المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
رحيل الزعيم الرمز "محمد اراهيم نقد"
رحيل الزعيم الرمز "محمد اراهيم نقد"
03-27-2012 08:37 AM

رحيل الزعيم الرمز"محمد ابراهيم نقد"

م. عبدالله الاسد/ منتريال كندا
asad1939@gmail.com


سكت اللسان عن الكلام وريشتي وقفت
ومداد حبري قد تحجر تحت قاع المحبره
لكن كتبت علي الرمال عريضتي ونقشتها بأصابعي
وبنودها في الشط شبه مبعثره
"نقد" رحلت ونحن ننتظر الإشارة منك
في ليل الضباب ذهبت في صمت ...أفلا ترى!!؟
كيف الربيع الغض في سودانك المنكوب حان قطافه
وعدا أخذناه معك ...
أنا سنحرق في الشوارع بالزهور مجنزره
كيف ارتحلت!!؟
وقد اعد عراف النظام رحيله وتذاكره
ميدان تحرير البلاد زعيمه شمس ستشرق في الثرى
مليون ميلا لن تباع وتشترى
"حميد" ذاك الزاهد المعشوق ودع دون ازن يا ترى!! ؟
فجرا تغيب في الصباح ونحن حول المقبره؟
لو كان يعرف عن رحيلك يا زعيم المستضعفين لعله
ما شق شريان الشمال ليعبره
بلامس يشدو في القرى
متفائلاً وبعمه عبد الرحيم وصحبهم احيوا الليالي المقمره
لكن هي الاقدار نجهلها معا
كم من سنين العمر في حقب الدهور معمره
“وردي” الذي غنا لشمس الحزب
للفقراء للبسطاء في سجن الغياهب حولنا
كل المدافع والبنادق والخناجر مشهره
يا قامة التاريخ في بلدي وداعا شامخا
من كل قلب من صميم الذاكرة
رمزُ لشعبك يا نظيف الكف
في وطن الفساد الملتحين الخائنين المرتشين
علي رقاب الناس فيه مسخره
وغدا وبعد رحيلكم ماذا هنا!!؟
والدرب شوك والوجوه معفره
كيف الرحيل وكيف تترك شعبنا
والظلم يفتك والجمعوع محيره
كيف الرحيل ونحن بعدك امة منكوبة متنافره
تركت جنوب بلادها مستهتره
حكامها خمسون عاما كاملا
كم بالبنادق والدروع المشرعات
علي رؤؤس الناس عادوا ألمجزره
المفسدون المجرمون الفاسقون وحزبهم وسلاحهم
حمر تجمعوا في غياب القسورة
غاب "التجاني" قبلكم برحيله
عقد تبعثر في في غياب الضوء ليلا منه ضاعت جوهره
حزن رحيلك للبلاد شمالها وجنوبها
ولماذا نفتقد العقول النيره
الهم قاتلك الذي لازمته وحملته
وانت الذي بالهم كنت محذرا
يبكي الجنوب واهله لرحيلكم
وتأوهت وبكت اساطيل الحديد بعطبره
يدك النظيفة بالمبادئ عفةً
لم يبق مالا في يديك لتخسره
عجموا كنانة حزبنا ورفاقنا
وجدوك بين الناس أصلب مكًسَرا


تعليقات 0 | إهداء 1 | زيارات 749

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




م. عبدالله الاسد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة