المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
وردة على قبر بنجامين لوكى
وردة على قبر بنجامين لوكى
09-05-2010 11:34 PM

وردة على قبر بنجامين لوكى

ياسر عرمان

من النافذة أري جميع المآلات
لاتخشـوا جميع الاحتمالات
الا التي تقطع الحوارات
وتوقف تبادل الاشارات
وتضيف الي العشرين
سنوات أخري عجاف آتيات صاعدات
كل المآلات مفروشة بحسن النوايا
وطريق الغواية
طريق ألمانيا التي ورثـت
من النوايا جدار
كانت تحن الي الـتوسع
تزرع الأشـواك
تحصد عاصـفة
تخسر نصف البلاد
يــذوب الجدار مـن الجلـيد
ويـوزع هدايا لسواح عابريـن
جدار بـرلين حجر
جدار برلين أثـر
تعود البلاد بدون جدار
حـنـين لعدل عمر وسيف الأمام على
بجمع فضول أموال الأغـنياء
لوكان الفقر رجلاً
لابتهجنا جميعنا
بسيف الامام على
نتساءل جميعاً لماذا البلاد فى هذا المخاض العسير
وأين الطريق لضوء النهار
كل المآلات لاتهم
الحوار الجـوار هو الاهم
تاج السلطان لايهم
البلاد هى الاهم
صولجان الملك يمضى
غير عابئ الف مرة
منذ علوة والمغرة
البلاد حضور
والاحلام حضور
الاحلام بضـاعة الفقـراء الوحيدة
مثل كل قصيدة
لاتقبل الاحتكار والمصادرة
منذ بدايات الحياة
وفى العولمة والحديث عن نهاية التاريخ
والصعود الى المريخ
من النافذة أراقب لحظة أخيره
في مسيرة طويلة طويله
من ألف ليله وليله
تتوقف ثم تبدأ رؤية جليله
في حضورها ، فى إيقاعاتها النبيله
الحاكمية للأرض ، للصِلات ، للبشـر
للنيل والنبل والتواريخ القديمه
للمعانى وللانسان
في الصِلات والصلاة ورحلة الرعاة
في النزوح والتجارة
في إلتقاء الأرض الذى
لاينقطع
بإنقطاع الحوار وحسن الجوار
وإنهيار العماره الاماره
من النافذة أراقب لحظاتنا الجديده
وإمتدادات الحقيقه
مامضي سيعود
سينهض الرعاة والجنود
بعد زوال الاماره
وجمهورية التجاره
مع نهاية المساء والمسار
يهمد القطار
تتجدد الصلات دوت كوم
الحياة صاخبة مثيرة
والنهرلايحفل بالمسيـرة طويلة قصيرة
الأحداث من صنعنا
الفيس بوك
والنيولوك
من الإله والطبيعة
ننتهي بقصـيدة من عصرالأنيانيا
تبدأ رحلة جديدة
عديمة المذاق
طعمها الملل والأمل والإنحدار
والعودة للبدايات
حينها ستنهض المديـنة
عند ريفها العريض
وتعزف الألحان من جديد
جوقة وفرقة للموسيقي والنشيد
يتواصل الحديث
حوار وحدة وانفصال
نمولي أسكندرية
حلفا والجنينة
أردمتا والطينة
أحلام ريفنا الحزينه
وصايا الموتي في المدينه
رحلة حياتهم الأليمـه
بعد أن امتلأت المدافن
وغلاء المهوروالسكن
وخيبة الوطن
الحنين والشجن
بعـد الهجـرة الكبيرة
الي موانئ المدينة
يشترون بها
اليأس والضياع
وتجرع الهزيمة
يشترون بأحلامهم
بضاعة من النهوض
والصعود
والعبور نحو حـلمهم
من النافذة أراقب
ومن النافذة أري
أرى الصِلات بين المدينة والقـري
الإنحدار والصعود
السعي والقعود
ترويض النفوس والأسود
أراقب الذين أتو علي غير موعد
مع المرض في عالم ملئ بالغرض
أتـو علي غير موعد مع الفاقة
علي غير موعد مع الحياة
وموعد مع الشقاء
علي غيرموعد مع الألوان تجـلب التعاسة
علي غير موعد مع اختلاف الألسن يجلب الحروب
علي غيرموعد حتي
يحصلون علي موعد
مع الفرح والصباح والقمر
يأخذون موعدا
مع الطعام والسلام
وموعد جديد
مع ترهاقا وزارح
قودوى وعلى الميراوى وأحمد فضيل
كون انوك وعبدالقادرإمام وعبدالفضيل
قبيل الغروب وعندالأصيل
تمضي الحياة
بالسلام أوالحديد
بالقديم أوالجديد
الصورة متناثرة الاجزاء
جيلاً بعد جيل من الاخطاء
الجوع لرؤيـه صافيه
يعصف بالمدينة
يلحق بها الهزيمة
حتي تخرج لساحة الشهداء أولساحة خضراء
تشتري من أحلامها
الصعود والنهوض والعبور
ترمم الجسور
تحلق كالنسور
الصورة مد وجزر
اذا ما رحلنا معاً
نعود نزرع الاشجار
والازهار فى كل الــبلاد
نُحى الصلاة
قيام العباد
نهوض البلاد
وليتنا كنا ندرك المجهول فينا
والمخبأ في الطريق
لنصحح مسودة الطريق الشتات
وحسن الدروب
وصون العهود
ليبقى الجنوب
وتزول الحدود ما بين القبائل وتموت الدول
تسود الامانى الاغانى
نسـبح حتى محيط
الصفاء الوفاء
وحب الحياة
يعود الجنود جميعا
اسرى الغياب
عبر الزمن
نشد الايادى
خيول مسرجة
ومطلقة السراح
والحديث مباح
نعود لنبته ومروى لطيبه ومصر القديمة
ونطوى الهزيمة
عند بر الامان
لا نفرق بين رسل السماء جميعاً
نشرع رايات التحرر
الاخاء الوفاء البهاء
للالوان جميعاً
إختلاف التوحد و توحد الاختلاف
فالورود تذبل إن لم تكن
من كل أنحاء البلاد
تذبل الوردة
يمضى جمالها
أن فقدت جنوبها أو شمالها
إن لم تصعـد جـبال الشرق
إن لم تـرتوى من مـاء الغـرب تبلدية
تحفظ الماء والضياء
تـذبل الوردة إن لم تلتقى بالضفاف
والمجـد للإله والورود فى الاعالى
وعلى الارض السلام
وبالناس الورود
القيام الصيام
اتساع البلاد
دون ضفـاف أو حدود
حتى البحـار
الأنهار
شواطئ القلوب
اعالى النخيل
وسحـرالمشــقة
فى زرع المحبة
ونهدى
بنجامين لوكى ما جمعـنا من ورود عند كل حصاد
بعرض وطول البلاد
للناجين والنازحين
من جحيم الغروب الزوال الظلام
بسوبا الاراضى وغرب البلاد
ونهدي كل هداينا لبناجمين لوكى
وإعتـذارنا المكتوب فى صفحة ورده
يعلن إنتهاء عهد إزهاق الورود
وسوف يصعد بنجامين لوكى
كحديقة وقصيدة
فالورود عملة رسمية
والقـرار صادر من الجمعية
ان نبيع ونشترى بالورود
بلادنا أوسع حديقة
للاحبة والمحبة
احلامنا زرعناهـا
أطلقنا سـراحها
عند البركل
وسنار القديمة
قبل جيش الفــــتح
قبل هكس
عند يامبيو ومانقو ومنقـو
وفى القولد الـتقيت بالصديق
فى الكجور والرايات
المطرزة بالنذور
عند أولياء الله
نهدى كل بركاتنا التى جمعناها
لبنجامين لوكى
فيعود وساماً وإبتساماً
إخاء ومحبه
يعود بنجامين لوكى الى الجمعية والجماعة
مشرعاً لـلازهاروالورود
معلنا إنتهاء عصر الفاقة والمجـاعة
عائداً الي لانييا
يوزع الورود
انتهى عصر الجحود
إنتهى عصر الجنود
انتهى عصر النقود
مادامت الارض تنتـج الورود
وبنجامين لوكى يعود
حاملا الازهـار وما اراد
ودفء البلاد وإتساع الحصاد
رفع العلم
وصمت حروب الجنوب
ولنصلى جميعاً صلاة طويلة
بإسم الفضيلة بكل
اللغات لنفس الالـه
ونبذ الحروب
ومسح الجراح
وضوء الصباح
والسـلام قصيدة طويلة
مليون بيت مربع
السلام إمتداد الجـوار
الــى المرافئ البعـيدة
ونعود بعد طول غياب
نلتقى بنجامين لوكى
يوزع الـورود فـى كـل البلاد
يزيل الصـدود الحدود السدود
نعود بعد طول غياب
نقيم الحوار الجوار
لهدم الجدار
يظل الجنوبى ملـح الـبلاد
ولو بعد طول غياب
تعود الورود للانييا
لبنجامين لوكى وسامسون كواجى
نعود جميعا
مساء إستوائى
نعلق أحـزاننا على جدار الفـرح
جدار التمازج ، تخطـى الحدود
نعود لعصر عبدالرحمن الرشيد
وللناس جميعاً وردة ونشـيد
أخيراً اقول :
سيعود بنجامين لوكـى الـى الحياه
من ثبات غفـوته الاخـيره
اكثر شهـرة وأناقة
يعود الى لانييا
يعود الى الجمعية بأمانى شامخات
متحـدثاً بكل اللغات لغات البلاد
بالبارى بلكنة الــفجولــو سيتحدث المـورو
بالعربى والــبداويت والانجليزى
يوزع الورود عمله جـديدة
يتلو فـى طرقات المـدينة قصـيدة
يتلو وثيقته الاخـيرة
لن يكتفى بالنظر اليها بعين الاعتبار
هذه بضاعتكم ردت إليكم
بسـبق الاصرار اوالترصد
نقف جميعاً
فى ساحة خضراء
وليكن عامنا كله رجاء
وليهجـرنا اليأس ولنطرد الـنعـاس
ولنعطر النهـر بماء الورد
نصحو على أمل جديد
نلتقـى مـرة أخرى
ونحى بنجامين لوكى بـوردة


ياسر عرمان


هامش :-
بنجامين لوكى – زعيم حزب الاحرار و أحد زعماء النواب الجنوبيين السودانيين فى الجمعية التأسسية التى أعلنت إستقلال السودان وهو نائب منطقة ياي من قبيلة الفجولو احد مجموعات البارية التى تقطن منطقة لانييا وهى نفس المنطقة التى جاء منها د. سامسون كواجى وقد صوت مع زملائه لصالح الإستقلال محققاً إجماع السودانيين مقابل الاستجابة للطلب الذى قدمه نيابة عن زملائه فى ديسمبر 1955م ليتضمن إعلان الاستقلال فقره بإعتماد الفدرالية كنظام لحكم الجنوب فى إطار سودان موحد . وللرغبة فى تحقيق الإجماع حول الاستقلال قبلت القوى السياسية ذلك وأعلنت أن هذا الطلب (( سينظر إليه بعين الإعتبار )) . وقد تنبأ بعض النواب الجنوبيين السودانيين انه فى حالة عدم الإستجابة لهذا المطلب المشروع فإن الجنوب سيخرج من السودان مثلما خرجت باكستان من الهند وقد قال احد مؤسسى الانيانيا القس سترلينو اوهورى نائب دائرة توريت (( إن الجنوب فى مطلبه حول الفدرالية لايضمر نوايا سيئة تجاه الشمال وأن الجنوب لايريد الانفصال وإذا اراد لاتوجد قوة لمنعه من ذلك !!)) وقال فرانكو ويل قرنق صاحب السيرة الذاتية الملفتة للانتباه ، والشقيق الاكبر لجوزيف قرنق والضابط السابق فى القوات المسلحة ‘ والذى درس مرة أخرى فى ((بيروت)) وناظر مدرسة رمبيك الشهير،ونائب دائرة واو والذى رفض إجازة الدستور بأغلبية قال بذكاء ((مادامت الشمس تشرق من الشرق فإن الجنوبيين لن يكونوا أغلبية . وإذا كانت هذه المسودة هى أساس النقاش فلا شأن لنا بها لأنها أهملت مطلب الجنوب الأساسى . وإننى أقرر هنا أن السودان لن يستقر إذا لم يستقيم الوضع فى الجنوب .... إننا لا نضمر شراً لإستقلال السودان ونحبه ونحرص عليه كأى شخص آخر منكم . ولكننا نريد أن يكون هذا الاستقلال حقيقياً لا ملوناً ، وإننا نريد ان ننال حقوقنا كأمة فى السودان المستقل )) . ما أشبه الليله بالبارحة !!! وقد أغتيل القس سترلينو على الحدود اليوغندية فى منطقة ككقدم فى 22/يناير 1967م ولاحقاً جاء الرد عند تقديم الدستور الجديد ، برفض المطلب لان مساؤى الفدرالية اكثر من محاسنها !! وقامت المظاهرات التى تردد بالإنجليزي (( لافدرالية بين امة واحدة)) واليوم تبدو الحقائق ناصعة وشديدة الوضوح بأن بنجامين لوكى وزملائه كانوا على الجانب الصحيح من التاريخ ، وهذه القصيدة تحيه لبنجامين لوكى وزملائه بورده.

جوبا – أغسطس/ 2010م


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1000

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#21863 [ام الحسن ]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 08:07 PM
شكراً لياسر عرمان لعكس لمحات من تاريخ ابطال من الجنوب صدقت نظرتهم البعيدة للإشياء فيتم الإنفصال رغم حبنا ومعزتنا الخالصة الجنوبيين لدينا ،،،
وفي رأى الإنفصال تتويج لنضال طويل إستحق به الجنوبيين إستقلال وطنهم ،، وليتم الإنفصال لاننا في الشمال لم نفهم وفشلنا في إستيعاب ثقافة الجنوب وعراقة اهلها حتى اليوم ،،،
ولينفصل الجنوب وتبقى علاقات المحبه بيننا بعيداً عن التحزب ضده لانه إنفصل عنا ،،،
وربما نبدأ في فهم ومعرفة تاريخ الجنوب واهله الطيبين بعد الإنفصال،،،

حيث اننا في الشمال مازلنا تائهين عن هويتنا الأفريقية ونتمسك بعروبة ليست اصل فينا


#21845 [زول]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 06:23 PM
ياريت نسمع ونقراء لياسر الانسان البسيط دون ان تمر كلمه منه عن السياسة التى خربت البلد وكن ياسر المواطن حتى نعرفك اكثر وتمسح الضبابية والسوء الذى وضعوك فيه الكيزان بواسطة اعلامهم وياريت كنتم ركزتم على زوارة الاعلام والتربية ان تكون من نصيبكم قبل الخارجية وخلافها حتى تقدرون تصلحون لو فى امل اصلاح ولكن انتم بكل صراحة ماشين بنظرية لاعب الكورة عندما يكون ضامن المبارة ويقتل اللعب ويضيع الزمن ومنتظر صفارة الحكم ومايهمه يلعب اللعبة الحلوة وهمه خلاصة المبارة دون مراعات للمتفرج وتلك كانت سياستكم مع الكيزان وفى الاخر وفقكم الله الى الانفصال ولابد ان يعيش كل مواطن بمايرضى فى بلده ومهما كانت عواقب الانفصال لكن لن يكون حال الجنوب والشمال اسواء من كده ونتوقع عدة نكبات للجانبين لكن تلك سنة الحياة ونتمنى ان نكون جيران ونحل كل مشكلة قبل الانفصال ياسيد عرمان حفظا على دم المواطن الغلبان


#21840 [ عيدالمنعم]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 05:59 PM

سلمت يدك ايها الشهم القوي ياسر وكلنا في انتظار العودة تلك .....

الاخت مهيرة ما اسهل الكتابة وما اوضع الشتم والسباب ،، والحرف حين يخرج منك فلن يعود وسيعبر عنك ايما تعبير !!! فان سمعت عن ياسر ما ابغضك فاعلمي انه قول حاقد كذوب اراد ان يطفىء احد اشراقات الكلمة الحق والمبدأ الحق ،، وان كانت انطباعاتك شخصية ، فهي فطيرة وتحتاج الي اعادة نظر حتى تختمر الفكرة لديك عساها تخرج اكثر ادبا وارق عبارة وانبل حرفا ،،،

اعيدي قراءة ما كتب ياسر وافهمي ما بين السطور بنفس هادىء ونفس رضية ستجدين مبلغ خطأك الذي اوقعك بين الظلم والظلام فلا حظيت بباحة العدل ولا نور الحقيقية !! فارتدت اليك احرفك خاسئة .
مح التحية


#21679 [بابكر موسى ابراهيم]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 10:51 AM
مهيرة انك لاتعرفين ياسر لكن الاله الاعلايه الضخمه للظلامين حاولت تشويه صورة الرجل انه رجل مبدئى وشجاع يستطيع ان يموت فيما امن به من مبادى و اعتقد انه المنقذ الوحيد للسودان ا


#21658 [deesa]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 07:14 AM
سلمت يداك أيها الانسان الرائع ... ويا الاخت مهيرة انتِ تحتاجين لسنوات ضوئية حتي تصلي لمرحلة الفهم والوعي الانساني الذي يتمتع بهِ ألاستاذ ياسر


#21626 [مهيرة]
0.00/5 (0 صوت)

09-06-2010 03:22 AM
ياياسر الشئوم وضعك كيف بعد الاستفتاء؟؟؟؟؟؟؟؟


ياسر عرمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة