المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
تجديد العقوبات الاقتصادية
تجديد العقوبات الاقتصادية
03-18-2012 06:38 PM

أحداث ومؤشرات

د.أنور شمبال
[email protected]

تجديد العقوبات الاقتصادية

يمثل الإضراب وتداخل الأشياء وتشابه البقر هي السمة الطاغية لكل أمر متعلق بالسودان، بعد أن أصابه الهوان بانقسامه الى جزأين، واشتعال الحروب في أطرافه، وتنشيط نشاط المعارضة فيما تبقى منه، وعدم وجود معيار للوطنية، حتى يتبين مع من هو الموقف الوطني الذي يجب أن يتمسك به كل أهل السودان، بعد أن أصبحت مصالح الأفراد فوق كل مصلحة، أو كذلك تبدو لي الأشياء.

اطلعت على مشروع قانون سلام السودان الذي قدمه بعض النواب الامريكيين للكنقرس لإجازته، وهو بحق ليس قانون لسلام السودان بل هو لمعاقبة السودان وإذلاله من أجل الحفاظ على المصالح الأمريكية التي تعلوا على كل حقوق البشر، ولكن بكل أسف القائمون على أمر بلادنا يساعدونهم في إذلالنا بتوزيع الذل والإهانة على مواطنيها، لأنهم لا يسمعون لهم نداء، ولا يجيبون لهم دعوة، ولا يعتذرون لهم حين يكون الموقف يتطلب الاعتذار لاعزاز بني الوطن، فيما يستجيبون لكل طلب امريكي وهم له منكرون، ويسبونها!.

فتفسيري للانفراجة المفاجئة للمفاوضات الجارية بالعاصمة الأثيوبية أديس أبابا بين حكومة السودان، وحكومة دولة الجنوب، وتوقيع تلك الاتفاقات الإطارية هو استجابة للضغوط الامريكية وجذرتها رغم عفنها وسمّيتها، ولم يكن إنتاج ذاتي للمفاوضين وقناعات داخلية جاءت من خلال التفاوض المستمر بين الطرفين لأكثر من ثلاثة أشهر، وقرائن ذلك كثيرة، ومنها الصياغة المخزية لقانون سلام السودان الذي اعتبر السودان مقاطعة امريكية صرفة، ولم تأت تلك الصياغة سهواً وإنما عن علم بأن حكومة السودان سوف تستجيب.

قانون سلام السودان صنف كل من يدعم السودان في ارتكاب انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان، وعرقلة المساعدات الإنسانية، وإعاقة أو تهديد السلام بأنها أفعال يعاقب عليها الامريكان، بالعقوبات التالية: سحب، أو تعليق مساعداتها الإنمائية، وتوجيه بنك التصدير والاستيراد بعدم الموافقة على إصدار أي من الضمانات، والتأمين، وتمديد الائتمان، أو المشاركة في تمديد الائتمان، والاعتراض والتصويت ضد منح قروض تكون لفائدة السودان، ومنع تصدير أي سلع أو تكنولوجيا، ومنع أية مؤسسة مالية منح قروض أو تقديم سُـلـف يبلغ مجموعها أكثر من 500،000 دولار، في أية فترة تبلغ 12 شهراً.

هذه العقوبات هي مفروضة على السودان لأكثر من (17) سنة، ولا جديد فيها إلا أن أمريكا وبحسب تعاملها مع الحكومة تعلم علم اليقين، أنها تؤتي الثمرة التي ترغبها الإدارة الامريكية، خاصة وأنها قاب قوسين أو أدنى من الانتخابات، وهو بمثابة تجديد العقوبات الاقتصادية على السودان، واستثناء الجزء المنفصل.


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1050

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




تجديد العقوبات الاقتصادية
تجديد العقوبات الاقتصادية

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة