمال عبد الناصر ......ومن كان بلا خطيئة
فليرمها بحجر ....


الطيب رحمه قريمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة